صفحة الكاتب : محمد الكوفي

إطلالة مختصرة على مدينة سامراء {سر من رأى}.
محمد الكوفي


الحلقة الأولي
    *      *       *       *      *       *      *      *       *        *      *       *
سيّدي يا سليل الدوحة النبوية المباركة لقد قلت : « إنّ الله تعالى علم منّا أنّا لا نلجأ في المهمات إلا إليه ، ولا نتوكل في الملّمات إلا عليه ، وعوّدنا إذا سألناه الإجابة ، ونخاف أن نعدل فيعدل بنا » .
ولقد قال عزّ وجلّ : {وابتغوا إليه الوسيلة }.
سيّدي إنكم والله الوسيلة التي تأخذ بنا إلى مظانّ الإجابة إذا سألناه تعالى منيبين .
أعماق تشرق بأحاسيس الولاء لآل العصمة والطهارة {عليهم السلام.{ ومصائب عزاء بشهادة الإمام علي الهادي {عليه السلام}.
*        *       *      *       *       *       *       *      *      *      *      *
بسم الله الرحمن الرحيم *  ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون {169{ فرحين بما آتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون {170} تفسير سورة {{ال عمران{{
                   *      *       *       *      *       *      *      *       *        *      *       *
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف خلقه واعز رسله سيدنا ونبينا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين.

                   *       *       *        *      *      *      *       *       *      *       *      *
بهـــــذه المناسبة الأليمة والمحزنة. أتقدم بأحر التعازي إلى مقام بقية الله الأعظم في أرضه مولانا ومقتادانا صاحب العصر والزمان {عجل الله تعالى فرجه الشريف {. وإلى كافة مراجعنا العظام وعلمائنا الأعلام ورجال الدين الكرام وجميع المواقع الإسلامية والعلمانية الشريفة فلذالك أشكركم على مواقفكم النبيلة وعْظَمَ اللهُ أجورنا, وجوركم جميعاٌ بِمُصابِنا باستشهاد الإمام الهادي {عَلَيْهَ السَّلامُ}. وَجَعَلْنا وإياكم مِنَ الطّالِبينَ بثأره مَعَ وَلِيِّهِ الإمام المهدي مِنْ آلِ مُحَمَّد عَلَيْهِمُ السَّلامُ...
ياآل بيت رسول الله حبكم *** ****فرض من الله في القرآن أنزله كفاكم من عظيم الشأن أنكم *** ***من لم يصل عليكم لا صلاة له. الامام الشافعي رحمة الله عليه.
                    *     *        *    *       *       *      *       *      *     *         *       *
الشهادة: الروايات الواردة في هذا الخصوص:
قال الإمام الحسن ابن علي:{عليهم السلام}:{ما منا إلا مقتول أو مسموم}. موجودة في كفاية الأثر وآمالي الصدوق وعيون أخبار الرضا وغيبة الطوسي وغيبة النعماني والخصال و.... فهي مروية في كتب متعددة وبروايات متعددة عن الإمام الحسن الزكي!{عليه السلام}. والحق أن لهذه العبارة صيغتان:
1- ما منا إلا مقتولا أو مسموم أو {ما منا إلا مسموم أو مقتول}.
2- ما منا إلا مقتول شهيد.
                     *       *      *      *       *       *       *      *       *       *      *         *

اقتضت حكمته جلّ جلاله اصطفاء وتشريف آل محمد {عليهم السلام}، ورفع منزلتهم، كما اقتضت حكمته جلّ جلاله اصطفاء آل إبراهيم وآل عمران {إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ، ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ} {آل عمران، 34}. لقد أنزل الله سبحانه وتعالى آيات كثيرة في فضل آل محمد {عليهم السلام}، يكفي منها قوله تعالى: {قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ} {الشورى، 33}.
لهذا كان الرسول الأعظم {صلّى الله عليه وآله} يشيد بأهل بيته {عليهم السلام} في كل ناد ومحفل، فمرّة يشبّههم بسفينة نوح {مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح، من ركب فيها نجا ومن تخلّف عنها غرق}{1}. وشبّههم بباب حطة {مثل أهل بيتي مثل باب حطّة في بني إسرائيل، من دخله غفر له}{2}. وقوله {صلّى الله عليه وآله}: {إني مخلّف فيكم الثقلين: كتاب الله وعترتي أهل بيتي، ما إن تمسكتم بهما لن تضلّوا بعدي أبدا}{3}. وقوله {صلّى الله عليه وآله}: {النجوم أمان لأهل السماء، وأهل بيتي أمان لأمتي}{4}. وقال {صلّى الله عليه وآله}: {حبّي وحب أهل بيتي نافع في سبعة مواطن، أهوالهن عظيمة: عند الوفاة، وعند القبر، وعند النشور، وعند الكتاب، وعند الحساب، وعند الصراط، وعند الميزان}{5}. وأخرج الطبراني في الأوسط عن الحسن بن علي رضي الله عنهما قال: إنّ رسول الله {صلّى الله عليه وآله} قال: {الزموا مودّتنا أهل البيت، فإنّه من لقي الله وهو يودّنا دخل الجنّة بشفاعــــتنا، والذي نفسي بيده لا ينفع عبــداً عمله إلا بمعـــرفة حقــّــــنا.{6}.كما أنه {صلّى الله عليه وآله} حذّر من بغضهم، قال: من أبغضنا أهل البيت بعثه الله يهوديّاً قيل: يا رسول الله وإن شهد الشهادتين؟ قال: نعم، إنّما احتجب بهاتين الكلمتين عن سفك دمه {7}. وقال {صلّى الله عليه وآله}: {لو أنّ رجـــلاً صلّى وصفّ قـــدميه بين الركــن والمقام، ولقي الله ببغضكم أهل البيت دخل النار}{8}. وقال {صلّى الله عليه وآله}: لو أنّ عبداً عبد الله بين الصفا والمروءة ألف عام، ثم ألف عام، ثم ألف عام، حتّى يصير كالشن البالي، ثم لم يـــدرك محبّتــــنا، كبّه الله على منخــــريه في النار، ثم تلا: {قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى}{9}.إلى أحاديث كثيرة ذكرها علماء الحديث في كتبهم. وأنت أعزّك الله يكفيك من هذا أن الله جلّ جلاله فرض على المصلّين ذكرهم في صلاتهم، فتقول في التشهّد: اللّهمّ صلّ على محمد وآل محمد.
وإلى هذا يشير الإمام الشافعي:
يــــــا آل بـــــيت رســــول الله حــــبّكم          فــــرض مـــــن الله فــي القرآن أنزله
يكــــفــيكم من عظــــيم الـــفخر أنــــكم          مـــن لم يصلّ عليكم لا صلاة له{1}
                      *       *      *      *       *       *       *      *       *       *      *         *
}1- مدينة سامرّاء: سامرّاء اسم آراميّ وهو في أصله مقصور كسائر الأسماء الآرامية بالعراق مثل «كربلا وعكبرا وحَرَوْرا وباعقوبا وبَتمَّار وتآمرا» وقد مَدَّ العرب كثيراً من هذه الأسماء الآرامية المقصورة في استعمالهم إيّاها، وخصوصاً ذكرها في الشعر إلحاقاً لها بالأسماء العربيّة أو توهماً منهم أنّها عربيّة تجمع بين المدّ والقصر، مثل كثير من الأسماء التي انضمت عليها اللغة العربيّة ذات الأصول العربية. {1}. 
                     *     *      *     *      *       *       *      *       *      *     *     *
}2-اسمــــــه المبــــــارك: {عَلَيْهَ السَّلامُ}: هو الإمام علي الهادي {عَلَيْهَ السَّلامُ}.الأمام والخليفة العاشر من أئمة آهل البيت الشيعة الأثنى عشرية ، ذو المكارم والأيادي ، والمعجزات والفضائل المشهورة بين الخاص والعام والحاضر والبادي، المعصوم العاشر والنور الباهر، {ع } هو رابع العليين الأربعة في الأئمة الأطهار بعد العليين الثلاثة، الإمام أمير المؤمنين {ع} والإمام زين العابدين {ع}، والإمام الرضا {ع}.فنسبه {ع} من نسب أبيه، تلك الذرية الطاهرة النقية التي أذهب الله عنها الرجس وطهرها تطهيرا، واصطفاها على البرية جميعا، وزكاها على خلقه، وجعلهم أئمة يهدون بأمره تعالى.{2}.
اسمــــــه ونســــبه الشــــريف: {عَلَيْهَ السَّلامُ}: فهو النور الزاهر، المعصوم الثاني عشر مولانا ومولى الجن والممكنات والبشر، مبدأ الفضل والأيادي. {ع} هو الإمام أبو الحسن عليّ بن محمّد الجواد بن عليّ الرضا بن موسي الكاظم بن جعفر الصادق بن محمّد الباقر بن عليّ زين العابدين بن الحسين السبط بن عليّ بن أبي طالب {عليهم السلام}. واسمه عبد مناف} بن عبد المطلب{واسمه شيبة الحمد} بن هاشم{واسمه المغيرة} ابن قصي بن كلاب بن مرة بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر ابن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد حتّى ينتهي نسبه الطاهرالى عدنان.فتكون فاطمة الزهراء صلوات الله عليها جدّتَه الكبرى ، ويكون النبيّ الأكرم {صلّى الله عليه وآله وسلّم}. جدّه الأعلى .وهو{عَلَيْهَ السَّلامُ}. فلأئمة هم اعلم الخلق بعد رسول الله محمد {صلّى الله عليه وآله وسلّم}. من حيث الترتيب في تولي الإمامة، أي من حيث المركز الذي يكون فيه الإمام نائباً عن النبي {صلى الله عليه وآله}. فيما يتعلق بالقيام بولاية المسلمين، وذلك حسب اعتقاد مذاهب الشيعة الأمامية. هوا لعلم الشامخ ، والنجم اللامع في سماء التأريخ ، منال عهد الله تعالى ، عاشر الأئمة الأطهار ، وصاحب السكينة والوقار علي بن محمد الهادي، عليه آلاف التحية والسلام.{2}.
*       *     *        *    *       *       *      *       *   *     *         *
} 3- اســم ألاب:{سلام الله عليه}:الإمام التاسع  محمد بن علي الجواد {ع}.امام الجود والكرم والاخلاق.{3}.
                      *       *      *     *      *      *       *       *      *      *      *       *
} 4 - اســـــم أم الامـــــــام: {عَلَيْهَ السَّلامُ}. ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ. جميعاً من الأصلاب الطاهرة من معتقدات الشيعة الأمامية في المعصومين {عليهم السلام}أنهم لم يتنقّلوا إلا من صلب طاهر إلى رحم مطهّر، وذلك من أبينا آدم {عليه السلام} وأمنا حواء {عليها السلام} حتّى قدموا إلى هذه الحياة الدنيا. «دكتور مصري يثبت عدد الأئمة الاثنى عشر المعصومين من القرآن.» «وفيات الائمة - مكتبة يعسوب الدين {عليه السلام}.» اسم الأم الطاهرة: {عَلَيْهَا السَّلامُ}.وأما أمه ، ام ولد ، يقال لها : سمانة المغربية و هي تعرف بالسيدة ، تكنى ام الفضل المعظّمة الجليلة «سُمانة المغربيّة»، وتُعرف بالسيّدة ، وتُكنّى بـ «أم الفضل». وكانت امرأة عارفة ، قد رَعَتها عينُ الله التي لا تنام ، لا تختلف عن أمهات الصدّيقين والصالحين ـ كما في الخبر. وقيل: اسمها «حَديث». فكانت جارية اشتراها الإمام الجواد {عَلَيْهَ السَّلامُ}.بسبعين دينار وكانت تسمى سمانة المغربية \"\" ويقال \" متفرشة\"، ويقال أنها معروفة بالسيدة أم الفضل ، وهي من القانتات الصالحات ، وكان الإمام الهادي {ع{ يقول على ما روي : {{أمي عارفة بحقي وهي من أهل الجنة ، ما يقربها شيطان مريد ، ولا ينالها كيد جبار عنيد ، وهي مكلوءة بعين الله التي لا تنام ، ولا تختلف عن أمهات الصديقين والصالحين .{4}.
*        *      *          *    *       *        *      *        *    *      *      *
}5- ولادتــــــــــــــــــه : الميمون {عَلَيْهَ السَّلامُ}. ولادة الإمام الهادي: {عليه السلام}. ولد الإمام الهادي عليّ بن محمّد {ع}. في مدينة جده الرسول الله محمد {صلى الله عليه وآله}؛ ظهراً أو عصر يوم الثلاثاء في الثاني من شهر رجب الأصب أو الخامس منه، و ذلك من يقول بأنه في النصف من ذي الحجّة. أو السابع والعشرين منه.سنة 214 - هجريّة. وكان مولده، من أم ولدٍ المغربية وهي السيدة الفاضلة سمانة، سنة 212 - إذ من المؤرخين من يقول بأنه ولد اثنتي عشرة مائتين للهجرة النبوية الشريفة، في قرية أسسها الإمام موسى بن جعفر{عليه السلام}. واستوطنها سنوات عديدة. يقال لها{صرّيا} والتي تبعد حوالي ثلاثة أميال عن إحدى نواحي المدينة المنورة مدينة جده الرسول الأعظم محمد {صلى الله عليه وآله}؛.محاطاً بالعناية الإلهية. فأبوه هو الإمام المعصوم محمّد الجواد{عليه السلام}. {المناقب لابن شهر آشوب ج 4 ص 401} ذكره ولادته الجمعة في كتاب{المصباح للكفعمي}. و قيل في رجب سنة 214 من الهجرة { تاريخ بغداد ج 12 ص 56} و قيل في الثاني او الخامس من رجب .{ المصباح للكفعمي}.وقيل ـ ولعلّه الأشهر ـ: يوم الجمعة ثاني رجب الأصبّ سنة 212 هجريّة وربما يؤيد ذلك ما ذكرناه في ولادة الإمام الجواد {ع} من الدعاء في أول رجب {{ اللهم إني أسألك بالمولدين في رجب محمد بن علي الثاني وأبنه علي بن محمد المنتجب }} وهذا يؤيد ويرجح ذلك ، بل يعينه ويحدده وإن كانت هناك روايات غير ذلك وذكر بان عياش. وقيل: {في الليلة الثالثة عشرة منه، سنة 214ه-، وقيل: 212ه-.
البشارة النبوية عن ولادته: وكان رسول الله محمد {ص} قد بشرّ بولادة الإمام الهادي{ع}. بقوله: {إن الله تعالى ركب في صُلب الإمام الجواد نطفة لا باغية ولا طاغية، {ع}.نطفة طيبة طاهرة، بارة مباركة، سقاها عنده علي بن محمد، فألبسها السكينة تسمى عنده سبحانه وتعالى بعد الولادة الميمونة علي بن محمد {ع}. إذ ألبسهما السكينة والأسلمة العظيمة والوقار،} وأودعها العلوم وألاسرار وكل سرٍ مكتوم مستتر، عن الحياة والممات وقد عُرف الإمام الهادي {ع}. أنه إذا لقي شخص وفي صدره شيء أنبأه به وحذّره من عدوه...}.
. وقد اختلف المؤرخون قليلاً في تاريخ ولادته {ع}. فقيل أنه ولد في شهر رجب سنة 212هـ أو سنة 214هـ وقيل عن يوم ولادته {ع}.أنه في النصف من شهر ذي الحجة أو السابع والعشرون منه.
مراسم الولادة المباركة: تلقفت أنامل الإمام الجواد ولده علي وسط البهجة والأسارير وابتسامات العلويات الماجدات ثم ضمه الإمام إلى صدره وقبله فأذن في أذنه اليمنى وأقام في أذنه اليسرى بعدها عين له اسمه المتعين له من السماء {علي} وكناه بـ {أبي الحسن} تيمنا بجده أمير المؤمنين علي بن أبي طالب أبا الحسن {ع}.ومن أجل التمييز بينه وبين أبا الحسن الرضا وأبا حسن أمير المؤمنين أضيف إلى كنيته {الثالث} فهو علي الهادي أبو الحسن الثالث.{5}.
*      *          *    *       *        *      *        *    *      *         *          *
} 6- نشأته وتربيته: {عليه السلام}: نشأ وتربّى في ظلّ أبيه الذي فاق أهل عصره علماً وزهداً وتقوىً وجهاداً . وصحب أباه اثنين أو ثلاثاً وعشرين سنة وتلقّى خلالها ميراث الإمامة والنبوّة فكان كآبائه الكرام علماً وعملاً وقيادةً وجهاداً وإصلاحاً لاُمّة جدّه محمد {صلى الله عليه وآله}.{6}.
*      *          *    *       *        *      *        *    *      *         *          *
7} - أوصاف الإمام العسكري: {عليه السلام}:لقد وصف أحمد بن عبيد الله بن خاقان ملامح شخصية الإمام الحسن العسكري {ع}. فقال:أنه أسمر أعين {أي واسع العينين} حسن القامة جميل الوجه، جيد البدن، له جلالة وهيبة، وقيل أنه كان {بين السمرة والبياض}. والظاهرة المتميزة في نشأة الإمام الحسن العسكري {ع} أنه قد ترعرع في بيت يُتلى به القرآن الكريم ليل نهار إذ من يستطيع أن ينكر أنه بيت الإمامة ومركز سليلوا النبي محمد {ص} البيت الذي أذهب عنه الرجس بحسبما وصفهم بذلك الله سبحانه وتعالى بكتابه المقدس القرآن الكريم في الآية الشهيرة المتداولة في الضمائر المؤمنة: {إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا}.{7}.
*        *      *          *    *       *        *      *        *    *      *         *
} 8- صفتـــــــــه :{عليه السلام}: صفاته:ولعلّ مِن أجمل ما وُصف به {عليه السّلام.{ قول ابن شهرآشوب في كتابه { مناقب آل أبي طالب}: كان أطيبَ الناس بهجة، وأصدقهم لهجة، وأملحهم مِن قريب، وأكملهم من بعيد.. إذا صمتَ علَتْه هيبة الوقار، وإذا تكلّم سماه البهاء. وهو من بيت الرسالة والإمامة، ومقر الوصيّة والخلافة، شعبةٌ من دوحة النبوّة.. منتضاة مرتضاة، وثمرة من شجرة الرسالة.. محتباة مجتباة. المناقب ج 4 ص 401.{8}.
                 *     *      *      *       *       *      *       *      *     *         *       *
} 9 - أخلاق الإمام:{عليه السلام}:عاش الإمام حياته زاهداً عابداً، في حجرة خالية ليس فيها من متاع الدنيا شيء سوى حصير، يقضي وقته في قراءة القرآن وتدبّر معانيه. وكان أطيب الناس مهجة ، وأصدقهم لهجة ، أملحهم من قريب ، وأكملهم من بعيد ، إذا صمت عليه هيبة الوقار ، وإذا تكلم سيماء البهاء ، وهو من بيت الرسالة والإمامة ، ومقرا لوصية والخلافة شعبة من دوحة النبوة منتضاه مرتضاه ، وثمرة من شجرة الرسالة مجتناه مجتنباه ، يستقبل الناس بوجه بشوش ، يعطف على فقيرهم ويساعد محتاجهم .
ومن  كرمه وفد إلى الإمام الهادي جماعة من كبار الشيعة فقدم عليه أحمد بن إسحاق وشكا إليه دينا ثم تقدم إليه علي بن جعفر وشكا إليه هو الأخر دينا ثقيلا فالتفت الإمام إلى وكيله وقال: {أعط أحمد ثلاثين ألف دينار وإلى علي بن جعفر ثلاثين ألف دينار} وكان هذا المبلغ لكل واحد منهما يكفيه لقضاء ديونه كلها وأن يعيش حياته كلها بالنعيم و الرفاه. وأرسل له الخليفة المتوكل مبلغ ألف دينار، فوزعها الإمام بين الفقراء والبائسين.{9}.
                 *     *      *      *       *       *      *       *      *     *         *       *
} 10 - تواضعه: {عليه السلام}: يقول علي بن حمزة: رأيت أبا الحسن الثالث يعمل في أرض وقد استنفعت قدماه من العرق فقلت له: جعلت فدال أين الرجال؟فقال الإمام: {يا علي قد عمل بالمسحاة من هو خير مني ومن أبي في أرضه}.فقلت متعجباً: ومن هو؟ فقال الإمام: {رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وأمير المؤمنين كلهم عملوا بأيديهم وهو من عمل النبيين والمرسلين و الأوصياء والصالحين}.{10}.
                      *     *      *      *       *       *      *       *      *     *         *       *
المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــصادرالتأريخية:
مــــــــــــــــن بطـــــــــــــــــون الكـــــــــــتب والانـــــترنيت:
1} - إحياء الميت بفضائل أهل البيت، الحديث الرابع والعشرون، ذكره عن طرق كثيرة.* 2 - إحياء الميت بفضائل أهل البيت، الحديث السابع والعشرون.* 3 - قال الشيخ المظفّر في كتابه الثقلان: إن طرق هذا الحديث بلغت مائتين وخمسين طريقاً؛ من هنا يُعلم أنّ رسول الله {صلّى الله عليه وآله} كان يكرس على مسامع المسلمين في كلّ مناسبة، طالباً من الأمّة التمسّك بهما.* 4 - إحياء الميت بفضائل أهل البيت، الحديث الحادي والعشرون، وأيضاً في مستدرك الصحيحين: ج3 ص457. وكنز العمال: ج6 ص216. ومجمع الزوائد: ج9 ص174.* 5 - روضة الواعظين، ج2 ص271. *6 - إحياء الميت بفضائل أهل البيت، الحديث الثامن عشر.* 7 - عقاب الأعمال: 204.* 8 - أمالي الشيخ الطوسي، 73.* 9 - مجمع البيان، 9-10، 29.* 10 - ديوان الإمام الشافعي، 72. {1}.
}1-« مدينة سامرّاء || شبكة الإمام الرضا عليه السلام »«إسلاميات | ترانيم الروح | سامراء | مدينة سامرّاء» هناك شرح كامل عن تاريخ مدينة سامراء.{1}.
}2- «الكامل في التأريخ المعروف ابن الاثيرالجزء الرابع ذكرنسب الرسول»« موقع الإمام علي بن محمد الهادي عليهما السلام»«الموسوعة الشاملة - جوامع الكلم.{2}.
}-3 - الشيعة هم اهل السنة – الدكتور محمد التيجانيالسماوي. «حیاة الإمام علی الهادی، باقر شریف القرشی، دار ألکتاب الإسلامیة، 1408. » {3}.
}4 – «حلقات في أمهات المعصومين {عليهم السلام}.»«كشف الغمة Amal Movement .» « الكافى ج 1 ص 497 »تاريخ الأئمة }المجموعة } {مجلّد واحد} - مكتبة يعسوب الدين عليه السلام}.{4}.
}5 - «التاريخ الإسلامي الناصع للإمام الحسن العسكري {ع}.««الثقافی الإسلامي - إستشهاد الإمام علی الهادی {علیه السلام }. - فی سطو« «إعلام الورى ، للطبرسيّ. »{5}.
} 6- »« {6}.
}7 -««راجع ترجمته ترجمة حياته في  بتاریخ بغداد 12: 56. ووفیات الأعیان. وتاریخ الیعقوبی2: 484.
والمسعودی4: 84. »«لمحات من حياة الامام الهادي7 ص »124»{7}.
} 8 -«Panoramio - Photo of samara1,»«منتديات سماحة السيد الفاطمي ــ العلاج الروحي بالقرآن الكريم. »«حياة الامام الهادي، محمد رضا سيبويه، مشهد، آستان قدس رضوي، 1413ق، 134ص. »{8}.
} 9 -« تاريخ الأئمّة ، لابن أبي الثلج البغداديّ. » «ذكرى استشهاد الإمام علي الهادي عليه السلام-3 رجب [الأرشيف. »«ذكرى مولد سيدنا ومولانا الامام علي الهادي عليه السلام [الأرشيف.»{6}.
} 10 -الإمام علي بن محمد الهادي {عليه السلام} في سطور [الأرشيف] - شبكة . » «حیاة الامام الهادی عليه «السلام، محمد جواد الطبسی، قم، فیض کاشانی 1426ق، 511ص. » {10}.
مصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادرالكتب:
أئمتنا محمد علي الدخيل - الجزء التأني – دارمكتبت الامام الرضا{ع}.دار المرتضى بيروت لبنان.ص- 213-225.
{8}.
تاريخ الشيعة – تأليف سماحة العلامة الكبير الشيخ محمد حسين المظفر – دار الزهراء – بيروت لبنان. ص – 66 – إلى – 69. محمد جواد مغنية – الشيعة والتشيع – مكتبة المدرسة ودار الكتاب ألبناني – للطباعة والنشر بيروت. ص. 266. {9}.
المصادر كتاب {{ زندگاني امام علي الهادي{ع} ص 206-257}} خمسة ألاف سنة من تاريخ إيران – المجلد الأول - د. صديق صفي زاده - الإمام علي الهادي{ع}.
تاريخ مدينة الكوفة مهد الحضارة الإسلامية... *محمد رضا عباس.
 ــ الالكافي:1 ص:- 324 ح2.* في الكافي: الكافي ج:* 1 ص: 325 ح3.. الكافي ج1ص326ح1.* في الكافي : بحار الأنوار ج :* 50 ص : 207ح23. في مُرُوجُ الذَّهَبِ لِلْمَسْعُودِيِّ،* الأمالي ‏للطوسي ص114م4ح175-29.* في أمالي الشيخ الطوسي : *بحار الأنوار ج3ص269ح3 . في التوحيد :* «في المناقب لابن شهرآشوب‏ قال : اسْمُهُ عليه السلام : عَلِيٌّ.»* أسمه وكنيته ولقبه : بحارا لأنوار ج50 ص113ب1ح2 ، مناقب آل أبى طالب ج 4 ص 401* 1 } - معاني الإخبار ص 65 { 2 } قال الفيروزآبادى : وعسكر اسم سر من رأى ، واليه نسب العسكريان أبو الحسن على بن محمد بن على بن موسى بن جعفر وولده الحسن وماتا بها.* { 3 } علل الشرائع ج 1 ص 230 *[114] الصواعق المحرقة ص 123. {5}.**«القسم الأول - مؤسسة {الإمام الكاظم }{عليه السلام}. ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
{{ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فأنها مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ}}
      «وَربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا» [email protected] محمد الكوفي/ ابوجا ســـــــــــــــــــــم.

  

محمد الكوفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/07


  أحدث مشاركات الكاتب :

    •  الحذر كل الحذر - لن تصدق ماذا يفعل شحم الخروف بجسم الإنسان  (المقالات)

    • إطلالة تاريخية على أرض كربلاء، التی اختارها الله ليعمدها بدم الإمام الحسين وأجساد أهل بيتهُ وأصحابه الميامين  (المقالات)

    • فضل عظيم في زيارة السيدة فاطمة المعصومة {عَلَيْهِا السَّلامُ}:بالإضافة إلى وصف مختصر عن تاريخ مدينة قم والمزارات الشريفة  (المقالات)

    • تحرَّك موكب سبايا آل محمد من كربلاء المقدّسة نحو مدينة الكوفة العلوية المقدسة  (المقالات)

    • إطلالة مختصرة على سيرة كريم أهل البيت ورابع اصحاب الكساء "الإمام الحسن المجتبى " في ذكرى ولادته {عَلَيْهِ السَّلامُ}،  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : إطلالة مختصرة على مدينة سامراء {سر من رأى}.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيز ملا هذال
صفحة الكاتب :
  عزيز ملا هذال


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الغزي يثمن دور الشعر والشعراء في مرحلة ما بعد التحرير من نظام الطاغية  : اعلام رئيس مجلس ذي قار

 مكتبةُ ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة تُبرم بروتوكول تعاونٍ مع الاتّحاد العربيّ للمكتبات والمعلومات...

 قرد بن مقرود  : حاتم عباس بصيلة

 المرجعية العليا بالنجف تشدد على ضرورة ان يكون القتال ضد داعش لتحرير العراق وليس لاغراض اخرى

 الرد على شبهة السماوات التسع.مع برنابا في إنجيله.   : مصطفى الهادي

 الأحزاب الإسلامية اختراع امبريالي لتلهية تونس ومصر عن غزو ليبيا  : محمد الحمّار

 تظاهرات وأعتصامات وأضرابات السيد الصدر الى أين؟  : علاء كرم الله

  ما هو دين الانبياء؟ الجزء الاول  : مهتدي رضا عباس الابيض

 هذا رد البرلمان .. يا سيد احمد الصافي

 تعليقٌ حول: (حوار القاهرة والناس)  : الشيخ احمد سلمان

 الساسة السفاحون ودماء سبايكر!  : قيس النجم

 النهضة الحسينية وحِكَمية تكوينها  : حسن كاظم الفتال

 بحث مسلسل حول إقامة الدليل على وجوب_التقليد ( 3 ) النصوص الدالة على مشروعية التقليد ولزومه  : ابو تراب مولاي

 بالصور: المرجع الفیاض یلتقی عددا من العلماء والشخصیات السیاسیة بمؤسسة الامام الخوئی بلندن

 على ضفاف العمر  : طارق فايز العجاوى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net