بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: الحكم الخليفي عصي على الإصلاح .. وخيار الشعب والقوى الثورية هو إسقاط النظام

بسم الله الرحمن الرحيم

((أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَن يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا)) صدق الله العلي العظيم.

((من بعد الخميس أنهينا الكلام الشعب يريد اسقاط النظام)).

أيها الشعب البحراني العظيم ..

يا شباب ثورة 14 فبراير البواسل ..

أيها الشباب المقاوم ضد الإحتلال السعودي ..

 

لقد إنبرى السيد عبد الله الغريفي في ليلة الجمعة 6 أغسطس/آب 2015م ، ليكشف للحكم الخليفي الطاغوتي صدور وظهور الثوار وقادتهم داخل السجن وخارجهم من أجل إستهدافهم ، تملقا للطاغية حمد وآملا وظاناً في حوار جديد والتوصل مع السلطة الفاسدة والمفسدة والظالمة إلى ميثاق خطيئة محسن وبنسخة جديدة ، ولذلك فإن حركة أنصار ثورة 14 فبراير ومع إحترامها للعمامة ولرجال الدين وخصوصا العلماء المجاهدين الربانيين السائرين على نهج الأنبياء والرسل وأئمة الهدى ورسالة سيد الشهداء الإمام الحسين ونهضته المقدسة وشعاراته ونداءاته والتي منها هيهات منا الذلة .. وإني لا أعطي بيدي إعطاء الذليل ولا أقر لكم إقرار العبيد ، تعلن عن أن كافة القوى الثورية والشعب بأغلبيته الساحقة وبوضوح وبلا مواربة ولا مجاملة بأننا جميعا محرضون ضد الفساد والظلم والطغيان الخليفي ، ونعلنها وبوضوح بأننا ندين مثل هذه الخطب الجبانة والبيانات الصفراء التي تدعو إلى العبودية والركون إلى الطاغوت والظالم المستبد ، وندين صمت رجال الدين ضد الإنتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان وهتك الأعراض والنواميس وإغتصاب العلماء والحرائر والمعتقلين في السجون.

لقد هاجم السيد الغريفي شريحة كبيرة من أبناء الشعب " قيادت – علماء – قوى ثورية – شباب ثوري رسالي مضحي ، بين سجين ومطارد ومشرد ومتواري ومهجر وشهيد" ، ووصفهم بفاقدي الشرعية وغير راشدين ومحرضين ، بينما هو ومن معه من إلتزموا الصمت والسكوت طوال عام كامل ، ولم يشاركوا في ثورة 14 فبراير 2011م ، ولم يشاركوا في الساحات والميادين ومنها ميدان اللؤلؤة الذي حضره مئات الآلاف من أبناء الشعب الذي طالب بالإصلاحات السياسية الجذرية وطالب بشعاراته بإسقاط النظام ورحيل العائلة الخليفية الغازية والمحتلة.

إن السيد الغريفي بخطابه هذا أراد التبرير لمنهجه ، مطالبا بالعفو والسماح له ولحزبه وجمعيته بمواصلة العمل السياسي ، موافقا لحكم آل خليفة بإتهام أبناء الشعب بالتحريض ، لاغيا مفهوم أن إسقاط النظام حق ورأي ، بل هو تحريض على إجتثاث الظلم والفساد والإستبداد ، وإن تبرئة نفسه ممن يتبنون إسقاط النظام كونه جريمة ؟!! ، فإنه بذلك يوافق العدو الخليفي بأن يفتك بالشعب كون الشعب يطالب بإلغاء آل خليفة ورحيلهم عن البحرين.

لقد كانت خطبة الغريفي مليئة بالكامل بالمفاهيم المغلوطة حيث خلط الحق بالباطل بإسم الدين ، ولكن يبقى السؤال .. هل هناك من يحاسبه ؟! .. ومن الطبيعي أن يصدر هذا الكلام من رجل لا يفكر بمعاناة الناس ، حيث كل همه هو تبرئة نفسه وحزبه وجماعته وجمعيته من عداوة الحكم الخليفي الذي يقتل شعبنا يوميا ، معلنا حبه وتودده إلى الطاغية حمد وأزلام حكمه.

وليعلم السيد الغريفي بأن النصيحة بـ"جمل" وليس بـ"وطن" كامل ألغيت هويته وأنتهكت كرامته وحريته وهتكت أعراض شعبه .. من هنا فإن القوى الثورية ومعها جماهيرها المقاومة محرضة ضد الإرهاب الخليفي الفاشي وتقف مع علمائها ونخبها ومثقفيها المقاومين والصامدين .. ولسنا مع عمائم إنبطاحية تدين الضحية وتعطي الضوء الأخضر لإستباحة قرانا وبلداتنا ومنها سترة الثورة الأبية.

ونعاهد جماهيرنا الرسالية الثورية بأننا سنكون في الساحات ونقول لمن يتودد للطاغوت والركون للظلمة والطغة المفسدين من أجل التمهيد لحوار خوار وميثاق خطيئة آخر بأن خطاباتكم رجعية متخلفة ، وأنكم لا تمثلون إلا أنفسكم وزمانكم القديم البالي المتهالك الذي حطمته ثورة 14 فبراير في ذلك اليوم الذي قبعتم في بيوتكم وإلتزمتم الصمت لأكثر من عام ولم تنبسبوا ببنت شفة.

نعم إننا نعاهد علماءنا الربانيين ومراجعنا العظام وعلى رأسهم الإمام الخميني الراحل قدس سره ، والإمام الخامنئي وسائر علماء وقادة المقاومة بأننا سنكون على خط ونهج الأنبياء والرسل والأئمة الهداة المعصومين "عليهم السلام" الذين قاوموا الطواغيت والفراعنة والإستكبار منذ قيام الخليقة إلى قيام الساعة.

إن الله سبحانه وتعالى يدعو إلى مقارعة الطاغوت ويدعو النبي الأكرم محمد (ص) بتحريض المؤمنين على القتال حيث جاء في القرآن الكريم: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ يَغْلِبُواْ أَلْفاً مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَفْقَهُونَ).

إننا لن نكون إنبطاحيين ولا إنهزاميين أمام الطاغوت ، ولن نتسكع على أبواب قصوره من أجل فتات من الإصلاح ولا من أجل العودة إلى المربع الأول ، ولا إلى التصويت على ميثاق خطيئة آخر ، وإن جثمان الملكية الدستورية الخليفية قد شيعه شعبنا إلى مثواه الأخير ، والشعب سيستمر في نضاله وجهاده ولن تهدأ أصواته وحناجره من إطلاق شعار الشعب يريد إسقاط النظام .. ويسقط حمد .. يسقط حمد .. وشعارنا إلى الأبد .. يسقط حمد .. يسقط حمد..

 

فيا شعبنا الغيور والبطل ..

ويا شباب الثورة الأبطال .. 

 

منذ الخميس الدامي في فبراير من عام 2011م وبعد سقوط الشهداء ، فقد أنهى الشعب وشباب الثورة الكلام مع الحكم الخليفي الفاشي ورفعوا سقف شعاراتهم بإسقاط النظام ، حيث هتفت جماهير الشعب ومعهم شباب الثورة الأبطال (من بعد الخميس أنهينا الكلام والشعب يريد إسقاط النظام) .. ولذلك فثورة 14 فبراير التي فجرها الشباب البحراني الثوري الرسالي وتخلى عنها البعض ممن جلسوا في بيوتهم ولزموا الصمت لمدة عام كامل ، ولم يشارك بعضهم الجماهير في المظاهرات ولا في الحضور في دوار اللؤلؤة ، ولم يشاركوا العلماء والفضلاء ورجال الدين صلوات الجماعة في الساحات ولا في ميدان اللؤلؤة ، وميدان الشهداء.. هذه الثورة مستمرة ومشتعلة حتى تقوض دعائم الحكم الخليفي اليزيدي الأموي المرواني السفياني الجاهلي .. وإننا على ثقة بأن جاهلية القرن العشرين المتمثلة في آل سعود وآل خليفة ستزول ، وإن قوى الإستكبار العالمي والجاهلي هي الأخرى إلى زوال ، وإن حكم الله والعدالة الإنسانية قادم لا محالة ، وما علينا إلا التمهيد لدولة العدل للإمام الحجة المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف.

إن سقف ثورة 14 فبراير هو سقف ثورات الصحوة الإسلامية التي إنطلقت من تونس إلى مصر واليمن ، فالجماهير تطالب بإسقاط النظام ، وإسقاط الطاغوت ، وقد إنتصرت تلك الثورات ، وبعضها تم الإلتفاف عليها ولكن في اليمن إنتصرت وها هي تقاوم قوى العدوان والغزو الإستكباري العالمي الصهيوأمريكي ، وهاهي اليوم الثورة في البحرين في طريقها إلى الإنتصار على الطاغوت الخليفي الفاشي.

وخلال الأعوام التي تلت الثورة طالب البعض جماهير الثورة في صلوات الجمعة بإطلاق شعار إصلاح النظام ،بدلا من شعار إسقاط النظام ، وصرحوا مرارا في صلوات الجمعة بأن سقف ثورة 14 فبراير هو دون سقف ثورات الربيع العربي ، إلا أن الجماهير وشباب الثورة إستمروا في طريقهم من أجل حقهم في تقرير المصير ، وإسقاط النظام وإختيار نوع نظامهم السياسي القادم.

واليوم ومن جديد يطلق البعض خطاب الإصلاح والتصحيح للنظام الخليفي الفاشي ، ويطرح خطاب المناصحة ويتهم من يدعوا لإسقاط النظام بأنه محرض ويتحمل مسئوليته ، وأنهم إنما ناصحين للنظام ومحبين له ، وكأن الطاغية حمد حاكم مع أزلام حكمه يتقبلوا النصح، وهم الذين هتكوا الأعراض والنواميس وإستباحوا المدن والقرى والبلدات وسرق مرتزقتهم الأموال والحلي والمجوهرات والأشياء الثمينة من أبناء شعبنا ، وقاموا بهدم المساجد والمقدسات ، وإستقدموا الجيوش الغازية من السعودية ومشيخات الأنظمة الخليجية الفاسدة التي عاثت في الأرض خرابا وفسادا.

لقد توصلت جماهير شعبنا إلى قناعة تامة بإستحالة إصلاح هذا النظام الفاسد الطاغي المتجبر ، ولو كان يتقبل النصيحة لتقبلها منذ عدة قرون ، ولكن آل خليفة ناكثي العهود والمواثيق ، وقد عرفهم الشعب في الخمسينات في إنتفاضة الهيئة ، وما بعدها من الإنتفاضات الشعبية ، وعرفهم بعد إنقلابهم على دستور 73م العقدي بتجميد الدستور وحل البرلمان في عام 1975م وتفعيل قانون أمن الدولة السيء الصيت ، وقد لدغ الشعب من سمهم النقيع في عهد الطاغية حمد بعد أن أعطى الوعود والمواثيق لقادة المبادرة في السجن ، وأعطى الوعود والمواثيق والتوقيع في بيت السيد الغريفي ، ونكث العهد والميثاق وظلت البحرين لأكثر من عشر سنوات تعيش الويل والثبور في ظل حكمه ، وبعد إنطلاق ثورة 14 فبراير رأينا ما حل بشعبنا من ويلات ومآسي وسفك للدماء وهتك للأعراض وإستباحات قل نظيرها في التاريخ.

إننا نستغرب كيف يأتي البعض من جديد ليروج للإصلاح والمناصحة ، بينما الشعب كل الشعب بأكثريته وأغلبيته يطالب برحيل العائلة الخليفية عن البحرين ويطلق شعارات (إنتهت الزيارة عودوا إلى الزبارة) ، ويسقط حمد يسقط حمد وغيرها من الشعارات التي يطلقها الشعب في مظاهراته ومسيراته اليومية.

لذلك فإن التصحيح والإصلاح السياسي قد إنتهى في قاموس الشعب البحراني ، فآل خليفة مجرمي حرب ومرتكبي مجازر إبادة جماعية لابد من أن يحاكموا في محاكم جنائبة دولية ، وهم من أراد تحطيم الشعب ومسخ هويته بالتجنيس السياسي وتبني مجيء قوات أجنبية لقمع ثورة 14 فبراير ، هذه القوات التي لا زالت جاثمة على صدر شعبنا ولا زالت محتلة لبلادنا.

إن من يطلق الخطاب السياسي التصحيحي هو من يسعى لإبقاء شرعية الحكم الخليفي الذي طالب الشعب بإجتثاث جذوره ، فلا مكان لآل خليفة في البحرين ولا مكان للطاغية حمد على أرض البحرين الطاهرة ولابد أن يرحل ولابد لآل خليفة أن يرحلوا.

إن آل خليفة لا يمكن إصلاحهم ولا يمكن نصيحتهم ، وقد أقفل آل خليفة كل قنوات التواصل وقنوات النصيحة  ، والشعب والقوى الثورية قد فقدت الأمل في إصلاح هذا الطاغية وحكمه الفاشي والفاسد ، وشعبنا قد فقد الأمل في إصلاح حكم مارس ولا زال يمارس أبشع أنواع الظلم والطغيان وإمتهان الكرامات وهتك الأعراض والحرمات.

إن فرعون البحرين قد علا في الأرض وجعل أهلنا شيعا يستضف طائفة من أبناءنا ويذبح أبناءنا ويستحي نساءنا إنه كان من المفسدين طبقا للآية القرآنية الشريفة:
(إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعاً يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ).

إن الذين يطرحون الخطاب التصحيحي والنصح ، ويخطئون الشعب والمعارضة المطالبة بإسقاط النظام ، هؤلاء قد كشفوا عما كانوا يتسترون ورائه من خداع الناس وتضليلهم ، وأظهروا حقيقتهم ، ولذلك فإنهم شركاء في كل ما وقع على شعبنا من جرائم يندى لها جبين الإنسانية ، وليس هذا الخطاب إلا منتهى النفاق مع السلطة الخليفية ومع الشعب الذي رفض التعايش مع الطاغية حمد ومع نظام حكمه الفاشي الفاسد.

إن الأغلبية الساحقة من أبناء شعبنا طالبوا بإسقاط النظام وهم يتحملوا مسئولية شعاراتهم التي أطلقوها ، فهم باتوا لا يستطيعوا العيش بإمتهان كرامتهم وكرامة عوائلهم وسجنائهم الذين يتعرضون يوميا للتعذيب وإنتهاك حقوقهم وهتك أعراضهم في السجون.

إن شعبنا باجمعه وكل القوى الثورية تطالب بإسقاط النظام ، أما الذين جلسوا في بيوتهم وأقفلوا أفواههم لأكثر من عام ولم ينبسوا ببنت شفة أو أي موقف ، ولم يشاركوا الشعب والشباب الثوري والعلماء المجاهدين والذين أغلبهم اليوم يقبعون في السجن ، هم الذين اليوم يخطئون الشعب ويخطئون الشباب الثوري والثوار وقيادات الثورة والعلماء الذين طالبوا بإسقاط النظام وصرحوا بأن إسقاط النظام أقصر مسافة للنصر من المطالبة بالملكية الدستورية.

ونتساءل ويتساءل معنا شعبنا كيف يحلو للبعض أن يدعي نيابة عن الشعب بأنه يحب النظام ويشفق عليه ، وأن يدلي له النصيحة ، بينما هذا الطاغية الأرعن قد أطلق العنان لجلاديه ومرتزقته بزهق أرواح الناس وسفك دمائهم وهتك أعراضهم في السجون وعند المداهمات ، ولذلك فإن على جماهيرنا أن تجيب على هذه التصريحات بمواقف ثورية في الساحات مطالبة أكثر وأكثر بإسقاط النظام وعدم القبول بشرعيته والقبول بالتعايش معه.

إن جماهير شعبنا لن تقبل أي خطاب يدين المحرومين والشهداء .. ففي بيوت هؤلاء تم التوقيع على خديعة الميثاق ولا يزالون ينتظرون خديعة أخرى وملهاة جديدة..

وإن جماهيرنا من حقها أن تتساءل بأننا في أي زمان نعيش ؟؟!! .. حيث يتجرأ البعض على إدانة المظلومين ويغرسون أقلامهم بجراحات الشهداء ويسكتون عن مظالم آل خليفة اللعناء .. إن ذلك يعد سكوت الشياطين ليس إلا؟!!..

فجماهيرنا تتسال ومن حقها تتساءل .. لماذا يبذل هؤلاء كل جهودهم للدفاع عن آل خليفة وعن الوهابية والنواصب ويحرمون التحريض ضدهم ، في الوقت الذي قضى وأفنى هؤلاء كل أعمارهم ودهرهم يحرضون ضد هذا الفريق الشيعي أو ذاك الطرف الوطني .. لماذا هذا النفاق السياسي وبصوت عال نقول لماذا الدفاع عن آل خليفة والتودد إليهم .. ولماذا إدانة مواقف قادتنا ورموزنا وعلماءنا الذين طالبوا بإسقاط النظام وهم اليوم يقبعون في سجون آل خليفة ويتعرضون إلى الموت البطيء؟!!.

أما إذا كانت المطالبة بإسقاط النظام يعني إنتاج كراهية ضد النظام .. فلابد أن ننتقد الإمام الخميني (رضوان الله تعالى عليه) الذي رفض دعوات  الشاه بالملكية الدستورية ، وطالب بإسقاط النظام الشاهنشاهي وطالب برحيل الشاه.

ولتعلم جماهيرنا الرسالية الثورية بأن في الساحة الإسلامية والسياسية والجهادية ، هناك خطان ، الخط الأول هو الإسلام السياسي الثوري المطالب بالحكم الإسلامي والحكومة الإسلامية وإسقاط الأنظمة الطاغوتية الفاسدة ، وهو إسلام الحوزة الناطقة الثورية وإسلام المقاومة وجبهة المقاومة وتيار الممانعة ، والتي كان يجسدها في التاريخ الحديث الإمام الخميني رضوان الله تعالى عليه ومدرسته الرسالية الثورية ، واليوم يجسده قائد الثورة الإسلامية الإمام الخامنئي .. والخط الآخر هو الخط التقليدي والذي يمثل الحوزة الصامتة ، والذي يطالب الجماهير بالتعايش مع الملوك والجبابرة والحكام ويطالب بالإصلاح في ظل الملكيات والمشيخات والحكومات الظالمة الفاسدة والمفسدة، ولا يؤمن بالإسلام المحمدي الأصيل الذي طرحه الإمام الخميني رضوان الله تعالى عليه ، وكان هذا الخط التقليدي إنتقد في وقتها الإمام الخميني وثورته وبعضهم ذهب إلى أن الإمام الراحل عندما قام بالثورة فقد أصبح جسر عبور ومطية ركبها الشيوعيين في إيران؟؟!!.

وبعد إنتصار الثورة الإسلامية في إيران قام أصحاب الحوزة الصامتة والخط التقليدي بالتملق للثورة وقادتها وركبوا الموجة والى يومنا هذا، وهذا ديدنهم على إمتداد التاريخ.

إن الإمام الخميني (رضوان الله تعالى عليه) قد جاء بنظرية جديدة في الحياة السياسية وهو رفض حكم الطاغوت ورفض الركون إلى الذين ظلموا ، ورفض الملكية الدستورية ، وقد إنتصرت ثورته ، ولم يسمع إلى الكثير من الذين طالبوه بقبول دعوات الشاه المقبور بالعودة إلى الملكية الدستورية في ظل حكم محمد رضا بهلوي.

لقد طالب الإمام الخميني بالحكومة الإسلامية ، وكان يطالب بخروج الجماهير الى الساحات والمطالبة بإسقاط النظام ، فهل كان يحرض على الكراهية ؟!!، وهل هذا يعني إنتاج الكراهية ضد النظام ؟!! .. نعم إن الله يطالب الناس بالقيام على الطواغيت وإقامة حكم الإسلام.. وكان الله يحرض النبي بالقتال ضد الطاغوت وضد الجاهلية الأولى.

وكم نصح الإمام الخميني في خطاباته وبياناته شاه إيران المقبور بالعدول عن ظلمه وطغيانه وإستبداده ، ولكنه أبى وإستكبر وتجبر ، وكانت عاقبته السقوط الأبدي ، وقد نصح قادة المعارضة البحرانية قبل ذلك طغاة آل خليفة ، وطاغية البحرين الحالي بعد أن إنقلب على الدستور العقدي ومرر الدستور المنحة ، ولكنه إستكبر وتغطرس وقمع وإعتقل الشعب وعذب وإنتهك الأعراض والحرمات من عام 2002م إلى 2010م.

وبعدها وفي 14 فبراير 2011م ، تفجرت الثورة ولكنه لم يعتبر بنصح الآخرين ، ولم يقبل بالإصلاحات السياسية الشاملة ، وقمع الثورة وسفك الدماء ، وعلى الرغم من نصح البعض له ، ودخول الجمعيات السياسية على الخط والمطالبة بالإصلاحات ، إلا أنه وعبر ولي عهده الطاغية الأصغر سلمان بحر ، حاول المناورة والإلتفاف وإضاعة الوقت بمبادرة ولي العهد المعروفة لإضاعة الوقت ، وبعد ذلك طلب من قوات الإحتلال السعودي بالتدخل وفعلت ما فعلت من ظلم وجور وإستباحات ، وبعدها وبعد أن إعتقل قادة الثورة وعلمائها والآلاف من النساء والرجال وشباب الثورة ، إفتعل مناورة الحوار الخوار الذي فشل ، حتى أن الجمعيات السياسية في نهاية المطاف قاطعت الإنتخابات التشريعية والبلدية لأنها وصلت مع الحكم الخليفي إلى طريق مسدود.

فهل بعد كل هذه السنين يمكن الضحك على ذقون الشعب ، والعودة إلى المربع الأول والتودد والتحبب إلى الطاغية عله أن يتراجع عن غيه ويعطي الشعب من فتات الإصلاح؟!!.

إن شعبنا البحراني الثائر صاحب كرامة ، وقد أنتهكت وأمتهنت كرامته ، ولا يمكن بأي صورة من الصور أن نعتبر مطالبته بإسقاط النظام بأنها تحريض على الكراهية .. وإنما هو حق مشروع كفلته الشرائع السماوية والقوانين الوضعية بأن يطالب الشعب بحقه في تقرير مصيره وإختيار نوع نظامه السياسي في ظل إنتخابات حرة ونزيهة ، وكتابة دستوره وصناعة مستقبلة السياسي بعيدا عن القمع والإرهاب السياسي.

وأخيرا فماذا بعد تعدي السيد الغريفي على مشاعر الشعب البحراني ومن قدموا الشهداء من أبنائه ، عبر إسقاط مطلبه الأساس وهو إسقاط النظام الخليفي ومحاكمة الطاغية حمد وأزلامه ومرتزقته وجلاديه لسفكهم الدماء وقتلهم الأبرياء من دون حق ، وفي ظل هذه التطورات الميدانية الصعبة ، من مداهمات وإعتقالات وهتك للأعراض والحرمات والنواميس ، وتعذيب ممنهج وجرائم حرب ومجازر إبادة لا حدود لها ، يرتكبها كيان الإحتلال الخليفي في حق أبناء شعبنا؟!!

إن خطاب السيد الغريفي ليلة الجمعة ما هو إلا تشريع معلن لقوات الإحتلال الخليفي ومرتزقته لإرتكاب جرائم أكبر وأفضع في حق شبابنا الرسالي المقاوم ، وقد أصبح السيد الغريفي مجرد أداة سيستخدمها الحكم الخليفي ليشرع ويجمل بها ممارساته الإجرامية ضد أبناء شعبنا ، وإن هذا التمادي والإستهتار بإبداء مثل هذه المواقف الهزلية هو نتيجة عدم تحمل القيادات العلمائية والسياسية الثورية للرد على مثل هذه الشبهات وبهذا التجاهل سيتم سحق شبابنا بدم بارد.

من هنا فإننا نطالب السيد الغريفي بتقديم إعتذار رسمي لكافة أبناء الشعب وعوائل الشهداء والجرحى والمعتقلين والتراجع عن ما بدأ وصرح به ، كما ونطالب جميع القيادات المتواجدة على الساحة الثورية والسياسية بالرد الحاسم على مثل هذه الشبهات.

(وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ).

 

حركة أنصار ثورة 14 فبراير

المنامة – البحرين

8 آب/أغسطس 2015م

http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=9255

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/08



كتابة تعليق لموضوع : بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: الحكم الخليفي عصي على الإصلاح .. وخيار الشعب والقوى الثورية هو إسقاط النظام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سفيان بن حسن
صفحة الكاتب :
  سفيان بن حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شبكة المدن الابداعية لليونسكو توجت بغداد مدينة ( للادب )  : دائرة العلاقات الثقافية العامة

 فتوى الدفاع المقدسة والوعي التحرري

 لجنة النفط والغاز في مجلس محافظة البصرة ترحب بطرح مصفى البصرة النفطي للاستثمار  : اعلام لجنة النفط والغاز في البصرة

 واخيرا خابت احلام وآمال البرزاني  : مهدي المولى

 العمل تنظم سفرة ترفيهية للمشردات  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 إعلام المجلس الأعلى لخلط أوراق الحكومة  : فراس الخفاجي

 مُخالفة ألغدير أنتجت ألتدمير!  : سلام محمد جعاز العامري

 علي التميمي بدلتك الزرقاء كشفت فشلهم  : حمدالله الركابي

 صدور كتاب في جامعة بغداد عن المفاهيم الفلسفية في التصميم الطباعي  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

  التجسس والجاسيوسية وعلم التخابرمن وجهة نظر الاسلام . القسم الاول  : مجاهد منعثر منشد

 ومازالَ السُؤَالُ يجُوبُ *  : انجي علي

 انتصار  : جاسم حسين المشرف

 التجارة.. الغاء 114 وكالة غذائية وطحين خلال شهر ايلول الماضي لمخالفة وكلائها للضوابط  : اعلام وزارة التجارة

 كوردستان والحقائق الدامغة!  : كفاح محمود كريم

 أنامل مُقيّدة – وصايا السيد السيستاني وحقوق المخالفين- 3  : جواد كاظم الخالصي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net