صفحة الكاتب : احمد مصطفى يعقوب

ملاحظات على استخدام بعض شباب الشيعة للفيس بوك
احمد مصطفى يعقوب
بسم الله الرحمن الرحيم 
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين سيد الكائنات أبي القاسم محمد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم ومنكري فضائلهم ومقاماتهم الى قيام يوم الدين
قد تجد هذه السطور سخيفة وأنني قد بالغت فهذا رأيك وأنا أحترمه لكن الذي دعاني لكتابة هذه السطور سوء استخدام بعض شباب الشيعة لوسائل التواصل الإجتماعي بشكل عام وللفيس بوك بشكل خاص خصوصا ان الفيس بوك من أهم وسائل التواصل الإجتماعي ففي مصر قامت ثورة شبابية أزاحت طاغية من أشرس طغاة العصر وسميت هذه الثورة بثورة الفيس بوك بينما يغوص بعض شبابنا مع الأسف الشديد في وحل التفاهة والسخافة عند استخدام هذا البرنامج , قد تقول ان هذا الأمر ليس خاصا بشباب الشيعة وان الشباب في كل طوائفهم واتجاهاتهم ومذاهبهم وأديانهم لهم مثل هذه التصرفات وأنا أتفق معك في هذا القول لكن الذي يهمني هو شباب الشيعة لأنني عندما أقرأ روايات الأئمة عليهم السلام أجد أنهم يطلبون من شباب الشيعة أن يكونوا خير الناس وعلى مستوى من الورع والعقل والفقاهة والثقافة , وقد توافقني وتتذكر بعض العقليات التي واجهتك عندما استخدمت هذا البرنامج فهي على كل حال ملاحظات بسيطة من خلال تجربة خضتها منذ سنوات ومازلت أخوضها ولن أكتب ماذكرته من ملاحظات ذكرتها في بعض محاضراتي في قناتي على اليوتيوب من قبيل نشر الصور والسلفي ونشر السخافات والخ انما سأذكر ما لم أتطرق اليه سابقا , فمن العقليات التي تقابلها في هذا البرنامج من يدخل ليسألك لا من أجل الإستفاده والحصول على اجابه بل من أجل أن يتسلى لكونك متصلا فكيف يقاوم لذة أن يتحرش بك لأنك طبعا متفرغ كحاله وهذا يذكرني بمن يتصل عليك في الساعه ال12 ليلا من أجل أن يتسلى أو يروي لك حلما سخيفا ممزوجا ببعض البهارات التي أضافها صاحبنا دون ان يراعي انك قد تكون نائما او يراعي ظروف بيتك واطفالك , وتردني أحيانا بعض الاتصالات أو التواصل عبر الماسنجر من قبيل (اكتشف انت هذه العقليه) :
السلام عليكم 
عليكم السلام اهلا وسهلا
اشلون صحتك شيخنا
الحمدلله بخير
ان شاء الله بخير ؟
الحمد لله
مرتاح ان شاء الله ؟
الحمدلله
عسى دوم ان شاء الله ؟
أجمعين ان شاء الله
ممكن نتعرف ؟
عفوا عزيزي الصفحة للمحاضرات والمقالات والكتب وروايات أهل البيت عليهم السلام مو للتعارف الشخصي
 طيب ممكن سؤال ؟
تفضل
شنو رأيك بشيخ فلان وسيد فلان وحزب فلان ؟
عفوا حبيبي انت تقلدني ؟
لا
عيل شنو يهمك برايي يعني راح تقيم هالشخصيات على ضوء رايي  ؟
لا بس ابي اعرف رايك 
اسمح لي مو مهم تعرف اسالني عن اللي اطرحه مالي شغل بتصرفات غيري وكلام غيري
لا ارجوك لازم تقول لي 
ليش لازم شنو انت دافع لي فلوس ولا شنو
ارجوك الله يخليك يرحم والديك والله الكلام بيناتنا 
انا لله وانا اليه راجعون طيب رايي كذا
بس هو يقول كذا بحق فلان  وترضى على فلان ولعن فلان 
حبيبي انا قلت لك رايي بشكل عام مالي شغل في كل صغيرة وكبيرة يقولها هو مو معصوم ولا انا معصوم ولين اقولك رايي بشخص مو معناته اني اتبعه في كل صغيرة وكبيرة 
اي بس ليش يقول عن فلان جذي ؟
حبيبي انا مو مدير مكتبه ولا الناطق الرسمي باسمه ولسانه ولا المحامي ماله روح اساله هو حي يرزق ومواقعه موجوده روح اساله ليش يايني انا انا شكو
بس انا شايفك معلق على واحد من اتباعه ؟
يعني ارتكبت جريمه ولا اذا احد اختلفنا معاه في مساله صغيرة نلعن سلسفيل كل من يتابعه يعني ؟
زين انت منو تقلد ؟
انت شعليك يعني بتقلد اللي انا اقلده لو قلت لك ولا انت تعرف كل المراجع يعني ؟
لا بس ابي اعرف علشان بسالك عن مسالة شرعيه 
روح ادخل موقع مرجعك واعرف او انت دور الاجابه من روايه مو شغلك انا منو اقلد
والله هم مايردون كل ما نسألهم
عا هاذي مشكلتك مو مشكلتي اهم مايستلمون منك خمس ؟
امبلى
خلاص اسالهم قبل لا تدفع 
همه دايما يقولون لي بعدين ومشغولين
يعني اهم مشغولين انا فاضي ولا ماخذ كروتي ؟ اسمح لي ماحب اجاوب مسائل فقهية انا مو متخصص
زين ليش معصب ؟
مو معصب حبيبي شنو انت طليت بداخل الشاشه شفتني معصب ؟
زين بس قولي من تقلد
ليش؟
بس بعرف
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم طيب انا اقلد سماحة الشيخ العارف دام ظله الوارف بوقرون المزيون تعرفه ؟
لا هذا وين موجود سماحته ؟
هذا مرجع يعيش في قارة اطلانطس قطعة 5 شارع 45 جاده 6 قرب مطعم سندويتشات كباب بريعصي وانت بس تعرف جم مرجع فمولازم تعرف مرجعي
يعني هو الاعلم ؟
اي
اشلون عرفت انه الاعلم ؟
مثل ما انت عرفت ان مرجعك هو الاعلم انا عرفت
لا احنا بيتنا كلنا نقلد مرجعنا فلان
اي يعني وراثه انا مو وراثه انا سألت اهل الخبره
منو اهل الخبره ؟
حبنتش وحرنتش
ما اعرفهم
مولازم مو ضروري تعرفهم
طيب انت ليش لحيتك بهالشكل ؟
والله حبيبي أنا أطرح محاضرات ومقالات وروايات في صفحتي مو ياي أطرح وسامتي فماعليك من شكلي
طيب عندي رابط كتاب الف صفحه ودي انك تقراه وتعطيني رايك فيه 
وانت ليش ماتقراه ؟
انا مشغول دراسه ودوام (طبعا هو 24 ساعه على الفيس بوك يعلق على فلانه ام فلان وفي صفحة فلان ويرد على فلانه ويقول لها صباح الخير وفلانه اللي قالت هل من ترحيب وفلان الذي يريد ان يتعارك من اجل نصرة مرجعه أو صنمه )
والله اعذرني اخوي انا بعد مشغول 
شكلك ماتبي تخدمني
اخوي مو مابي اخدمك بس مثل ما انت مشغول انا بعد مشغول
لا انت مو مشغول انت اكيد متكبر ومغرور
اوك على راحتك انا متكبر ومغرور وشايف نفسي ليش داش علي عيل ؟ 
انت عميل للموساد وقليل أدب
صحيح حبيبي انا عميل للموساد والكي جي بي لا صح الكي جي بي مالتكم والشاباك والسي أي ايه لان الموساد يحرصون بشدة على نشر روايات أهل البيت لذلك جندوني جزاهم الله خيرا مدد يا جلعاط بيريز 
انا غلطان اللي داخل اكلمك راح احط عليك حظر
لا الله يخليك اخاف يوقف قلبي وينهار الموساد وتتحرر فلسطين ارجوك لا تحظرني وين احصل صديق مثلك 
 
- ملاحظة : الحوار السابق وما سيأتي من حوارات هي حوارات وهمية لكن فيها كثير من الحقيقة واعتقد ان القاريء الكريم يصادف عددا من الشباب يحملون نفس عقلية السائل الكريم
- ما يحزنني ايضا اننا لا نضع الأمور في محلها فعلى سبيل المثال لا الحصر بما ان الشيخ فلان او السيد فلان حي يرزق وجهات اتصاله متوفره من ايميل وهاتف وصفحة فلماذا توجه الأسئلة الى أتباعه أو حتى بعض الذين يتفقون معه في عدد من القضايا فهذه المعادلة لا أستطيع تفسيرها الا بالكسل والجهل أو التعليق قبل الدخول في الموضوع والاطلاع عليه فأحيانا أقوم بنشر محاضرة مدتها ساعة رفعت للتو وأجد من يكتب بعد دقيقه احسنت موضوع جميل ؟؟ وكيف عرفت أنه جميل ربما أكون قد كفرت في منتصف الموضوع أو آخره ؟؟!!, ومن هذه الظاهرة أيضا التعليق غير المناسب على المواضيع مثلا تضع موضوعا عن أمر فقهي ما فتجد تعليقا من قبيل : الحمدلله رب العالمين , اللهم صلى على محمد وآل محمد والخ طيب يا حبيبي يا بعد قلبي يا حياتي انت على راسي حبيبي الحمدلله عدد خلقه ورضا نفسه والف ومليار اللهم صل على محمد وآل محمد لكن حبيبي الموضوع حاطين تحت تعليقات من اجل استفسار او زيادة معلومات لاثراء الموضوع مو للتسبيحات خو كلنا نسبح ونهلل ونصلي على محمد وال محمد لكن لكل مقام مقال وحط كل شي بمكانه 
- ها يعني انت ماتصلي على محمد وال محمد ؟
- حبيبي والله امسك السبحة واصلي على محمد وال محمد 100 مره عالاقل والعن اعداءهم 100 مره بس مو كانه الموضوع انك تعلق بصلوات ولا بس بتعلق وخلاص ؟
- وهناك عقلية المستجدي (الطرار) فمن اجل المشاركات الفارغه يضع صورة شهيد على سبيل المثال ويكتب لافتة عليك العباس ان تكتب يرحمه الله لعنة الله عليك وعلى امك ان لم تكتب يرحمه الله انت من داعش ان لم تكتب يرحمه الله , أو يضع صورة لشخص مختلف عليه وتتضارب الآراء حوله ليستمتع بالصراعات في التعليقات فهذا يكتب لعنه الله وذاك يكتب رحمه الله بل لعنك انت ( ويكون صاحبنا في قمة السعادة لكثرة المشاركات الثقافية الهامة التي حصلت تحت البوست الذي كتبه)
- ولا ادعي هنا أنني قمة في الأخلاق أو ان استخدامي لبرامج التواصل الاجتماعي مثاليا فأنا انسان عادي اخطيء واصيب لكن يؤلمني أن أجد كتابات هادفه لبعض الشباب الذين لا أريد أن أزكيهم في هذا المقال فأجد المشاهدات قليلة وغير متناسبة مع أهمية الموضوع بينما تكثر التعليقات ان كانت صاحبة الصفحة فتاة ( ومع الأسف تجد اغلبية الذين يعلقون لهم أسماء تدل على تدينهم والتزامهم الا انهم ينسون انفسهم اذا علقت فتاة وان كانت في بلد آخر يختلف عن البلد الذي يعيش فيه  او حتى بعد آخر وان كانت متزوجة فالمهم انها انثى وهذا يكفي ليعلق ويعرض خدماته) أو كان الموضوع تافها على غرار بعض من ذكرناهم في هذا المقال 
- أتمنى (وأبدأ بنفسي أولا) أن نرتقي وأن نكون زينا لهم روحي فداهم وأن نحسن استغلال هذه البرامج لتغيير الواقع الثقافي والسياسي والاجتماعي كما غيرت ثورة الفيس بوك المصرية الأوضاع , هذا وصلى الله على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ونسألكم الدعاء
- خادمكم أحمد مصطفى يعقوب / الكويت في 1 أبريل 2016
- نتمنى منكم زيارة مدونة تنوير الكويت وزيارة قناتنا على اليوتيوب ونتشرف بصداقتكم على صفحتنا على الفيس بوك ان لم تكونوا من نوعية انت من تقلد وشرايك بشيخ فلان وسيد فلان وانت عميل فاهلا وسهلا بكم
 
 
 
 
 

  

احمد مصطفى يعقوب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/04/01



كتابة تعليق لموضوع : ملاحظات على استخدام بعض شباب الشيعة للفيس بوك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب

 
علّق محمد السمناوي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي وعزيزي الاخ مصطفى الهادي اسال الله ان اوفق لذلك لك مني جزيل الشكر والاحترام

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة الله بركاته . بارك الله بكم على هذه الدراسة الطيبة التي كنا نفتقر إليها في معرفة ما جرى في تلك الجهات واتمنى ان تعمل على مشروع كتاب لهذا الموضوع واسأل الله أن يوفقكم.

 
علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا

 
علّق صادق العبيدي ، على احصاءات السكان في العراق 1927- 1997 - للكاتب عباس لفته حمودي : السلام عليكم وشكرا لهذا الموضوع المهم اي جديد عن تعداد العراق وما كان له من اهمية مراسلتنا شكرا لكم.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد غازي الأخرس
صفحة الكاتب :
  محمد غازي الأخرس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هل أمريكا هي الأعور الدجال  : مرتضى المكي

  جواد العطار: العمل الدبلوماسي الفعال فرصة العراق الاقليمية للتوسط في الخلاف بين ترامب وايران  : المجلس السياسي للعمل العراقي

 الائتلاف الوطني ودوره الوطني  : محمد حسن الساعدي

 5 امور صغيرة من شأنها ان تبهج يوم شريك حياتك  : رنين الهندي

 العدد ( 546 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 صور انتصارات الجيش العراقي على جرذان داعش في الموصل

 الى سليم الجبوري : مؤتمر عمان ارهاب شامل  : سعد الحمداني

 متى يتم النصر على الفاسدين  : الشيخ جميل مانع البزوني

 المهدوية في الكتب والشرائع السماوية  : مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي ع

 صدى الروضتين العدد ( 234 )  : صدى الروضتين

 وفد من مفوضية الانتخابات يحضر الاجتماع الموسع للمديرين العامين في مكاتب الاقليم الانتخابية وهيئة انتخابات الاقليم .  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 3 - الدكاترة زكي مبارك يثيرني فأثير أثيره - الحلقة الثالثة -  : كريم مرزة الاسدي

 المرجع النجفي: النصر الذي حصل عليه أبناء العراق جاء من حوزة النجف الأشرف

 ما حكاية الغرامة مليار  : سامي جواد كاظم

  ماهی ملابسات ما جرى في محيط الصحن العلوي الشريف ؟  : شفقنا العراق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net