صفحة الكاتب : ديوان اصيل

قرعت طبول الاعلانات !! في الفضائيات
ديوان اصيل
 لقد صمتنا أعواما كثيرة عن رزية عظيمة كنا نعدها نازلة صغيرة سرعان ما تزول  ويزول أثرها من فكر الناس ، أما اليوم وقد أصبحت كارثة عظيمة تهد الاسلام وأهله بانتزاع  فرائضه  وكسر حدوده ، وفي كل عام تتزيا للناس بثوب جديد من المشروعية في فهم الثقافة الاسلامية فبدأوا  يعدون لتنفيذها العدد طوال العام ولحين وصول يوم قدرها المحتوم تتأهب الفضائيات في تحفيز الناس بقرع طبول الاعلانات لمشاهدة الافلام والمسلسلات والاغاني والرقصات في ليالي رمضان ..
 لماذا رمضان ؟ 
ويمضي العام تلو العام والامر يزداد رسوخا وسوءا في المجتمع الاسلامي وسيبقى الى مستقبل الدهر أن لم تُشن عليه حربا عربية أعلامية وأدبية توقف مدًه الزاحف وتهد أركانه التي شيدتها أياد يهودية وأخرى اجنبية ، لقد زينوا للمجتمع المقاذر باقتباس ما يسمى حالات اجتماعية اوسياسية يتناولها كتاب ومنتجون ويمثلها آخرون يخرجونها للناس  كأعمال فنية ، سينمائية وتلفزيونية ، ومسلسلات عربية  ، مصرية و سورية وأخرى تركية في أعلان متواصل وحشد أعلامي مثقل بصور أبطال المجون وخليعات العفاف وبترقب ساحق يبتهلون لنجاح أعمالهم بقدومك ياشهر رمضان !
 ولماذا رمضان ؟ 
 فيصرفوا أذهان الناس  ، ببركة حضور متواصل للفنانين والفنانات والمطربين والمطربات والراقصين والراقصات ولا استغناء أبدا عن حظور أهل المزامير والطبول فبحضورهم يتبرك الجمع باستعراض المجون
ومن المؤسف أننا نعيش هذا الوضع في كل عام بزيادة دون نقصان في بيتك وبين أفراد عائلتك وفي دائرتك وبين زملاؤك او اصدقائك ففيهم من يقرأ على أسماعك مواعيد المسلسلات ومشاهدها الجذابة وحوارها الشيق وموضوعها المختار وممثلها الممتاز وأزياءها الرنانة  وابتعد كثيرا بل وترك كثيرا اوقات الذكر وأنفاس التسبيح وعشق الضيافة في محضر الجلالة 
هذا ما يعد له أعداء الاسلام في سلب فرائض الاسلام وفريضة شهر الصيام بوجه خاص والحط من ميزان فضيلته برفد أيامه ولياليه وساعاته وثوانيه بأفضل أنتاج ضخم للمسلسلات التي يصحبها تمثيل المشاهد الشهوانية الدنية على مرأى ومسمع من رجالنا ونسائنا وبناتنا واولادنا ثم لا نجد بدا من وضع الستور وأقامة الجدران على مشاهد الجنس وأفلام السكس   
وبنجاح هذه الأعمال في السيطرة على افكار الناس والقضاء على اوقاتهم وسلب فريضتهم وذلك بما يعبر عنه المشاهدون بزيادة الطلب على اعادة عرض المجون  يتقدم الفنانون بشكر الله تعالى على تفضله عليهم بنجاح أعمالهم الفنية وكيف حضوا بفرصة عرضها في الليالي الرمضانية  ورغما عن فريضة الانقطاع المكتوبة على العباد فقد حضوا بفرصة النجاح بأفضل الاعمال الفنية !!  وقد سمعت خبر احدهم يقول : 
\" الحمد لله ان احنا وفئنا بأداء أعمالنا الفنية وحصلنا على فرصة زهبية في عرضها بليالي رمضان الكريم ورمضان كلوا كريم هذا العام عاده الله علينا وعليكم وحيكون عرضنا لرمضان القادم اكتر وگديد \"
 لماذا رمضان شهر الله الكريم  ؟؟
 
فلماذا ياعباد الله ، لماذا تقتلون رمضان ؟؟
لابد من أنهم يحاولون ان يلبسوا أعمالهم المخزية  ثوب الفضيلة كفضيلة شهر رمضان !! 
ولابد من انهم يخططون لدخول قلوبكم كما يدخل شهر رمضان قلوبكم !!
وبدل من ان يلجأ الناس الى كرم ضيافة الرحمن يلجأون الى كرم ضيافة الفضائيات وما تعرضه في قضاء الاوقات من المسلسلات !!
وقد دخلوا قلوبكم وضيفتموهم في بيوتكم وبين نساءكم واولادكم وبناتكم فأخذوا منكم مايريدون من أوقاتكم التي هي افضل الاوقات وافضل الساعات عند الله تعالى
وقد بنوا في نفوسكم أهرام الشهوات وقمم القذارات فاطهروا منها بصيام شهررمضان 
وأهدموها بالكف منها والاعراض عنها واحتقارها واحتقار كل من يمر بها وينبأ عنها ويتحدث فيها فهي قتل للدين ومفاسد للاخلاق والادب . 
 

  

ديوان اصيل
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/07/08



كتابة تعليق لموضوع : قرعت طبول الاعلانات !! في الفضائيات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : ديوان اصيل من : العراق ، بعنوان : شكرا لردك في 2011/07/11 .

الكلام لكي يكون جميلا يحتاج الى الصدق في التعبير
ومادام الكلام جميلا فمنبعه الصدق
والصدق هو واقع الحال لي ولكم ان شاء الله



• (2) - كتب : د.علي حيدر من : العراق ، بعنوان : ليبدأ كل منا بنفسه أولا في 2011/07/10 .

كلام جميل وصحيح
ولكنه يحتاج الى تطبيق
وانصح نفسي وانصحكم
بان يبدأ كل منا بنفسه واهله




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . ابراهيم بحر العلوم
صفحة الكاتب :
  د . ابراهيم بحر العلوم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  استحمار الفقه السني.  : د . زكي ظاهر العلي

 شعور غريب  : زين هجيرة

 ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب  : عبد الرحمن اللامي

 لقاء مع القاضي عمار حسن عبد علي الغرباوي  : علي فضيله الشمري

 "مرايا سيد مسلط" للروائي نجم والي  : د . ماجدة غضبان المشلب

 الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان  : وزارة التربية العراقية

 رؤية المرجعية الدينية العليا لمستقبل العراق السياسي  : د . محمد الغريفي

 آل سعود تستخدم صورة الشهيد القائد حسين شرف الذي اصابته واحرقته القوات البحرينية ( صورة )

 اتحاد ادباء ميسان في باكورة نشاطاته الثقافية شعراء ميسان ينشدون قصائد في رحاب الامام الحسين ع  : عبد الحسين بريسم

 الشاعر عبدالحسين بريسم حاوره احمد الثائر

  من أجل كردستان أجمل  : كفاح محمود كريم

 بالفديو : السيد السيستاني : كنت أتمنى ان اكون مثل استاذي الشيخ الحلي عاش سعيدا ومات سعيدا ولم يتصدى لاي منصب

 العراقية تتهم دولة القانون بتأييده لمواد دستورية أصبحت فتيل نار ومنها المادة 140  : السومرية نيوز

 مرض الانفلونزا الوبائية  : علي زغير ثجيل

 المقاومة والحشد الشعبي خيار وطني عراقي لابديل عنه وهما من سيحدد مستقبل البلاد  : محمود الربيعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net