صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

لأغوينهم أجمعين (إلا) عبادك منهم المخلصين. من هم اتباع الشيطان؟
مصطفى الهادي
(إلا) الاستثناء هذه الجمت الشيطان وجعلته يعترف بأنه غير قادر على غواية البشر اجمعين مع أنه لعنه الله قال (أجمعين) إلا أنه تدارك الأمر ووضع (إلا) وبهذا افترقت المخلوقات إلى فرقتين فرقة استطاع الشيطان ان يُغويهم ، وفرقة عصية لا تنفع معها كل مكائد الشيطان وحبائله ومغرياته.
 
الذين بقوا مع الأنبياء هم الفرق التي لم يستطع ابليس ان يُغويها ، والذي وقفوا ضد الانبياء هم الطابور الشيطاني ممن فضّل أن يكون مع الشيطان فتكون الدنيا سهمه الذي يغترف منه ما يُشبع به شهواته، ثم كان يد الشيطان الضاربة في ضرب الفئة المؤمنة التي استعصى على الشيطان أمرها ، فكان هذه الطابور بمثابة (شياطين الإنس). 
لانريد استعراض اسباب انحراف الانسان وإنما نُريد معرفة أتباع الشيطان لكي يتسنى لنا معرفة من هي الفرقة التي استعصى أمرها على الشيطان رغم امكانياته الهائلة.
 
نلاحظ أن للشيطان أولياء وخلفاء هؤلاء في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ، ولهؤلاء اتباع يُطيعونهم ويُنفذون أوامرهم ويكونوا لهم اعوانا. 
أتباع الشيطان هؤلاء هم من ويقف بوجه الأنبياء يحاربونهم يقتلونهم يُحرفون دعوتهم ويضعون أيديهم بيد ألد أعداء العقيدة الحقة ثم يُطاردون اتباع الأنبياء من بعدهم ولايسمحون لهم بإقامة حكم الله في الأرض. 
وكذلك نلاحظ أن لكل نبي أولياء أو خلفاء يُطهرهم الله ويُذهب عليهم الرجس ثم يجعل لهم شيعة يُحبونهم ويُناصروهم ويستشهدوا بين أيديهم وهؤلاء هم من يقف بوجه اتباع الشيطان وعليهم تقع مسؤولية حفظ الدين الحق فنرى المصائب تُصب عليهم من كل جانب ومكان ، فلم تكن لهم دولة ولا جيوش ولا معدات مساجدهم فقيرة وظائفهم بسيطة رزقهم محدود مستضعفون في الأرض، ولكنهم اقوياء في داخلهم . وإذا اسسوا لهم دولة في يوم من الأيام نرى اتباع الشيطان يوضفون كل طاقتهم ويطلبون العون من ألد أعداء الدين من أجل القضاء على هذه الدولة ولذلك نرى أن الائمة وعلى طول مسيرة الانبياء اكدوا على أن دولتهم آخر الدول وفيها يظهر الحق وتعم العدالة اقطار الأرض.
 
مقارنة بسيطة تُظهر لك من هم اتباع الشيطان ، ومن هم اتباع الرحمان.
 
الشيعة مستضعفون في الأرض لا دولة لهم يسعون جاهدين للحفاظ على الدولة الوحيدة التي قامت بإسم الدين في إيران العالم كله ضدها لا تجد مكانا لا يتم التآمر فيه على إيران ، حتى الكثير من الشيعة ممن خدعته آلة الاعلام الشيطانية ، يقفون ضد هذه الدولة وفي الشيعة شياطين نطلق عليهم (شياطين الحيّرة) هؤلاء في دوّامة فهم يكرهون اتباع الشيطان ، ويكرهون بعض الشيعة من قوميات أخرى وهم لا يعرفون السبب إلا انهم تأثروا بالاعلام.
ولكن عموما ان الشيعة ينقادون إلى مراجعهم يُطيعونهم ويستمعون لهم ويحبونهم فهم امناء الدين وحراس العقيدة. ولم نسمع بأي مرجع وضع يده بيد اتباع الشيطان طمعا في الدنيا او غيرها. فكلما ظهر منهم قائد تنعقد عليه آمال التشيع انبرى له اتباع الشيطان فيقتلوه كما فعلوا مع الصدرين ، ومراجع إيران وصولا إلى الشيخ النمر في السعودية.
 
أما اتباع الشيطان فتعرفهم من خلال اصدقائهم لأن المثل يقول : (قل لي من اصدقائك اقل لك من أنت). فهؤلاء يضعون أيدهم بأيدي الشياطين حتى لو خالفوهم في الدين والعقيدة والعرق والقومية وباختصار ترى أراضيهم مسرحا لأقذر القواعد العسكري الأمريكية والإسرائيلية مثل : ( الإنجرليك في تركيا، وقواعد الأسطول الخامس في البحرين وقاعدة القديد في قطر وقواعد الحفوف والجفر وسلطان وغيرها في السعودية وفي اليمن قاعدة المبرق البحرية وفي الإمارات وقطر، وفي الجزائر قاعدة بو سعدة وفي المغرب قاعدة سطولا وفي تونس وفي مصر والسودان وفي الأردن وفي الكويت وفي اوزباكستان ، وفي قرغيزستان ، وفي كازاخستان ، وفي تركمانستان وافغانستان وباكستان ، لابل حتى في كردستان شمال العراق . وفي كل مكان من هذه البلاد التي تنتمي إلى مذهب اهل السنة والجماعة تجد هذه القواعد الشيطانية.
من هنا سوف ينطلق الشر ومن هذه القواعد يتحرك اتباع الشيطان ومن هنا سيتم التصدي لحركة ظهور المهدي ومحاربة اتباعه حيث بدأوا أيضا بتشكيل الفرق الشعبية الأكثر قذارة وهمجية في التاريخ أمثال (جماعة بوكو حرام وجيوش داعش والنصرة ومجاهدوا خراسان والشباب المجاهدين وأجناد الأرض وأنصار بيت المقدس والتكفير والهجرة والنقشبندية وطالبان وأجناد الشام ، وجند الخلافة وتنظيم المرابطون في ليبيا وهذه كلها افرخت من القاعدة السعودية ). وهؤلاء تفننوا في نقض عرى الاسلام وخلق البدع الغير اخلاقية يوزعون السكاكين لحز الرقاب والأحزمة الناسفة و السيارات المفخخة ويفتون بجهاد نكاح المتزوجة ونكاح الام والاخت والبنت، وفتوى توسيع الادبار لإدخال المتفجرات. ويضعون أيديهم بيد نابشي القبور وآكلي لحوم البشر ممن يمضغون قلوب الناس ويكرهون الحضارة والتمدن، وينصبّ عدائهم على قبور الأولياء والصالحين لابل يُهدمون حتى قبور الانبياء كما فعلوا بقبر النبي يونس في الموصل.
 
ولكن الله لا يترك ارضه من دون رادع ، ولا يترك خلقه من دون أقلية مخلصة تضحي من اجل ايقاف هؤلاء عند حدهم فبفضل الله ومنّه بدات طلائع جنود المهدي تتشكل شيئا فشيئا في اليمن أنصار الله، وفي لبنان حزب الله وفي العراق الحشد الشعبي وجيش المهدي والعصائب وفي نيجيريا فرق الانصار، وفي إيران جيش القدس والحرس الثوري والباسيج، جيش العشرين مليون. 
والآن هل اتضح لكم من هم اتباع الشيطان؟

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/02/13



كتابة تعليق لموضوع : لأغوينهم أجمعين (إلا) عبادك منهم المخلصين. من هم اتباع الشيطان؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2016/02/13 .

أهل السنة لا يعرفون الحكم إلا من خلال التآمر والقتل فقد اضاعوا اربع امبراطوريات بتآمرهم وتناحرهم فيما بينهم حتى أن جيش المغول الزاحف نحو بغداد عاصمة الخلافة العباسية كان فيه الكثير من علماء السنة من الأيوبيين وقياداتهم أمثال: (الملك السعيد اخو صلاح الدين الأيوبي الذي قاد الجيوش الايوبية مع المغول والملك المغيث فتح الدين عمر بن شقيق صلاح الدين الأيوبي الذي كان على ميسرة جيوش المغول وقاضي قضاة الايوبيين شمس الدين الذي اعطى شرعية للهجوم المغولي على بغداد. هؤلاء كلهم ذهبوا مع المغول واسقطوا بغداد . وهاهم ونتيجة سياسة صدام حسين الارعن اسقطوا بغداد بيد الامريكان . وعندما لجأ صدام حسين وأولاده عدي وقصي إلى تكريت باعوهم للامريكان وسلم اهل السنة كل القيادات العسكرية والوزراء مقابل الدولار وخانوهم ، فكيف يأمن الشعب العراقي تحت حكم هؤلاء؟
لم يدخل الشيعة إلى بغداد بعد سقوط صدام بتواطئ مع أمريكا كما يُشاع إلا بعد اشهر حتى السيد محمد باقر الحكيم لم يدخل إلا بعد مضي فترة ، اما الامريكان فقد اعتمدوا على اهل السنة في تشكيل الحكم وتم تعيين اول رئيس دولة وهو غازي عجيل الياور وهو سني من المنطقة الغربية ، ثم تعيين رئيس وزراء البعثي أياد علاوي ، وهكذا خرج اهل السنة في مظاهرات تأييد للرئيس الجديد غازي الياور ومرحبين ببريمر ، ثم قام المقبور الشيخ حارث الضاري بالتوسل ببريمر من اجل مقابلته ولم يسمح له بريمر بذلك، ثم تم اجراء انتخابات جماهيرية فازت فيها الاكثرية فاصبح رئيس الوزراء شيعي ، ورئيس الجمهورية سنّي .
اما الخيانة الكبيرة والفضيعة والقذرة فهي التي قام بها ابناء السنة في تكريت عندما سلموا رئيسهم الذي جعلهم اوادم ، صدام حسين سلموه للامريكان مقابل عشرين مليون دولار ، ثم قام اهل السنة في الموصل العشائر العربية بتسليم اولاد رئيسهم صدام حسين ، عدي وقصي سلموهم إلى الموت مقابل الجنسية الامريكية واربعين مليون فقطعوهم اربا اربا . ثم قام اهل السنة في تكريت والرمادي والموصل وديالى تسليم اعضاء مجلس قيادة الثورة واعضاء القيادة القومية والقطرية للحزب وتسليم الوزراء كلهم إلى الأمريكان مقابل الدولار .
ملاحظة لربما لا تعرفها لأن الحقد يملأ عينيك ويغلق عقلك ، وهي أن الشيعة لم يسمحوا للامريكان بالدخول من جنوب العراق واستمروا بالقتال اسبوعين في حين سقطت بغداد وتكريت والرمادي والموصل وغيرها من مناطق السنة سقطت من دون قتال ورحبوا بالامريكان ، حتى أن بوش كان يُفضل النزول بطائرته في مطار تكريت ، ولم ينزل في مطار الناصرية او الكوت .


• (2) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2016/02/13 .

حصل سهوا
ويُذهب عليهم الرجس
والصحيح
ويذهب عنهم الرجس . وهو مأخوذ من أصل الآية : ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)





حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العيساوي ، على زيارة وزير الخارجية الفرنسي للنجف .. دلالة وحيثية - للكاتب عبد الكريم الحيدري : احسنت التحليل

 
علّق حكمت العميدي ، على العراق يطرد «متجسساً» في معسكره قبل مواجهته قطر : ههههههههه هذا يمثل دور اللمبي

 
علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : يعقوب يوسف عبد الله
صفحة الكاتب :
  يعقوب يوسف عبد الله


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الحكيم (قصة قصيرة)  : حيدر الحد راوي

 الغُـــــــــــرَباءُ  : شينوار ابراهيم

 تبادل الآراء والافكار في مختلف المذاهب الإسلامية امرا مهم  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 أنين طفل  : مصطفى غازي الدعمي

 أَلْحَلُّ الوَحِيدُ!  : نزار حيدر

 المجتمع العراقي والازمة الثقافية  : منتظر سعدي الخفاجي

 وزارة الثقافة .. سلام خُذ ...؟!  : حامد الحامدي

 لماذا تتسارع الخُطوات الانفتاحيّة والتطبيعيّة بين إيران والسعوديّة هذه الأيّام؟ وما هي العوامل الستّة التي تُحتّم التّقارب بين البَلدين؟ وهل نَرى روحاني بعد الصّدر في الرّياض قريبًا؟  : عبد الباري عطوان

 الأمام موسى الكاظم (عليه السلام) نظرة وتأمل / ج 2  : عبود مزهر الكرخي

 تبّـــاً لذاكرةٍ قــــد أغفلتْ قممــاً  : كريم مرزة الاسدي

 السيستاني.. مرجعية وطن  : مجاهد ابو الهيل

  إسرائيل ودروس إنسانية ..  : محمود غازي سعد الدين

 عيد الشجرة موشح بالأحزان  : ماجد الكعبي

 عن فض اعتصام مجلس الشعب بالعنف "ما تفتكرش مجلس الشعب هايحميك"  : هشام الصباحي

 المجالس المحلية .. على صفيح ساخن  : سعد البصري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net