صفحة الكاتب : د . رافد علاء الخزاعي

الطفولة هي مرتهن البيت والمدرسة لصناعة انسان
د . رافد علاء الخزاعي

 ان المدرسة تلعب في حياتنا دور مؤثر في بناء الشخصية ففي كل حرف نتعلمه تنفتح افاق جديدة امام اعيننا وفي كل كلمة تحفر مرتكز في ذاكرتنا لتكون منهل تنطلق به السنتنا في كل يوم استعدادنا نهوضنا المبكر استعداد والدتي لتجهيز الفطور والشاي وكان من قيمر او بيض وصمون حار مع الشاي ولاتنسى الولادة اللفة(السندويج) او برتقالة او تفاح كان العراق يعج بالخير والبركة نعم البركة التي افتقدنها منذ زمن الحروب كانت ام القيمر هي من تجلب القيمر والحليب وابو الصمون ابوعلي السكران يوميا يدك الباب ويضع كيس الصمون الحار ببايسكله المحور وكانه ساعة موقته السادسة واربعون دقيقة صباحا وتستعجلنا الوالدة وخصوصا اخي محمد لانه اصغر مني بسنة فهو عمرة اربع سنوات ونصف ودخل المدرسة ونخرج لنمشي مطمئنين لامفخخات ولااختطاف ولاسرقة ولااغتيالات كانت حياة بركة ونحن نرى عمال النظافة بمكناستهم الرائعة وهم ينظفون الطريق ونخرج بدعوات والدتي وهي ترش ورائنا طاسة ماء معدة من قبل عمتي ونسير ونمشي مدة ربع ساعة محملين بحقيبة مثقلة بالكتب وكانت تتدلى الحقيبة من اخي لاضطر احمل نصفها معي او يحفنا احد الكناسين رافئتنا باخي ليحمل الحقيبة للمدرسة واسمه حجي مجذاب لايريد شكرا ولاهدية حيث حاول والدي اعطاه مبلغ من المال لموقفه فرفض كله عمي كلشي ما اريد بس لما يكبرون ويصيرون بمناصب لاينسون الناس الفقراء هكذا كانت طيبة الناس وفطرتهم ومدرستي على بساطتها ماحلاها لنصل في اصطفاف مرتب حسب الشعب ويقوم المدير بتفتيش شعرنا واصابعنا واظفارنا ونظافة ملابسنا ......وهنالك صف المتاخرين عن الاصطفاف ياوليهم من ضربات استاذ فاضل المدير.....بعدها يخرج الطلاب الذين يحصلوا على خمسة درجات فما دون ليلقوا التوبيخ والعقاب....بعدها يخرج المتفوقون ليصفقوا لهم...بعدها يصدح صوت استاذنا صدام فهد معلم العربية بابيات شعر لتبث الحماس وبعدها هرولة خفيفة مع تمارين سويدية لندخل الدرس الاول الثامنة والنصف صباحا طيلة ست سنوات نظام متكامل وياتي الخميس لنرفع العلم ونصدح بالنشيد الوطني وهو عاليا مرفرفا....
لقد كان معليمنا قدوة لنا كان استاذ صبري معلم صف الاول ابا حنونا وموسيقيا رائعا صوته رائعا وعازفا للعود كان يلحن كلمات الاناشيد لنحفظها بسهولة (وهو مسيحي) وكان استاذنا عبد الجبار كرديا من كلار مدرس الرياضيات ابو بيستون زميلنا في الصف معلما رائعا حبب لنا الحروف وكان معلم التاريخ الاستاذ محمود السامرائي حببنا للتاريخ كان يبحر بنا مع طارق بن زياد وموسى بن نصير وخالد بن الوليد والقعقاع وورموز عظيمة لقد حبب لنا التاريخ وكان مدرس العربية محمد الشويلي هو وصدام فهد كان لهما الفضل في تقوية لغتنا الخطابية ومفرداتنا وكان لي في الصفين الخامس والسادس معلم عربية اسمه الاستاذ عواد الدليمي ابو مثنى كان رائعا معي كنت متفوقا في مادة الانشاء بحيث كانت كتابتي وافكاري تختلف عن زملائي كان كل مايعجبه موضوع يهدني كتاب قيم وكان لي خلال سنتين ثلاثين كتاب كلها من اهدائته هي باكورة مكتبتي الخاصة التي عزلتها عن مكتبة ابي العامرة لقد حبب لي الكتاب لاعشقه عشقا ...وكان لنا في الانكليزية معلم اسمه صبيح كان صاحب نكته ولطيف يحبب لنا اللغة كان ياتي لنا بفاكهة واكلات مع الدرس ....برتقالة=اورنج....موز=بنانا.......ابل =تفاح.....وصور.....وكان عندنا طالب نهم اسمه صادق واثناء الشرح اكل التفاحة فضحك استاذ صبيح ثم قطب عليه لانه له حصة في الشعبة الثانية ..........فضحك صادق وقال له ابوي كلي استاذ اكل العلم اكلا..............واني ما اخالف وصيه ابوي ليضحك استاذنا صبيح ولياتي لنا في درسنا الثاني ....سكر=شكر.....سالت=ملح .....وليجعل ملحا في فم صادق ويغص ويقول له استاذنا هاي وصيه ابوك ونحن ننفذها اكل العلم ليعطينا درسا اننا مهما كنا لوتية (فهلوة) سيمسكنا الاستاذ.....ووراء هذه المدرسة كان مديرا ديكتاتورا عرفنا الديكتاتورية من اسمه الاستاذ فاضل عباس المالكي كان شديد النظام ....عاقب ابنه حسام وهو زميلانا ضعف عقوبة الطالب نالني من عقوبته مرتين مرة قص كذتلي(شعري) لاني لم احلق شعري ومرة ضربني بالعصا على ظهر كفي وقلت له استاذ ضلمتني ...وهو يضحك..ليش قلت له استاذ اني ماخذ تسعة من عشرة وانت عاقبتني مع الكسالى فقال لي مقطبا انت متفوق ودائما درجاتك لم تقل عن عشرة من عشرة لماذا تسعة هنالك رأيت في عينه علامات حب حب ابوي فنزلت من عيني دمعة متالقا رغم قسوة الضربة.......وفي اعلان نتائج السادس بكلوريا وحصولي على تسلسل الثالث على القطر طش وهلاية(ووزع حلوى على راسي) لاني رفعت اسم المدرسة عندها قال الازلت تعتقد اني ظالم لاني ضربتك قال انا اريدك مشروع تفوق وقد نجحت.....هنالك احتضنته وقبلته من راسه ليقبلني من يدي التي ضربني عليها ومن راسي الذي قصه واهداني قلم باندن لازلت احتفظ به.....
وفي سنة 1996 في خضم الحصار وتحطيم الانسان زانا طبيب طالب بورد(دكتوراة)في مستشفى ابن البيطار لجراحة القلب(مركزصدام) وكنت في الاستشارية وكان في هذه الموسسه العريقة كان ياتون بملفات المرضى قبل عرضهم على الطبيب ويتم توزيع عشرون ملف على كل طبيب كنظام اوربي وقع نظري على احدى الملفات اسم فاضل عباس المالكي.....معلم ...وقرأت اوراقه بامعان ........خرجت من غرفتي لانتظار المرضى وذهبت له وهو ينظر لي لايعرفني قلت اهلا استاذي تفضل انا في خدمتك ان مشروعك التفوقي قراء اسمي من الباج ناهضا قال الان اني طبت (شفيت) لاني رأيت زرعا مثمرا واكملت له مايستحق التقدير من فحوصات وتسهيلات علاجيه.....فقال نحن زرعناكم نخلا.......نخلا.....فجنانيك رطبا شافيا....
نعم معلمينا.....مدريسنا.....مربينا................يجب ان نبرهم كوالدينا............لانهم ساهموا في بنائنا وبانئكم في كلة ووصف نستحقه جعلوا منا أنسان

  

د . رافد علاء الخزاعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/20



كتابة تعليق لموضوع : الطفولة هي مرتهن البيت والمدرسة لصناعة انسان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علي المؤمن
صفحة الكاتب :
  د . علي المؤمن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عبطان يتفق مع امينة بغداد على تأهيل المنطقة المحيطة بملعب الشعب  : وزارة الشباب والرياضة

 بعد سيطرة القوات الأمنية عليها : مجلس محافظة بابل يعقد جلسته الاعتيادية في جرف النصر  : نوفل سلمان الجنابي

 في انتظار العراق  : د . محمد تقي جون

 دينار  : علي حسين الخباز

 العدد ( 330 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 ماذا بعد تحرير درعا ... وهل فشلت حرب أمريكا على سورية !؟  : هشام الهبيشان

 دمعة رضا.. (بين السرد والمقالة)   : عادل القرين

 المنحة وطلبة الجامعات والمعاهد  : محمد سالم الجيزاني

 المهندسة آن نافع اوسي تلتقي عدداً من المواطنين المقترضين وتوجه بتسهيل اجراءات منح القروض  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 سماحة السيد رئيس الديوان الوقف الشيعي يقوم بزيارة لمجمع الشقق السكنية التابعة للوقف في النجف الاشرف .  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 أيران مركز استقطاب للحب والسلام  : مهدي المولى

 محافظ ميسان : وصول نسبة انجاز معمل اسمنت العمارة الاستثماري إلى 31% .  : اعلام محافظ ميسان

 مجلة "الجديد"  : شاكر فريد حسن

 التجارة... تبحث مع محافظ كركوك اعادة تاهيل سايلو الحويجة وتسديد مستحقات الفلاحين  : اعلام وزارة التجارة

 قصيدة / راعي الحق والميزان  : سعيد الفتلاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net