صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

من صمم التوراة والإنجيل بشكلهما الحالي ( 2 )
مصطفى الهادي

 توطئة: طيلة قرون ، لاحقت السلطات كل من يمتلك أو يقرأ في الكتاب المقدس. وحتى رجال الدين طاردوا من يفعل ذلك تحت جريمة (الهرطقة والانشقاق عن الكنيسة) (1) وكانت طباعة هذا الكتاب ممنوعة ولا يحق لأي أحد لمس الكتاب او القراءة فيه سوى رجال الدين، والسبب هو أن السلطات في البداية رأت فيه كتابا خطيرا يحث على الكراهية ويؤسس للحروب ويزرع روح الشر فيمن يقرأه (2) ويبث روح التفرقة بين الناس فيما هم احوج إلى الهدوء للسيطرة على الامبراطورية المترامية الأطراف ، ولكن فيما بعد استفاد القياصرة من هذه النصوص باعتبارها مقدسة لحث الناس على الحرب.
 
آباء الكنيسة تكتموا على ما فيه خشية من نفور الناس منه لبشاعة نصوصه ولذلك منعوا تداوله. ولكن الكنائس بسبب هذا الكتاب اصبحت فيما بعد ثكنات عسكرية هدفها تجييش الجيوش من أجل زيادة نفوذ القياصرة ونشر الديانة الباطلة بين الناس وحثهم على الاستسلام لهؤلاء القياصرة وعدم الاعتراض عليهم مثل اعطاء الجزية والضرائب : (اعطوا ما لقيصر لقيصر. لا تقاوموا الشر من لطمك على خدك الإيمن فأدر له الأيسر ومن أخذ قميصك اعطه ردائك). فهذه نصوص سلب ونهب وليست نصوص سلام كما يُشيع بعض الاباء المنتفعين ،لأننا رأينا دموية المسيحية وعنفها التي لا تستقيم مع ما يزعمه آباء الكنيسة من أن المسيحية ديانة سلام.
 
بيّنا في الجزء الأول عدم وجود توراة أو إنجيل وأن الموجود بين أيدينا ماهو إلا قصص وخرافات واقتباسات من اساطير الأمم وأغلبه منامات ــ أحلام ــ رآها بعض الصالحين فتم اعتبارها وحيا وأن نسبة عالية من هذين الكتابين يحتويان على قصائد شعرية وآراء فلسفية وأخرى جغرافية تدل دلالة واضحة على أنهما من عمل بشري ناهيك عن اعتراف من دوّن هذه الكتب بأنها ليست كتب مقدسة وأنها مجرد قصص أو رسائل كتبوها بعضهم لبعض وانهم لم يدونوا كل ما رأوه او سمعوه من أنبياء هذين الكتابين ، وأن اصولهما ضاعت (3) فلا دليل تاريخي على صحة ما جاء فيها وإنما الذي بين أيدينا ترجمات عن ترجمات عن ترجمات لا يعلم أحد من ترجمها وعن أي لغة خصوصا إذا عرفنا أن هناك لغات متعددة في زمن موسى وعيسى وهذا ما نراه واضحا عند صلب السيد المسيح ــ حسب زعم الإنجيل ــ حيث كتب الرومان لافتة فوق رأسه بثلاث لغات (بالعبرانية واليونانية واللاتينية).
 
في هذا البحث ما نريد أن نقوله هو : أن التوراة والإنجيل وعلى مر التاريخ كانت تُقرأ على شكل (دُرج) واحد ملفوف ليس فيه فصول ولا اصحاحات ولا أسفار ولا ترقيم صفحات ولا أحد يعرف رأس الآية من ذيلها وأين نزلت وعلى من نزلت ولماذا نزلت . وعلى رأس كل بضع سنين يضعون سفرا جديدا حتى اكتمل الكتاب المقدس بشكله الحالي . (4)
 
فأغلب الناس لا يعرفون أن الكتاب المقدس لم ينزل دفعة واحدة ــ باعتراف علماء المسيحية ـــ بل ان الكتاب المقدس تم تدوينه طوال (1600) سنة وتناوب على تأليفه (40) كاتبا نُسبت هذه الكتب لهم واعتبروا فيما بعد أنبياء يوحى لهم وعند اكتماله على مدار (1600) سنة قطّعوه إلى (66) سفر وذلك قبل اكثر من (200) سنة.
 
وفي عملية حسابية بسيطة نقوم فيها بتقسيم عدد السنين على عدد الأسفار تكون النتيجة ما يلي : 1600÷ 66= 24 .وهذا يعني أن كل اربع وعشرون سنة يُنزل الله كتابا على هذه الأمة (5) ومن هنا فإن الروايات الإسلامية التي تقول بأن هذه الامم كانت تقتل كل يوم نبيا هو كلام في غاية الدقة اعتمادا على ما وضعوه من أرقام وهذا يؤيده ما جاء في الكتاب المقدس نفسه من أن الأنبياء كانوا يخشون اممهم فهارون شكى لأخيه موسى خوفه من بني إسرائيل ، وموسى شكى إلى ربه خوفه من بطش اليهود وانهم على وشك أن يقتلوه رجما بالحجارة . (6) 
تقسيم الكتاب المقدس إلى (أسفار) قبل بضع سنين أدى إلى فوضى عارمة تسببت في انشقاقات في الكنيسة وعدم اعتراف الكثير من هذه الكنائس بهذا التقسيم العشوائي الذي أدى إلى زيادة الاخطاء والغموض في نصوص الكتاب المقدس لأنه تقسيم عشوائي يقتطع النص من وسطه او ربعه فيجعل النص مشوشا ولعل اصدق ما كتبه العلماء عن هذا التقسيم قولهم : (أن هذا التقسيم ليس من وحي إلهي وهو يجتزيء النص في أماكن غريبة ). (7)
 
وليس فقط الاعتراف بأن هذه التقسيمات فيها الكثير من الاخطاء وهي ليست من الوحي، بل هناك اعتراف بأن هذه الكتب تحتوي على أشياء ليس لها علاقة بالوحي اطلاقا مثل ( النثر والشعر، وتاريخ وقصص، وحكم وأدب وتعليم وإنذار، وفلسفة وأمثال). ثم يقولون : (ومع أن هذه التقسيمات مهمة جدًا للمراجعة فقد وقع فيها كثير من الأخطاء التي جعلتها لا تتناسب تمامًا مع المعنى الموجود فيها).(8)
 
الفوضى التي احدثها هذا التقسيم جعل الكنائس تختلف فيما بينها وأصبح الكتاب المقدس تختلف اسفاره من كنيسة لاخرى فكنيسة تؤمن ب66) ) سفر وكنيسة تؤمن (73) سفر وكنيسة تؤمن 83 سفر واخري 87 سفر فامعنوا في الكتاب المقدس حذفا وتبديلا ولكن بالرجوع إلى الحقيقة الأولى فإن كتاب موسى كان يتألف من خمس اسفار فقط وليس 66 او 73 سفر. وهي: (سفر التكوين وسفر الخروج وسفر لاويين والعدد و التتثنية). وبعده قبل زمن نبي الله داود كان الكتاب يتألف فقط من 7 اسفار بزيادة سفرين.
 
واما الانجيل. فقد كان على عهد السيد المسيح يتألف من بشارة واحدة نزلت على السيد المسيح ولذلك اطلق عليه الإنجيل أو البشارة.ثم اضيفت له لاحقا رؤيا يوحنا ورسائل بولص واسفار أخرى ومنامات فأصبح على شكله الحالي.وهذه الاضافات ليست من الوحي ابدا بل من فعل البابوات.
 
فالكنيسة البروتستانتية تعترف بـ (66) سفر. والكنيسة الارثوزكسية والكاثوليكية تعترف بـ (73) سفر والترجمة السبعينية تعترف بـ (78) سفر وهي الاسفار التقليدية واما الكنيسة الحبشية فتعترف بـ (78) سفر.
 
ومثال على بعض ما جاء من اسفار في الكتاب المقدس خذ مثلا سفر المكابيين الرابع فهو باعتراف الجميع كتاب فلسفي يتكلم عن (شرائع الطعام لليهود وما يُناسب الروح ويقسم العواطف مثل تقسيم ارسطو للمتعة والألم ويرتبط بهما الرغبه والفرح والخوف. وبعض الافكار البيئية وبعض الصلوات اليهودية) لذلك فهو مرفوض كوحي ولكن يدرس تاريخيا لمن يهتم بالتاريخ اليهودي.والسبب الذي رُفض من أجله ان يكون سفر المكابيين وحيا هو مجهولية كاتبه فلم يتفق علماء المسيحية على اسم كاتب هذا السفر هل هو يهوذا المكابي نفسه أو يشوع بن سيراخ أو فليون السكندري أو يوسيفوس. (ولكن المرجّح أن الكاتب هو أحد أبناء أو أحفاد هركانوس، والذي أراد أن يجعل لعائلته اسمًا).(9)
 
يعني لم نر في أي تاريخ ديني كان أو سياسي أو اجتماعي اعترافا يقول بأن كاتب هذا السفر ليس نبيا وليس وحيا بل أن الكاتب اراد ان يجعل لعائلته اسما يُذكر فكتب هذا السفر. ومع ذلك فإن القوم ادرجوا هذا السفر في الكتاب المقدس واعتبروه جزءا من الوحي وهكذا قس على بقية الأسفار.
(فويلٌ للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمنا قليلا فويلٌ لهم مما كتبت أيديهم وويلٌ لهم مما يكسبون). (10)
 
المصادر: 
1- أنظر مقدمة على الكتاب المقدس في القرون الوسطى الكاتب: فرانز فان ليري كالفين ، كلية، ميشيغان. 2014.
 
2- بيّنا ذلك في بحث : (أخطر كتاب على وجه الأرض). البحث الذي أزعج اتباع هذين الكتابين كثيرا فلم يستطيعوا الرد عليه لما فيه من أدلة ومن نفس الكتابين.
 
3- عدم وجود النصوص الاصلية للكتاب المقدس دفعهم إلى الاعتراف بأن الكتاب المقدس ليس له اصول فقد ضاعت اصوله حيث يقولون : (أوحى الله بكلمته إلى أنبياء ورسل إلا أنه لم يصل إلينا شيء من النسخ الأصلية وكل ما وصل إلينا هو نسخ مأخوذة عن ذلك الأصل. ومع أن النساخ قد اعتنوا بهذه النسخ فقد كان لا بد من تسرب بعض السهوات الإملائية). أنظر قاموس الكتاب المقدس دائرة المعارف الكتابية المسيحية شرح كلمة الكتاب المقدس.
 
4- يقول موقع تكلا هوم ، سنوات مع إيميلات الناس : (فلم تكن أسفار الكتاب المقدس مقسمة إلى أصحاحات ولا أعداد بل كان كل سفر منها متصلًا من أوله إلى آخره، ولم يكن في كل هذه الأسفار علامات فاصلة بين الجمل كالنقطة بل كانت الكلمات ملتصقة ببعضها حتى كان السطر منها ككلمة واحدة).
 
5- طبعا الذي يُكذب هذه المزاعم أن اليهود بقوا بلا كتاب سنين كثيرة كما جاء في سفر أخبار الأيام الثاني 15: 3 (ولإسرائيل أيام كثيرة بلا إله حق وبلا كاهن معلم وبلا شريعة ).فمن أين جاءت هذه الكتب الـ (66)؟
 
6- سفر الخروج 17: 4 (فصرخ موسى إلى الرب قائلا: ماذا أفعل بهذا الشعب؟ بعد قليل يرجمونني).
7- المدخل لدراسة التوراة والعهد القديم. محمد علي البار، دار القلم دمشق الطبعة الأولى 1990.
8- قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية شرح كلمة الكتاب المقدس.
9- مدخل إلى سفريّ المكابيين - الأنبا مكاريوس الأسقف العام. كاتب سفر المكابيين الثاني.
10- سورة البقرة آية : 79.
  

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/06



كتابة تعليق لموضوع : من صمم التوراة والإنجيل بشكلهما الحالي ( 2 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2016/06/25 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
حضور المبجل محمد مصطفى كيال حياكم الله , بالنسبة للجزء الأول فهو منشور على نفس الموقع بعنوان حقائق عن التوراة والإنجيل الجزء الأول . وتجده على هذا الرابط
http://www.kitabat.info/subject.php?id=78042
شاكرا لكم حسن متابعتكم اسأل الله أن يكتبها في صحائفكم من أعمال الخير لأن الخير كل الخير في طلب العلم .
تحياتي

• (2) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2016/06/21 .

ارجو من حضراتكم ارفاق رابط للجزء الاول للموضوع
شكرا لكم




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الفقيده زهرة الحسيني
صفحة الكاتب :
  الفقيده زهرة الحسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 توزيع مقاعد البرلمان العراقي في الانتخابات المقبلة على المحافظات تنازلياً

 انتفاضة السجون وثورة المعتقلات  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 نقابة العلوم / ابتكار علمي خاص بتغذية مرضى العناية المركزة و نسبة النجاح 100% لاحد العلومين العاملين بدائرة صحة واسط و مناشدة لوزارة الصحة لتبني هذا الابتكار

 بيان أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة الفعالية التضامنية مع قيادات وكوادر جمعية العمل الإسلامي "أمل" تحت عنوان "لن تقتلوا الأمل"  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 وزارة النفط : الموافقة على ميزانية الأندية النفطية الرياضية  : وزارة النفط

 صحفيون في واسط يواجهون تهما بالإرهاب بعد أسابيع من الإعتداء عليهم  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 مايجري تحت الطاولات  : علي علي

 تحالفات الأحزاب بين الأمل والواقع  : لقمان عبد الرحيم الفيلي

 لماذا توجه الانتقادات إلى الدين؟  : الشيخ ليث عبد الحسين العتابي

 شرطة واسط تلقي الفبض على 8 متهمين بالمادة 4 ارهاب  : علي فضيله الشمري

 العراك الفسيـ ـفسائي  : حميد آل جويبر

 يراندلكم_دوشك_ضغط_عالي  : د . رافد علاء الخزاعي

 الشركة العامة للصناعات البتروكيمياوية تنفذ اعمال تأهيل وصيانة لمعداتها الانتاجية   : وزارة الصناعة والمعادن

 الحلقة الضيقة ( مسرحية )  : حيدر الحد راوي

 الحمار وجلد الذات  : باقر العراقي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net