صفحة الكاتب : محمد الدراجي

دولة الرئيس...أضِرب بيد من حَديد...المرجعية..والشعب معك
محمد الدراجي
السلام عليكم..
 
تَرقُبآ لكل مُجريات الأمور التي تَحدث الآن..وماقبلها...وأمُنيات التَحول الديمقراطي  الأسود والأسوء علينا مابعد 2003 ..والذي افقدنا..حتى أملنا بعراق جديد...ننَعم بكل شئ فيه..بعد أن جَلب لنا الأحتلال الأمريكي ويلات ومآسي مأانزل الله بها علينا..ومَنّ علينا بِساسة...والعِياذ بالله ..سَلبونا حتى مابَقي لنا ما نستر به عوارتنا وعورات عوائلنا..هذه الديمقراطية البائسة التي أوصَلتنا الى مقوله..(( كُنا بحرامي واحد...صِرنا اليوم بـ 1000 حرامي))..وماأكثرهم..أجلكم الله..
 
اود القول..أن هذا الشعب الذي ضَحى بالغالي والنفيس على كل السنوات التي مَرت به..من حُروب طاحنه ضروس..وقرارات رعناء وهوجاء  أدخلتنا في دوامات من صَفحات بائسة لحياة عشناها ...سُلبت منا أعز ما نملك..مالآ..وشبابآ..وأعزاء علينا...رحلوا كنا نتمنى أن نَنعم بخير لمستقبل واعد لأجيالنا..
 
لقد..أنتظرنا..وصَبرنا ..وضحينا..متأملين أن عراق موحد يجمع شملنا ..بوطنِ نَمرح فيه شمالآ وجنوبآ...شرقآ وغربآ...عائلة واحدة..وسقف يحمينا من عاديات الزمن..ألا..لأنها كانت أحلام ...وسراب لنتفاجأ بواقع مُر سئ ..بل أسوء من ذي قبل..واقع..صَدمنا فيه بساسة ..وكتل وأحزاب لم تَمت الى هذا الوطن بشئ..لاغيرة..ولاشرف..ولا ناموس...ولا....حتى أنتماء..ساسة...همهم..الوحيد ( كيف يَعبي ..بالسلة...ركي..!!! )..نعم..سَراق كانوا بالأمس ..ارباب حواري وطرقات...وطالبي لجوء ..وما أكثر خفاياهم..وبئس صفاتهم..
 
لقد أنتظرنا طويلا..وكُنا نتأمل أن نَنعم بخيرات هذا البلد...وصل بنا الحال...أن نقول (( نفطات الشعب ...فدوة...لبواسيرك...!!!! ).لا نستغرب لما حصل ..وماسَيحصل..منهم..لهم كل الحق..ولا عتب عليهم.... اين يجدوا..كمثل هذا البلد ( الدَجاجة...التي تبيض..ذهبآ عليهم...!!!)..
 
لقد..تَفنن هؤلاء..بكل اساليب ..ودهاليز السرقة التي تجاوزا..فيها..حتى أفلام (( هوليود...وأفلام الكابوي..))..ساسة..دخلوا علينا...بِموالات...وطرب...وابوذيات...وأساليب ..ماأنزل الله عليهم بها...فمرة..تارة....من باب الدين..والدين منهم براء..وتارة..من باب...كارتات الموبايل والبطانيات...ولم نسلم على حصتنا التمونية...وتارة..من باب...عودة البعث المقبور...اذاقونا...أسوء مما ذكر....ساسة....أمطرونا بزعيقهم..وشعاراتهم الرعناء..فقدنا..اعراضنا...وبيوتنا...وعوائلنا...وخيرة شبابنا..وأمهات ثكالى تنبش الأرض..بحثآ عن فلذات اكبادها..
 
عجبي..عليهم..فوالله..لا عتب عليكم...لأننا السبب الأكبر...فيما وصل بنا الحال..لقد..اخَجلتم حتى مَرجعيتنا الرشيدة...يادهاقنه...السرقة.
 
أنتم..من أشعلتم الطائفية..وأنتم ..من سلبتم عرضنا وشرفنا...وأنتم..من بعتم...ارضنا...وأنتم..من جعلنا...نستكع في بلدان اللجوء..وأنتم..من أدخل داعش..ومن دعمها...ماذا فعلنا لكم...بأي حق ..حطمتم كل شئ فينا..
 
هل هذا هو العراق...غَضب الله عليكم..اينما كنتم..ولَعنة التاريخ عليكم..اينما كنتم..الى متى تشبع بطونكم الجوفاء...الى متى..تملأ عيونكم ماسرقتموه......؟
 
هل هذا هو العراق الأبي..الشامخ...؟ لاماء..لا كهرباء..لاخدمات..لا أعمار..نازحين...مُهجرين..لاجئين...اين اوصلتم الحال بنا...الآ..هناك..ذَرة ..من الغيرة والشرف...فوالله من أين تأتي الغيرة...(ولا..حياء لكم )
 
لقد..سرقتم البلد..بأسم الدين...وبأسم..المرجعية...وهم منكم براء..وأن كان بالأمس يقمع كل صوت غيور بـ ( 4 / ارهاب)..او في احواض التيزات تحت الآرض...او في مزابل القمامة..لقد..اليوم...لقد نفذ صبر العراقيين..
 
 
 
يقينآ....أنكم بعد لم تتعلموا دروس (  35 سنة ) مضت..اين كان من سبقكم في ُطغيانهم ..وأين اصبحوا..ولوا..يقينأ...أنكم  عبرتم مِضمار السرقات بكفاءة عالية...ولكن لكل شئ نهاية..
 
 
 
يُقينآ..انكم لم تُعلموا...ِشيمة العراقيين...وغيرتهم...ووطنيتهم بعد ...فتَرقبوا...ماهو قادم...فوالله...لن تَسلم عوارتِكم...من ركلات اقدامنا...والتاريخ قادم..بأذنه تعالى.
 
نُذكركم..بمن رحل..الى مزابل التاريخ...سَرقتم..ماسَرقتم..من سُحق حرام..دعائنا...نار جهنم في بطونكم..
 
لقد تبرأت المرجعية التي كنتم تتشدقون وتتزلفون بها...لأنها من صُلب ورحم هذا الوطن...ولأنها...خيمة كل العراقيين الشرفاء...ولآنها..مرجعية..رشيدة...نابعة من تاريخ هذا الوطن..
 
دولة الرئيس..الضوء الأخضر لك...اطلق ليدك...ولسيفك العنان..أن كنت تريد أن يحافظ عليك الشعب..توكل..الله والشعب ورائك.
 
الله تعالى يقول...( يُمهِل..ولايُهمِل))..أمهلناكُم...........ولن نُهملكم...من سحقكم..بأقدامنا.
 
والأيام القادمة..حُبلى...بالمفاجآت

  

محمد الدراجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/11



كتابة تعليق لموضوع : دولة الرئيس...أضِرب بيد من حَديد...المرجعية..والشعب معك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ا . د . حسن منديل حسن العكيلي
صفحة الكاتب :
  ا . د . حسن منديل حسن العكيلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 محنة السلطة القضائية والإصلاحات المرتقبة ومطالب المتظاهرين  : د . عبد القادر القيسي

 شرطة واسط تلقي القبض على عصابة بحوزتها مبالغ مزورة في الصويرة  : وزارة الداخلية العراقية

 قواعد الهاشمي العسكرية في حالة انذار جيم  : حميد العبيدي

 القدس إسلامية الهوية عاصمة فلسطين الأبدية (24) أمن السلطة يجهض غضبة القدس ويطعن ظهر الشعب  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 لماذا النبي الاعظم (صلى) لم يبلغ خطبة الغدير اثناء الحج؟!  : راجي العوادي

 رئيس مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات يلتقي منسقة الشؤون الانسانية للامم المتحدة في العراق  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الإمام المهدي عج إرادة الله لتحقيق العدالة الإلهية في الأرض  : ابو محمد العطار

 تخبط دولة القانون  : محمد علي الهاشمي

 محمد وعيسى في القرآن والسنة المحمدية ... بين الجهل والحقيقة  : محمود الربيعي

 الإستهلاكية الفكرية!!  : د . صادق السامرائي

  ويل للآكلين من ثورة الثاردين  : علي علي

 ( اسرائيل) الدولة اللقيطة زادت في الحيطة  : سامي جواد كاظم

 شرطة ذي قار تلقي القبض على متهم من البصرة وتضبط بحوزته كمية من مادة الكرستال المخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 رئيس مجلس محافظة ميسان يطالب وزارة التربية بحلول عاجلة لمواجهة نقص المباني المدرسية في ميسان .  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 البشر وخنادق الجراد!!  : د . صادق السامرائي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net