صفحة الكاتب : د . حميد حسون بجية

فقه الطب للمحقق آية الله الشيخ محمد السند بقلم السيد محمد حسن الرضوي
د . حميد حسون بجية

الناشر: باقيات| مكتبة فدك| قم المقدسة

الطبعة الثانية 1431هـ| 2010 م

عدد الصفحات: 240

 ويتألف الكتاب-كما يقول المحقق- من مستجدات المسائل ومستحدثاتها المشتملة على الموارد الطبية المختلفة كالتشريح والترقيع والتلقيح الصناعي والاستنساخ وتحديد النسل. يضاف إلى ذلك مباحث العمران المدني وقوانين التعايش المدني وغيرها مثل أحكام الصلاة والصيام في البلدان التي ينعدم فيها ضوء النهار أو ظلمة الليل خلال بعض فصول السنة. وهي حصيلة ما ألقاه الشيخ المحقق بهذا الصدد عامي 1418-1419. ويقول السيد الرضوي أن الشيخ السند جعل محور بحثه ما كتبه الفقيه الأعظم السيد الخوئي قدس سره الشريف.

  ويبدأ الكتاب بأحكام التشريح والمسألة 36 التي تنص على ما يلي: لا يجوز تشريح بدن الميت المسلم فلو فعل لزمت الدية. ويستدل على تلك الحرمة بوجوه خمسة: الأول أن قطع بدن الميت وتمزيقه وتفريق أجزائه هتك للحرمة وهو محرم. ويستدل على ذلك بالآية 70 من سورة الإسراء المباركة(ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا). ثم يناقش تشريح الكافر ويتناول الكثير من الآيات والمواقف والأقوال ويتوصل إلى حرمة ذلك. 

والوجه الثاني ما ورد في أبواب الميت إذ ينبغي توفير التجهيز والتكفين والصلاة والغسل لبدن الميت. والوجه الثالث حرمة المثلة والتمثيل ببدن الميت. والوجه الرابع وجوب احترام الميت فحرمته ميتا كحرمته وهو حي. والوجه الخامس ما دل على تعلق الدية بقطع رأس الميت أو شيء من أعضائه أو جوارحه. وفي المسألة 37 يؤكد على عدم جواز تشريح بدن الميت الكافر مطلقا. 

  وفيما لو أن التشريح لغرض تعلم الطب بما يعنيه من حفظ لحياة المسلمين المتصف بالوجوب، يتوصل المحقق إلى جواز ذلك. 

  ثم أن المحقق يتوسع في مسائل فرعية أخرى تتعلق بالتشريح مثل ثبوت الدية أو عدمه عند تشريح بدن الميت المسلم أو الذمي أو المعاهد وجواز التشريح وعدمه في حال ايصاء الميت بذلك وبيع الحي لبعض أعضائه أو بيع أوليائه لبدنه للتشريح وجواز شق البطن للتحقيقات الجنائية وحكم التشريح لتعليم القضاة وتشخيص الجناية وما إلى ذلك.

  بعدها ينتقل المحقق إلى أحكام الترقيع، ففي المسألة 39 حول عدم جواز قطع عضو من أعضاء الميت المسلم لإلحاقه ببدن الحي وتترتب عليه الدية. ويناقش الروايات في ذلك. ثم يتوسع في تشعبات المسألة مثل حيازة رضا الميت نفسه في ذلك والتبرع بالدم كما في المسألة 41 وجواز قطع عضو من بدن الكافر أو مشكوك الإسلام لترقيع بدن المسلم وما يترتب على ذلك.

  وينتقل المحقق إلى التلقيح الاصطناعي في المسألة 43 التي تنص على عدم جواز تلقيح المرأة بماء الرجل الأجنبي سواء أكان التلقيح بواسطة رجل أجنبي أو بواسطة زوجها. وفي المسألة 44 يتناول جواز أخذ نطفة رجل ووضعها في رحم صناعية وتربيتها لغرض التوليد حتى تصبح ولدا وفيما لو أنه يلحق بصاحب النطفة. وفي المسألة 45 يتناول جواز تلقيح الزوجة بنطفة زوجها. 

  ثم ينتقل إلى الاستنساخ وعمليات الهندسة الوراثية. ويعرف الاستنساخ في الهامش على أنه عبارة عن تكاثر الموجودات الحية بدون الجماع الجنسي. ويناقش أدلة جواز الاستنساخ ثم أدلة حرمة الاستنساخ. ويقول في مكان آخر (أن الاستنساخ إثبات لمعجزة القرآن وبيان لإمكان الولادة من غير ماء الأب) لأن البشرية لم تتوصل إلى تفسير لقضية عيسى عليه السلام, فجاء الاستنساخ برهانا حول القضية. فنظرة القرآن تخالف ما يعتقده المسيحيون الذين يقولون انه ابن الله ودحض لليهود الذين يعتقدون باستحالة الولادة من دون أب-وأن ولادة السيد المسيح-والعياذ بالله-من طريق غير حلال. 

  ويتطرق بعد ذلك إلى أحكام تحديد النسل. ويقول في الهامش أنها من المسائل المستحدثة للسيد السيستاني حفظه الله تعالى. وهي مسألة 1 التي تنص على جواز استعمال المرأة ما يمنع الحمل بشرط عدم إلحاق الضرر البليغ بها. ويذكر في مكان آخر أن لا فرق في ذلك بين رضا الزوج به وعدمه.

   ثم يتطرق إلى جواز استعمال اللولب في مسألة 2. وفي مسالة 3 يتساءل عن جواز إجراء عملية جراحية لقطع النسل. ثم يتناول عدم جواز إسقاط الحمل في مسألة 4 إلا إذا خافت الأم الضرر على نفسها ما لم تلجه الروح.  وفي مسألة 5 يتناول جواز استعمال المرأة للعقاقير التي تؤجل الدورة الشهرية عن وقتها لإتمام بعض الواجبات الدينية. بعد ذلك يفصل في الموقف الشرعي تجاه تحديد النسل والمواليد.

 وينتقل إلى أحكام العمران في المدن. وفيه تفصيلات كثيرة مثل أحكام الشوارع التي تفتحها الدولة والمساجد الواقعة في الشوارع المستحدثة ومقابر المسلمين الواقعة في الشوارع.

  وينتقل إلى مسائل الصيام والصلاة في حال السفر وفي البلدان التي ينعدم فيها ضوء النهار أو ظلمة الليل في بعض فصول السنة, وفيه تفاصيل أيضا. ويكون التأكيد في ذلك على القاعدة التي تقول (أنه يمكن أن يلتزم في الصوم بوجوب القضاء وإن لم يجب الأداء؛ بخلاف الصلاة فإنه إذا لم يجب الأداء فلا يجب القضاء).

 وختاما فالكتاب فريد في موضوعاته، دقيق في تحريه عن الدليل العلمي، مقنع حد اليقين فيما يتبناه من حلول للمسائل الإبتلائية التي يتناولها. وعندما رأيت الكتاب في معرض في الحضرة الكاظمية المقدسة، سارعت إلى اقتناء نسختي ونسخة أخرى للأخ الدكتور ذوالفقار الأعسم الذي لا يتخذ الطب مهنة فحسب، بل يجهد من خلالها أن يكسب مرضاة الله. وقد أكد لي عندها أنه على اطلاع على الكتاب. وهذا خير دليل على ما لهذا الكتاب من صدى بين مزاولي المهنة من الأطباء.

  

د . حميد حسون بجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/04/15



كتابة تعليق لموضوع : فقه الطب للمحقق آية الله الشيخ محمد السند بقلم السيد محمد حسن الرضوي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منبر الجوادين
صفحة الكاتب :
  منبر الجوادين


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العراقيون يستذكرون ذكرى اعدام الطاغية صدام ووثائق تثبت منعه زيارة الامام الحسين عليه السلام  : وكالة نون الاخبارية

 الخلافات هي من زادت الأمر سوء  : سعد البصري

 العراق.. وقمة العرب  : ثامر الحجامي

 انتاج الطاقة المنطقة الوسطى تتمكن من إعادة الوحدة السادسة في محطة كهرباء واسط الحرارية  : وزارة الكهرباء

 التقاعد الوطنية تعلن المباشرة بتوزيع مكافاة نهاية الخدمة لدفعة آب وأيلول 2017

 داعش تتلاشى وتضمحل.. ولكن  : علي فضل الله الزبيدي

 غروزني اقلق وارق الوهابية  : سامي جواد كاظم

 المطلوبُ هُوَ الإلغاء!  : نزار حيدر

 خَمْرُ الْحكايات  : عبد الكريم رجب صافي الياسري

 أطروحة دكتوراه في طب بابل تناقش التنميط الوراثي والعوامل المناعية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 برنامج المهرجان العربي الأول للقصة القصيرة جدا المقام بمدينة الناظور المغربية  : جمال الدين الخضيري

 أنعدام النباهه وشيوع الاستحمار في أدارة الاقتصاد العراقي....  : سيف جواد السلمان

 قراءات احصائية لقوانيين العفو العراقية  : رياض هاني بهار

 عندما تتحدث جواري ومرفهات صدام عن الانتخابات  : مهدي المولى

 ملاحظات على موسوعة العامري للعشائر العراقية (خفاجة الشطرة).  : مجاهد منعثر منشد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net