عندما تُحرّم الوهابية قتل الجنود الصهاينة وتُحلل قتل اتباع ال البيت
نبيل لطيف

في هذه الايام، عندما هب الشباب الفلسطيني الأعزل في انتفاضة السكاكين، للدفاع عن القدس، قبلة المسلمين الاولى، ضد تقسميه وتهويده، وجعلوا الجزار نتنياهو يفكر الف مرة قبل مواصلة سياسته الرامية لهدم المسجد الاقصى، وقدموا انفسهم قربانا للقدس، فكانت الصهيونية بانتظار الوهابية، لتقديم المساعدة كعادتها كلما واجهت الغضب الفلسطيني.

رغم انه لم يعد مستغربا مواقف شيوخ الوهابية والسلفية بشكل عام، من القضية الفلسطينية ومن الصراع العربي الصهيوني، بعد ان انكشفت حقيقتهم، فهم ليسوا سوى الوجه الاخر للصهيونية، الا ان رصد مواقفهم الخيانية من قضايا الامة، وتعريتهم امام الراي العام العربي، يمكن ان يساعد على انقاذ من لم يقع بعد في حبائلهم، من الشباب العربي الساذج، كما وقع الكثيرون منهم، وتحولوا الى جنود لخدمة الصهيونية، اكثر اخلاصا من قوات الاحتلال الصهيوني، كما نشاهدهم اليوم ونشاهد فظاعاتهم بحق العرب والمسلمين في سوريا والعراق وليبيا واليمن وتونس وافغانستان وباكستان ونيجيريا ومالي وباقي الدول الاخرى.

في جميع مراحل الصراع العربي مع الصهيونية، وخاصة المراحل الحساسة منها، كانت السلفية وفي مقدمتها الوهابية، تبري دفاعا عن توأمها، الصهيونية، عبر الفتاوى المعلبة والجاهزة، كحرمة الدعاء لحزب الله، لانه حزب “شيعي رافضي”، في حربه مع الصهيونية، ووصف مقاومة حماس والشعب الفلسطيني امام العدوان الصهيوني، بانه مغامرة، وحرمة التظاهر لنصرة الشعب الفلسطيمي في العواصم والبلدان العربية، ووصف هذه التظاهرات بالعبثية التي لاطائل من ورائها، ومعاداة كل الانظمة العربية والاسلامية التي رفعت راية المقاومة والممانعة امام العدوان والغطرسة الصهيونية، وشن حرب نفسية ودينية واقتصادية وحتى عسكرية ضد هذه الانظمة.

في هذه الايام، عندما هب الشباب الفلسطيني الأعزل في انتفاضة السكاكين، للدفاع عن القدس، قبلة المسلمين الاولى، ضد تقسميه وتهويده، وجعلوا الجزار نتنياهو يفكر الف مرة قبل مواصلة سياسته الرامية لهدم المسجد الاقصى، وقدموا انفسهم قربانا للقدس، فكانت الصهيونية بانتظار الوهابية، لتقديم المساعدة كعادتها كلما واجهت الغضب الفلسطيني، فجاء الرد من وهابي سلفي صهيوني حتى النخاع، وهو المدعو علي الحلبي، من أبرز شيوخ الدعوة السلفية “العلمية” في الأردن، والمشرف على مركز الإمام الألباني للأبحاث العلمية والدراسات المنهجية في الأردن !!!، ليفتي بحرمة قتل حتى الجندي الصهيوني، تحت ذرائه تضحك الثكلى.

وبرر الحلبي فتواه بحرمة الدم الصهيوني، في مقطع على مواقع التواصل الاجتماعي، بغير حالة الاشتباكات وجها لوجه، قائلا إن “قتلهم بغير ذلك يعد غدرا”، واضاف: “واحد مأمن عليك، وبيعطيك كهرباء وماء، ويمرر لك الفلوس، وتشتغل عنده، وتأخذ ماله، وتغدره، حتى لو كان يهوديا؟”.

وتابع الحلبي: “هذا القتل يجوز عند المواجهة، عند الحرب المعلنة، أما أنت مأمنه وهو مأمنك ثم تغدره، وتقلته، هذا لا يجوز”.

ولكي يدعم فتواه بسند من كبار مشايخه من الوهابية قال الحلبي: “الشيخ ابن باز بعث برسالة للشيخ أحمد شاكر، أيام الاحتلال الإنجليزي لمصر، حيث أفتى الأخير بقتل أي إنجليزي، وقال له الشيخ ابن باز إن هذا لا يجوز، وهنالك معاهدات شرعية تحفظ الحقوق وتحفظ دمائهم”.

وعقّب الحلبي على المسألة قائلا: “النظر العاطفي شيء والنظر العلمي شيء آخر” وعندما سئل: “هذا يا شيخ بالنسبة للمواطنين، ماذا بالنسبة للجنود الذين يحملون السلاح في الشوارع”، فأجاب الحلبي: “الجواب نفسه، الآن بدي أسألك سؤال: هل هذا الجندي الحامل للسلاح في الشارع يقتل كل مسلم يراه؟ فرد السائل: لا”.

وفي جوابه على سؤال “هل صحيح أنهم لا يعتدون (أي الجنود الإسرائيليين) إلا إذا أُعتدي عليهم”؟ أجاب الحلبي: “أنا لم أعش في فلسطين، ولكن هذا ما يخبرنا به الأخوة، إخواننا في فلسطين يقولون: إن من لم يعتدِ على اليهود لا يعتدون عليه”.

واضح جدا محاولة المدعو الحلبي لي عنق حتى الدين، بهذه الطريقة الغبية، والمعروفة عن الوهابية السلفية، من اجل الدفاع عن الصهاينة، في هذا الوقت بالذات، وفي المقابل الصاق تهمة الارهاب والعدوان بالشعب الفلسطيني، لمجرد الدفاع عن نفسه، متناسيا، ان فلسطين محتلة من قبل العصابات الصهيونية المدعومة من اسياد الوهابية، الامريكان والغرب، وان الشعب الفلسطيني تحول الى شعب مشرد في ارض الله، ويتعرض كل يوم، ومنذ 60 عاما، للقتل الممنهج والتنكيل، حتى منع عنه التوجه للصلاة في القدس، ويتفنن الصهاينة في سرقة ارضه وطرده وتهويد مدنه، بينما يتحدث هذا الوهابي الجلف، عن الغدر وان الصهاينة لا يعتدون على الفلسطينيين!!!.

كنا نتمنى على هذا المدعي، ان يبين لنا اسباب فتاوى الوهابية لقتل الشيعة والعلويين والزيديين والمسيحيين والمسلمين السنة الرافضين للوهابية، في العراق وسوريا واليمن وباقي ارض الله، دون ان يعتدوا على القاعدة و“داعش” ؟، لماذا اذن تفجر مساجد وحسينيات ومستشفيات ومدارس ورياض الاطفال في هذه الدول؟، فهل اعتدى المرضى والطلاب والتلاميذ والاطفال والمصلون على الوهابية هناك؟، هل دم قوات الاحتلال الصهيوني اكبر حرمة من دماء الجنود السوريين والعراقيين واليمنيين؟، هل اعتدى اليمنيون والبحرينيون على السعودية لترتكب طائراتها وجيوشها ومرتزقتها هناك المجازر التي يندى لها جبين الانسانية؟، اقولها وبصراحة انك ياحلبي اكثر صهيونية من الصهاينة.

الغريب ان امثال هذه النماذج المدعو الحلبي، ترسم له الوهابية هالة من العلمية والقدسية، للتغرير بالسذج والبسطاء من الشباب العربي والمسلم، بينما هي بعيدة كل البعد عن العلمية والقدسية، فهي للخسة والدناءة والخيانة اقرب والصق، فالمواقع التابعة للوهابية الممولة سعوديا، تعرف هذا النكرة المتصهين على انه:”الشيخ العلّامة البحَّاثة المحدث المحقق الأُصولي المدقق أبو الحارث علي بن حسن بن علي بن عبد الحميد الحلبي السلفي الأَثري؛ الفلسطيني اليافي (من يافا) أصلا ومنبتا، الحلبي نسبة، الأردني مهاجرا, صاحب التَصانيف العديدة، والتَواليف السديدة, والتحقيقات العلمية الفريدة. ولد الشيخ في مدينة الزرقاء في ربوع دولة الأردن المحروسة -يوم الأحد- بتاريخ 29 جمادى الثاني من عام 1380هـ الموافق 18/12 /1960م”
هذا الوهابي المسالم والمهادن والوديع مع الصهاينة، نراه وحشا شرسا مع من يخالفه في عقيدته الفاسدة من المسلمين وفي مقدمتهم الشيعة المسلمين، فهو لا يطيق اي كلام يستشف منه الحرص على وحدة المسلمين واتحادهم، فهو يعلم علم اليقين في حال حصول مثل هذا الاتحاد سوف لن تقوم لرفاقه في العقيدة من الصهاينة قائمة، لذلك نراه يرد في عام 2009 على الدكتور علي جمعة المفتي السابق للديار المصرية لقوله إن «الشيعة مُسلمون، ولا حرج مِن التعبد على مذهبهم .. وان الأُمة الاسلامية جسد واحد، ولا فرق بين سني وشيعي”، قائلا: “إن هذا الكلام المنكر لَيُسْتَغْرَبُ -جِدًّا- من مثل فضيلة المفتي -غفر الله له-؛ بعد أن تكشفت أوراق الشيعة السرية! وعلم كل الناس! مشربه”.

ترى هل بعد هذا يمكن ان يشك عاقل في حقيقة ان الوهابية هي الصهيونية ذاتها ولكن بلباس اخر؟، لماذا كل هذا الجهد العقيم من اجل الدفاع عن الصهاينة المغتصبين، بينما يُبذل ذات الجهد من اجل تحريض ابناء الدين الواحد على بعضهم البعض لاسباب تافهة؟، فاذا كانت الوهابية حقا من المسلمين، لكانوا وجدوا “المعاذير” للشيعة وهم مسلمون، بدل ان يجهدوا من اجل خلق المعاذير لمن اغتصب الارض والمقدسات؟.

ان حقيقة كل مشايخ الوهابية والسلفية على شاكلة هذا المدعي، بل واتعس، وندعو الله سبحانه وتعالى ان يكون بعون هذه الامة وينقذها من هؤلاء المشعوذين والدجالين اعوان الصهيونية وعبيد الشيطان، فلا تقوم لهذه الامة قائمة وفيها جيوش من هؤلاء الوهابية الصهاينة.

  

نبيل لطيف

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/09



كتابة تعليق لموضوع : عندما تُحرّم الوهابية قتل الجنود الصهاينة وتُحلل قتل اتباع ال البيت
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود الحسناوي
صفحة الكاتب :
  محمود الحسناوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ويبقى الحسن بن علي مظلوما  : كريم الانصاري

 العدد ( 71 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 دور الثقافة ازاء الواقع البائس  : شاكر فريد حسن

 "توتال" بصدد الانسحاب من مشروع بمليار دولار في إيران بسبب العقوبات الأمريكية

 مديرية استخبارات وامن صلاح الدين تعثر على حقل ألغام  : وزارة الدفاع العراقية

 مديرية شرطة كربلاء تلقي القبض على (14) مطلوبا بمواد قانونية مختلفة

 أَسْـيَاخُ..الـْحَدِيدْ..قِصَّةٌ..قَصِيرةٌ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 الحلقة السابعة عشر ( زواج القاسم ورؤيا زوجة حبيب للسيدة الزهراء)  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 غذائية التجارة تُجهيز محافظة الموصل بكميات جديدة من السكر والزيت

 جامعة بغداد تنظم دورة عن التحليلات المرضية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 المرجع الحكيم يدعو شريحة الشباب للإلتزام الديني والإيمان المطلق بمبادئ الإسلام السامية

 سنة العراق بين سندان الانتماء ومطرقة الاتهام ؟!!  : محمد حسن الساعدي

  الازمة الخليجية ، الادوار والتطورات  : عبد الخالق الفلاح

 عبد المهدي يطرح مشروعاً على فرنسا.. ووزير خارجيتها يرد

 إصدار جديد ثاني؛ التطرف عقيدة وليس ظاهرة  : صالح الطائي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net