هكذا تمت تصفية اغنى شيعي في ايطاليا ( الباحث والفيلسوف الايطالي ادواردو انيلي )

الغرب الذي طالما يتشدق بالحرية وحقوق الانسان وغيرها من المبادىء السامية يُظهر في واقعه العملي انيابا ومخالب لا تفقه شيئا من الانسانية ولغة الانسان و لا تختلف كثيرا عن تلك التي بحوزة داعش وسائر التيارات المتطرفة في الشرق .
قبل 15 عاما (منتصف نوفمبر 2000) تم اقصاء رجل من الحياة والوجود لا لجرم سوى انه اعتنق مذهبا فكريا يجد فيه سعادته المعنوية ، انسان كان قد غض الطرف عن 60 مليار دولار كعائد سنوي لكي يعتنق مدرسة اهل البيت (عليهم السلام) انه الباحث والفيلسوف الايطالي ادواردو جيوفاني آنيلي .
- ولادة ادواردو وعائلته :
 ولد ادواردو انيلي في 9 حزيران/يونيو 1954 في نيويورك الامريكية ؛ والده جيوفاني آنيلي من سلالة عائلة آنيلي العريقة ومالك نادي اليوفنتوس ؛ والدته الأميرة ماريلا الأستقراطيه وهي من العائلة الملكية كارلوجي.
وعائلة آنيللي الثريه،هي العائلة التي تبسط نفوذها على مستوى إيطاليا ، وتسيطر على الاقتصاد الإيطالي ؛ وتمتلك نادي يوفنتوس الأيطالي إلى جانب العديد من الشركات الكبرى، منها سيارات الفيراري والفيات، وتمتلك أشهرالصحف الإيطالية مثل صحيفة Corriere dello Sport وصحيفة La Stampa، ومجموعة كبيرة من الشركات القابضة.
 والسيناتور جيواني انيلي أب “ادواردو” هو واحد من اثرياء ايطاليا واكثرهم نفوذا ومالك مصانع فيات وفيراري ولامبورغيني ولانتشيا والفارمو وايوكو لانتاج السيارات وعدد من المصانع التي تنتج القطع الصناعية وعدة بنوك خاصة وغيرها من الشركات.
وتبلغ ثروة ونفوذ اسرة انيلي درجة ان وسائل الاعلام الايطالية اطلقت عليها اسم الاسرة الملكية الايطالية ؛ ويقدر الخبراء الاقتصاديون عادئهم السنوي ب 60 مليار دولار.
- دراسة ادواردو جيوفاني :
أكمل إدواردو دراسته الابتدائية في مدرسة سان جوزيف بتورينو، ثم سافر إلى (بريطانيا) لإكمال دراسته الأكاديمية ، وبعد إكماله دراسته الجامعية في معهد اتلانتيك، انضم الى جامعة برينستون الامريكية  لدراسة الادب الحديث وفلسفة الشرق ونال شهادة الدكتوراه .
- اسلام ادواردو :
 بعد اكمال الدراسة الجامعية توجه الى الهند ومن ثم الى ايران لدراسة العرفان والاديان الشرقية واعتنق التشيع خلال وجوده في ايران.
وحينما كان ادواردو طالب مادة فلسفة الاديان بجامعة “برينستون” الشهيرة في نيويورك ؛ كان قد قرأ الانجيل والتوراة، لكنه لم يقتنع بهما وعندما كان في العشرين من عمره وقعت عيناه ذات مرة على القرآن في مكتبة ما، وقرأ عدة ايات منه وشعر بان هذه الايات ليست من وحي البشر.
وشرح ادواردو كيف انه اعتنق الاسلام فقال: كنت ذات مرة في مكتبة بنيويورك وانظر الى الكتب فوقعت عيناي على القرآن اردت معرفة ما فيه فقرأت ايات منه مترجمة الى الانجليزية ، فشعرت بان هذه الكلمات هي كلمات نورانية ولا يمكن ان تكون قد جاءت من وحي الانسان فتاثرت كثيرا بها ، واستعرت القرآن للمزيد من قرائته وشعرت حينها اني افهمه واتقبله .
وبعد ذلك يراجع ادواردوا مركزا اسلاميا في نيويورك ويقدم طلبا باعتناق الاسلام فيطلقون عليه اسم “هشام عزيز” ويقول الايراني الدكتور قديري ابيانه : ان ادورادو وبعد ان التقاه وتعرف عليه اعتنق التشيع واطلق على نفسه اسم “مهدي”.
ويقول الصحفي في صحيفة “لاستامبا” الايطالية ايغورمان انه عندما كان ادواردو يتحدث عن لقائه بالامام الخميني وتاثره به، شعرت بان الامام قد سحر ادواردو
وعاد بعدها إلى إيطاليا وأصبح يساهم بشكل فعال في الرابطة الإسلامية لمسلمي إيطاليا.
- بدء الضغوط العائلية والرسمية على ادرواردو للتخلي عن الاسلام :
 كان ادواردو وقبل شهرين من استشهاده يعتزم السفر الى ايران مرة ثانية ، لكن ابواه منعاه من هذه الزيارة ، واخفيا عنه جواز سفره.
ويقول حسين عبد اللهي وهو من اكثر الاصدقاء الايرانيين حميمية ل ادواردو : ان الضغوط التي كانت تمارسها اسرة ادواردو على الاخير ، كانت تفوق التوصيف. ويقول : ان ادواردو كان يخضع لضغوطات اقتصادية هائلة ، وكانت اسرته قد قاطعته اقتصاديا بالكامل بحيث انه حتى لم يكن يملك من المال ليستقل سيارة اجرة .
ويقول الدكتور قديري ابيانة بانه كان صعبا لاسرة انيلي ان يقال في بلد كايطاليا معقل المسيحية الكاثولويكية، بان نجل السيناتور انيلي اعتنق الاسلام. لذلك مارسوا اشد الضغوط على ادواردو ليتخلى عن الاسلام. وحتى انهم حرموه من الميراث لكنه لم يتخل عن الاسلام وهذا يكفي لدحض فرضية انتحاره، لانه الذي كان قد تخلى عن ثروة بمليارات الدولارات لحفظ دينه، كيف يمكن له ان ينتحر في ضوء اعتقاده وايمانه الراسخ بالاسلام؟ الاسلام الذي يحرم الانتحار اصلا.
- الخاتمة انتحار أم استشهاد؟
في صبيحة يوم الخميس بتاريخ 15/11/2000 وفي تمام الساعة 10 صباحا أعلنت السلطات الإيطالية أنها قد وجدت جثة أدواردو ملطخه بالدماء خلف جسر يطلق عليه (سافينو) في مدينة تورينو. وحضر والده جيوفاني آنيللي الذي آتى بسرعة عن طريق طائرة مروحية وتم نقل جثته فورا الى مدينة فوسانو القريبة ليصدر كاهن فيها شهادة بدفن الجسد الملطخ بالدماء دون اخضاعه للتشريح وبعد الظهر تم نقل الجثمان الى قصر العائلة الصيفي وفي اليوم التالي ووري جثمانه الثرى بحضور عائلي دون حظور وسائل الاعلام وفي اليوم نفسه وبعد دفنه اعلن رسميا بان ادواردو قد قضى انتحارا !!!.
ان ادواردو نجل صاحب اكبر راسمالي ايطاليي وابن اسرة انيلي، كان مطلعا على الكثير من اسرار بلاده وعصابات المافيا والمنظمات الصهيونية، والان ومع تحوله الى الاسلام وموالاته للثورة الاسلامية، اصبح خطيرا للغاية، لاسيما وانه كان يستنكر جرائم الصهاينة في فلسطين المحتلة، وحتى انه كان يتصل هاتفيا من اجل ذلك برئيس الوزراء ورئيس الجمهورية في ايطاليا.
 وكان يخشى اغتياله على يد الصهاينة وابلغ المستشار الصحفي الايراني في روما “بانهم سيقتلونه بسبب اعتناقه الاسلام وينسبون ذلك الى انتحار او حادث مفاجئ او مرض”.
ومن الحالات التي تثير الشك والريبة حول استشهاد ادواردو هي عدم وجود اي متابعات لمعرفة كيفية وفاته. ولم يتم تشريح جثته واعلن على الفور وبتعمد بانه انتحر، حتى قبل ان تعلن الشرطة بان وفاته حدثت بسبب الانتحار. ونشرت بعض الصحف نبا انتحار نجل رئيس مصنع فيات ووجهت اذهان الراي العام نحو فرضية الانتحار. 
وبعد وفاة ادواردو، فرض تعميم بالكامل على كونه اعتنق الاسلام وحول معتقداته وحتى زيارته لايران.
وكان الدكتور ماركو باوا احد الاصدقاء المقربين من ادواردو قد احتج على كيفية البت والتحقيق في قضية ادواردو. وراى بان القرائن والادلة المتوافرة حول ملابس ادواردو وحذائه، لا تؤكد فرضية الانتحار. كما اعتبر عدم تشريح جثته بانه امر غير مقبول.
 

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/11/22



كتابة تعليق لموضوع : هكذا تمت تصفية اغنى شيعي في ايطاليا ( الباحث والفيلسوف الايطالي ادواردو انيلي )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله شيخنا الكريم؛ اذا امكن ان يرسل فضلكم لي صور تلك المجموعه اكون منونا لفضلكم؛ اذا كانت التوراه القديمه بالعبريه فقد يمكنني ايضا ترجمة نصها.. الا انني افترض ان تكون بالعبريه القديمه .. وترجمتها لبيت سهله.. دمتم في امان الله

 
علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رسول الحسون
صفحة الكاتب :
  رسول الحسون


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المالكي لا يتزوج عانس رفعت راية  : سامي جواد كاظم

 انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول  : اعلام دائرة مدينة الطب

 يقال الف عدو .... ولا برلماني واحد  : هيثم الحسني

 شرطة واسط تلقي القبض على 20 متهما وفق مواد قانونية مختلفة  : علي فضيله الشمري

 الإنكماش والإنتعاش!!  : د . صادق السامرائي

 العراق والوطنية المزيفة  : عمار جبار

 السعد" تؤكد اهمية ابعاد مشروع ميناء الفاو الكبير عن التجاذبات السياسية  : صبري الناصري

 اسود الرافدين يوحدون الشعب العراقي  : نوفل سلمان الجنابي

 كتاب في 2004 يفضح ما وراء الربيع العربي  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 العرض أم الأرض ..!  : علي سالم الساعدي

 على خطى كوريا الجنوبية .. أرمينيا تستقبل عشرة أطفال عراقيين من مرضى القلب  : مكتب د . همام حمودي

 البناء الداخلي العربي المهلهل!!  : د . صادق السامرائي

 إذكروا نعم ألله عليكم أيها ألعراقيون ألأكارم ولا تكونوا مسخرة" للأجانب  : طعمة السعدي

 البرلمان يلزم العبادي بإعادة نشر القوات الاتحادية في كركوك والمناطق المتنازع عليها

 ترأس السيد مدير عام دائرة مدينة الطب اجتماعاً موسعاً لمناقشة دعم المراكز التخصصية للملاكات الطبية  : اعلام دائرة مدينة الطب

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net