صفحة الكاتب : د . كرار الموسوي

عكفت شمسنا بضوئها على حكومة لاظل لها وامتازت بذيولها واذنابها
د . كرار الموسوي

 أسيء فهم خبر بثته وسائل إعلام عن تشكيل حكومة ظل يشكلها الحشد الشعبي، وعد البعض ذاك نوعا من التشويه لصورة هذه المؤسسة التي ظهرت كقوة ردع في مواجهة تنظيم داعش الإرهابي، وإن حكومة الظل تعني انهيارا أمنيا وفشلا حكوميا في حين إن الحقيقة مختلفة عن ذلك، فحكومة الظل المعمول بها في بريطانيا العظمى على سبيل المثال تعمل لدعم الحكومة الأساسية وليس لتهميش دورها وإضعافها.

استغربت كثيرا من بعض المتحدثين الذين نفوا بشدة أي دور للحشد في تشكيل حكومة ظل لدعم حكومة العبادي، وعدوا ذلك تشويها لصورته في الساحة العراقية، بعد النتائج الكبيرة التي حققها في مواجهة العنف والإرهاب الذي هدد البلاد منذ اجتياح داعش لمدينة الموصل في حزيران من العام الماضي وسيطرته على مناطق أخرى، حيث تشكلت مؤسسة الحشد الشعبي التي تضم عشرات الآلاف من المتطوعين الذين قاتلوا بشراسة، وتمكنوا من دحر المجموعات الإرهابية الوافدة الى العراق، وحازت على ثقة المجموعات السكانية في مناطق عديدة من العراق برغم وجود تباين في المواقف من تلك المؤسسة التي دعمت بقوة من قطاعات سياسية وعشائرية ودينية، وحصلت على فتوى من المرجعية العليا في النجف التي لم تجد من بد في ظل التحدي الصعب سوى استنهاض همم المواطنين العاديين والقطاعات المجتمعية لتعاضد القوات الأمنية، وتعيد زخم المواجهة ليكون التحول الكبير من حال الدفاع السلبي الى الهجوم المضاد الذي فرض معادلة جديدة في إطار الصراع الدولي والإقليمي حيث تم كسر شوكة التنظيم في مناطق نفوذه، ودفع ذلك الناس ووسائل الإعلام والنخب السياسية ومراقبين ومعلقين الى تغيير نمط التفكير بهذا الوحش الكاسر الذي جرى الحديث عن قوته الجبارة، فإذا به ينكشف وتبين عوراته وهفواته وضعفه.
من المهم جدا أن يكون للحشد الشعبي الذي حصل على الدعم الشرعي والقانوني، من خلال المرجعية الدينية العليا في النجف، ومن سلطة البرلمان والحكومة دور في المعادلة السياسية، بل هو أمر مفروغ منه، فلديه الآن سلطة عليا، ورئاسة ومؤسسات إعلامية، وقد ارتبط قانونيا بالقائد العام للقوات المسلحة الذي تعود له سلطة توجيه الأوامر في إطار حشد القوات، وتقديم الدعم والإسناد وتعزيز القطعات العسكرية. الحشد الشعبي بلغ مستوى ملائما من التدريب والجهوزية القتالية والقدرة التي تتيح له المناورة والتقدم وتكبيد العدو خسائر كبيرة، وتحرير مدن ومناطق واسعة، ويعمل بالمشاركة مع القوات النظامية العراقية ولا ينفصل عنها، وصار التنسيق بين الجانبين فعالا للغاية بعد أشهر من المران والتدريب والتطوير والمشاركة في معارك واسعة ومتعددة أكسبت المقاتلين مهارات القتال والمواجهة العنيفة، ولا ضير في الحديث عن تشكيل حكومة ظل تعاضد حكومة الدولة الأساسية، فالحشد الشعبي هو الجيش الثاني بعد القوات المسلحة العراقية
تجربة تشكيل جيوش رديفة للجيوش النظامية ليست وليدة اليوم وسبق ان تم تجربة هذه الجيوش الرديفة بمسميات مختلفة لكنها تحمل اسم ومعنى واحد وان تعددة الاسماء والمسميات ، كل شعوب العالم عندما تقوم بها ثورات عادة قادة الثورات يستمدون قوتهم وشرعيتهم من جماهيرهم ، لاصوت يعلو على صوت الجماهير ، لكن بلا شك الجماهير تحتاج الى قادة افذاذ شجعان يعرفون كيف يتحركون ضمن جماهيرهم وكيف يحركون قواعدهم الشعبية لتكون سيوف بتارة تقطع ايادي الخونة والعملاء والمرتزقة ، طبقت قوات الحشد الشعبي في الثورة الشيوعية الروسية واستطاعت الطبقات العمالية الكادحة السحق على رؤس الخونة ومن ثم انتقلت تجربة الحشد العمالية الى الجمهوريات الروسية الاخرى وانتهت في اقامة دول الاتحاد السوفياتي وتمدد السوفيت الى شرق اوربا ، قوات الحشد الشعبي طبقها الزعيم الشيوعي كاستروا واستطاع الصمود بوجه اعتى قوة عظمى في العالم وهي امريكا ولازال كاستروا يحكم كوبا ليومنا هذا رغم تقدمه في السن وقد حل محله في رئاسة كوبا شقيقة رؤل كاستروا ، اخطأ الشيوعين العراقيين عندما لم يشكلوا قوات حشد عمالية وفلاحية في العراق بزمن الزعيم عبدالكريم قاسم لكي يصلوا لسدة الحكم ويقبروا شراذم البعثيين الانجاس الاجلاف ، تم تطبيق نموذج الحشد الشعبي في الثورة الاسلامية الايرانية تحت مسمى حرس الثورة ولولا حزب الجمهورية الاسلامية بزعامة السيد المفكر الشهيد محمد حسين بهشتي والقيادي الشهيد محمد النجل الاكبر للشيخ المجتهد حسين علي المنتظري لما تم تثبيت قواعد الثورة ، انتصار ثورة الامام الخميني رضوان الله عليه وخسارة ثورة الدكتور مصدق ، مصدق اهمل جانب تشكيل قوات شعبية بينما الامام الخميني استفاد من اخطاء ثورة مصدق وقام بتشكيل قوات الحشد الشعبي من قوات حرس الثورة ، وكذلك تم تشكيل قوات اضافية اخرى تضم الملايين من الشباب والشيوخ الايرانيين وتم تسميتهم في امة حزب الله ، كل عام تستعرض قوات امة حزب الله مدة اسبوع يشترك بها الملايين يلبون دعوة قائد الثورة ، هؤلاء اغلبيتهم موظفين وعمال وفلاحين وطلاب وعسكر وموظفين متقاعدين سنويا يشتركون في استعراض قوات امة حزب الله ، هؤلاء هم جنود قائد الثورة وذراع ايران القوية للرد على اي اعتداء خارجي او داخلي ، الذي حدث في العراق امريكا اسقطت نظام جرذ العوجة ، قدم ابناء الشيعة والاكراد دمائهم الزكية من اجل تئسيس جمعية وطنية ودستور مؤقت وانتخاب حكومة انتقالية واقرار دستور دائم وتشكيل حكومة منتخبة ، تكالبت كل قوى الشر والظلام من اجل اعادة عقارب الساعة الى ماقبل ظهيرة يوم التاسع من نيسان عام 2003 الاغر، فلول البعث الطائفيين استعانوا بكل قوى الشر والظلام من اجل قتل اكبر عدد من الشيعة العراقيين والغاية قتل اكبر عدد من المواطنين العراقيين الشيعة ولاسباب طائفية مقيتة وكذلك اعطاء رسالة للعالم ان زعماء الحركات الاسلامية الشيعية جهلة وسذج وليسوا رجال بناء دولة ، فلول البعث شاركوا في الحكومات العراقية لا لأجل انجاح العملية السياسية ولكن من اجل افشالها وتعطيل عمل الحكومة والبرلمان والاستفادة من موارد الدولة العراقية بدعم الارهاب وتمويله ، انا كتبت مئات بل الاف المقالات ودعوة قادة حزب الدعوة بشكل خاص بضرورة الاستعانة بالجماهير للتصدي للارهابين واستئصالهم وقتلهم وتطهير البلاد من شرهم وشرورهم ، سنويا في زيارة اربعينية الامام الحسين ع يجتمع 15 مليون شيعي عراقي في كربلاء كان يفترض بقادة حزب الدعوة والصدر والحكيم تحريك الملايين الغاضبة للزحف نحو المعتقلات لاعدام الارهابيين المتورطين في قتل وقطع رؤس مئات الاف الشهداء من ابناء المكون الشيعي ، كتبت مقالات وقلت للاسف قادة الشيعة لايستغلون حشود الزائرين ، المرحوم السيد عبدالعزيز الحكيم طالب بتشكيل حكومة اقليم وسط وجنوب لكن حزب الدعوة وضعوا عصاهم لافشال المشروع ، السيد الحكيم رحمه الله طالب بتشكيل قوات حشد شعبي تحت مسمى قوات اللجان الشعبية لتكون قوات ساندة لقوات الشرطة والجيش العراقي لكن حزب الدعوة رفضوا هذه الفكرة العظيمة وتركوا شيعة العراق مشروع ذبح يومي استمر ليومنا هذا واليوم فجر شراذم البعث دراجة مفخخة في سوق مريدي تسببت بسقوط 28 مواطن مابين شهيد وجريج ، لو كانت هناك لجان شعبية لحماية المناطق لما استطاع فلول البعث الجبناء التسلل لمدينة الصدر لادخال مفخخاتهم وعبواتهم الناسفة للفتك في المواطنين ، بعد خيانة المكون السني وتسليم الموصل وتكريت وشاهد العالم حجم جرائم التطهير العرقي التي لحقت في الاقليات الشيعية في نينوى وجنوب كركوك ووسط ديالى وكيف المرجعية اصدرت فتوى الجهاد الكفائي وكيف خرجت الملايين للذهاب لجبهات القتال وفي اسلحتهم الشخصية وبملابسهم المدنية ، نتج عن فتوى الامام السيستاني اعزه الله قوات حشد شعبي استئصلت داعش وطهرت بغداد وحزامها وديالى وغالبية صلاح الدين وجنوب كركوك واجزاء واسعة من الانبار وبات الدواعش بوضع دفاعي وهم يجرون اذيال الخيبة والخزي والعار ، العراقيين شاهدوا الملايين ذهبت للقتال ومن مختلف فئات المجتمع تجد الطبيب والطالب والفلاح والعامل والمهندس والعسكري المتقاعد قد ذهب للقتال ، شاهدت عميد ركن خضير التميمي وهو من خيرة ضباط الجيش العراقي الرافضين لسفالة صدام والبعث اول المتطوعين رغم تقدمه في السن وهو يرتدي ملابس مدنية وهو يقول عبر قناة العراقية وبالصورة والصوت
الايمان في القضية تصنع ملايين الابطال ، فتوى الامام السيستاني نتج عنها قوات حشد شعبي ، ولذلك قوات الحشد الشعبي تضم صفوة الشعب العراقي وعلى الجميع دعم قوات الحشد الشعبي ، انا شخصيا كنت اول من نادى في قوات الحشد الشعبي وتطوعت لدخول معترك الكتابة ولست منتمي لحزب سياسي وديني بل كنت ولازلت انظر لنفسي اني امثل كل العراقيين الشرفاء من الشيعة والكورد فأنا جندي وخادم لضحايا صدام من شهداء حلبجة والانفال والمقابر الجماعية وابناء الاهوار ، انا جندي لابناء كوردستان ومظلومية الكورد انظر لها نفس مظلومية ابن الهور وابن البصرة والحي والعمارة ، انا جندي بقوات الحشد الشعبي ، اليوم صادفني صديق من معتقل رفحاء وتحدث عن حقوق رفحاء قلت له انا افكر ان نعمل على هزيمة داعش لايهمني اعطوني حقي ام لم يعطوني لم يبقى من حياتنا الى الشيء القليل ، مافائدة المال ومانصنع به ، نعمل بكد يميننا وغايتنا ارضاء الله سبحانه وتعالى وضمائرنا ، وفي نهاية مقالي ورغم تجاوز عقارب الساعة منتصف اليل اتوجه بنداء لكتابنا الشرفاء وبشكل خاص الاستاذ السيد راجي العوادي وسيف الله علي والسيد المجاهد صالح المحنة وسائر الاخوة الكتاب الشرفاء بتشكيل جبهة وتجمع قوي نطلق عليه كتاب قوات الحشد الشعبي ولنفتح الطريق لكل من يرى بنفسه القدرة على الكتابة للدخول بهذا المعترك والمشاركة بنصرة ودعم قوات الحشد الشعبي ، وليكن شعارنا الدفاع عن مكتسباتنا اسمى من التمنطق في اللغة رغم ان لغتنا هي لغة اهل الجنة ويفترض بنا نتعلم اللغة حتى نتحدث بها في الجنة ان شاء الله ، كتاب الحشد الشعبي يضمون من هو عالم في اللغة العربية مثل الاستاذ وجيه عباس والذي الف مؤلفات في قواعد اللغة العربية لاتقل عن الفراهيدي والاخ وجيه عباس عرض كتابه ودعى العلماء وشيوخ الدين واساتذة اللغة العربية لمحاورته ومناقشته وعبر قناة العهد الفضائية ، كتاب الحشد الشعبي بهم عالم لغوي وبهم الشاعر والاديب والصحفي المتألق وبهم من هو مثل مستواي وهذا شرف عظيم لي ، انا شخصيا لاتهمني شتائم فلول البعث الطائفيين الانجاس فهؤلاء اعداء لتحررنا من سيطرتهم وعبوديتهم لنا ، وفي الختام اطلب من كتاب قوات الحشد الشعبي طرح مقترحات للمرجعية لدعم قوات الحشد الشعبي وجعلها الجيش الرديف للجيش العراقي واطلب من المرجعية تشكيل فيلق نظامي لقوات الحشد الشعبي يكون مقره في العزيزية باطراف بغداد يضم كتائب دبابات ومدفعية وقوات مغاوير وقوات خاصة مهمة هذه القوات تكون قوات للتصدي لكل من يحاول عمل انقلاب عسكري او يعمل على اثارة تفجيرات ارهابية هنا وهناك اي لحماية بغداد والحكومة والشرعية وعلينا دعم حكومة اقليم الوسط والجنوب وضم الاقليات الشيعية في نينوى وجنوب كركوك ووسط ديالى وشمالها الى الاقليم الكوردي ، وعلى المرجعية اقامة مركز دراسات استراتيجي لقوات الحشد الشعبي يضم المفكرين واصحاب الخبرة والرأي ويتم استبعاد الجهلة والاغبياء والسذج والمرتزقة والطفيليين الذين جربتهم حكومة السيد نوري المالكي خلال التسع سنوات الماضية .
 
الرحمة لشهدائنا الابرار والنصر لابنائنا بقوات الحشد الشعبي والهداية لقادتنا والخزي والعار لفلول البعث الداعشي .مع تحيات احمد الشمري أحد كتاب قوات الحشد الشعبي .
مما يتسرب عمدا عن بعض صناع القرار وصيانة السياسة في الولايات المتحدة الأمريكية أن رئيس الوزراء قد اظهر عدم الرغبة في نزع سلاح الميليشيات وتفكيكها أو يتجاوز الحدود بين محاور الشر سوريا وايران كما تنعتها واشنطن أو يتخذ وسائل ألتوائية في تلقي الأوامر الأمريكية أو يكون متمردا بخطابه \" لست رجلكم في العراق \" .... وبين ما ينقل وما نرى على ارض الواقع المتزلزل بالعملية السياسية في العراق وبضمنها رئاسة الوزراء تتكون صورة الحال من هذه المعادلة وهي ان العراق في الوقت الحاضر يحكم بعدة حكومات بعضها ظاهر للعلن وبشكل رسمي والآخر يختفي عن الشاشة فقط وهو يتحرك بكامل حجمه في الساحة وابرز حكومات الظل هي حكومة الدكتاتور المجمد وهو أشبه بالزرقاوي يعدّ للعراق وهوالورقة البديلة للإسلاميين في حال فشلهم في الإيفاء بوعودهم التي قطعوها للبيت الأبيض يذكر بعض الخبراء في السياسة الأميركية ...ان أمر المالكي مرتبط بالأجندة السياسية الداخلية للولايات المتحدة وكذلك الاختلاف الدائر بين قادة البيت الأبيض والبنتاغون ( وزارة الدفاع ) الذين أرادوا تامين بغداد . فيما يرى احد الباحثين في مركز الأبحاث الأمريكية ( كاتزمان ) إن المالكي قد يكون كبش فداء ( المرحلة ) قد لا يكون إسقاط المالكي محسوبا بالأيام لكنه لايتعدى مرحلة الحسم خلال الأعوام القليلة الآتية والسبب يرجع الى عدم جاهزية الوضع الراهن لتقبل الانقلابات العسكرية فالانقلاب يحتاج الى جيش متكامل وملازم لبناء المؤسسة العسكرية الكبيرة التي تؤهل الأرضية لمشروع الانقلاب من أداء هذه العملية بقبضة حديدية وهذا لا يمكن أن ينجح مع وجود مليشيات عديدة لأحزاب السلطة والتي من الممكن ان تجتمع فتكون جيوش تقضي على الانقلاب والجيش معا، وثمة أمر آخر يسبق أمر الانقلاب وهو ماذا سوف يتغير اذا سقطت حكومة المالكي اذا كان الائتلاف يتكفل بالبدائل فالجعفري رضخ للأمر الواقع وتنازل عن موقعه في رئاسة الوزراء ، لم يتاخر إشغال مكانه في السلطة إلاّ المسافة بين كرسيين متلاصقين في مكان واحد ، فجيء برجل آخر من الائتلاف ومن حزب الدعوة ولذلك ترى الحكومة الأمريكية عملية تغيير الحكم في العراق لن ينجح فيما يخدمها الا بعد الانقلاب على الدستور والعملية السياسية والإطاحة بالائتلاف الحاكم وإلغاء دور المرجعيات الدينية وإنفاذ قدرة البعث من جديد الى بغداد والذي يعتبر من الأحزاب النامية بأعجوبة في أي وسط نظرا لخبراتهم في ممارسة العمل البوليسي واندفاعهم بجرأة الى ابعد الحدود بلا حسابات أو حتى دهليز للعودة مع ملاحظة أن البعثيين قادرين على التشكل بأي صورة وتصنع الصيغ المختلفة للحكم لأنهم بعيدون عن الطبيعة الثبوتية وبناء الشخصية المستقلة . ويعتبر رئيس الوزراء العراقي السابق أياد علاوي قناعا للبعثيين القدامى الذين تلاشت حجتهم أمام الرأي العام نظرا لكثرة جرائمهم الابادية وهو الوحيد الذي يمكن ان يقودهم الى كسب ودّ البيت الأبيض وكل ما يحتاجوه هو إشمام البعث الجديد راحة الإسلام وطعمه ... والطريق الى هذا المنهل هو باختراق بعض الأحزاب الإسلامية والواجهات الدينية من اجل كسب الاصوات ولجمها في ذات الوقت ، والصعود بمختلف العناصر الى قمة الهرم وإزاحة المالكي ومن ثم إعدام كل الوسائل التي وصلوا بها في ساحة الفردوس علانية ، وربما وانا اتكهن بهذا التحليل لا أحبذ في نفسي أن اصدق ما اقول ولكنه رغما عني أرى اثر بعد اثر من هذا المشروع الكبير ليس للإطاحة بالحكم في بغداد بل لرسم خارطة جديدة للشرق الأوسط تعتمد على الحكومات السريعة وإرباك الأمن عموما حتى يتم ملاحقة النفوذ الإيراني دون حروب كبيرة أو تهديد وتحشيد وهذا ما يجعل التنبؤات غالية الثمن تكسر سنان القلم عن العطاء بذلا بلا مقابل .

  

د . كرار الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/17



كتابة تعليق لموضوع : عكفت شمسنا بضوئها على حكومة لاظل لها وامتازت بذيولها واذنابها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/10/18 .

د. كرار الموسوي
السلام عليكم .
حكومات الظل كما يشاع عنها .هي حكومة غير متواجدة على المسار التنفيذي .مهمتها توجيه النقد للحكومة القائمة وتسمى في بريطانيا .الحكومة الوفية .وهو مصطلح برز في القرن التاسع عشر .الى جانب بريطانيا وٱمريكا فٱن حكومات الظل تنتشر في كل من فرنسا والمانيا وجنوب ٱفريقيا وٱغلب الدول الاوربية لأٱنها تؤمن بالمساواة ومشاركة الجميع في المسؤوليات .وتغيب عن البلدان التي لاتؤمن بالديمقراطية .وتظهر نفسها كبديل ملائم في حال سقوط الحكومات الحالية ، ٱما تجارب الشعوب في تشكيل قوة شعبية رديفة للقوات العسكرية .فهي كثيرة وٱثبتت جدواها وفاعليتها .وٱستطاعت ٱن تحرر بلدانها من الاعداء الذين يخشون هذه القوة التي هي من صميم الشعب وتكون دائما درع حصين لكل ٱمة وشعب لحماية ثورته ٱو منجزاته .فٱمريكا يتطاير عقلها من تلك التجارب الثورية وخاصة ٱذا كان محركها الدين .لأٱن لها تجارب مرة في فيتنام وغيرها حيث قهر الجيش الشعبي الفيتنامي ٱلة الحرب الامريكية وٱجبرها على الخروج المذل من فيتنام والذي ٱثاره واضحة على الشعب الامريكي ..ٱمريكا يزعجها العلاقات الوثيقة بين ايران والعراق فٱيران عدو لدود لأٱمريكا وتحاول بشتى الطرق الشيطانية ٱنتزاعه من الحضن الايراني .وهي لاتريد للعراق علاقات مستقرة مع جيرانه هي تصنف السياسين الذين يؤيدون ٱيران ويشجعون على دورها في العراق هم ٱدوات لأٱيران في العراق من هنا تم رسم خريطة التعامل الامريكي مع هولاء وٱزاحتهم عن القرار العراقي مع ٱبقاءهم مهمشين ومحاربين ؟ والعمل على النيل منهم .وغير مرغوب بهم ،.مع ملاحظة ٱن ٱمريكا ولأٱجل مصلحتها يتبدل كل شيء فالعدو ينقلب صديق والصديق يصبح عدو ؟ ٱنقلب الموقف ٱلأمريكي الداعم سابقا للمالكي من خلال ٱرتكابه جريمتان لن تغفرهما له ٱمريكا .الاولى السماح للطائرات الايرانية بالمرور من الاجواء العراقية وتفتيشهما روتينيا وعدم ٱعتراضه على شحات السلاح الذاهبة الى سوريا وتصريحاته للامريكين بانها خالية فيما الاقمار الصناعية كانت ترسل صور عكس ذلك .مما ٱعتبر ٱنقلاب عليهم وفي ٱحد المؤتمرات تفوه السيد المالكي بكلمة الموت التي دفع رؤساء وشخصيات ثمن غالي جراء نطقها.وقوله دويلة ٱسرائيل ٱذا كانت فعلا دوله .من هنا حفر المالكي قبره ونهاية مستقبله السياسي .والسيد العبادي ليس ملاك بل ٱنه ايضا متهم بالفساد في وزارة الاتصالات التي كان وزيرها .من هنا نعرف بٱن مايجري عملية تبديل ٱدوار وتغيير سياسات وبما يتلائم من الظرف الحالي .ٱي العب دورك .وٱرحل ؟




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مصطفى الهادي. ، على إجتهاد السيد الحيدري في مقابل النص - للكاتب ابو تراب مولاي : بدلا من نقد زيارة الأربعين عليه ان يوجه نقده إلى السياسيين الذين عطلوا كل شيء بجهلهم وفسادهم . البلد لا يتعطل بسبب زيارة الاربعين لانه بلد يعتمد بالدرجة الاولى على النفط وليس الصناعة حتى يُقال ان المصانع تتعطل . بالاساس ان المصانع لا وجود لها او عدم عملها بسبب سوء الكهرباء التي تُدير هذه المصانع . هذا الرجل ينطلق من نفسية مضطربة تارة تمدح وأخرى تذم وأخرى تُحلل وتحرم يعني هو من الـ (مذبذبين بين ذلك لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء ومن يضلل الله فلن تجد له سبيلا) . انها سوء العاقبة ، لأننا كما نعرف أن العاقبة للمتقين. على ما يبدو فإن هذا السيد لا ينفع معه كلام ولا نصح ابدا لأنه يسعى إلى مشروع خاص به وما اكثر الذين اطلقوا مشاريع بعيدة عن نهج الله ورسوله وآل بيته الاطهار. ولكن العتب على من يدرسون لديه ألا ينظرون حولهم لما يُكتب من انتقادات لشيخهم . وكذلك العتب على حوزاتنا التي لا تسن قانونا يعزل امثال هؤلاء ويخلع عنهم العمامة . لا بل سجنهم لتطاولم على الكثير من الثوابت.

 
علّق عادل الموسوي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : شكرا للاخ صادق الاسدي لملاحظاته القيمة لقد تم تعديل المقال بما اعتقد انه يرفع سوء الظن .

 
علّق سامي عادل البدري ، على أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة ) - للكاتب حسين باجي الغزي : عجبتني هذه المقالة لأنها كتبت بصدق وأصالة. أحببتها جداً. شكراً لكم

 
علّق ثائر عبدالعظيم ، على الاول من صفر كيف كان ؟ وماذا جرى؟ - للكاتب رسل جمال : أحسنتم كثيرآ وبوركتم أختنا الفاضله رسل جمال نعم انها زينب بكل ما للحروف من معاني ساميه كانت مولاتنا العقيله صوت الاعلام المقاوم للثورة الحُسينيه ولولاها لذهبت كل التضحيات / جزاكم الله كل خير ورزقنا واياكم شفاعة محمدوال محمد إدارة

 
علّق صادق غانم الاسدي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : يعني انتم بمقالتكم وانتقداتكم ماجيب نتيجة بس للفتن والاضطرابات ,,خلي الناس تطبع افلوس الشارع يعاني من مشاكل مادية وبحاجة الى نقد جديد ,,,كافي يوميا واحد طالعنا الها واخر عيب هذا الكلام مقالة غير موفق بيها ,,المفروض اتشجع تنطي حافز تراقب الوضع وتعالجه وتضع له دواء ,, انت بمقالتك تريد اتزم الوضع

 
علّق منير حجازي ، على تشكيل لجنة للتحقيق بامتناع طبيبة عن توليد امرأة داخل مستشفى في ميسان : اخوان اغسلوا اديكم من تشكيل اللجان . سووها عشائرية احسن . تره الحكومة ما تخوّف ولا عدها هيبة . اترسولكم اربع سيارات عكل وشيوخ ووجهاء وروحوا لأهل الطبيبة وطالبوا تعويض وفصل عن فضيحة بتكم .

 
علّق حمزه حامد مجيد ، على مديرية شهداء الكرخ تنجز معاملات تقاعدية جديدة لذوي شهداء ضحايا الارهاب - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : اسأل عن المعاملة باسم الشهيد دريد حامد مجيد القرار 29671 مؤسسة شهداء الكاظميه ارجو منكم ان تبلغونا اين وصلت معاملتنا لقد جزعنا منها ارجوكم ارجوكم انصفونا

 
علّق mohmad ، على جواز الكذب على أهل البدع والضّلال !! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : محاورتي المختصرة مع اخ من اهل السنة يدين فتوى سماحة السيد الخوئي رحمه الله تعالى في سب اهل البدع والقول ماليس فيهم ......... قرأت هذا المقال وفهمته جيدا ، وأشكرك جدا على إرساله ، فقد استفدت منه كثيرا ، لأنني عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! اقرأ ما يقوله صلاح عبد المهدي الحلو ، في هذا المقال : يقول : (إن هاهنا أمراً آخر يسمونه بالتزاحم ، فلو تزاحم وقت الصلاة مع إنقاذ الغريق ، يجب عليك إنقاذ الغريق وترك الصلاة الآن وقضاؤها فيما بعد ، والتزاحم هنا وقع بين وجوب حفظ ضعفة المؤمنين من أهل البدع ، وبين حرمة الكذب ، ومن هنا صار الكذب في المقام – على حرمته من قبل – واجباً فيما بعد ، كما صارت أكل الميتة وهو حرامٌ من قبل ، حلالاً من بعد ، لأجل التزاحم معه في حفظ النفس من الهلاك عند الاضطرار . ولذا قال - قدس سره - في مبحث الهجاء [وهل يجوز هجو المبتدع في الدين أو المخالفين بما ليس فيهم من المعائب ، أو لا بدّ من الاقتصار فيه على ذكر العيوب الموجودة فيهم ؟ هجوهم بذكر المعائب غير الموجودة فيهم من الأقاويل الكاذبة ، وهي محرّمة بالكتاب والسنّة ، وقد تقدّم ذلك في مبحث حرمة الكذب ، إلاّ أنّه قد تقتضي المصلحة الملزمة جواز بهتهم والإزراء عليهم ، وذكرهم بما ليس فيهم ، افتضاحاً لهم ، والمصلحة في ذلك هي استبانة شؤونهم لضعفاء المؤمنين حتّى لا يغترّوا بآرائهم الخبيثة وأغراضهم المرجفة وبذلك يحمل قوله عليه السلام : [وباهتوهم كي لا يطمعوا في الإسلام] ..) . انتهى كلام صلاح عبد المهدي الحلو . ماذا يعني هذا الكلام ؟! يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي ، وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك !! والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، هو : (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات !! هل هذا هو الدين الذي تدعونني إليه ؟! _______ ((الرد)) انت ابتدعت التفسير حسب فهمك الخاص ولكن هنا اخبرك هذا الحديث موجه لفئة معينة من الناس ركز جيداً وهو مخصص للذين لا ينفع معهم النصح واظهار باطلهم عليهم وبتالي يشمل ظهوره للناس هؤلاء يعلمون انهم اهل بدعة وضلال ولا يجدي معهم المحاورة بل حتى لو بين لهم "ابتداعهم" ولهذا في هذا الموقف اختلفت سياسة التعامل ولا يجوز شتمهم الا اذا كان يغير موقفهم بحيث يؤدي إلى هلاك ((مبدأهم)) واصبح لا يجدي مع الناس ابتداعهم ............ وكما قلت أنت يا صديقي عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! نعم ولكن يكون جأز ومباح عند الضرورة كما ذكرته سلفاً وفي (موقف خاص) اما قولك "علينا" فقط اذا كان موقفك تضليل الناس حتى لو انقلب عليك الحق وظهر باطلك ولم تصبح هذا السياسة تجدي معك وتضليلك للناس "مثمر" .......... ماذا يعني هذا الكلام يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك ؟؟ نعم اظهر عيوبك ، واشتمك واقول ماليس فيك لأنك تعلم انك كذاب ومبتدع ولهذا عندما اقول عليك بشتيمة المجنون فانت لست مجنون ولم تقل لأحد انك مجنون وتعلم انك لست مجنون ومختل عقلياً ............ أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات ؟؟ اخبرتك بهذه الفئة المبتدعة وهذا يشمل جميع الطوائف ولا يقتصر على مذهب معين ............... والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ؟ (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) نعم الفتاوي تكون كفراً اذا لم تكن على نهج رواية او حديث ولكن من قال لك هذا الحديث ليس موجود ؟ مصدر الحديث الكافي الجزء الثاني صفحة (375) ============== وكل هذا التفسير اقوم بتفسيره لك ليس لأنك من العوام ولا تفهم بل اغترت فيه لأنك لست شيعي ولولم تغتر فيه لفهمته من أول مرة (الغرور يضر العقول)

 
علّق Mehdi ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم يبدو ان الصمت عاد صياما واجبامن قبل الناس و الاعلام والاحرار في العالم الاسلامي والمسلمين نسوا ان النبي قال من سمع ينادي ياللمسلمين ولم يجبه ليس بمسلم مسلمين ضد المسلمين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحية اجلال لكِ سيدتي.. لاول مره لا اشعر ان أ. حسن المالكي ليس وحيدا.. انني لست وحيدا.. توجهت لكثير من "المفكرين".. امثال اياد البغدادي وسامح عسكر واحمد عبدو ماهر وغيرهم.. كلهم لم يقومو بشيئ.. سامح عسكر كتب بعض التغريدات.. ثلاثه او اربعه.. تحياتي لفضلكم سيدتي..

 
علّق مهدي عبد الله منهل ، على التربية تعلن أسماء الطلبة الاوائل على العراق للتعليم المهني وإقبال يبارك مثابرتهم وحبهم لوطنهم - للكاتب وزارة التربية العراقية : من هم الطلاب الاوائل على العراق للتعليم المهني ؟

 
علّق iraqi ، على الداعية طه الدليمي دكتور كذب مليء بالعقد - للكاتب نور غصن : الأسد العربي 1 month ago طه حامد مزعل الدليمي (الإسم قبل التغيير : غايب حامد مزعل الدليمي ولد 22 أبريل، 1960 م الموافق 27 شوال، 1379 هـ) في قضاء الم حموديه ضواحي بغداد وامه اسمها كافي وهي معروفه بالمحموديه وزوجته المدعوة سناء اشهر من نار على علم في منطقة باب الشيخ في بغداد وكانت تخون طه الدليمي مع شرطي اسمه لؤي وللاطلاع على حقيقة طه الدليمي اليكم رأي صديقه الحميم عامر الكبيسي وهو موجود على الانترنت حيث يقول : اسمي يدل على طائفتي (الكبيسات من اهل السنه العراقيين الاصلاء والاغنياء) فلن يتجرأ احدٌ على جرح شهادتي .اعي ش في المنفى منذ منتصف الثمانينات كان لي صديق في مدينة المحمودية وكنا نسكن وقتها في مدينة اللطيفية التي تبعد قليلا عنها ،فعرفني ذلك الصديق المشترك على (غايب) الذي كان نحيلا وضعيف الشخصية بسبب معاملة زوج امه القاسية له او بسبب اسمه الذي سبب له الكثير من الحرج وجعله اضحوكة امام طالبات كلية الطب كما يقول صديقي هامسا ،لم يستطع غايب ان يكمل الطب لاسباب قال لي وقتها انها تتعلق بصده من قبل فتاة من عائلات بغداد وهو ريفي يسكن في قرى المحمودية ما سبب له صدمة عاطفية ،اضف الى ذلك حالته الاجتماعية والشجارات المستمرة بين والدته وزوجها .وبعد ان ترك الكلية وبدل ان يلتحق بالجيش العراقي الذي كان وقتها يعيش حالة حرب مع ايران ،حاول غايب الدليمي (طه) ان يعوض عن النقص الذي احاق به في الدراسة وهروبا من الخدمة العسكرية فارتدى الجبة الاسلامية والتحق بمعهد للشريعة .صاحبي الذي كان متدينا كان يرفض ان يصلي خلف غايب وكان السبب حسب الصديق الذي توفي منذ سنوات ان غايب كان يتحرش بصبية الحي وقد ضبط عدة مرات في اوضاع مخلة بالشرف من شباب المنطقة مما ادى الى تعرضه للضرب مرات عدة دخل في احداها الى مستشفى الجملة العصبية بعد ضربات عنيفة على الراس حيث كان يغري الاطفال بحجة علاجهم وانه طبيب.وبعد تهربه من الخدمة الالزامية وذلك بتغيير اسمه من غايب الى طه ،عاش طه بعزلة عن المجتمع الذي يعرفه واستطاع الالتفاف على بعض المشايخ ونجح في الاقتراب منهم .وفي عام 1991 حدث الامر الذي جعل طه الدليمي يبغض الاخوة الشيعة ويكن لهم العداء حيث قتل اخوه احد الشيعة بعد المسك به متلبسا في غرفة نومه ومع زوجته الامر الذي جعل ذلك الرجل يقتل شقيق طه ويقتل زوجته ..لكن الفضيحة الاكبر هي ليست بالحادث وانما بالمراة التي كان على علاقة غير شرعية معه ،فهذه المراة هي ابنة عمه اي ابنة عم طه ايضا وكان طه وشقيقه يترددان على منزل ابنة عمه كما يفعل ابناء العمومة عادة الا ان علاقة مشبوهة جمعت شقيق طه مع ابنة عمه المتزوجة من الشيعي .هرب طه بعد الحادث من العار الى خاله إبراهيم داود العبيدي .وانقطعت اخباره عنا وكنا متاثرين لحاله وتوقعنا ان يصل به الامر الى الانتحار لما له من شخصية مهزومة وضعيفة .وبعد عام 2003 شاهدنا طه الدليمي مع الحزب الاسلامي شريك الاحتلال في العراق وكان يطمح ان يخلف محسن عبد الحميد في رئاسة الحزب حيث كان ناشطا جدا في فترة مابعد دخول الامريكان للعراق ،الا ان طموحه اصطدم بصخرة طارق الهاشمي الذي تولى رئاسة الحزب الاسلامي ولم يعط لطه الدليمي اي منصب حينها حاول الدليمي التكيف والوصول الى منصب ما حتى عام 2008 من ثم ترك الحزب .يقول احد القياديين في الحزب الاسلامي عمر الجبوري "ان طه كان يغذي فكرة قتل الشيعة واشعال حرب مع السنة يقف الحزب الاسلامي فيها موقف المتفرج ومن ثم يصعد بالمطالبة من اجل قيادة المكون السني بعد رفض الدكتور حارث الضاري الانضمام الى العملية السياسية ،فكانت فكرة طه الدليمي تقضي باعدام عدد من الشباب السنة من اجل تاليب الشارع السني على الشيعة،ورغم ان الحزب الاسلامي اعجب بتاجيج الصراع الطائفي لكنه رفض ان يقتل ابناء السنة وفي عام 2006 كون طه ميليشا مكونة من سبعة عناصر بينهم ضابط سابق في جهاز حماية صدام ،وكمن للمواطنين الشيعة الذين كانوا يعيشون بمنطقة الاربع شوارع بجانب الكرخ .وراح يقتل الناس هناك ويحتل منازلهم .لم يعترض الحزب الاسلامي الذي استفاد من حركة التهجير من اجل جلب عائلات اعضاء الحزب الاسلامي بالخارج .ولكن بعد ان داهم الامريكان مقر الحزب طلب الحزب من طه الدليمي الاستقالة كي لايجلب لهم الخراب .وهكذا خرج طه بعد ان قبض ثمن ذلك نصف مليون دولار التي اخذ يعطيها رشا لبعض الجماعات الارهابية في الانبار من اجل تسهيل تهريبه للنفط الى الاردن ما جعله يحقق ثروة بذلك .وفي الاردن اشتكى الدكتور حارث الضاري وصالح المطلق الذي كان نائبا حينها ،عند السلطات الاردنية مما يفعله طه الدليمي من تسليب السيارات الشيعية وقتل الشيعة واخذ مقتنياتهم واموالهم والفرار الى داخل الاراضي الاردنية مما جعل الامن الاردني يصدر بحقه منع .وهكذا وجد الدليمي ضالته في السعودية .حيث افتتح قناة صفا واعتنق المذهب الوهابي .وراح ينفس عن مكنوناته بشتم الشيعة صباحا مساءا والدعوة الى قتلهم ..هذه شهادتي لست ارغب منها تسقيط غايب الدليمي او شتمه لكن الحقيقة تقال وان الرجل لم يكن يمتلك المؤهلات لا الفكرية ولا الثقافية ناهيك عن كاريزما القيادة التي تتنافى مع روح الثار التي يتخذها نهجا لمقاتلة اخوتنا الشيعة

 
علّق عادل ، على (وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اانت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله )).(1) هل لهذا القول اصلٌ في الإنجيل ؟ إن لم يقل يسوع ذلك ، من الذي قاله ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله بيك أيتها الباحثة القديرة ايزابيل وجعلك الله من أنصار الحق أينما كان ...بوركتم

 
علّق طالب ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أود أن ارشح لوزير من الوزرات انا معروف في قضائي ومحافظتي وارجو ان تختاروني

 
علّق الدكتور موفق مهذول محمد شاهين الطائي ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : ان فكرة فتح باب الترشيح للمناصب الوزارية متقمة وراقية وحضارية ونزيهة اذا ما قابلها لجنة منصفة عادلة بعية عن التاثيرات الخارجية وسيسجلها التاريخ للاستاذ عادل عبد المهدي انعطافة تاريخية لصالح العراق والعراقيين. وفقكم الله وسدد خطاكم. وانا باعتباري مختص في القانون ارشح نفسي لمنصب وزير في ظل حكومتكم الموقرة خدمة لعراقنا الصابر المجاهد. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اثير محمد الشمسي
صفحة الكاتب :
  اثير محمد الشمسي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الموسوعة الفقهية القصصية الميسرة -كتاب الصوم- الحلقة الأولى  : د . رزاق مخور الغراوي

 السعد\ نزلاء واطفال مستشفى الصدر التعليمي بالبصرة يفارقون الحياة بسبب تذبذب كهرباء الخط الايراني  : صبري الناصري

 يا حكومتنا الامام علي (ع) يخيرنا  : سامي جواد كاظم

 نائبة عن الوطني: رفض إنزال علم الاقليم من كركوك إستهتار بالدولة العراقية

 مؤتمر بؤيد داعش بالعراق  : د . صاحب جواد الحكيم

 بيان تصنيف بعض فصائل الحشد الشعبي كجماعات ارهابية

 إعتقال أمير للقاعدة سعودي الجنسية في المدائن

 سرقت مني " عشي  : هيمان الكرسافي

 الأمة المفعول بها أبدا!!  : د . صادق السامرائي

 الظاهرة الطائفية السياسية في العراق -الأسباب والنتائج  : يوسف رشيد حسين الزهيري

 الدخيلي : شح المياه تتسبب بتخفيض 20 % من الخطة الزراعية الشتوية للموسم الحالي  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 إصلاحاتُ الظرفِ الراهن  : د . علي عبد الفتاح

 السلطة الخليفية تتخندق وراء الطائفية لإخفاء إخفاقاتها في الإصلاح السياسي بيان  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 هل لنا حق في محاسبة المعصوم يا كمال الحيدري؟!  : اسامة الشريفي

 لقاء موسكو وحقيقة المعارضة السورية وفرص أحياء جنيف ؟؟  : هشام الهبيشان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net