صفحة الكاتب : فؤاد المازني

صدق أو لا تصدق .. مقاتلون من فرقة العباس القتالية في البصرة .. يعيدون الحياة للموتى
فؤاد المازني

في أي بلد من البلدان عندما يتعرض الى إعتداء من قبل قوة خارجية تتضافر جهود الجميع في ذلك البلد من أجل التصدي لهكذا عدوان غاشم ومحاربته ودحره والقضاء عليه بكافة الإمكانات المتاحة ، وعندما يكون هذا العدوان يهدف الى تدمير البلاد وقتل العباد بلا وازع ورادع وضمير ويهلك الحرث والنسل والهيمنة على مقدرات البلد ، في المقابل وفي معظم الأحيان في مثل هكذا أحداث ووقائع وحروب تشترك  شرائح المجتمع جميعها تباعآ وبوتيرة متصاعدة للدفاع عن النفس والعرض والوطن .
هذا ماجبلت عليه النفس الإنسانية وشواهدها كثيرة في البلدان التي تعرضت الى عدوان سافر من أي جهة خارجية ولم يهدأ البلد المعتدى عليه ويستقر حاله إلا بالقضاء على المعتدي أو طرده من آخر شبر من الوطن مهما طال الزمن او قصر ومهما كانت الإمكانيات والعدة والعدد ومهما تآمر المتآمرون وخان الخائنون وأوصدت أبواب التمويل والإمدادت في التصدي للعدوان تبقى  النتيجة لابد من طرد المعتدي .                       بعد إندحار الجيش العراقي عام 1991 نتيجة الإعتداء الآثم على الكويت والحصار الذي إستمكن منه ولغاية 2003 كانت الماكنة العسكرية العراقية في تراجع ملحوظ ومتعثر ومتهالك وبعد 2003 ودخول القوات الأمريكية والقوات المتحالفة معها الى العراق عمدت هذه القوات الى تدمير ممنهج لكل الكابينة العسكرية بكافة أصنافها وعدتها ومدخراتها وكانت النتيجة إنكسار المنظومة العسكرية برمتها وجاءت الطلقة الأخيرة وكما تسمى طلقة الرحمة بحل الجيش !! . 
على ضوء ماتقدم بات العراق في لحظة لايملك آلية عسكرية واحدة دفاعية فضلآ عن الهجومية يمكنه أن يدافع فيها عن نفسه فكل ماكان يملكه أصبح هشيمآ تذروه الرياح وبدأ وكأنه يريد ان يبني جيشآ من الصفر بما تتعطف عليه الدول من صفقات أسلحة تشوب أكثرها عفونة التآمر والفساد ونهاية الصلاحية وتسارعت الأحداث حتى كأن العراق أمسى سوق للنخاسة السياسية ومزادآ علنيآ للمطامع الإقليمية والدولية وثروة مستباحة لكل من هب ودب ومرتعآ لعديمي الضمير وساحة لتصفية الحسابات ومنبرآ لإذكاء الفتن .. ودخل الأوغاد من كل حدب وصوب خوارج العصر الى البلد ليستمكنوا من الأرض ويعيثوا فيها فسادآ وخرابآ وقتلآ وتشريدآ ويدنسوا الأعراض والمقدسات فصدحت المرجعية بنداءها المدوي أن أوقفوا الزحف التتري وتصدوا للمؤامرة فتهافتت القلوب على الدروع ملبية هذا النداء زاحفة على بطون المعاناة والألم متناسية كل الأوجاع فالخطر أبلغ والمواجهة اوجب ، ولما كانت الحرب بحاجة الى عدة فضلآ عن العدد ولا وجود لترسانة عسكرية عراقية حديثة يعتد بها فكل مالديها من أسلحة ومعدات وآليات دمرت بالكامل وركنت في مقابر الحديد والصلب أو مهشمة في الصحراء الفاصلة بين العراق والسعودية وكأنها جبال من الركام الهامدة .. فكيف ستكون المواجهة ضد شراذم العصر التي تتحصن بأحدث  الأسلحة الحديثة والمتطورة وبجهد إستخباراتي متميز وتسهيلات دولية داعمة لهم . هنا مربط الفرس حيث بادر أبناء المرجعية الرشيدة وفتية مراكز فرقة العباس القتالية في البصرة التابعة الى فرقة العباس القتالية في كربلاء المقدسة الى أن يشمروا عن سواعدهم البطولية متزامنة مع سيول المتطوعين في مراكز الفرقة للمشاركة في الدورات التدريبية ، الى المبادرة بفتح ورش شعبية بكافة الإختصاصات الصناعية من أجل إعادة تصنيع الآليات والمعدات العسكرية والأسلحة الميتة والمتروكة وإعادتها للحياة وتأهيلها للدخول في سوح المعارك بعد أن جدبت يد الحلفاء من تقديم يد العون الصادقة الى العراق . وأصبحت هذه الورش رغم بساطة الأدوات التي تمتلكها إلا أنها تزخر بالطاقات الشبابية الفنية والإبداعية في تأهيل الأسلحة الثقيلة والمتوسطة وآليات النقل والمدرعات والدبابات  وبان نجاح هذه الورش في عملها على أرض الواقع ولمس الجميع هذا الإنجاز المتميز والإبداع الحقيقي وأصبحت أحد الروافد اللوجستية التي ترفد المقاتلين بما يحتاجونه من معدات وآليات وأسلحة حتى أصبحت هذه الورش مثلها كمثل خلايا النحل عملآ ونشاطآ وعطاءآ مثمرآ وعلى مدار الساعة والملفت للنظر ونقولها تواضعآ لا مبالغة ولا إستكبارآ أن هذه الورش يعمل أفرادها تطوعآ بكل ما أوتيت هذه الكلمة من معنى بل في معظم الأحيان هم ذاتهم يعملون ويتبرعون بغية إنجاز العمل على أكمل وجه ويسارعون الخطى في الإبداع والتحوير وخلق الحياة لمعدات أكل الدهر عليها وشرب .. حقآ تخجل الكلمة كيف تصفهم

  

فؤاد المازني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/07/27



كتابة تعليق لموضوع : صدق أو لا تصدق .. مقاتلون من فرقة العباس القتالية في البصرة .. يعيدون الحياة للموتى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عباس الطيب
صفحة الكاتب :
  الشيخ عباس الطيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ثورة الإعلام الرقمي ..وخطورة تردي مناهج كليات الإعلام العربية  : حامد شهاب

 كابوس موت الغربة  : د . رافد علاء الخزاعي

 اصدار العدد الاول لمجلة المبين التي تصدر من الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة  : علي فضيله الشمري

 هكذا اعتقدت...  : سماح خليفة

 منذ التقينا  : حوا بطواش

 ضبط تلاعب وتزوير بملياري دينارٍ في هيأة توزيع المنتجات النفطية بالبصرة  : هيأة النزاهة

 الديمقراطية والمجتمع الإستبدادي!‏  : محمد الحسن

 أرجوكم {لَا يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ}  : نزار حيدر

 مدير عام دائرة شهداء ضحايا الإرهاب يستقبل أسر الشهداء والجرحى  : اعلام مؤسسة الشهداء

 وأخيراً سقط صنم تربيـة واسط  : حيدر الخضر

 في بطولات العالم بالشطرنج للفئات العمرية المقامة في العين.. لاعبتنا سالي عباس عبد الزهرة تتنافس بشراسة على لقب فئة (12) عاماً  : طلال العامري

 العبادي يعلن إعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية أمام الرحلات الدولية

 قصه قطاره الأمام علي عليه السلام الواقعة في كربلاء .. !!  : عباس عطيه عباس أبو غنيم

 شرطة واسط تلقي القبض على 10 متهم بقضايا جنائية مختلفة  : علي فضيله الشمري

 رمتني بدائها وأنسلت  : غزوان العيساوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net