صفحة الكاتب : سرمد عقراوي

خطورة انضمام الفاسدين والمفسدين من حاشية المالكي وغيرهم للحشد الشعبي ؟!
سرمد عقراوي


 عندي كم واحد من الدعوجيه المتقلبين والفاسدين والماديين وانا اراقبهم ومنذ ايام المعارضه ؟! فهولاء لم ينتموا للدعوة الا للحصول على المكاسب الدنيويه وقتها كانت اللجوء واحدث طرق التجارة ؟! اغلب هؤلاء اصبحوا من ضمن مستشارين او حاشية المالكي ؟! ولقد عرضوا علي مرارا وتكرارا عقود تجارة كاستيراد السكر من مصر كصفقة لاتوقف عن فضح المالكي والذي اسميه انا الهالكي فيما يسميه غيري بوري المارقي ؟! انا اسميه الهالكي لانه سوف يهلك يوم القيامة بسبب اكله اموال السحت الحرام بل لسكوته وتبذيره لاموال المحرومين من فقراء العراق والساكت عن الحق شيطان اخرس ؟! اما بوري المارقي فهو تعبير ومصطلح اخترعه احد المؤمنيين العراقيين الشرفاء ؟! ولجيل الحصار المارق هو الخارج عن القانون.
انتبهت بان حبربشيه المالكي هؤلاء (الفاسدين والمفسدين) قد اصبحوا قادة وعناصر في الحشد الشعبي ؟! طبعا لانه دولة فالتون ومحد يسأل ؟! تدرون كيف ستعرفونهم ؟! لبسهم منمق ؟! لا يحاربون بل فقط يقومون بزيارة الخطوط الاماميه ؟!  مربط الفرس بان هؤلاء الفاسدون هم سبب انهيار الجيش العراقي وانا اخاف بان هؤلاء سيكونون السبب في انهيار الحشد الشعبي ؟! لا سامح الله .... لانهم مفسدون ومنه فضائيون ؟!
ادعوا ابناء الخايبه وابناء الحشد الشعبي الاصليين الى فرز هؤلاء وعدم السماح لهم اولا بالتغطيه على جرائمهم من سرقة المال العام بالانضمام للحشد الشعبي وثانيا في كونهم فضائيين سوف يسرقون قوت ورواتب الحشد الشعبي وكما فعلوا تحت راية قائدهم الضرورة الهالكي صاحب دولة الفالتون ايام حكمه الاسود.  
وخير الكلام .... ما قل ودل .....

  

سرمد عقراوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/29



كتابة تعليق لموضوع : خطورة انضمام الفاسدين والمفسدين من حاشية المالكي وغيرهم للحشد الشعبي ؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 6)


• (1) - كتب : المهندس سرمد عقراوي ، في 2015/09/03 .

تره اني شايف وعايف ... (كنت مشرف للتعليقات في موقع صوت الحريه لمدة 4 سنوات) من اشوف شخص واحد يعلق على اغلب مقالاتي ويستعمل لقب رنان طنان (كالعبادي مثلا في زمن العبادي او المالكي مثلا في زمن المالكي) فهنالك عدة احتمالات اهما: هذا الشخص مكلف حزبيا او طائفيا او عشائريا لمتابعتي وهو الاحتمال الاقوى لاشغالي في أمور التعليق او أمور جانبيه لا تغني ولا تسمن من جوع وعن كتابه المزيد من المقالات , طبعا تغيير الاسم بين فترة وأخرى كشفته بوضع الايبي ادريس مع التعليق وهي طريقة من اختراعي لمنع معلق واحد من استعمال عدة أسماء مستعارة (أتمنى ان يقوم المشرفون الكرام على هذا الموقع بالعمل بها) , الاحتمال الاخر هو ان يكون مهتم بمقالاتي بصورة شخصيه واذا كان كذلك لكان تواصل معي عبر الفيس او غيره ... واختم تدري اني أستاذ اغلب من تراهم من السياسيين العراقيين الإسلاميين اليوم في هكذا أمور لانني كنت اقرا واتعلم ثم اعلمهم كيفيه فعل كذا وكذا ضد البعثيين و الصداميين .... الا ان الجماعة ما شاء الله من فسادهم وابتعادهم عن الدين قاموا باستعمالها على بعضهم البعض وعلى الشعب العراقي المسكين ... قال تعالى: فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا .... وهذا ينطبق على اغلب (اكرر اغلب وليس كل) السياسيين من الأحزاب الاسلاميه الشيعيه اليوم .... أقول وليس لك بالضرورة : ما تروحش تبيع ميه في حارة السقايين (انا لا اسمع الأغاني الا ان بعضها ابيات شعر فيه حكم والبعض استعملها من باب ان الناس تسمعها والامام علي ع يقول: خاطبوا الناس على قدر عقولهم ولا تحملوهم ما لا طاقة لهم به) وقدر عقولهم اليوم هو سماع الأغاني فاستعمل ابيات الشعر من الأغاني لتثقيفهم ان صح التعبير ..... هذا باختصار شديد ويمكن اكتب مقاله في هذا الموضوع .... أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم ..... والسلام

• (2) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/08/30 .

ٱلأستاذ الفاضل سرمد عقراوي
السلام عليكم
عمري لايقاس بعدد السنين .بل بعمق تٱريخي وحضارتي وكينونتي التي صنعتها ٱزمنة حملت في طياتها هموم شعب وغربة طائفة .
وٱستمدت قوتها من ٱمل لايفارقني طيلة لحظات عمري الممتدة فوق مساحة الوطن الكبير .ٱمل تشرق فيه من جديد .خير ٱمة ٱخرجت للناس ..،نستلهم من الماضي دروس المستقبل .ونعرف القيمة ٱلأعتبارية لنضال الجماهير سواء في مقارعة الانظمة المستبدة الغاشمة ٱو في مرحلة البناء الحضاري .تفرز الى الساحة رجال مؤمنين بقضايا الامة ومصيرها .يتقدمون الصفوف في مرحلة المواجهه الشعبية مع مختلف ٱلأعداء .لاٱن المواجهة تحتاج رجال .وقادة .
كما تحتاج الى فكر .يعبيء الجماهير ويطرد عنها مواضع الضعف .وليس الى ٱستسلام لمنطق ٱلأنتقام .وٱلأنشغال بمحاولة رد ٱلأعتبار .فالتاريخ لم يقف متفرج ٱمام ثقافة غزت واقعنا وتحولت الى سبيل لتكريس عقدة الكراهية في النفوس .
نحتاج الى قوة نفسية ثورية تقطع جذور صناعة الفشل .وتحوله الى انتصار .والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

• (3) - كتب : سيف الدين ، في 2015/08/30 .

هناك قصة ممكن ان سمعها البعض عن الطاغية، حيث تكلم مع احد ممكن اتهم بالتامر عليه وقبل ان يطلق الطاغية بطلقة على راسه ومن باب انه ممن حافظ على امانته وعدم اسغرال منصبه في الحزب والدولة لمصالحه الشخصي وذلك بقوله للطاغيةالاتي:
انني لم اعين او اتوسط لاي احد من عائلتي او قرابتي او عشيرتي باستخدام موقعي الحزبي والوظيفي!!

فكان رد الطاغية عليه:

الله يطيح حظك ياعار؟

ومن ثم قتله.

كربلاء:تظاهرات بطويريج تطالب بالاصلاحات (مصور)

الان ابن طويرج حتى اهله ومواطنيه يتظاهرون ونسى او فساده انساه اهله ومنطقته من ان يبنيها لهم كما بنى ابن العوجة لاهلها .

http://non14.net/64071/كربلاءتظاهرات-بطويريج-تطالب-بالاصلاحات-مصور


• (4) - كتب : سيف الدين ، في 2015/08/30 .

وهل فقط المالكي وحاشيته فاسدة ياسرمد؟

جميع الكونات السياسيو والكتل هي فاسدة ماعدا البعض من الافراد فيها ولكن الواقع على الارض في عراق علي بابا هي ان الكثرية حرامية وفاسدين وغيره من الصفات وان أغلبية الطبقة السياسية الموجودة حاليا لاتخجل ولاتستحي ويعتبرون الفساد والسرقة واجبا سياسيا أو أجتماعيا او حتى دينيا وإن أختلفت المذاهب بينهم إلا إنهم يوحدهم السرقة والفساد ولايوحدهم حب الشعب العراقي ولاخدمة المواطن العراقي المغلوب على أمره

• (5) - كتب : المهندس سرمد عقراوي ، في 2015/08/29 .

لن ادخل في جدالات عقيمه وليس بيني وبينهم مصالح تجاريه (اقرأ زين) حاولوا رشوتي ورفضت ..... نصيحتي لا تحيب وكما اسقطت حاشية الهالكي الجيش العراقي بالفساد الإداري والفضائيين ممكن ان ينتقل ذلك للحشد الشعبي ..... (الحشد الشعبي ليس معصوم) ... والامام علي ع يقول: لا تنظر لمن قال (منو )ولكن انظر لما قال (شنو) ...... كلامك كلام كتب ومثاليات وكلامي كلام رجل واقعي وخبير بالمعارضه ..... اول مظاهرة ضد نظام المجرم صدام كنت انا فيها في واشنطن سنة 1983م , يمكن انت كنت طفل (أقول يمكن) وكانت تسمى مظاهرات الشهيد الصدر (الأول) طبعا .... فلا تستخف بكلامي بمثالياتك .... وعندي الاثباتات بجماعه الهالكي كفضائيين في الحشد الشعبي .... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


• (6) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/08/29 .

ٱلأستاذ سرمد عقراوي
السلام عليكم .
الحشد الشعبي المقدس متكون من ٱبناء الشعب الذي تطوعوا تلبية لنداء المرجعية الرشيدة ومن عناصر جهادية سابقة .
ويقاتلون جميعا تحت راية الوطن ويٱخذون توجيهاتهم من مرجعيتهم .وغير مبرر ٱثارة اللغط حول هذه التجربة بزج نوري المالكي وحاشيته في الموضوع الواضح المعالم ..فخصومتك مع ٱزلام المالكي حول صفقات السكر وغيرها لايمكن ربطها بالحشد المجاهد .
من قريب ٱو بعيد .ومسٱلة رواتب الحشد فالى اليوم لم يستلموا راتب .والعمل في الحشد تطوعي وليس ٱلزامي حتى يكون فيه فضائيون .ولاتزر وازرة وزر ٱخرى .وحنقك وغضبك على من تسميهم حاشية المالكي والذي يبدو ٱنك كنت تعرفهم جيدا وتربطك بهم علاقات تجارية .وٱن ٱختلاف ما حصل بينكم .ليس من ٱلأنسب جعله مادة وسبب لتهجمك على ٱلأخرين .
وليس المالكي وغيره يمكن ٱن يؤثر على مسيرة الحشد لاٱن الجميع متفق على دعم هذه التجربة الثورية التي ٱعادة ٱلأمور الى نصابها .ودولة القانون كغيرها من القوى العراقية الوطنية لديها كتائب مقاتلة .يدافعون عن الوطن ويستشهدون .ويقاتلون جنب الى جنب مع ٱخوتهم في الجيش وقوى ٱلأمن الداخلي .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ماجد عبد الحميد الكعبي
صفحة الكاتب :
  ماجد عبد الحميد الكعبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 البوق المأجور فيصل القاسم وخلط الاوراق  : مهدي المولى

 ولادة 806 طفلا خلال شهر في احدى مستشفيات واسط  : علي فضيله الشمري

 (علي) قراطية  : حيدر حسين سويري

 هل تقحم المخابرات الأميركية بوسام الحسن وفرع المعلومات بالحرب ضد سوريا؟  : عربي برس

 العراق بانتظار الكارثة  : سعود الساعدي

 نداء...وتضحيه...وعاشوراء  : د . يوسف السعيدي

  أين اليد التي كانت تقابل سؤالنا مرحبا بالذين سيحملون إلى الآخرة متاعنا\"؟  : علي جبار البلداوي

 الى رؤساء عشائر شهداء سبايكر  : حيدر الفلوجي

 اللكاش يطالب دولة القانون بتوضيح انتقادات العسكري لدور المرجعية الدينية في حل الازمة السياسية  : وكالة براثا

 وزير العمل : البلد بحاجة الى طاقات وجهود كبيرة لاستهداف الاسر الفقيرة ورعايتها  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أتلتيكو مدريد يخطف فوزا صعبا من أتلتيك بيلباو في "الليغا"

 وزير النقل يوعز لشركة الخطوط الجوية العراقية بنقل جرحى حادث قم المقدسة العراقيين مجاناً  : وزارة النقل

 البرلمان البلجيكي يدعو اوربا لقطع علاقاتها مع السعودية

 البرلمان ینشر جدول اعمال الجلسة الأولى ويصدر توضيحا بشأن التكلفة المالية للافتتاحية

 بيان لقيادتي شرطة كربلاء وعمليات الفرات الأوسط حول التفجير الإرهابي في كربلاء المقدسة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net