بعد تفجيرات "باريس".. أنصار "داعش" في حفل "شماتة" بالعربات المسلحة

في الوقت الذي انتفض العالم فيه، وأبدى صدمته من الحادث الإرهابي، الذي وقع العاصمة الفرنسية "باريس"، قام التنظيم الإرهابي "تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام" المعروف بـ"داعش" بإقامة الحفلات على غرار نجاحه في تنفيذ سلسلة من التفجيرات الإرهابية في عاصمة "النور".

وتعرضت كذلك مساء أمس الجمعة 13 نوفمبر 2015، العاصمة الفرنسية باريس لسلسة من الهجمات الإرهابية وصلت لنحو 6 عمليات انتحارية، أسفرت عن مقتل أكثر من 160 شخصًا، وعشرات الجرحى، كحصيلة أولية لهذه الهجمات التي لم تشهدها الأراضي الفرنسية من قبل.
وقع الهجوم الأول في ملعب سان دوني أثناء المباراة الودية بين ألمانيا وفرنسا، والثاني في قاعة للعرض في منطقة باتاكلان، والثالث استهدف مطعمًا شرق العاصمة، بالإضافة إلى احتجاز نحو 100 رهينة داخل صالة العرض.
وقالت الشرطة: إن 7 إرهابيين فجروا أنفسهم بـ6 مواقع في باريس، فيما قتل إرهابي ثامن برصاص عناصر أمنية.
وعلى الفور تبنى التنظيم الإرهابي "داعش" العملية الانتحارية، وأعلن "داعش" في بيان رسمي مسئوليته عن التفجيرات، ونشر تنظيم داعش بيانا وفيديو يقول فيه متشدّد: إنّ فرنسا لن تنعم بالسلام ما دام القصف مستمرًّا، في إشارة إلى مشاركة الطيران الفرنسي بالقصف الجوي على مواقع داعش في سوريا، ويدعو فيه المسلمين غير القادرين على السفر إلى سوريا لتنفيذ هجمات في فرنسا.
وقال عنصر من التنظيم يحيط به مسلحون آخرون: هذه رسالة للمسلمين الذين ما زالوا يعيشون في دار الكفر من إخوانكم الفرنسيين الذين هاجروا ماذا تنتظرون؟ لماذا لم تهاجروا؟
ويظهر في بداية المقطع من المقاتلون الفرنسيون وهم يحرقون جوازات سفرهم، قبل أن يبدأ أحدهم بقراءة الرسالة الداعية لقيام مناصري التنظيم بعمليات إرهابية في فرنسا، وبحسب الفيديو، دعا أحد عناصر التنظيم إلى تسميم الماء والغذاء.
وإظهارًا لشماتته خرج التنظيم الإرهابي في معظم المناطق التي يسيطر عليها في العراق وسوريا وليبيا، وبالأخص في منطقة سرت الليبية وفق ما أكدته مصادر هناك، أن أرتالًا لعربات مسلحة تابعة لتنظيم داعش المسيطر على المدينة، تجولت مساء يوم الجمعة الماضي، بالشوارع محتفلةً بهجمات باريس، مطلقين النار في الهواء احتفالًا بالتقدم الذين حققوه.
وأضافت المصادر أن العربات المسلحة تجولت ببعض مناطق المدينة، مطلقةً المنبهات وسط تهليل وهتافات لمسلحي التنظيم من خلال مكبرات الصوت فرحًا بنجاح الهجمات التي استهدفت مدينة باريس بفرنسا، رافعين الرايات السوداء ومهللين بالأناشيد الخاصة بهم فرحة بالتفجيرات.
وذكرت المصادر بأن هذه الاحتفالات شهدتها كل من مناطق بو هادي – النوفلية – هراوة – زمزم.
من جانب آخر احتفل أنصار داعش على الإنترنت بالهجوم المدمر في باريس باستخدام الهاشتاغ 'Paris in fire' عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 الجدير بالذكر أن تنظيم داعش الإرهابي يسيطر على مدينة سرت ويسعى لبسط نفوذه على مدن ليبية أخرى.
في هذا السياق قالت صحيفة جارديان البريطانية في مقال نشرته بعنوان "هجمات باريس أخذت داعش للعالمية"، إنه بات واضحًا أن "داعش" أصبح يتبع تكتيكات تنظيم القاعدة في اعتماد "العمل المباشر" لترويع الغرب وإلهام المتعاطفين معه؛ حيث أظهرت تفجيرات باريس التطور في التفكير الاستراتيجي للتنظيم وتحوله للعالمية، مشيرة إلى أن تلك التفجيرات تعد بداية لمرحلة من التطرف كتلك التي أخرجتها لنا تفجيرات 11 سبتمبر.
تتبع داعش تكتيكات تنظيم القاعدة، فقد أراد الأخير توحيد الأمة والمسلمين في العالم؛ من أجل تغيير الأنظمة الفاسدة والمنافقة، في المقام الأول في الشرق الأوسط، هكذا استهلت الصحيفة مقالها، وكانت هذه الخطوة الأولى لاستعادة السلطة المفقودة ومجد الإمبراطوريات الإسلامية في القرون الوسطى وإعادة تأسيس الخلافة، وبالفعل بدأت في جلب نجاحات تذكر على المستوى المحلي حتى بدأ تنظيم القاعدة يستهدف الغرب، وتحديدًا الولايات المتحدة.
وقالت الصحيفة: إن التصاعد المستمر أدى إلى هجمات 11 سبتمبر، وكان هناك المزيد من الضربات، في أوروبا وأماكن أخرى، وتسببت حرب العراق في تحفيز موجة من التطرف آنذاك، ولكن العنف انخفض بنهاية العقد وذلك نتيجة تحول السكان المسلمين بعيدًا عن تنظيم القاعدة، وأخذوا يتبنون تدابير مضادة له.
وأضافت: الآن، يبدو أن داعش يسير بمسار مماثل، ولكنه على عكس تنظيم القاعدة، نجح بشكل نسبي في إضافة "العالمية" لتكتيكاته وأهدافه؛ حيث استبدل استراتيجيته المحلية في العمليات التي يقوم بها كتلك المعروفة بـ"الذئب الوحيد"، وتحول من استراتيجية التحريض غير المباشر إلى العمل المباشر الأكثر فعالية، كالذي شاهدناه في تفجيرات باريس.

وتابعت: داعش مثل جميع التنظيمات الإرهابية، يستخدم العنف بشكل هادف، وهجماته ليست عشوائية، مشيرة إلى أنه لديه ثلاثة أهداف هما: الترويع والتعبئة والاستقطاب.
فنشر الخوف من خلال- الإرهاب- في المجتمعات المستهدفة، يعني أن داعش قد يجبر القادة على اتخاذ القرارات التي لولاها ما كان سيقُدم عليها هؤلاء القادة، مثل وقف حملة القصف في سوريا، على سبيل المثال.
والهدف الثاني هو أن يلهم الأنصار الحاليين وجذب آخرين جدد، أما هدفها الثالث وهو الاستقطاب، وهو الأكثر أهمية.
 ففي العراق وسوريا، يلعب داعش على أي توتر داخلي في المجتمع سواء كان طائفيًّا، أو قبليًّا، أو عرقيًّا أو اقتصاديًّا وتقوم باستغلاله.
حيث إن هذا التنظيم يعلم جيدًا أن المجتمع المنقسم الذي يتغذى على الكراهية والخوف المتبادلَيْن، يعد الأرض الخصبة للتجنيد.
وكانت فرنسا في حالة تأهب منذ شَنَّ متطرفو داعش هجومًا دمويًّا على المجلة الساخرة شارلي إيبدو في يناير الماضي؛ ما أدى إلى مقتل 20 شخصًا و3 من المهاجمين، وأسفر الهجوم عن مقتل 13 شخصًا.
وأصبحت العاصمة الفرنسية في حالة غير عادية من التأهب منذ ذلك الحين، فضلاً عن تحذير الأجهزة الأمنية من وقوع هجوم آخر محتمل، ومنذ ذلك الحين حدثت بعض الهجمات، وفي إحدى الهجمات تغلب 3 أمريكيين وبريطاني على رجل مسلح على متن قطار متجه من أمستردام إلى باريس، إلا أن مخططات التنظيم الإرهابي لم يستطع أحد السيطرة عليها، حتى إن التحالف الدولي بقيادة أمريكا فشل في مواجهة التنظيم الإرهابي إلى أن أصبح متوغلًا في كل الدول العربية والأوروبية، وهذا مؤشر خطير قد يدمر العالم في ظل تمدد وتوغل أنصار "داعش" في الغرب والشرق.
 


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/11/16



كتابة تعليق لموضوع : بعد تفجيرات "باريس".. أنصار "داعش" في حفل "شماتة" بالعربات المسلحة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مشعل ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : شكرا جزيلا عزيزي سجاد الصالحي

 
علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زينب محمد رضا الخفاجي
صفحة الكاتب :
  زينب محمد رضا الخفاجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 شياطيين السلفية  : سامي جواد كاظم

  الأعلام الحربي العراقي ذاكرة طويلة الأمد (تحت خط النار)  : قصي شفيق

 التربية توجه بحضورهم في الساحل الأيسر للموصل من أجل اكمال تسجيلهم  : وزارة التربية العراقية

 المسلم الحر تدعو السلطات المصرية الى تكثيف جهود حفظ الامن  : منظمة اللاعنف العالمية

  الأزمات وفن صناعتها  : طارق فايز العجاوى

 المرجع النجفي یوصی المتظاهرين بحفظ الأموال العامة والتعاون مع الجهات الأمنية

 في ركضة طويريج: الحسين مدرسة متكاملة في كل شيء!  : امل الياسري

 آفة المخدرات في المجتمع  : حسام عبد الحسين

 ذوي الاحتياجات الخاصة في العراق يطلقون على أنفسهم ذوي التحديات الخاصة  : احمد محمود شنان

 رئيس بعثة المجلس الشيعي اللبناني يزور الوكيل العام للسيد السيستاني وبعثات مراجع الدين

 *وعند " هولير " الخبر اليقين !*  : مهند حبيب السماوي

 مدينة زائري الإمام الحسن المجتبى (ع) التابعة إلى العتبة العلوية المقدسة.. معلم سياحي ومتنفس لأهالي النجف الأشرف والزائرين الكرام  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 وصول فريق طبي استرالي لاجراء عمليات زرع الاطراف الذكية لجرحى الحشد الشعبي بمستشفى ابن سينا  : وزارة الصحة

 رؤية حول زيارة ألعبادي لواشنطن  : اسعد عبدالله عبدعلي

 التعليم تقرر ان تكون الاعتراضات على القبول المركزي الكترونية وبدءا من 20/10 المقبل

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105508174

 • التاريخ : 26/05/2018 - 01:42

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net