صفحة الكاتب : عزيز الابراهيمي

نوم وزارة التخطيط سيلحق الدجاج بالطماطم
عزيز الابراهيمي
علم الاقتصاد في أساسه, هو علم دراسة الحوافز ... كيف يحصل الناس على ما يريدون من  ارباح وحاجيات؟, ما هي الظروف التي ينبغي توفيرها, لدفع الأنشطة الاقتصادية المختلفة ؟, ثم ماهي آليات ضبط الموازنة بين حجم الانتاج والاستهلاك؟...الخ, وحيث إن جميع الأنشطة الاقتصادية يمكن قياسها ومعرفتها على وجهة الدقة, لذا كانت الحاجة ماسة لوجود إحصاءات شاملة, لتكون بمثابة, مادة تسهم في تعديل, او تجديد تلك البيئة الاقتصادية من اجل خلق حوافز جديدة, او تعديل القديمة منها.
من هنا تضطلع وزارة التخطيط بدور محوري, في أي عملية تنموية من خلال رصد الواقع بشكل مستمر, وتجهيز الدولة بكافة البيانات, والخطط اللازمة للنهوض بالعملية الاقتصادية, ولكن هل تمارس وزارة التخطيط اليوم مثل هذا الدور؟ 
السبات التي تمر به هذه الوزارة,  يمكن معرفته من خلال زيارة بسيطة لبنايتها الفخمة ذات الطوابق المتعدد, والتي يسودها الهدوء, وعدم الحراك, مما يؤشر الى حد ما ضآلة الدور الذي تقوم به!! ولكن ليس من العدل الحكم على ظواهر الأمور, فربما تقنيات تخميد الصوت, والبرامجيات الحديثة, أسهمت في كتم الأصوات, واختصار أعداد الموظفين, وهذا أمر ممكن, في ظل الإنفاق على الأثاث والكماليات, الذي رافق الميزانيات الانفجارية للأعوام السابقة, لذا يحسن الخوض في تفاصيل من صلب عمل هذا الوزارة قبل الحكم عليها.
يعتبر محصول الطماطم من المحاصيل المتوفرة محليا, ويمتهنها مزارعون لديهم الخبرة منذ سنين طويلة, وليس لديهم أي مشكلة في الري, فالمياه الجوفية هي عماد عملهم, ولكن هذه الزراعة قد تعرضت إلى نكسات كبيرة, من خلال هجران اغلب مزارعيها, لأنهم يبيعون محاصيلهم بأسعار لا تسد كلف الإنتاج , من أهم الأسباب في ذلك, هو عدم ضبط الحدود في أوقات جني المحصول, والسبب في اغلبه يعود الى خمول وزارة التخطيط, وعدم فاعليتها, فحجم الاستهلاك اليومي لهذا المحصول يمكن بسهولة ضبطه (من خلال مكاتب العلوة كما تسمى), كما ان حجم الإنتاج المحلي يمكن معرفته بسهولة بنفس الطريقة, ومن خلال معادلة بسيطة, يمكن معرفة حاجة السوق من المحصول من خارج الحدود, ولكن ترك الأمور على عواهنها, أدى الى ضياع زراعة هذا المحصول بنسبة كبيرة!, فعندما تسمع المنادي ينادي في الشوارع  (صندوق طماطة بخمسة) والصندوق يزيد على عشرين كيلوغرام تعلم عندها مدى خسارة المزارع والبلد معاً.
نفس هذه العبارة البائسة نسمعها اليوم ومن نفس المنادي ولكن بألفاظ أخرى (دجاجة كبيرة عدلة بخمسة) ولكن ماذا يعني ذلك ؟
تشهد القرى والأرياف هذه الايام, نمواً كبير في انتاج الدواجن, لأسباب منها يأس الشباب من الاعتماد على حلم التعيين, ووجود هامش ربح في هذه النوع من العمل, ولكن تزايد فتح الحقول المحلية, مع بقاء كميات المستورد على حالها, ادى الى رخص كبير في قيمة الدواجن, وبالتالي فقدان الحافز, الذي ادى بالشباب الى امتهان هذا النوع من العمل, وضموره في المستقبل, فلك حريص على هذا البلد نقول قبل ان نرفع شعار صناعتنا هويتنا علينا ان نرفع زراعتنا وانتاجنا الحيواني هويتنا فبهذا عرفنا منذ القدم, ومن يقرأ تاريخ الامم يجد ان الصين لم يقفزوا في حقل الصناعة الا بعد ان امتلكوا الزراعة وحازوا على أمنهم الغذائي .


عزيز الابراهيمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/06



كتابة تعليق لموضوع : نوم وزارة التخطيط سيلحق الدجاج بالطماطم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم سبتي
صفحة الكاتب :
  ابراهيم سبتي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 ماوراء البرقع والبكيني !  : مهند حبيب السماوي

 الجواب النقضي والحلّي لتخرصات الكبيسي  : حسن الهاشمي

 صرخة الصمت  : حسين باسم الحربي

 الجامعة العربية والمواقف المتناقضة  : محمد الركابي

 كعبة تبقى كربله ببطالها  : سعيد الفتلاوي

 إننا جميعاً مشاريع ناقصة!  : قيس النجم

 صرخاتها تتعالى ابعدوا فسادكم عني  : نور الدين الخليوي

 نساء عاصرن الأئمة وعشنَ أبداً/29 آمنة: لقد وضعتِ خير البشر!  : امل الياسري

 النجف الاشرف بين نادر شاه والعثمانيين قادة السلالة العثمانية  : محمد الكوفي

 سلف زواج لموظفي دوائر الدولة

 اللجنة الدولية لحقوق الإنسان أدانت تفجير حي الميدان في دمشق والقتل في لاس فيغاس وآن الوقت للتخلي عن دعم المجموعات التكفيرية

 المسافرين والوفود : نقل اكثر من ( 5000) نازح من الاراضي الى مدينة الموصل  : وزارة النقل

 سارية التطرف وقوائم الخيمة الإسرائيلية  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 البحرين : مسيرات حاشدة تطالب بتسليم جثة الشهيد الجزيري وقوات المرتزقة تقمعها  : الشهيد الحي

 أمير واحد أول ريبوت آلي صنع بأنامل عراقية 100% لجامعة الكوفة العراقية

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107910152

 • التاريخ : 23/06/2018 - 08:59

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net