صفحة الكاتب : سرمد عقراوي

سلسلة حلول للعراق: كيف نبني العراق ؟!
سرمد عقراوي

   تعرفت على ابن اخي قبل سنتين فقط فلقد كنت في امريكا عندما ولد واعتقد في سنه 1993م وعندما رجعت للعراق كان طالبا في الصف الاول هندسه معماريه. جائني فور رجوعي للعراق وطلب مني ان اسمح له بالبقاء معي في العطلة الصيفيه ليستفيد من خبرتي في الهندسه والحياة , فوافقت. بدأت النقاشات بيننا في كل امور الدنيا وبعد اسبوع قال لي: عمو انت مخك رأسمالي وبابا مخه اشتراكي ؟! فهمت وضحكت ولكنني لأتأكد قلت له اشرح لي ؟! فقال: انت تطرح فكرة ثم تسمح لي بان اناقشك ثم انا وانت فاما ان نتوصل الى توافق في الآراء (اقنعك لو تقنعني) ؟! او نختلف في الآراء فيبقى لكل منا رأيه ولكن استفدنا من تجربه النقاش وبدون زعل والمثل يقول: الاختلاف في الرأي لا يفسد في الود قضيه , بابا ويقصد اخي يجي يكولي شيئ ولازم انفذه وبدون نقاش والا يصير عصبي ويتعارك معاي؟!.

اردت دراسة كورس 3دي ماكس بابا قال لي بلكت عندك صديق يعلمك (حار ومكسب ورخيص) ويضل يسوف ؟! عمو انت من اني كلتلك اريد ادرس هذا الكورس انت ذهبت الى الانترنيت وسويت بحث وبعدين حصلت على احسن مدرس في المنطقه واخذت تلفونه وبعدين اني خابرته وسجلت وهسه انا ادرس عند احسن خبير في 3 دي ماكس في المنطقه. عمو انت من جيت للعراق اخذت درس لتعلم السياقه (حتى تتعلم قوانيين السياقه اليوم بالعراق ) مع العلم انت تسوق ومن عمر 15 سنه وفي امريكا 30 سنه بدون ولا مخالفه واحده مع العلم بانك كنت تسوق كل يوم على الاقل 2 ساعتين روحه ورجعه للشغل وفي سفرات الويك ايند تسوق اكثر من 2000 كيلومتر روحه رجعه على الاقل 10 مرات بالسنه. افتهمت عمو شنو قصدي ؟! فقلت له انا فاهم بس حبيت اتأكد اننا فاهمين بعض ومتوافقين بالآراء في هذا الموضوع.

زين تدري اني ليش هيجي ؟! عمو غير اتعلمت من امريكا ؟! ضحكت ؟! لا مو كلشيئ من امريكا ؟! مسألة النقاش تعلمتها من الامام علي (ع) حيث يقول بما معناه:

اول 7 سنوات الطفل أمير (اكل وشرب وحنيه واهتمام وحمايه)

ثاني 7 سنوات تربيه (ابني او بنتي هذا صح هذا غلط هذا حرام هذا حلال)

ثالث 7 سنوات مرافقه (التعامل مع الابن او البنت كصديق نتناقش بهذه المسأله وتلك وغيرها من دون فرض رأي بل بالاقناع والدليل والحجه والمنطق , اذا كان ممكن لان البعض من الابناء والبنات قد يكونوا عنودين)

واني طبقت عليك ثالث 7 سنوات من حكم الامام علي (ع). المهم
سوف اضرب لكم مثال تصريف مياه الامطار وخصوصا بعد ان غرقت بغداد ؟!:
1-    التعاقد مع احسن الشركات الهندسيه في العالم لتصميم شبكة تصريف مياه الامطار لبغداد.
2-    التعاقد مع افضل شركات المقاولات الانشائيه في العالم لتنفيذ المشروع.

3-    اضافة فقرة لتدريب الكوادر العراقيه في عقد التصميم وعقد الانشاء وعقد الصيانه.

 

بعد 3 مشاريع من هذا النوع ولنفترض لبغداد والبصرة والموصل يصبح لدينا كادر عراقي متخصص في هذا المجال يمكن ان نطعمه ببعض المقاولات الثانويه للتصميم او الانشاء من الشركات الاجنبيه والذي لم يضبطه المهندسون او المقاولون العراقييون وقد لا يكون السبب عدم المعرفة او الجهل من قبل العراقيين بل الظروف الموضوعيه للبلد , والاستشاره هي من عزم الامور في كل امور الدنيا.

بعد هذه المشاريع الـ3 اصبح للعراقيين الآن خبره في تصميم وانشاء شبكات تصريف مياه الامطار فنتحول الى محافظات العراق الاخرى لتحل مشكلة تصريف مياه الامطار في عموم العراق والى الأبد.

قبل 10 سنوات تقريبا ظهر نوع من العقود يسمى بي او تي وهي اختصار للحروف الاولى من كلمات العقد وهي:

ابني (من بناء) شغل (مع التدريب والادوات الاحتياطيه طبعا) , حول (الى المالك او المستفيد او المستهلك النهائي).

لا تحل مشكلة الكهرباء في العراق الا بمفاعل نووي (وانا ضد المفاعلات النوويه في الشرق الاوسط) او ببناء محطات غازيه لتوليد الطاقة الكهربائيه وباعتقادي عند كل حقل كبير للغاز في العراق ؟! لا تخافون ماراح نخسر يمكننا تصدير الكهرباء دائما الى دول الجوار وبربح ها ؟! وحتى الى اوربا ؟! هم في اوربا يشترون الغاز لتوليد الطاقه الكهربائيه فاحنا نصدرلهم طاقه كهربائيه نفس الشيئ.

التعاقد مع شركه سيمنز او هونداي او جنرال اليكتريك على بناء 3 محطات غازيه لتوليد الكهرباء بسعه 9000 ميكاواط ويجب ان يشتمل العقد في كل مراحله على تدريب الكوادر العراقيه فيكون العقد:

1-    تصميم (مع تدريب الكوادر العراقيه).

2-    انشاء (مع تدريب الكوادر العراقيه).

3-    تشغيل ومن ضمنه الصيانه والادوات الاحتياطيه (من سنه الى سنتين ويفضل سنتين) (مع تدريب الكوادر العراقيه).

4-    تسليم.

5-    ادوات احتياطيه (10 سنوات على الاقل).

6-    صيانه استشاريه مستقبليه (5 سنوات على الاقل).

لن يبنى العراق الا بهذه الطريقه وغيرها من المحاولات ستبوء كلها بالفشل حتى وان كان هنالك بعض النجاح في البعض منها.
 

  

سرمد عقراوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/13



كتابة تعليق لموضوع : سلسلة حلول للعراق: كيف نبني العراق ؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رياض العبيدي
صفحة الكاتب :
  رياض العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مقتل أميركي يكشف تعاوناً عسكرياً بين السعودية وإسرائيل!

 الفارس .. والجواد  : صبيح الكعبي

 من قصص الشعوب.. الناصرية والسماوه!!  : ابو ذر السماوي

 جرائم القتل في السعودية تفجر جدلا حول تراث ابن تيمية

 لماذا يُمنع الماء ُ تاريخيا ً ، ودائما ً ، عن أهل العراق... ؟  : د . صاحب جواد الحكيم

 المرجعية العليا تؤكد ضرورة الاستمرار بالثبات حتى تحقيق النصر النهائي

 الإسلام المسلح أم الإسلام السياسي ؟!! ((لبنان أنموذجاً))  : رعد موسى الدخيلي

 أسف وتحذير المرجعية  : واثق الجابري

 العبادي يوجه بتكريم الموظفين اللذين تصديا للمجموعة الارهابية التي هاجمت السفارة العراقية في كابول  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 الشركات الأمنية العراقية الخاصة (المرتزقة الجدد )  : وسيم البكري

 الفاسدون لن يتنازلوا عن استحقاقهم في السرقة؟!  : سيف اكثم المظفر

 جاسمية تحرك كلب ابو جاسم : تخسر ما تخسر بالجير  : مؤيد عبد الستار

 حدث في مثل هذا اليوم

 المؤمنون بالشعوذة  : حسن عبد الرزاق

 عامر المرشدي .. 150 مفخرة ارهابية ابطالها حمايات طارق الهاشمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net