وفد من مجلس أعيان كربلاء المقدسة يلتقي محافظ كربلاء
السيد يوسف آل ماجد

مجلس اعيان كربلاء المقدسة يلتقي السيد محافظ كربلاء في أمسية رمضانية مساء يوم

الثلاثاء  7/9/2010 المصادف 27 رمضان

 

حيث زار وفد من مجلس اعيان كربلاء المقدسة المهندس امال الدين مجيد الهر محافظ كربلاء المقدسة حيث استقبلهم بمكتبه الرسمي بحضور النائب الثاني الأستاذ يوسف الحبوبي والمعاون الاداري والقانوني الاستاذ هاتف الموسوي والمعاون المالي الاستاذ عادل هاشم والمعاون لشؤون المشاريع والاعمار المهندس صادق الطرفي والمستشارين كل من المهندس جعفر الموسوي والمهندس حسن الشريفي والمهندس كاظم والحقوقي محمد عبد الصاحب الكعبي  وكان لقاء ودي مفتوح دام ثلاث ساعات اتسم بصدق المشاعر والصراحة المتناهية حيث القى الاعيان خلاله اسئلتهم وما يدور في خلجات ابناء كربلاء من استفسارات على محافظهم وكانت خطوة اولية ايجابية مهمة على المسار الصحيح لتطبيق نهج الديمقراطية المؤملة وقد اجاب السيد المحافظ  على تلك الاسئلة بكل رحابة صدر وابدى انفتاحه وتعاونه مع كل الجهات الخيرة التي تريد للعراق الرقي والتقدم حيث سأل

 العضو السيد ابراهيم الدده :س1/ مالذي حققته الحكومة المحلية في معالجة مشكلة التجاوز على اراضي الدولة ..وهل هيئت البدائل لذلك ؟

اجاب السيد المحافظ : ان مشكلة التجاوزات مشكلة قديمة من مرحلة قبل السقوط في 2003 ولكن المشكلة قد تفاقمت بعد 2003 فعدد نفوس كربلاء انذاك كان 500000 نسمة اصبح حاليا حوالي 1000000 نسمة أي ازداد ضعف ماكان  وان مشكلة التجاوزات لم تحسم من قبل الحكومة المحلية السابقة فالمشكلة متعلقة اصلا بظروف المنطقة.  فخلال لقائي مع السيد رئيس مجلس محافظ ذي قار وتحاورنا حول مشكلة هجرة سكنة الناصرية الى كربلاء كان جواب رئيس مجلس محافظة ذي قار بان الناصرية تعاني من شحة من مياه الشرب والغسل حتى الحيوانات بدأت تعمى في الناصرية والبصرة بسبب زيادة نسبة الأملاح والملوثات في المياه لكون المحافظتين تقع على المرحلة النهائية لخط مجرى نهر دجلة والفرات ففي قضاء الجبايش مثلا كان عدد النفوس حوالي 55000 انخفض العدد الى حوالي 25000 نسمة خلال السبع سنوات الماضية بالهجرة الى كربلاء تجاوزا على اراضيها ..لضعف الحالة المادية للمهاجرين علما ان أي شخص يهاجر ويسكن كربلاء يبقى ولا يخرج منها لتوفر فرص العمل والخدمات فيها بصورة افضل من المحافظات الاخرى . وحاليا ان غالبية عمال انجاز المشاريع في كربلاء هم ليسوا من اهل المدينة الأصليين علما هناك مشروع بناء 10000 وحدة سكنية للمحافظة تم مناقشتها مع لجنة للامم المتحدة خلال

الاسبوع الماضي ، وهناك مشروع انجاز 1000 وحدة سكنية للفقراء فانها قيد الانجاز حاليا . وقد اشار مستشار المحافظ وعضو جمعية الهلال الاحمر الاستاذ محمد الكعبي ان هناك مبادرة من جمعية الهلال الاحمر لتخفيف مشكلة السكن وهي انشاء 200 وحدة سكنية تم المباشرة بها قبل حوالي ستة اشهر وقد تم التنسيق لاتخاذ اسلوب توزيع تلك المساكن ضمن ضوابط بالاعتماد على الحاجة الماسة للساكنين وظروفهم المعيشية .. ولكن هناك عقبة قانونية حول تمليك هذه المجمعات فالارض لوزارة المالية ولوزارة البلديات فما زال الاسلوب المتعامل به في ادارة شؤون الارض هو الاسلوب الاشتراك السابق وان الحكومة المحلية لاتملك اراضي خاصة تتصرف بها لانجاز مشاريع السكن عليها لذلك سوف لايتم تمليك تلك المجمعات للمواطنين بل يتم توزيعها بعقد مشروط اذا ما تحسنت الحالة المادية للشاغل سوف يتم سحب المسكن منه .

كما وجه العضو البرفسور فاضل ال طعمه س2/ السيد المحافظ ..ماهو حال الاستثمار في كربلاء ..كم اجازة منحت لحد الان ؟ وباي المجالات ؟ نطالب باشراك القطاع الخاص في هيئة الاستثمار .

وقد اجاب السيد المحافظ على هذا السؤال قائلا : ان مسألة الاستثمار في محافظة كربلاء تعاني من المشاكل القانونية والتي تعتبر العقبة الاولى للاستثمار ، وان اشراك القطاع الخاص مع القطاع العام استثماريا في انجاز المشاريع العامة مثل المطارات والمصافي ومحطات الكهرباء فانها تعاني من عدم توفر قوانين تنظم شراكة القطاعين في مثل هكذا مشاريع مهمة للمحافظة ، لذا لابد في المستقبل القريب من خلق وتشريع قانون يشرك القطاع الخاص في المشاريع المهمة اضافة الى ضرورة توفر بنوك ذات ارصدة قوية تساهم في تمويل هكذا مشاريع ولاستثمار الاموال وقد اشار الاستاذ هاتف الموسوي معاون المحافظ للشؤون الادارية والقانونية الى ان القوانين المتوفرة في الوقت الحالي تحد من توسيع عملية الاستثمار بمشاركة القطاعين لذا سيتم اعادة تشكيل هيئة الاستثمار وتشريع قوانين تتناسق مع توسيع عملية الاستثمار وحل المشاكل منها استملاك الاراضي من وزارتي البلديات والمالية ، وتوفير المبالغ اللازمة لانجاز المشاريع علما ان الحكومة المحلية في كربلاء لا تملك اراضي خاصة بها .

وقد تفضل العضو الحقوقي مهدي غريب / س 3 / للسيد المحافظ مستفسرا  : لماذا لا يقر مجلس لقضاء مركز كربلاء  (مجلس بلدي) ..في حين جميع مراكز اقضية العراق فيها مجالس اقضية  ونعتبر هذا الحرمان اعتداء على حقوق اهالي كربلاء ؟

اجاب السيد المحافظ على ذلك قائلا : في الدورة السابقة للحكومة المحلية تم اجراء جرد للمجالس البلدية لاقضية ونواحي كربلاء المقدسة وصارت لدى الحكومة المحلية عند بداية تشكيلها فكرة تشكيل مجلس قضاء المركز . وقد اضاف سيادة المحافظ قائلا : اني اتقبل منكم كمجلس اعيان ان تقدموا اطروحة لتشكيل مجلس قضاء مركز كربلاء وايجاد طريقة لاختيار أعضاءه علما ان مجلس قضاء المركز مهامه منفذة من قبل مجلس المحافظة. أي ان المحافظ لديه الاستعداد لتشكيل مثل هكذا مجلس ونوه الى عدم وجود قوانين لتنظيم ادارة مجالس الاقضية والنواحي .. ويتم تشريع قوانين انية من قبل السلطة التشريعية لسد الفراغ القانوني واعطى مثالا على ذلك انه عندما قدم رئيس مجلس ناحية الجدول الغربي طلبا للاستقالة عن منصبه تم احالته الى التقاعد استنادا الى قانون شرع حينها استثنائيا من قبل مجلس المحافظة وعلى المحافظ تنفيذ الأمر . ونوه السيد هاتف الموسوي بعد ذلك انه بعد السقوط سنة 2003 لم يتم تشكيل مجلس قضاء لمركز كربلاء من قبل المواطنين كالذي تشكل في قضاء الهندية متمثلا بوجهاء وكبار مشايخ قضاء الهندية آنذاك وبعد تشكل الحكومة وصدور قانون المحافظات تم اعتماد المجالس المشكلة قبل إصدار القانون وتم الاعتراف بها .

وقد استفسر العضو السيد حسن عوج ب س4 / موجها الى السيد المحافظ  : أ – اين وصلت محطات الكهرباء في محافظة كربلاء ؟ وهل من علاج للازمة ؟ ب- ما مصير انشاء مطار كربلاء (الفرات الاوسط) ؟ ج – هل تم الشروع لإنشاء مصفى كربلاء ؟

وقد اجاب السيد المحافظ قائلا : ان محافظة كربلاء تعاني من نقص وإهمال في إنجاز المشاريع لدى الحكومة السابقة (قبل 2003) اذا ماقورنت مع بقية المحافظات فمثلا في محافظة الرمادي التي نفوسها اكثر من نفوس كربلاء بفارق طفيف نجد فيها 271 محطة وقود و9000 مدرسة مقابل 12 محطة وقود و250 مدرسة في محافظة كربلاء المقدسة ، علما ان استهلاك الوقود قد تضاعف بكثير عما كان عليه سابقا فالاستهلاك اليومي للوقود حاليا في كربلاء هو حوالي 920000 لتر يوميا وان القابلية العظمى للخزانات في محافظة كربلاء في الوقت الحاضر 247000 لتر فقط فان هناك مشروع لإنشاء مستودع كربلاء الجديد بطاقة خزن 74000000 لتر تم إنجاز 50% من ذلك المشروع . اما مسألة الكهرباء فقبل ثلاثة أيام تم التباحث مع وفد فرنسي لإنشاء محطة كهروحرارية وكهروغازية بطاقة 250 ميغا واط اضافة الى انه هناك فكرة عزل مضخات الرزازة لسحب المياه الجوفية عن الشبكة الوطنية والتي تستهلك 7 ميغا واط  واشار مستشار المحافظ  لشؤون الطاقة والوقود المهندس جعفر الموسوي  الى ان هناك عروض تركية وايرانية واوربية حول تطوير قطاع الكهرباء وتلك العروض هي قيد الدراسة لجدواها الاقتصادية وقد عرض على اعضاء مجلس الاعيان حول من لديه الاستعداد لجلب المستثمرين لتطوير قطاع الكهرباء وانه لديه الاستعداد لمقابلتهم والتعاون معهم ، لكن هناك مشاكل قانونية حول هكذا مشاريع وهي هل يتم توزيع الطاقة الكهربائية للمشروع المنجز عن طريق الشبكة الوطنية او الى المحافظة مباشرة .

كما

اضاف السيد المحافظ الى ان مشروع مطار كربلاء فانه قد احيل الى شركة فرنسية

للتصاميم مع وفد من مجلس محافظة كربلاء .

كما استفسر العضو الاستاذ علي المستوفي س 6 / من السيد المحافظ قائلا : هل تشاهدون قنوات التلفزيون مثل الشرقية ،البغدادية،وغيرها .. وهل تتابعون معاناة المواطنين وردود افعالهم ؟

اجاب السيد المحافظ قائلا : انني منذ استلام المنصب قد تم تخصيص يوم الاثنين من كل اسبوع للقاء المواطنين واستقبال شكواهم وتوفير الحلول اللازمة لهم علما انه يتم توزيع المساعدات للمحتاجين منهم .. مع العلم ان كل المساعدات التي تم توزيعها هي  5% منها لاهالي كربلاء  والباقين من سكنة كربلاء وبقية المحافظات .

كما استفسر العضو المهندس محمد رضا الحكيم س 6 / قائلا : سبق وان طالبناكم بمفاتحة الجهات المختصة حول فتح ثمانية قنصليات اجنبية في كربلاء لاهميتها بموجب كتابنا المرقم 13 في 18/7/2009   .. ثم اكدنا ذلك  بكتابنا المرقم 6 في 4/7/2010  ..دون اجابة ولا نعلم الاجراءات لحد الان .

نرجو الاهتمام بذلك حيث ان بعض المحافظات سمعوا بتوجهنا وسبقونا بالمبادرة واستفادوا منها .

اجاب السيد المحافظ قائلا : بالحقيقة اننا نطمح لفتح قنصليات جنب القنصلية الايرانية وساعين بهذا المشروع فقد تم خلال لقائي بالسفير الباكستاني وامير البهرة لدى زيارتهما الى كربلاء وتم طرح ذلك الموضوع لفتح قنصليه باكستانية وهندية لمتابعة شؤون رعايها من الزوار في كربلاء ، فاننا نطمح لزيادة عدد القنصليات الى 3 فما فوق حتى يتم على اثرها استحداث دائرة باسم (المديرية العامة لادارة القنصليات في كربلاء ) علما انه في وقت سابق تم التباحث مع السفير البحريني حول فتح قنصلية بحرينية في كربلاء لكن المشروع تم سحبه الى محافظة النجف وتم فتح القنصلية هناك .

واخيرا

توجه السيد رئيس مجلس الاعيان السيد يوسف آل ماجد  س 7 / الى السيد المحافظ قائلا : هل استمعتم الى خطبة الجمعة المصادف 3/9/2010 السياسية الرائعة من قبل الشيخ عبد المهدي الكربلائي.

فاجاب السيد المحافظ قائلا : اني لم استمع ولم احظر تلك الخطبة لانشغالي بأمور ومهام المحافظة حينها..اجبناه املين استفادة كافة المسؤولين الكبار منها لتصحيح اخطائهم بأسرع وقت .. لأنها تمثل مفتاح النجاح للمرحلة الحالية والقادمة ونقتطف لكم منها  بعض النقاط :

1-     توصية لكل السياسيين بان تكون لهم  مراجعة شاملة في ادارتهم واداءهم ورؤاهم ومنهجهم وكذلك مراجعة لأنفسهم وتشخيص مواضع الخلل والاخطاء والتقصير ويكون هناك تقييم موضوعي للفترة الماضية يعتمد على اهل الرأي والعقل والمشورة الصادقين والدقيقين ممن ينصحون ..ويمسع ايضا من عموم المواطنين .. يقابل هذا تقييم المقربين من قادة هذه الكتل الذين يزينون ويحسنون ويغيبون الحقائق كثير ما تكون الحاشية المقربة كذلك ليس لهم هم إلا عبارات المدح والثناء والإطراء لكتلهم وقادتها وان ذلك يؤدي عدم الوصول الى الحقائق وبقاء الخلل والتقصير .

2-     يجب ان تكون هناك شجاعة وجرأة في قبول التقييم والنقد من اجل معالجة الاخطاء والتعثر في الاداء وبعكسه عدم القبول فان الاخطاء تبقى وتتراكم وتكون النتيجة سلبية تؤدي الى فقدان الرصيد الشعبي لعدم تحقيق امال واهداف الشعب .

3-     يجب ان تكون هناك شجاعة وجرأة في اتخاذ الموقف لتصحيح المسار واعتماد معايير مناسبة في الاداء الصحيح .. وماهو اداء المنتمين والمقربين ؟ وما يصدر منهم من اعمال وسلوك وقرارات لا بد من متابعة ومراقبة لها .

4-     ان يكون هناك تقييم لاداء المقربين والمنتسبين لهذه الكتل السياسية ..متابعة ومراقبة لما يصدر منهم .

5-     حينما تتراكم الاخطاء وبقاء الوضع ما عليه وعدم التوصل الى النتيجة المطلوبة تكون النتائج سلبية على مستقبل العملية الديمقراطية في العراق تؤدي الى احباط كبير وضعف الثقة لدى المواطن العراقي باداء الكتل السياسية لعدم توصلهم الى النتيجة المطلوبة وانعكاس ذلك على الملف الامني والاقتصادي والاجتماعي ..ثم يؤدي الى حصول اعتقاد بان السياسيين العراقيين غير قادرين على توظيف العملية الديمقراطية لتحقيق مصالح وحقوق المواطنين .

6-     ان هناك بعض الجهات تحاول ان توظف بعض السلبيات وتستغلها من خلال وسائل الإعلام وبعض الفضائيات حيث تصور العراق بلد تفجيرات تسيل فيه الدماء توصل المواطن الى قناعة ان لاجدوى من هذا الوضع في العراق وانه لا يخلف إلا القتل والدمار والتفجيرات والارامل والايتام وضعف الخدمات والفساد الاداري والمالي بالنتيجة تولد قناعة ان هذا الوضع في العراق ليس فيه ثمرة او فائدة .

7-     لا ننسى حالة الوعي والتفاعل وتحمل التضحيات والصمود والصبر لان الفضل الكبير للمرجعية الدينية العليا بفضل توجيهاتها الالهية المسددة التي هي دائما مع الشعب العراقي في آلامه وتطلعاته

..

 

وبدورنا كمجلس لاعيان كربلاء المقدسة نؤيد ما جاء بهذه الخطبة القيمة من نصائح وتوجيهات كونها تخدم المصلحة العامة والبلد ونعتبرها مفتاح النجاح للمرحلة القادمة.. أملين من كافة الأخوة المعنيين الاستفادة من ذلك

.. والله الموفق .                                                                     

 

 

 

السيد يوسف آل ماجد

رئيس مجلس أعيان كربلاء المقدسة

[email protected]

السيد يوسف آل ماجد

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/10/07



كتابة تعليق لموضوع : وفد من مجلس أعيان كربلاء المقدسة يلتقي محافظ كربلاء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : جلال الموسوي ، في 2012/02/18 .

لم يقوم السيد المحافظ الكريم بالاجابة عن مصير المصفى الوهمي الذي طالما امل به ابناء هذه المحافظة المسكينة محافظتنا العزيزة التي تستحق منا كل الحب وان نقدم لها كل امكانياتنا فكما اصبح معروف للجميع ان هذا المصفى حبر على ورق تتم صياغة خبره بكل وسائل الاعلام((وللاسف الشديد)) باشكال مختلفة(حصلت الموافقة)و(تعتزم وزارة النفط) (من المومل)و........وكانه اصبح مادة اعلامية تشكل دقائق من نشرة الاخبار .نقول هذا ونحن نعتصر الما وليس كما تفعله وسائل الاعلام المغرضة والتي لاترضى عن كل مايحصل في العراق الجديد فنحن نعطي هذا المشروع تلك الاهمية لعلمنا بقيمته العظيمة ودوره في رفاهية المحافظة وتطورها فيكفي ماكان يفعله النظام المقبور من حرمان تلك المحافظة من موسسة اومشروع اسراتيجي يعود بالنفع والفائدة العظمى عليها وعلى ابنائها..ولنرى دور مصفى النجف في نهضة المحافظة الجارة والعودة عليه بايرادادات البترودولار والاهم من ذلك انه اصبح هناك موسسة مهمة ابتدات صغيرة واخذت تكبر شيئا فشيئا منذ 2006 ولحد اليوم وهي مستمرة بعجلة التطور وبهذا اصبح حلم ابناء النجف يتحقق ويكبر بعد ان كانت شانها شان محافظتنا العزيزة وشان العديد من محافظات العراق مهمشة ومسحوقة ايام النظام البائد..فيكفي اعذار رجاءا اوحتى قبول اعذار فكما سمعنا ان سبب التاخير الاكبر هو ميزانية انشا المصفى الكبيرة ((5 مليار دولار باعتباره مصفى متطور ومتكامل)) فنقول ان ميزانية العراق لهذا العام ليست قليلة بل هي خيالية وان صرف هذا المبلغ بقرار شجاع واقتطاعه من تلك الميزانية سيعود على العراق وابنائه ككل وعلى المحافظة العزيزة مدينة سيد الشهداء بالفائدة العظيمة..والله من وراء القصد

• (2) - كتب : محمد قاسم من : العراق ، بعنوان : نؤيد ما جاء بالخطبة في 2010/10/07 .

نضم صوتنا اليكم وندعو جميع الاخوة الى الالتزام بما جاء بالخطبة خدمة لاهالي كربلاء بصورة خاصة والى العراق عموما

شكرا على اطلاعنا بما يدور خلف الاسوار العالية للحكام 




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عبد المحسن الجمري
صفحة الكاتب :
  الشيخ عبد المحسن الجمري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حزام ناسف لوحش انتحاري يتفجر في وسط زوار الإمام الجواد عليه السلام في الأعظمية

 إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ  : نعيم ياسين

 دار الإفتاء المصریة يحذر من مغبة قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

 رحلة إبن يعقوب من البئر الى العرش  : د . نضير الخزرجي

 من يقف وراء التصعيد ؟!!!  : احمد كاطع البهادلي

 بين العواصف والعواطف...والمطر!!  : د . سمر مطير البستنجي

 يوميات نصراوي احدات في الذاكرة من استقلال اسرائيل  : نبيل عوده

 حكاية مظاهرة من البصرة...  : حيدر فوزي الشكرجي

 أحزان الحج العراقي  : وجيه عباس

 بالصور : وفد برلماني كويتي يزور النجف الاشرف ويلتقي المرجع السيستاني

 مسلسل هروب متكرر  : مهند العادلي

 الثورة البنفسجية أم المنفعة الدنيوية؟   : غسان الإماره 

 مزار علي الغرابي في مدينة علي الغربي التي اتخذت اسم الولي الصالح  : عبد الحسين بريسم

 السيستاني.. مركز القوة في العراق ومحور حيرة العالم  : ترجمة الهادر المعموري

 الثيران تصرعنا!!  : د . صادق السامرائي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net