صفحة الكاتب : عبد الزهره الطالقاني

((عين الزمان)) فواحش داعش (10)
عبد الزهره الطالقاني


تشكل المأساة التي عاشها الايزيديون العراقيون بعد دخول داعش الى سنجار جريمة كبرى بل هي واحدة من ابشع الجرائم  التي ارتكبت بحق الشعوب .. فعناصر داعش الاجرامية استباحت المدينة بعد دخولها اليها في اب 2014 حيث عملت على قتل رجالها وسبي نسائها واطفالها وسلب اموالها ومواردها ، وقد عاونهم على ذلك بعض الشراذم من العراقيين الذين يقطنون في القرى المجاورة للمدينة ويسمون انفسهم "عرباً" اخزاهم الله بما جنت ايديهم عارا بعد عار .
شهود عيان على جرائم عناصر التنظيم رواها ناجون من قبضتهم او تم اسرهم ثم استطاعوا الفرار من سطوته ، فواحدة من اكثر القصص آلاماً ما روتها فتاتان ايزيديتان كانتا في قبضة داعش ثم استطاعتا الفرار ، هما غزال (28 عاماً) وبيزار (24 عاما) حيث تم اختطافهما وبقيتا تحت سطوة التنظيم مدة (9)اشهر .. تقول غزال : اصبحت عائلتنا المكونة من اشقائي وشقيقة واحدة اسيرة في قبضة داعش ، احد اخوتي طالب في كلية الطب والاخر في كلية الهندسة ولا نعرف عنهما شيئاً لحد هذه اللحظة .
وتستمر غزال في سرد قصتها بالم اذ تقول: غالبية اعمامي وعماتي وعوائلهم اسرى ايضا وعددهم يقدر بنحو (70) شخصا لا نعرف عنهم شيئا . غزال تتحدث بأسى وصوتها يكاد يختنق ، انهم نقلونا من سنجار الى تلعفر ، ومنها الى الموصل ، وبين فترة واخرى كانت عناصر التنظيم تحضر ليشتروا من الاسيرات ممن يرغبون بهن . فقد اعتبروهن جواري وباعوا بعضهن في الاسواق " .
وتسمح وثيقة صادرة عن ما يسمى دائرة البحوث والفتوى" التابعة للتنظيم الارهابي بشراء النساء او بيعهن او تقديمهن هديا . معاملتهم لللأسيرات سيئة جداً وكانوا يسبونهن ويطعنون بدينهن ، ويعتبرون انفسهم انما يرضون الله في استباحتهم لشرف الايزيديات .. تواصل غزال روايتها : وبعد مرور شهرين من اختطافنا علمنا من حديث لعناصر التنظيم فيما بينهم ، انه تم نقلنا الى الرقة السورية ، ووضعونا في مكان صحراوي موحش ، ثم تم بيعنا الى شخص من التنظيم اسمه ابو مصطفى .
 وتضيف غزال : تبين لنا لاحقاً انه والي حمص في التنظيم وهو سوري الجنسية ، ثم باعنا هذا الى شيشاني الجنسية يلقب بأمير الصحراء ، وكان قائداً عسكرياً حسب ما يبدو ثم باعنا هذا الامير الى مغربي يدعى ابو يوسف يبلغ من العمر نحو 60 عاماً وتم بيعنا بعد ذلك الى تونسي اسمه ابو دجانه عمره بحدود 25 عاماً والاخير باعنا الى مغربي اسمه ابو زبيد (20) عاماً ثم باعنا هذا الى سوري ، ثم تمكنا من الهرب في نيسان 2015 .
غزال الفتاة الايزدية اسيرة داعش وهي واحدة من مئات الفتيات اللواتي وقعن اسرى لدى الارهابيين ذكرت بعض تصرفات اولئك الاوباش ، الاعتداءات الجسدية والنفسية لم تتوقف كونهم مجردين من الشفقة والرحمة والاخلاق والانسانية ، فأبو دجانة الارهابي التونسي الذي اشتراها من ابو يوسف الارهابي المغربي طلب منه تغيير ديانتها كي يتزوجها فرفضت غزال ، ووضع مسدسه على رأسها فلم تهابه مع انه هددها بالقتل ، فقالت: له افعل وخلصني من هذه الاهانة التي انا فيها ، الا انه لم يفعل.
والارهابي المغربي ابو يوسف اكتشفت غزال  انه ترك وصية - قبل مقتله في غارة جوية - ذكر فيها ان يتم بيع الفتاتين وتحويل المبلغ لعائلته بالمغرب . اما الارهابي الشيشاني الذي يُدعى امير الصحراء (وليس هو سوى جرذ من جرذان الصحراء القذرة) حيث كان يأتي الى الفتاة شاهراً بوجهها سكيناً ويقول لها انتم الايزيدية كفرة.. سأذبح اي ايزيدي التقيه فدمه حلال .
هذه القصص في الحقيقة ليست نزهة انها مأساة انسانية ألمت بهؤلاء الابرياء المسالمين وعندما عادوا الى ارضهم بعد تحرير سنجار اتهموهم اعوان الدواعش بارتكاب جرائم كونهم طاردوا المجرمين ممن قتلوهم واسروهم و شردوهم .
فاقدو الغيرة والشرف ممن اعتلوا المنصات في الرمادي والفلوجة وهتفوا عالياً للقاعدة والارهاب ، اليوم وقعت نساؤهم واخواتهم تحت سطوة داعش واجبرن على ان يكن بغيا لعناصر التنظيم المجرمة التي اتت من وراء الحدود ، او اولئك الذين انخرطوا في التنظيم من شذاد الافاق ويحملون الجنسية العراقية .
 عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة الانبار لقاء الوردي قالت ان هناك انتهاكات بحق النساء في الفلوجة والمنطقة الغربية ومنعهن من الخروج واجبارهن على الزواج من عناصر داعش ، ومن ترفض منهن تتهم بالتجسس لصلاح الحكومة فتواجه عقوبة الاعدام .
وهذه الحال ادت ببعض النساء الى الانتحار او الموت . اذ قام التنظيم الاجرامي مؤخراً بقتل اربع نساء بسبب رفضهن الزواج من عناصر داعش ، وقاموا برميهن في الصحراء بعد اطلاق النار عليهن .. احدى الضحايا جرحت ولم تفارق الحياة وتم اسعافها وعلاجها وهي التي روت ما حدث لهن والمعاناة التي يعيشها الناس تحت ظل سطوة التنظيم الذي عاونه البعض من ابناء المدينة على دخوله اليها كما فعل بعض المرتزقة في الرمادي .
كان الله في عون جميع من وقع في قبضة داعش الاجرامي وتجرع السم نتيجة الخوف والممارسات الوحشية بحق الناس الابرياء . ولم تنته جرائم التنظيم بل هي سلسلة متواصلة سنأتي على بعضها في مقال اخر.
 

  

عبد الزهره الطالقاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/12



كتابة تعليق لموضوع : ((عين الزمان)) فواحش داعش (10)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله شيخنا الكريم؛ اذا امكن ان يرسل فضلكم لي صور تلك المجموعه اكون منونا لفضلكم؛ اذا كانت التوراه القديمه بالعبريه فقد يمكنني ايضا ترجمة نصها.. الا انني افترض ان تكون بالعبريه القديمه .. وترجمتها لبيت سهله.. دمتم في امان الله

 
علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الهاشمي
صفحة الكاتب :
  محمد الهاشمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 آمرلي صمود في التاريخ وحضارة التحدي  : صادق غانم الاسدي

 صحفي في بابل يتلقى تهديدا بالتصفية من جهة نافذة في حال نشر معلومات عن إعتداء تعرض له بالأمس  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 وزير الدفاع يستقبل السفير الاسترالي في بغداد  : وزارة الدفاع العراقية

 المثنى : مكافحة الإجرام تكشف تفاصيل جريمة غامضة  : وزارة الداخلية العراقية

 العمل تنظم سفرة ترفيهية للمشردات  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 ما مستقبل المرأة بعد الربيع العربي؟  : د . عبد الخالق حسين

 محنة المرأة العربية  : لطيف عبد سالم

 أَلْمُجَامَلَاتُ...لِمَاذَا؟! [١٥]  : نزار حيدر

 عين الزمان تفكيك دولة الاقليم  : عبد الزهره الطالقاني

 ممثل السيد السيستاني: نظرتنا الفكرية لمؤسسات التربوية والتعليمية بالعراق لا تتناسب مع عقيدتنا الإسلامية  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 من القلب الى القلب  : علي علي

 رد وزارة حقوق الإنسان على تقرير منظمة العفو الدولية حول أحكام الإعدام وعمليات الإعدام خلال عام 2013 – الجزء الخاص بالعراق  : عمار منعم علي

 مكتب العبادي: السيطرة بشكل كامل على اعمال الشغب قرب الخضراء

  واقعنا يقودنا إلى المجهول !!  : ابو طه الجساس

 State Company for Automotive Industry and Equipments sells (795) cars last October  : وزارة الصناعة والمعادن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net