صفحة الكاتب : احمد علي الشمر

المعزوفة المشروخة فى ولاء وانتماء الشيعة..!! ( 2 )
احمد علي الشمر
  تحدثنا فى الحلقة الأولى السابقة عما تردده وتكرره بعض الأقلام من المرضى    بداء العصبية الطائفية، لمن أصابهم العته السمعي وضعف فى مخزون الذاكرة   من الذين يرددون ويروجون لتلك الإسطوانة المشروخة، حول التشكيك فى ولاء وانتماء الشيعة، رغم ما قمنا به من ردود وتوضيح لهذه الأكذوبة..!!
 وانتهينا إلى أن معظم تلك الهواجس المريضة لهؤلاء الطائفيين عن المكون الشيعي، هي ترجمة طبيعية لمنهجهم الإقصائي الذى يبنى على خلفية طائفية،  ينتج عنها مثل هذه الأحقاد وتلك الهواجس والأفكارالمريضة، والروايات الملفقة التى لاتوجد إلا فى أذهانهم وعقولهم الخاوية..!!  
 وعموما فأن أغلب إساءات من يخوضون ويعزفون على أوتارتكرارهذه القضايا الطائفية، ليست لها أي تأثيرأوقيمة فى الضرربالآخر، بقدرتأثيرها على الإساءة لشخصياتها وكذلك لنهجها وتوجهاتها، وبالتالى التقليل من أرصدتها وربما المكانة التى تحظى بها حتى بين صفوف مؤيديها، فلاشك بأن العبث المستمرفى اللعب بهذه المعطيات السلبية تجاه هذه القضايا، سيعد أولا جرما منافيا لطبيعة قيم وسماحة الإسلام، وثانيا يعتبرخرقا لأنظمة وقوانين المؤسسة الإعلامية الرسمية ذاتها المنظمة لشئون الإعلام والنشر، والتى توجب بضروة ملاحقة ومعاقبة من   يقوم بنشرمثل هذه الموضوعات ويخرق أنظمة وقوانين النشر، من الصحف أو أية وسيلة إعلامية أخرى، وباعتبارأن ذلك كما تثبته الوقائع يأتي ضمن إطارالدعوات التحريضية الطائفية المتمادية فى تخبطاتها العشوائية المتطرفة والمضللة ضد الطرف الآخر، والمؤدية إلى إثارة الفتن الطائفية والتفرقة والتمييزوزرع بذورالشقاق والإنقسام بين مكونات المجتمع، وجميعها لاشك قضايا تدعم خط الإرهاب وتسهم فى نشرالفوضى وعوامل تمزيق الوحدة الوطنية وإشاعة الكراهية بين مختلف المكونات فى الوطن والمنطقة بشكل عام. 
   ومن المؤسف أننا فى غمرة هذه الإندفاعات المتهورة، قد نسينا أوتناسينا أطر ومقومات سماحة الإسلام، التى هي من أهم مقومات وعوامل القيم الدينية التى سطرتها نصوص عقيدتنا السمحاء، والتى تأمرالناس بحسن السلوك وتدعوهم إلى المحبة والمعاملة باللين والحكمة والموعظة الحسنة..؟!
  فانظرعزيزي إلى أين وصلنا وماذا حصدنا من نتائج وتداعيات مأساوية ودموية ذهب فيها ضحايا أبرياء، لاناقة لهم فيها ولاجمل، جاءت معظم أسبابها ناتجة عن دعوات وترهات الـتأجيج والتحريض الطائفي، كما أدت مثل تلك الدعوات إلى إشعال المنطقة وتدميربعض البلدان الشقيقة ومنشآتها ومكتسباتها الحضارية التى إعادتها إلى الوراء لعشرات السنين..!!      
  وأما مايتعلق بموضوع ولاء الشيعة فى هذا الوطن العزيز، وتكرارالعزف على هذه الوتيرة كما أشرت بمناسبة وبدون مناسبة، من قبل الذين يجيرون ولاءات وانتماءات المواطنين الشيعة فى هذا الوطن العزيز لبلدان أخرى، فأقول لمن يردد ويكررهذه المعزوفة المسخ، أقول له ينبغي عليك أن تفهم بأن الشيعة ليسوا بالمغفلين وليس هم من السداجة إلى هذا الحد، للإستخفاف بعقولهم وتوجهاتهم الوطنية لبلادهم، حتى ينجرون لتجييرولاءاتهم وانتمائاتهم لخارج وطنهم، سواء لإيران المعنية دائما بهذا الإتهام أولغيرها كما تذهب إليه تلك الأصوات النشاز،   التى تروج لهذه الأكاذيب، إفتراءا وجزافا بترديد هذه الإسطوانة المشوهة، والتى ليس لها هدف واضح غيرهدف التجييش وإقصاء الآخر، وزرع بذورالفتنة الطائفية بين مكونات الوطن..؟!
  فهل أنه لمجرد أن توجه هذا المكون، هوالتوجه المذهبي الشيعي، وأن إيران هي بنفس التوجه المذهبي الشيعي، فهل يعني ذلك بأن علينا أن ندين لها ولتوجهاتها السياسية بالولاء والإنتماء، كما تذهب إليه تلك الأصوات النشازالتى تردد وتروج هذه الأكاذيب..؟!!
  فالشيعة فى هذه البلاد وحتى فى أي مكان آخر، مادخلهم بشئون إيران وسياستها، فهؤلاء ليسوا معنيين بقضاياها، كما ولاتهم أحد منهم مشاكلها ولاتوجهاتها الأخرى، البعيدة كل البعد عن قضايانا واهتماماتنا وتطلعاتنا الداخلية والعربية، التى ننصهرمعها وتربطتنا مع وطننا وأمتنا العربية فى جميع قضايانا المصيرية، فما لنا ولإيران ومشاكلها..؟!
  فهل إيران هي التى توظفنا وتعلمنا وتصرف رواتبنا وتصرف المكافآت التعليمية  لأبنائنا، وهل هي التى تفتح فى قرانا ومدننا المستشفيات والمدارس، وتوصل لبيوتنا المياه والكهرباء والهاتف، وجل الخدمات الحيوية التى نتمتع بها فى بلادنا..؟!
 يقال فى هذا المقام (إذا كان المتكلم مجنون فالمستمع عاقل..!!) 
  فعلى من يردد سخف هذه المعزوفة البالية، ومن يحمل هاجس هذا المرض الطائفي تجاه إتهام المواطنين الشيعة، ومحاولة تجييرولاءاتهم وانتماءاتهم لخارج الوطن، عليه أن يكف عن ترديد هذه الإتهامات الجوفاء، ويدرك، بأن تعاطف وحب وولاء وانتماء جميع الشيعة فى هذا الوطن العزيزكما نعرفه ونحسه ونعيشه ويلمسه الجميع، هومرتبط وإلى الأبد بتراب بلدهم ووطنهم الأم، الذى تربوا وتعلموا وترعرعوا وعاشوا فيه فقط، وسيموتون ويدفنون فيه أيضا.
 alsahafee@Gmail.com

  

احمد علي الشمر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/08


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • زمن الذل والهوان والخذلان العربي..!!  (المقالات)

    • لماذا يصمت العالم الإسلامي..أمام ذكرى مأساة كربلاء الحسين..؟!!  (المقالات)

    • الحركة التجارية والفكرية المبكرة فى القطيف.. ودورالمرأة المتميزفى التنمية الإجتماعية والفكرية..  (المقالات)

    • فى ظل التخلف الصناعي العربي وانتشارأعمال التطرف والإرهاب أين المشروع العربي الناهض للبناء والتنمية والحضارة..؟!!  (المقالات)

    • سوق الخميس بمحافظة القطيف..أقدم سوق تراثي وتاريخي بالمنطقة الشرقية بالسعودية  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : المعزوفة المشروخة فى ولاء وانتماء الشيعة..!! ( 2 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد يسري محمد حسن
صفحة الكاتب :
  محمد يسري محمد حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صراع المركز و الاقليم . من هي اطرافة الفعالة ؟  : صلاح هادي مهاوش

 قضاء الموصل يقرر ترحيل عائلات عناصر داعش واسكانهم في مخيمات خاصة

 ولاتكن للخائنين خصيماً !!  : عبد الهادي البابي

 حلول الرأسمالية الأميريكية، في الأزَمات الأقتصادية !  : فرات البديري

  الوجع العراقي  : حسين باسم الحربي

 وزارة الخارجية بؤرة للبعثيين  : حميد العبيدي

 طگ بطگ :. شيعة العمارة مسيح ...!  : احمد الياسري

 بالصور:ممثل المرجع السيستاني يلتقي ذوي شهداء سبايكر  : وكالة نون الاخبارية

 قبسات قرآنية: الحلقة/ 4. زكاة النفس في ميزان السماء  : د . طلال فائق الكمالي

 أول الغيث جُبير  : واثق الجابري

 عاجل .. صدور مذكرة قبض عاجلة لاستدعاء وزير التجارة الاسبق عبد الفلاح السوداني!

 هل ان صواريخ التوماهوك تحدد مصير الرئيس الاسد ؟  : رفعت نافع الكناني

 مبادرة السلم الأهلي في عيون الماضي  : صباح السعد

 استلام 2489 طن من الحنطة الاسترالية في ديالى لتحسين خلطات الحبوب المجهزة للمطاحن  : اعلام وزارة التجارة

 نجل المرجع الديني الكبير آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم يزور ورشة مزار التمار لصناعة الشبابيك وصيانة الأضرحة التابعة للمزار الشريف  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net