صفحة الكاتب : عبد العزيز لمقدم

في قصة سيجموند فرويد مع الدين والفكر الديني .
عبد العزيز لمقدم

 سأفتتح مقالتي بسؤالين اساسيين ,ما هو تصور فرويد للدين ؟ وما دوافعه في ذلك؟ كثيرا ما ساد عند الناس ان فرويد كان ملحدا ودعا الى نبذ الفكر الديني وكل الممارسات الدينية شانه شان الماركسية التي قال واضع النظرية قولته المشهورة الدين افيون الشعوب ولماركس اسبابه الموضوعية .لكن فيما نحن بصدده هو الاجابة على راي فرويد في المسالة الدينية .يقول فرويد في كتابه ’’مستقبل وهم ’’ ما معناه (..لقد تمكنا بفضل مما رستنا للتحليل النفسي الى الوصول الى ادلة جديدة لضرب الحقائق الدينية .). وقد خلص الى اعتبار الدين مجرد عصاب للانسانية ايضا كما ورد على لسانه في كتاب ’’موسى والتوحيد’’ يقول (..ابحاثنا قادتنا الى استنتاج مفاده ان الدين ليس سوى عصاب للانسانية .). يتبين من خلال كلام فرويد انه ذهب الى الضرب بالدين عرض الحائط بل واعتبره مجرد ظاهرية مرضية تشبه في كل اعراضها تمظهرات العصاب والياته الدفاعية .
لكن وبحسب لافورك ر.فان موقف فرويد لا يخرج عن استراتيجية عامة اتبعها اليهود اللذين عاشوا في الشتات واشتغلوا بشتى الانشطة الفكرية وبرعوا فيها ويذهب احد الانتروبولوجيين ر بييننفلد الى اعتبار هذه الانشطة الفكرية هي بمثابة المساهمات الروحية للعقل اليهودي*** وهي مساهمات تمتح من اللاشعور الجمعي اليهودي الذي يمتح بدوره من التعاليم التلموذية وقد شكلت افكار ثلاث كالاخوة والمساواة واعطاء الاولوية للعلم والعقل المفاهيم النواة التي حركت العقل اليهودي في اوروبا .اذن من خلال هذه الارضية التي وجهت كل مفكري اليهود في اوروبا يمكن ان نفهم دوافع الدكتور فرويد في ضرب الفكر الديني لانه احتكم الى العقل والعلم والجواب نجده عند احد تلامذته اللذين زاروه في اخر ايامه التي قضاها بانكلترا يقول الدكتور لافورك ..(..ما الذي يميز فكر فرويد في ما يخص العلم ؟) متسائلا الا انه يجيب بما يلي ..(..هو ان فرويد لا يعترف الا بالحقيقة العلمية كشكل واحد عوض اله واحد فالعلم يتحقق باعمال العقل وهو اعدل قسمة بين الناس .)..لكن هل بقي فرويد ثابتا على نفس المبدأ والقناعة بخصوص ما كتبه عن الدين ؟ الجواب بقدمه لنا لافورك فقد اورد في احدى مقالاته ان فرويد عدل عن تصوراته للدين وللفكر الديني بل واعتبر ما صرح به في هذا الخصوص لا يخرج عن اطار فكر رجل يعاني من الشيخوخة او الخرف الفكري حسب ما صرح به فرويد عن نفسه للدكتور لا فورك ، يجزم لا فورك ان تراجع فرويد مبرر لعدة اسباب منها ان فرويد نهج نفس خطة ابناء جلدته كماركس وراتونو وغيرهم وهي التخلي عن ممارسة الشعائر الدينية في ارض الشتات والاشتغال بالعلم والعقل وتحريك العالم ومحاولة السيطرة عليه بالمباديء الثلات التي هي الاخوة والمساواة واعطاء الاسبقية للعلم والعقل وذلك لتحقيق فكرة استحقاق العيش في الارض وهي فكرة لا تخرج عن اطار الفكر المسياني .
الكاتب /عبد العزيز لمقدم.
______________________
المصادر والتوضيحات .
مستقبل وهم .سيجموند فرويد .
موسى والتوحيد .سيجموند فرويد.
au dela du scientisme .rene laforgue .
la religion des juifs sans religion .r.bienenfeld.
***بخصوص المساهمات الروحية لليهود في الحضارة الانسانية لا يتفق بعض المفكرين مع هذا الطرح كالدكتور غوستاف لوبون وربما هذا هو السبب الذي جلب عليه الكثير من التهميش الاكاديمي ونذرة الدراسات الاكاديمية المخصصة لافكاره .ونفس المذهب يذهب المؤرخ البريطاني ارنولد توينبي الذي لا يقر باي مساهمة لليهود في الحضارة الانسانية من خلال دراسته ل 21 حضارة عرفتها البشرية ويذهب الى التاكيد على ان الحضارة اليهودية المزعومة هي من الحضارات المتحجرة .(مختصر دراسة التاريخ)             


عبد العزيز لمقدم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/09/20



كتابة تعليق لموضوع : في قصة سيجموند فرويد مع الدين والفكر الديني .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : عبد العزيز لمقدم ، في 2018/01/04 .

السلام عليكم:
شكرا على الاهتمام بالمقال، وقد عرضت فيه بعض تصورات رونيه لافورك للفكر الديني من وجهة نظر التحليل النفسي، ويعتبر لافورك من الرواد اللذين اشتغلوا بالتحليل النفسي من منظور النسبية الثقافية (علم النفس والثقافة ).وبحكم اشتغال لافورك داخل المجال الثقافي المغربي الذي تتعايش فيه ثقافات مختلفة : يهودية؛ مسيحية؛ إسلامية. وقد كانت إدخال مكون الدين في الممارسة التحليلية وعدم تغافلها لفهم الذات أحد الأطروحات النواة داخل فكر روني لافورك. ستجدون رفقته رابط القال الذي طلبتموه والذي قد يرميكم إلى مقالات أخرى لفهم السياق الخاص لفكر لافورك http://users.skynet.be/fb125004/freudetlemonotheisme.htm
ملاحظة : لقد بحثت عن إسمكم "محمد مفراجي" فوجدت أنه يروج في مدونة "تايم أوف إسرائيل"
تحياتي


• (2) - كتب : Mohammed Mafarji ، في 2018/01/03 .

السلام عليكم أستاذ عبدالعزيز
هلا دللتني على الكتاب او المصدر على الشبكة الذي يصرح فيه لافروفك بان فرويد تراجع عن تلك الادعاءات ( فقد اورد في احدى مقالاته ان فرويد عدل عن تصوراته للدين وللفكر الديني بل واعتبر ما صرح به في هذا الخصوص لا يخرج عن اطار فكر رجل يعاني من الشيخوخة او الخرف الفكري حسب ما صرح به فرويد عن نفسه للدكتور لا فورك )
أكن شاكرا لشخصكم الكريم
تحياتي


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زين الشاهر
صفحة الكاتب :
  زين الشاهر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 تعزية بمناسبة ذكرى إستشهاد مولانا الإمام الحسن العسكري عليه السلام  : اعلام النائب خالد الاسدي

 السوداني يتلقى دعوتين للمشاركة في مؤتمر حقوق الطفل الفلسطيني واجتماع مجلس وزراء شؤون الاجتماعية العرب  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 كهربا واسط  : علي فضيله الشمري

 افتتاح أكبر منظومة لكاميرات المراقبة في بغداد

  مناقشة واجابة (3 ) الاخ مير ئاكره يي .  : مجاهد منعثر منشد

 وحدة الحشد الشعبي الوسيلة الوحيدة للانتصار  : مهدي المولى

 توضيح الى قناة البغدادية بخصوص هادي جلو مرعي  : وليد الطائي

 التاريخ يتكرر عثمان ، ونومان ، وعدنان ....وطالبان  : بهلول السوري

  النوری: الفلوجة ستكون مقبرة لعناصر تنظيم داعش

 دروس ضرورية ومهمة من ذكرى شهادة ام البنين  : الشيخ جميل مانع البزوني

 الانسحاب ؟ منفعة أم مضرة  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 التجارة..أسطول نقل الانشائية يحقق831 نقلة لمفردات البطاقة التموينية خلال شهر اب الماضي  : اعلام وزارة التجارة

 منتحرات عراقيات وحريق مجمع فيلاجيو التجاري بالدوحة  : عزيز الحافظ

 الإرهاب.. ليس الإسلام  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 المتبقي من سيادة الدولة  : واثق الجابري

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107886802

 • التاريخ : 23/06/2018 - 01:55

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net