صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

اهل الكهف وجهة نظر مسيحية. تأملات في نصوص الرجعة. القديسون أهل مغارة أفسس مثالا.
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

  بعيدا عن التفسيرات الاسلامية لقصة اصحاب الكهف ، ومن وجهة نظر المسيحية فقط ، فإن الانجيل لم يذكر قصة اصحاب الكهف لأنها من الحوادث المتأخرة عنه حيث ان هذه القصة تعود لسنة (250) ميلادية وتتفق اغلب المراجع المسيحية على ان الحادث وقع في حكم الحاكم الروماني (داكيوس ، ديسيوس) الذي ثبت أن المسيحيين اضطهدوا في زمنه فقد احتلت قصة أهل مغارة أفسس في آسيا الصغرى ( بتركيا ألآن ) أو ما يسميهم السريان (أهل الكهف) مركزًا خاصًا لدى مؤرخي المسيحية وأدبائهم، وقد كتبها مار يعقوب السروجي (521 م) على شكل ترنيمة مقدسة. ولا يزال آلاف السواح يزورون آثار أفسس القديمة في تركيا يقصدون بجوار هيكل أرطاميس وكاتدرائية مار يوحنا زيارة كهوف أهل الكهف ، فيتضرعون هناك.

ويعرّف المسيحيون أسماء اصحاب الكهف السبعة حسبما مذكور في (رقم) الكهف بانهم (مكسيمليانوس - يمليخا - مرتيلوس - ديونيسيوس - يؤانس - سرافيون - قسطنطينوس – أنطونيوس) وانهم كانوا مؤمنين بالمسيح مع انهم يعملون في قصر الامبراطور الذي كان وثنيا. ولكن بعض الجواسيس اخبر الامبراطور فاضطر الفتية للهرب. واللجوء إلى مغارة في منطقة (افسس).وهذا يعني أنه وحتى قبل ظهور الإسلام بـ (200) سنة تقريبا كان هناك مذهب على المسيحية الحقّة يتعبد على دين المسيح الصحيح. (1)
وبعد مأتين سنة من رقدتهم في الكهف اي في زمن الملك (ثيؤدوسيوس بن أركاديوس الصغير) في سنة (408) استيقظ الفتية من نومهم بأمر الرب ــــ لإزالة شبهة اصابت الملك الروماني والكنيسة ــــ وكانوا يعتقدون انهم ناموا ليلة واحدة ، وكانوا يشعرون بالجوع فأرسلوا (يمليخا) إلى المدينة ومعه بعض الفضة ليشتري بعض الضروريات، وكم دهش يمليخا إذ رأى علامة الصليب منحوتة على باب المدينة، وقد تغيرت كل ملامح المدينة تمامًا، حتى اختلط الأمر عليه هل كان هو في حلم أم في حقيقة. فقرر أن يشتري خبزًا وينطلق إلى اخوته يتباحث معهم في الأمر. وإذ قدم بعض الدراهم للخباز دهش الرجل إذ وجدها ليست العملة السائدة في أيامه، وظنه أنه وجد كنزًا يرجع إلى أيام داكيوس (ديسيوس). اجتمعت الناس حوله تسأله عن الكنز الملوكي الذي وجده، فكان يشخص إليهم مندهشًا، فحسبوه يخفي الكنز.

رآه الكل شابًا غريبًا، فسألوه عن أصله وجنسه، فأجابهم أنه من المدينة وأخبرهم عن أسماء والديه واخوته وعشيرته، وأنه كان يعمل في القصر فحسبوه مجنونًا. هاجت المدينة كلها، وإذ سمع الأسقف ماريس استدعاه، وكان يمليخا يظن أنه سُيقدم لداكيوس ليقتل، وكم كانت دهشته إذ وجد نفسه في كاتدرائية أمام أسقف، وكان قد حضر الوالي أنتوباطس، فأخذ الشاب يروي لهما قصته مع زملائه الشبان، فلم يصدقا شيئًا.
انطلق يميلخا ومعه الأسقف وكبار القوم إلى الكهف للتأكد من صدق قوله، سمع الملك بذلك فأسرع بالحضور، وجاء يتحقق الأمر وإذ التقى بهم سجد أمامهم وعانقهم وبكى، ثم جلس على التراب فرحًا. أكد له مكسيملياس أن الله قد سمح لهم بذلك من أجل الإيمان ، وأنه سوف يقومون مرة أخرى مع يسوع لنصرة الإيمان الصحيح (2)، ثم رقد الشبان مرة أخرى فكانت رقدتهم الأبدية ودفنوا في مواضعهم بعد أن بسط الملك حلته الملوكية على أجسادهم وهو يبكي.

تقول المسيحية أن سبب استيقاظ فتية الكهف هو ظهور بعض المذاهب المسيحية المنحرفة التي تقول بعدم رجعة يسوع المسيح وانه لا فائدة من رجعته لأن البشرية وحدها تستطيع ان تصل إلى التكامل من دون رجوع يسوع . ((ففي زمن الملك ثيؤدوسيوس الصغير سنة 408 م. وكان رجلًا ورعًا تقيًا. ظهرت في أيامه بدعة تنكر قيامة الأجساد ــ الرجعة ــ اضطرب الملك نفسه وتشكك، فلبس المسوح وافترش الرماد خفية يصرخ إلى الله طالبًا أن ينزع عنه هذه الوساوس)). (3)

لابل تعدى الامر إلى ان يقوم هؤلاء بإنكار قيامة الناس في يوم القيامة ولا قيامتهم قبل يوم القيامة مع أن يسوع المسيح اخبر بأن القيامتين سوف تحدثان كما نرى ذلك في إنجيل يوحنا 11: 24 ((أنا أعلم أنه سيقوم في القيامة، في اليوم الأخير)). فقيامة بعض الاموات ورجعتهم قبل يوم الحشر الاكبر ضرورة دينية اقرتها السماء وهؤلاء الذين سوف يقومون وينصرون يسوع وقائده لا يموتون موتة أخرى إنما الموت للذين لا يؤمنون بقيامة يسوع وعودة القائم معه كما اخبر الإنجيل في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 15: 12 ((سيكون أصل يسى والقائم ليسود على الأمم، عليه سيكون رجاء الأمم)).
ومع مجيء يسوع والقائم سوف تحدث القيامة الأولى حيث ينهض بعض الاموات لحكمة إليهة وخصوصا اولئك الذين ماتوا على عقيدة صحيحة راسخة ولم يُغيروا ولم يُبدلوا وكانت آخر امنياتهم ان يُقيمهم الله مع (يسوع والقائم) لينتقموا من الظلمة وقد اوعدهم الرب بأن يفعل ذلك فيُخرجهم من قبورهم شاهرين سيوفهم مأتزين اكفانهم ملبين الدعوة.هؤلاء لا يموتون بل سينتقلون مع قيادتهم إلى السماء حيث مكانهم يوم الانتقالة الكبرى. (لا يذوقون فيها الموت إلا الموتة الأولى). ( لا يذوقون الموت حتى يروا ابن الإنسان آتيا في ملكوته). إنجيل متى 16: 28

ولذلك فإن انتشار عقيدة انكار (الرجعة وقيامة الاموات مرة أخرى) احدثت ارباكا عند الملك الروماني ، وبما انه رجل مؤمن بأفكار الانجيل فقد جلس على الرماد وصرخ إلى الله ان ينقذه من هذه الشبهة .

في هذه اللحظة تناهى إلى سمعه قصة وجود سبعة اشخاص قاموا من الاموات فهرع الامبراطور إلى المكان ((سمع الملك بذلك فأسرع بالحضور، وجاء يتحقق الأمر وإذ التقى بهم سجد أمامهم وعانقهم وبكى، ثم جلس على التراب فرحًا. أكد له مكسيملياس أن الله قد سمح لهم بذلك من أجل إيمان الكنيسة، ثم رقد الشبان ودفنوا في مواضعهم بعد أن بسط الملك حلته الملوكية على أجسادهم وهو يبكي)).(4) عندها تأكد الامبراطور أن النص الذي ورد في سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 20: 6 والذي يقول : ((مبارك ومقدس من له نصيب في القيامة الأولى. هؤلاء ليس للموت الثاني سلطان عليهم)).

وهناك روايات أخرى تقول بأن الكهف في الأردن ، وبعضهم يقول انه في فلسطين وسوريا ، وتركيا. ولكن ما ذكرته آنفا هو اشهر القصص حول اصحاب الكهف وتؤمن به المسيحية ، ولكن منطقة (أفسس) فيها مغارات كثيرة وكبيرة ومتشعبة وليس لها خارطة معينة حيث ان الاثاريين يكتشفون في كل فترة كهفا ممتدا تحت الأرض.

المصادر:
1- يطرح بعض المسيحيين شبهة بقولهم : (لماذا يمدح القرآن اشخاص مسيحيين يؤلهون المسيح ويعبدونه ألا يعتبر ذلك شركا؟). في إشارة إلى قصة اصحاب الكهف، فاقول لهم بأن سياق القصة من المراجع المسيحية يدل على انهم كانوا يعبدون الرب الله وانهم على الدين الصحيح ولذلك قال القرآن عنهم بأنهم فتية آمنوا بربهم ... فقالوا ربنا رب السماوات والأرض لن ندعو من دونه إلها. فهم ليسوا مشركين، وإنما غمض على المسيحية أخبارهم لأنهم جاؤوا بعد الانجيل بسنوات طويلة ولذلك لم يرد ذكرهم فيه.
2- نرى ارتباط وثيق بين سورة الكهف وعملية ظهور الدجال حيث ان نبي الإسلام اشار في حديثه إلى ذلك فقال : (من قرأ عشر آيات من اول سورة الكهف عُصم من الدجّال).ونستفيد من مجموع ما تقدم بأن نومة اصحاب الكهف مؤقتة يستيقضوا بها في الأيام الأخيرة لنصرة الحق.
3- سير القديسين والشهداء القديسون أهل مغارة أفسس أهل الكهف | النيام السبعة Seven Sleepers of Ephesus.
4- ترنيمة مار يعقوب السروجي المقدسة (521 م) تاريخ الكنيسة القبطية.
بقية القصة موزعة على المصادر التالية:
#- كتاب قاموس آباء الكنيسة وقديسيها مع بعض شخصيات كنسية للقمص تادرس يعقوب ملطي:
مار أغناطيوس زكا الأول عيواص: رائحة المسيح الذكية، 1984م، ص 13-33.
#- البطريرك أغناطيوس زكا الأول - أهل الكهف لى المصادر السريانية - سلسلة دراسات سريانية - حلب – سوريا.
# - هناك ارتباط وثيق بين قصة أصحاب الكهف وبعض احداث الاسلام الكبرى منها ظهورهم مع المهدي والمسيح . ومنها أيضا سؤال يطرح نفسه وهو لماذا قرأ رأس القديس الحسين وهو على الرمح الآية التاسعة من سورة الكهف .

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/29



كتابة تعليق لموضوع : اهل الكهف وجهة نظر مسيحية. تأملات في نصوص الرجعة. القديسون أهل مغارة أفسس مثالا.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 4)


• (1) - كتب : عباس المالكي ، في 2016/07/19 .

الاخت إيزابيل المحترمة
بما ان الموضوع يتحدث عن رجعة أهل الكهف ، أحببت أن أنوه على أن مفهوم الرجعة عند أهل البيت (عليهم السلام) يختلف اختلافا كليا عما عليه علماء الشيعة ، فإن الرجعة عند أهل البيت تعني رجوعهم (عليهم السلام) الى الدنيا ليحكموا الخلائق الى أمد بعيد ، وسيرجع معهم من مُحض الايمان محضا ومن محض الكفر محضا ، وبالتأكيد فإن أهل الكهف سيكونون من الراجعين مع الحجة بن الحسن (عليه السلام )، وما ظهور الامام المهدي ( صلوات الله عليه) إلا مقدمة لرجعة أهل البيت (عليهم السلام ) الكبرى .
ويمكننا أن نلمس ذلك بوضوح تام في الزيارات فضلا عن الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة ، فقد ورد في زيارة الامام الحسين (عليه السلام ) ما يشير الى رجعتهم (سلام الله عليهم) منها ما جاء في زيارة وارث وهي من الزيارات المشهورة : " أني بكم مؤمن وبإيابكم موقن بشرايع ديني وخواتيم عملي "
وكما ورد في زيارة العباس (عليه السلام ) : " وإني بكم وبإيابكم من المؤمنين "
وأيضا ما ورد في دعاء اليوم الثالث من شعبان بمناسبة ولادة الامام الحسين ( عليه السلام ) :
" ... قتيل العبرة وسيّد الأُسرة الممدود بالنُصرة يوم الكرّة المُعوّض مِن قتله أنّ الأئمة مِن نسله، والشفاء في تُربته والفوز معه في أوبته، والأوصياء مِن عترته بعد قائمهم وغيبته حتّى يُدركوا الأوتار ويثأروا الثار.."
وكذلك ما ورد في الزيارة الجامعة : " مؤمن بإيابكم، مصدّق برجعتكم، مُنتظر لأمركم، مُرتقب لدولتكم "
فهذه نصوص صريحة في أن الرجعة ليست في رجوع بعض الاموات وإنما رجوع أهل البيت (عليهم السلام ) ليحكموا الكون كله وليس فقط هذا العالم .وليفتحوا العوالم كلها ويَصلون بعضها ببعض .


• (2) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2016/02/02 .

اشكر سموكِ على هذه المعلومات وهذا السرد
لكنها ذاتها - حسب رؤيتي - خطيئة العرب وسيرتهم
اليهود كانوا قوم الانبياء؛ انبياء الديانات التي اتبعها اهل الحضر وباقي الامم؛ فكان ان اراد اليهود ان يتكبروا على هذه الامم وان ينسبوا لانفسهم ما هم لسوا باهل له.
قرات في كتاب "نداء السراة - سرقة جغرافيا الانبياء" انه في التوراة السبعونيه نسب اليهود "مصر" لمملكة القبط ونسبوا فرعون لمكها؛ خاصة ان الملك الاعظم الذي طلب ترجمة التوراه كان ملك مصر (البلاد العظيمه)؛ في حين تشير دلالات بان الاقباط موحدون منذ عصرهم القديم؛ بما في ذلك بناة الاهرامات؛ كذلك نسبوا ارض كنعان الى الارض التي عاش بها شعب عريق لينسبوا تلك البلاد اليهم بوعد مقدس.
لم يرد اسم مصر او فرعون ابدا في اللغة القبطيه القديمه ولا اسم فرعون لاحد الملوك او صفه لملوك بلاد القبط. كذلك لم ترد كنعان في لغة بلادنا.
هذا رابط الكتاب:
http://tajdeed.org/wp-content/uploads/2014/10/AlsoratCall.pdf
اعتقد ان طرح الكتاب يستحق الاهتمام.

العرب قاموا بذلك الامر منذ وفاة النبي عليه واله الصلاة والسلام؛ في البدايه تكبر على العرب من قريش ووضع الموروثات في تخصيص قريش على العرب والمسلمين
قريش اعدى اعداء الرسول واخر من امن به!
عندما نشات الشعوبيه قاموا بتعظيم العرب ونسبوا الدين واللغة الى "عربية العربي البدوي (النقي) من التاثر باللغات والشعوب الاخرى!
هكذا اصبحت اللغه العربيه هي لغة (البدوي الخشن المنقطع عن الاختلاط في الامم الاخرى)!
اذا كانت ترجمة التوراه ادت الى تغير وتحريف معانيها فان (تصميم) اللغه العربيه بما يتوافق مع هذا التعريف (البدوي الخشن المنقطع عن الاختلاط في الامم الاخرى) ادت الى تحريف وتغيير معاني القران بصوره ليست اقل بشاعه.
هي السيرة ذاتها
ابليس الذي رفض ان يسجد تواضعا لاصحاب العلم والحضاره.
اللهم اتنا الحكمة والعلم والهمنا الصبر على ما اتيتنا وثبتنا على ذلك؛ فانه حمل لا يحمله الا من اجتبيت .
اسال الله ان يجعلكِ اية للمهتدين نورا يستضاء به
اسال الله ان يثبتكِ على ما اجتباك ويهيء لك ملدنه ملائكة يحرسونك ولا يفارقون قدسكِ
دمتِ في امان الله وحفظه


• (3) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2016/02/01 .

حضور الاخ محمد مصطفى كيال مباركة هي أيامك.
اغلب الروايات المستقبلية فيما يُعرف بالنبوءات هي مخططات وضعها بعض المهووسين المهزومين ممن يُعاني ازمة في الثقافة والحضارة . والحسد هو الدافع لكل هذه النبوءات ، اليهود مثلا وحسب مراجعهم المقدسة وغيرها تذكر انهم كانوا بدو رحل يسعون جاهدين وراء الكلأ والماء لمواشيهم ، وكانوا مشتتين قبائل متناحرة فيما بينهم فلم تكن لهم حضارة ابدا ، وكانوا يمرون أثناء تجوالهم بحثا عن الكلا والماء بالحضارات في بابل وآشور وسوريا وفلسطين ويرون الامم وما هي عليه من تقدم ورقي زوارق ذهب ، اهرامات شامخة ، صروح بابلية رائعة ، زقورات وبيوت وبساتين وزروع ولذلك نرى هذه العقدة انعكست ليس في الكتاب المقدس وحده بل أن القرآن ذكر ذلك على لسان يوسف عندما جاءه ابوه واخوته وعشيرته فقال لهم : ( وقد أحسن بي إذ أخرجني من السجن وجاء بكم من البدو) . فجملة جاء بكم من البدو تُشعرنا بثقل هذه الكلمة على نفوس بني إسرائيل وبما أن الله يعلم ما في دخائلهم ذكرها ولم يُخفها. ومن هذا المنطلق وحسدا منهم للشعوب وضعوا هذه النبوءات التي هي على شكل مخططات شيطانية غايتها سرقة حضارات الشعوب وتراثهم ولذلك فإن اليهود من اكبر السراق عبر التاريخ لحضارات الامم وما قصة الوعد الذي قطعه الله لإبراهيم باعطاءه الأرض الموعودة إلا كذبة كبرى لا اساس لها من الصحة ، وحتى عندما طلب منهم موسى دخول الأرض المقدسة للسكن فيها رفضوا خوفا من الفسطينيين .
تحياتي

• (4) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2016/02/01 .

السلام عليكِ ورحمة الله ايتها الاخت الكريمه
الروايه التي قمتِ فضلكِ بايرادها تفسر بشكل واضح الايه (وَكَذَٰلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَا ..)
قصة اصحاب الكهف كانت ايه للناس وليست لاصحاب الكهف كما يعتقد البعض
في القران لا يوجد تبيان واضح وموسع لعودة السيد المسيح عليه السلام؛ كما لا يوجد تبيان واضح لفضائل الامام علي عليه السلام.
الايات هذه لها دلالات عميقه في امر فهم امور الرسل من قبل بسؤال (اهل الذكر) (وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ (43) بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ۗ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (44) [النحل]
اسرار الكتب المقدسه المستقبليه تثير الرهبه
فالجميع ينتظرها بفارغ الصبر
الجميع يخاف من النهايه
وتلك العلامات تشير عالى النهايه
حفظكِ الله ورعاكِ
دمتِ في امان الله




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : امجد عبد الامام
صفحة الكاتب :
  امجد عبد الامام


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزيرة الصحة والبيئة تناقش مع اللكاش تعزيز الخدمات الصحية المقدمة للسجناء وذوي الشهداء  : وزارة الصحة

 قنطرة الحب  : حاتم عباس بصيلة

 امام جمعة الدجيل: محاربة تنظيم داعش الارهابی واجب وطني وديني

 سر الإبحار  : عقيل العبود

 المديرية العامة للاستخبارات والأمن تلقي القبض على إرهابيين في الموصل  : وزارة الدفاع العراقية

  مقاتلو الحشد الشعبي يقيمون "الجمعة والجماعة" غرب الموصل

 ماذا بعد الحكم على مرسي ؟  : رابح بوكريش

 حكومات الغنائم  : محسن الشمري

 الإصلاح منهج  : مفيد السعيدي

 برلمان الطفل ... كالنقش على الحجر  : علي قاسم الكعبي

 يوتيوباتنا العربية وعطش الشهرة !!!  : د . نيرمين ماجد البورنو

 ماذا يريد فائق الشيخ علي من هذا الكلام البذيء  : مهدي المولى

 الفاتيكان بيت للدعارة  : هادي جلو مرعي

 اللجان التوفيقية : لجان للترقيع والمخترة !!  : نبيل عوده

 فيلم " ابتسم "  : فوزي صادق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net