صفحة الكاتب : نافز علوان

ديكتاتوريون حتى النخاع …
نافز علوان

بسم الله الرحمن الرحيم

نحن، كعرب، نفهم الأمور من مؤخراتها.  نفهم أن الديموقراطية هي حرية التخريب والهدم والسب والخروج إلى الشوارع عراة حتى من أبسط مبادئنا وأخلاقياتنا، هكذا نرى الحرية وهذا هو مفهوم الحرية لدينا.  أما أن نحافظ على المنجزات ونبقي على ما هو نافع ونحترم من كان يعمل في صمت حتى ولو كان من يعمل في هذا الصمت كان يعمل إبان عهد سفاح أو ظالم يجب أن نشجبه ويجب أن يموت لماذا؟  لأنه كان أحد رموز العهد البائد. ولكنه بنى وعمر وقدم خدمات جليلة. لا يهم. المهم هو الموت لرموز عهد الطغيان.  والديموقراطية لدينا هي إلغاء الآخر وليس احتواء الآخر.  مفهوم الحوار لدينا أن تنتصر جهة على أخرى وليس تقريب وجهات النظر والخروج بفكرة أكبر وأعظم مما يقدم المتحاورين.  ديكتاتوريون حتى في ديموقراطيتنا والغالبية لدينا ممثلة في من يخرجون إلى الشوارع حتى وإذا كانت اعداد هؤلاء المتجمهرين في الشوارع لا تشكل واحد في المائة من التعداد السكاني للبلاد ولكن لأنهم خرجوا ولأنهم في الشوارع فلا بد وأنهم على حق ولا بد وأنهم الأغلبية وهم في حقيقة الأمر وكما ذكرنا لا يمثلون أكثر من هذا الواحد بالمائة الذي ذكرنا والمصيبة إذا قمنا باستفتاء قامت الغوغاء المسيطرة على الشوارع بجمهرتها في تلك الشوارع، قامت بالسيطرة على هذا الاستفتاء لأننا كما ذكرن لكم عدنا إلى مرحلة وعهد من يخالفنا فهو عدونا اللدود ولا بد من موته وإقصائه فتخرج نتائج استفتاءاتنا الشعبية مزيفة ولا تمثل بأي شكل من الأشكال رغبة الشعب وفجأة وإذا بنا في عهد قمعي جديد تحت مسمى حرية زائف وتحت سيطرة عصابة جديدة ولكن باسم الديموقراطية هذه المرة.

 

وطبعاً نحن العرب متخصصين في الهدم، الهدم السريع.  نبني ونعمر ثم لسرعان ما تجتاحنا غوغائية تهدم ما بنيناه.  ولكن الذي بنى كان طاغية سفاح.  وما ذنب المباني والمنشئات حتى ولو كان بانيها سفاح أو طاغية أو ظالم؟  وهكذا تحت شعار إزالة آثار العهد البائد نعود أدراجنا عشرات السنين ولكي نبني من جديد يلزمنا ثروات جديدة ولصوص جدد وإذا بنا نعيد أخطاء الماضي وإذا بنا نطيح بطاغية وسفاح جديد.

 

دعونا لا ننسى أن من نطيح بهم اليوم كانوا أيضاً ثواراً بالأمس ووقفنا معهم وهتفنا لهم حتى تفتقت حناجرنا اليوم عن هذه الهتافات التي تطالب بإطاحتهم اليوم وما أشبه اليوم بالبارحة وكم نخاف أن غداً سيكرر المشهد ونحن نحسب أننا في مشهد جديد.

 

ما الذي نصنعه بأنفسنا اليوم بالله عليكم؟  هذا هو اليمن قام القات بتغييب عقل هذا الشعب لعشرات السنين وهاهو يقاتل ويذبح نفسه اليوم وهو مُخَزّن.  الشعب اليمني يموت ولا تزال مضغة القات في فمه، أي ثورة هذه وأي ثوار هؤلاء؟  والإخوة في مصر يحكمهم ضابط عسكري قام بالتوقيع والمصادقة على كل ترقياته العسكرية من يرقد اليوم سجيناً، حسبما يدعون، في أحد المستشفيات العسكرية يؤدي له التحية العسكرية كل من يدخل إلى غرفته ويخاطبوه بلقب سيادة الرئيس بمن فيهم الضابط العسكري الذي يحكم مصر اليوم.  يحارب هذا الرئيس العسكري لجمهورية مصر طواحين الهواء بسيف من ورق، قام بطلعة جوية ودمر مبنيين أو ثلاثة قالوا إن قتلة المصريين المسيحيين كانوا متواجدين في تلك المباني الثلاث ولا جثث لهم شاهدنا ولا حتى من هم على الأرض أكدوا للعالم هذا الأمر.  ضربة واحدة ثم عادت النسور المصرية إلى أعشاشها ولم نراها مستمرة في قصف بؤر دولة داعش والتي هي على مشارف السلوم على الحدود الليبية ينتظرونهم أن يدخلوا الحدود المصرية لحربهم بدلاً من سحقهم داخل الأراضي الليبية كما تفعل المملكة العربية السعودية في حربها مع الحوثيون حتى وإن كانت المملكة قد تأخرت في هذا الأمر وكان أمر القضاء على الخطر الحوثي أسهل بكثير قبل ثلاث سنوات مضت إلا أنهم والشهادة لله فعلوا ما عجزت مصر عن فعله فيمن يهددون حدودهم ولولا )هزلية( شخصية وزير الخارجية السعودي الجديد رابح صقر عفواً أقصد عادل الجبير ورعبه من الإيرانيين لسابق محاولة اغتياله وهو سفير لدى واشنطن وشدة التقليل من الشأن الإيراني الذي كان يبثه في آذان أصحاب القرار في المملكة العربية السعودية وذلك بعد الرعب الذي ادخله في قلبه عقب محاولة اغتياله ولو كان وزير الخارجية السعودي رابح صقر عفواً أقصد عادل الجبير يصلح وزيراً للخارجية لقام المغفور له الملك عبدالله بن عبد العزيز بترقيته إلى ذلك المنصب ومعروف أن رابح صقر عفواً أقصد عادل الجبير كان من أشد المقربين للملك عبدالله رحمه الله ورغم ذلك لم يكن يراه كفئاً لذلك المنصب الحساس، المهم، بسبب عدم صلاحية رابح صقر عفواً مرة أخرى فالشبه بين رابح صقر وعادل الجبير شديد جداً، بسبب عدم صلاحية عادل الجبير أن يكون وزيراً للخارجية لأسباب عديدة منها ضعف شخصيته وانعدام القابلية الدولية لديه فهو ليس مقبول دولياً على الإطلاق وليس بالمتحدث البارع وعلاقاته الدولية محدودة جداً ثم أن المركز الذي يعتليه اليوم هو كبير وواسع جداً عليه وخصوصاً أنه يخلف من؟ يخلف أكثر وزير خارجية في العالم شهرة وصيتاً فأين الثرا من الثريا في اعتلائه ذلك المنصب وهذا هو سبب عزوف بقية الدول العربية والعالمية من المشاركة الفعلية في القضاء على ما يدور في اليمن ولو كان سعود الفيصل في منصبه لوجدتهم عرباً وغرباً يصطفون بجيوشهم على الحدود اليمنية ولإنتهت مشكلة اليمن في أسبوع واحد.

 

نخاف أن نعترف أن شعوبنا العربية لا تصلح فيها الديموقراطية لأننا فقط معجبون بإسم الديموقراطية هذا، ولأننا في الحقيقة ديكتاتوريون حتى النخاع عند تسلمنا زمام الأمور.

  

نافز علوان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/06/18



كتابة تعليق لموضوع : ديكتاتوريون حتى النخاع …
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود المفرجي
صفحة الكاتب :
  محمود المفرجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 القضاء على داعش سهل لكن الصعوبة في القضاء على من وراء داعش  : مهدي المولى

 استفتاء جديد لسماحة السيد السيستاني ( دام ظله ) " البكاء على الشهيد "  : المشروع الثقافي لشباب العراق

 عندما وصل الحكيم الى اربيل  : خميس البدر

 حكم اعدام الهاشمي والتناحر السياسي  : سهيل نجم

 وزارة النفط : سننكول توقع عقداً مع شركة الحفر العراقية لحفر 10 ابار في حقل القيارة النفطي  : وزارة النفط

 الارهاب والفساد..وجهان لجناية واحدة  : جمال الهنداوي

 مفتاح العلم السؤال  : عادل القرين

 محطة مهمة من حياة الحسين (ع) قبل الطف  : سامي جواد كاظم

 الاتحاد الأوروبي "قلق" من تحدي الولايات المتحدة للنظام العالمي

 العمل تطلق سراح 42 حدثا موقوفا وتقيم دورات تأهيلية في الاقسام الاصلاحية  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 كوريا الجنوبية تحظر استخدام حسابات بنكية مجهولة لتداول العملات الإلكترونية

 طفولة مذبوحة  : محمد حيدر

 قواعد السلوك السياسي المعاصر قواعد الأمير زمن الحداثة- قبل المعاصرة (1)

 الانسان العربي متهم لانه انسان  : سامي جواد كاظم

 داعش في الموصل وإسرائيل في غزة: وجهان لعملة واحدة  : شفقنا

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net