صفحة الكاتب : سيف اكثم المظفر

التحالف الشيعي.. اذهبوا إلى مستشفى علي في النجف؟!
سيف اكثم المظفر

 من البديهيات والمسلمات عندما يمرض الإنسان يبحث عن علاج، تارة يحاول أن يعالج نفسه بنفسه، من خلال تشخيص نوع المرض، قد يكون جرحا بسيط أو صداع خفيف يقضي عليه بجرعة من المهدئات، لكن عندما يحدث نزيف حاد أو تمزق شريان رئيسي، فمن الغباء عدم طلب المساعدة، وقد يدخل في صدمة تحتاج نقله إلى مستشفى بسرعة قبل أن ينتهي.
الآن التحالف الشيعي في مرحلة الصدمة، بعد تمزق شرايين العملية السياسية، وأصيبت في عمقها، استنفذ كل الوسائل، في معالجة جسده المتشضي، حيث تعرض لتصدعات من الخارج والداخل، أصبح يلفظ أنفاسه الأخيرة، وسيفارق الحياة إذا لم ينقل إلى مستشفى النجف!
لا نعلم لماذا يرفضون؛ الذهاب إلى النجف، وهم على دراية تامة إن في النجف قوتهم، وطبيبهم، وشفاء لكل العلل، وما يصفه من علاج، سيرضي الجميع، وفي طبيعة الحال، إن طبيبها مهني في أعلى المستويات، لا يجامل ولا ينحاز لجهة دون أخرى، ويعمل دوما في الصالح العام، ويشهد له القريب والبعيد، انه عادل في قراراته ومنصف في تقييمه والحكمة تستدل على جانبيه.
الحكمة نبراسها، والعدل أساسها، والرشد سبيلها، عجيب أمركم يا تحالف الشيعي، تملكون هكذا مشفى متكامل، وتبحثون عن علاج من الخارج؟! مالكم كيف تحكمون، ادخلوها مرة ولن تندموا، فغيركم يتمنى أن لديه عُشر ما لديكم.
من أعجب العجائب، إننا نأتمنها على آخرتنا، فكيف لا نأتمنها على دنيانا، أفيقوا من غيبوبتكم، ابتعدوا عن مصالحكم، استعينوا بمرجعيتكم، ما خاب من استشار، فلا تنتظر من الطبيب أن يبحث عن المريض، لان وفق النظرية العلمية، لا يمكن علاج مريض؛ إلا إذا كان مستعد لأخذ الدواء، وفي اعتقادنا إنكم (التحالف الشيعي) قد نفذت إسعافاتكم الأولية، فإنها لم تنجح، تمزقكم واضح، وتفرقكم فاضح، والمتشمتين كثروا.
احتكموا إلى النجف فالحل عندها، ومهما تنازعتم في شيء فردوه إلى مرجعيتكم، جربوا ولن تندموا وستفوزون فوزا عظيما، عندما يصمت الطبيب، فهناك خلل عميق، يحتاج إلى عملية جراحية، لاستئصاله، وغرفة العمليات جاهزة، وهي على أتم الاستعداد، وقد بينته في أكثر من محفل، بان مستشفها جاهز لإجراء العملية، ونادت المريض حتى بح صوتها، ولم يستجيب! فيا تحالف الشيعي جسدكم منهار، وحياتكم معرضة للخطر، وستفقد الحياة في أية لحظة، فاحتكموا إلى النجف وطبيبها، فهي سبيلكم الوحيد، وما سواها مذلة لكم وخزي وعار، الشياطين تحوم بينكم ومن حولكم، لتحول دون وصولكم إلى النجف؟!


سيف اكثم المظفر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/05



كتابة تعليق لموضوع : التحالف الشيعي.. اذهبوا إلى مستشفى علي في النجف؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رحمن علي الفياض
صفحة الكاتب :
  رحمن علي الفياض


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 فوضى إعداد الموازنات وغياب الرؤية الاقتصادية أفضل برنامج في قناة العراقية  : حامد شهاب

 قتل الشيخ النمر قتل لجميع الأحرار في العالم  : خضير العواد

 حين لا يجدي النصح فيصمت المصلح  : ابو زهراء الحيدري

 التجارة: تنظم عملية ممارسة للدفاع المدني لمواجهة حالات الطوارئ والكوارث الطبيعية  : اعلام وزارة التجارة

 فشل القطاع الخاص المحلي في اعمار البلاد  : مهدي الصافي

 محاربة الفساد...وقانون من اين لك هذا؟؟؟  : د . يوسف السعيدي

 افكار حول سياسة البعثات والدراسات العليا  : ا . د . محمد الربيعي

 دعما للواقع الرياضي في المحافظة نائب رئيس المجلس يحضر بطولة لبيك ياعراق الكروية  : علي فضيله الشمري

 تدين بشدة العدوان العسكري السعودي وحلفائه على اليمن وتطالب إيران وروسيا والصين ومحور المقاومة وشعوب المنطقة للتضامن مع الشعب اليمني وجيشه الباسل واللجنة الثورية العليا وحركة أنصار الله  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 خاطرة تخص النكز في الفيس بوك  : الشيخ محمد السمناوي

 في العراق حكومة ام مجموعة من الحكومات  : مهدي المولى

 وزارة الصحة تبحث مع مدير حماية المنشات والشخصيات وضع خطة امنية عاجلة للحد من الاعتداءات  : وزارة الصحة

 استشهاد امر فوج المغاوير الثالث علي السعدي صاحب المقطع الشهير غربي الانبار

 بين ردّ الجميل ونكرانه !  : عبد الرضا الساعدي

 للاطلاع على كتابين في بعث العراق  : مجاهد منعثر منشد

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107886524

 • التاريخ : 23/06/2018 - 01:50

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net