صفحة الكاتب : شفقنا العراق

إحباط هجوم لداعش في بغداد وسقوط الشرقاط عسكريا ومقتل 56 إرهابیا
شفقنا العراق

أحبطت سرايا السلام عملية ارهابية كانت العصابات الإرهابية داعش تنوي القيام بها في العاصمة بغداد.

وأضاف أن 14 صاروخاً من نوع كراد و (107) كانت معدة للإطلاق لكن معلومات استخبارية حددت مكانها وعلى الفور توجهت قوة من الفوج السابع / الواء الخامس التابع للفرقة الاولى واستطاعت إحباط عملية الإطلاق.
هذا وأشاد قائد الفرقة الاُولى الحاج أبو زينب بيقظة وسرعة وصول القوة إلى الهدف والتي شملت الاستخبارات والهندسة والطوارئ والحركات.
شرطة ديالى تعلن القبض على انتحاريين وتفكيك شبكات إرهابية
أعلنت قيادة شرطة محافظة ديالى، اليوم الثلاثاء، عن تجنيبها المحافظة من الوقوع كارثة عن طريق إلقاء القبض على عدد من الانتحاريين وتفكيك شبكات إرهابية.
وقال اللواء الركن جاسم حسين علوان قائد شرطة المحافظة، في مؤتمر صحفي “واصل رجال القوات الأمنية من الجيش بقيادة عمليات دجلة والفرقة الخامسة وقطعات وزارة الداخلية ومديرية الأمن الوطني ومخابرات ديالى والحشد الشعبي الليل بالنهار وبتنسيق عالي على المستوى لجهودها من قبل قيادة عمليات دجلة من خلال المؤتمرات والتوجيهات التي أصدرتها تمكنا من دحر الدواعش وعصابات الجريمة التي تقتات على دماء الابرياء خلاف فترة شهر رمضان المبارك وعبد الفطر”.
 
مقتل وإصابة أربعة من عناصر الحشد الشعبي بتفجير غربي بغداد
أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الثلاثاء، بأن أربعة من عناصر الحشد الشعبي سقطوا بين قتيل وجريح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم، غربي بغداد.
وقال المصدر إن “عبوة ناسفة انفجرت، صباح اليوم، مستهدفة سيارة مدنية يستقلها أربعة من عناصر الحشد الشعبي لدى مرورها في قضاء ابو غريب، غربي بغداد، مما أسفر عن مقتل احدهم وإصابة الثلاثة الآخرين بجروح متفاوتة”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “قوة أمنية هرعت إلى منطقة الحادث ونقلت الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثة القتيل إلى دائرة الطب العدلي، فيما نفذت عملية دهم وتفتيش للبحث عن منفذي التفجير”.
القوة الجوية تقتل 10 دواعش في الانبار وتدمر مقراً لهم في نينوى
قتلت القوة الجوية، اليوم الثلاثاء، 10 من ارهابيي عصابات داعش في محافظة الانبار، فيما دمرت مقرا لهم في محافظة نينوى.
وذكرت خلية الاعلام الحربي في بيان اليوم “بناءً على معلومات المديرية العامة للاستخبارات والامن في نينوى، وجه طيران القوة الجوية ضربة اسفرت عن تدمير مقر لداعش الارهابي في ناحية الشورة/ قرية السفينة يحوي على صواريخ وكاتيوشا وهاونات 120 ملم”.
وأشار البيان الى ان “الطيران نفذ ضربات جوية في جزيرة الخالدية في محافظة الانبار اسفرت عن قتل 10 ارهابيين وتدمير مقر لداعش في منطقة الملاحمة وقتل من فيه، فيما دمر وكرا يتواجد فيه أكثر من 10 ارهابيين في منطقة البو شهاب بجزيرة الخالدية”.
تدمير المحكمة الشرعية وديوان الحسبة في قضاء الحويجة
أفاد مصدر أمني في محافظة كركوك اليوم الثلاثاء بأن “طائرات حربية تابعة للقوة الجوية العراقية والتحالف الدولي استهدفت، اليوم، تجمعا لتنظيم داعش الإرهابي في قرية الحلوات ومقر ديوان ما يسمى المحكمة الشرعية وديوان الحسبة في قضاء الحويجة (55 كم جنوب غربي كركوك)”، مبينا أن “الضربة اسفرت عن مقتل عشرة من عناصر التنظيم الإجرامي”.1R5A4331-copy
 
وأضاف المصدر ، أن “الضربة نفذت بالتنسيق مع الاجهزة الامنية الاستخبارية العراقية التي حددت مواقع تواجد عناصر التنظيم”.
الحشد الشعبي يعلن سقوط الشرقاط عسكرياً وتحريره خلال أيام
اعلنت سرايا الجهاد احدى الفصائل التابعة للحشد الشعبي في العراق ، عن اعتبار قضاء الشرقاط غربي الحويجة في محافظة صلاح الدين منطقة ساقطة عسكريا ، مؤكدة انهيار زمر داعش الارهابية داخل القضاء.
وقال المتحدث باسم سرايا الجهاد محمد الحطاب ان ” قوات الحشد الشعبي والجيش تمكنت من تحرير اغلب المناطق والقرى المحيطة بمركز الشرقاط شمالي صلاح الدين ” ، مؤكدا “قطع جميع طرق الامداد لزمر داعش صوب مركز القضاء “.
ولفت الحطاب الى ان “القوات الامنية وفرت طرق وممرات امنة لخروج المدنيين من القضاء ” ، مؤكدا ” الايام القليلة المقبلة ستشهد تحرير الشرقاط بالكامل”.
اعتقال انتحاري قدم من بغداد حاول تفجير نفسه شمالي بعقوبة
أعلنت قيادة شرطة محافظة ديالى، اليوم الثلاثاء أن قوة أمنية اعتقلت انتحارياً يرتدي حزاماً ناسفاً حاول تفجير نفسه، شمالي بعقوبة (55كم شمال شرق العاصمة بغداد)، فيما أكدت ان الانتحاري قادم من العاصمة بغداد.
وقال الناطق باسم قيادة شرطة ديالى العقيد غالب العطية إن “قوة أمنية من استخبارات الداخلية وقيادة الشرطة تمكنت، ظهر اليوم، من اعتقال انتحاري يرتدي حزاماً ناسفاً لا يتجاوز عمره (30 عاماً)، حاول تفجير نفسه في ناحية السلام (20كم شمالي بعقوبة)”.
وأضاف العطية، أن “الانتحاري قادماً من العاصمة بغداد وأعترف بنيته تفجير نفسه في تجمعات للمدنين في المحافظة”، مبيناً أن “شرطة ديالى تمكنت في الأيام الأخيرة من اعتقال عدد من الانتحاريين من خلال تكثيف الجهد الاستخباري وتعاون المواطن مع الأجهزة الأمنية”.
مقتل مفتي راوة الشرعي في (داعش) وأربعة من معاونيه غرب الأنبار
أفاد مصدر في قيادة عمليات الانبار، اليوم بأن المفتي الشرعي لراوة في تنظيم (داعش) وأربعة من معاونيه قتلوا بقصف جوي لطيران الجيش، غرب الانبار، مركزها مدينة الرمادي، (110 كم غرب بغداد).
وقال المصدر إن “طيران الجيش العراقي وجّه، ظهر اليوم، ضربة جوية استهدفت تجمعاً لتنظيم (داعش)، وسط قضاء راوة، (170 كم غرب الانبار)، مما اسفر عن مقتل المفتي الشرعي للتنظيم في راوة المدعو أبو هاجر وأربعة من معاونيه”.
وأضاف المصدر أن ” الضربة الجوية أسفرت أيضاً من تدمير أربع عجلات نوع دوسرية تحمل منصة لإطلاق الصواريخ وسلاح رشاش نوع احادية عدد اثنين وأخرى تحمل كميات من الاعتدة والصواريخ وقذائف الهاون”.
 (داعش) يحتجز 20 ألف عائلة كدروع بشرية في القائم
كشف مجلس قضاء القائم بمحافظة الانبار، اليوم الثلاثاء ان تنظيم (داعش) يحتجز 20 ألف عائلة لاتخاذهم كدروع بشرية في قضاء القائم، غرب الانبار، مركزها الرمادي (110كم غرب العاصمة بغداد)، فيما أشار الى أن التنظيم هدد بقتل كل من يحاول الهروب من القضاء.
وقال رئيس مجلس قضاء القائم بمحافظة الانبار ناظم بردان، إن “تنظيم (داعش) يحتجز 20 ألف عائلة مدنية داخل قضاء القائم الحدودي (440كم غرب الرمادي)، لاتخاذهم دروعاً بشرية بعد سيطرته على القضاء منذ أكثر من عامين”، مبيناً أن “أهالي قضاء القائم حاولوا مراراً الهروب من سيطرة التنظيم الإرهابي الذي منع خروج أي مدني وهدد بقتل من يحاول الخروج من القضاء”.
وأضاف بردان، أن “هناك العشرات من المدنيين تم قتلهم من قبل تنظيم (داعش) أثناء محاولتهم الهروب من قبضة التنظيم في القائم خلال المدة الماضية”، مشيراً الى، أن “حكومة القائم المحلية طالبت الحكومة المركزية بضرورة الإسراع بتطهير القضاء وإخلاء المدنيين الأبرياء”.
مقتل”الارهابي هاشم الحيالي” بعملية نوعية للجيش العراقي شمال شرق بعقوبة
أفاد مصدر أمني في محافظة ديالى اليوم ، بأن “قوة من اللواء 20 في الجيش العراقي نجحت خلال عملية نوعية من قتل الارهابي هاشم الحيالي في بساتين قرية المخيسة، (28كم شمال شرق بعقوبة) والذي يعد داينمو تنظيم داعش الإرهابي”.
واضاف المصدر، ان “الحيالي كان امير تنظيم القاعدة التكفيري لمناطق شمال شرق ديالى بين عامي 2006-2007 وكان احد اهم مساعدي المجرم الزرقاوي قبل ان ينخرط بعد حزيران 2014 في صفوف داعش ويصبح اهم قادته”
الاستخبارات العسكرية تستولي على كدس للعبوات الناسفة في المدائن جنوبى بغداد
أفاد بيان صادر عن قيادة عمليات القوات المشتركة ورد اليوم ، بأن” مديرية الاستخبارات العسكرية وبمعلومات دقيقة وعملية استباقية.
 استولت على كدس للعتاد يحتوي على ادوات للتفجير وعبوات بلازمة وعبوات انبوبية وعبوات قناني غاز وعبوات جلكان ومساطر تفجير في احدى المزارع بقضاء المدائن – منطقة كصيبة – معدة لاستهداف المدنيين في العاصمة بغداد”.
مقتل دواعش بتدمير اوكار ومخازن عبوات ناسفة في الحويجة
قتل مجموعة من عصابات داعش الارهابية بضربات جوية في الحويجة جنوب كركوك.
وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي اليوم ” استنادا لمعلومات المديرية العامة للاستخبارات والامن، صقور الجو ينفذون ضربة جوية اسفرت عن تدمير تدمير ورشة لتفخيخ وتدريع العجلات قرب المعهد الفني في الحويجة.”
وتابع “كما اسفرت الضربات عن تدمير مقرا لداعش الارهابي ووكر يستخدم سكن لهم قرب المعهد ، كما دمرت مخزن كبير للعبوات الناسفة والاسلحة في ناحية الرياض بقضاء الحويجة”.
مقتل 20 داعشيا بضربات جوية في الانبار
قتل 20 داعشيا بضربات جوية في الانبار .
وذكر بيان لخلية الاعلام الحربي اليوم ” بناءً على معلومات المديرية العامة للاستخبارات والامن في نينوى، طيران القوة الجوية يوجه ضربة جوية تسفر عن تدمير مقر لداعش الارهابي في ناحية الشورة/ قرية السفينة يحوي على صواريخ وكاتيوشا وهاونات 120 ملم وقتل 10 ارهابيين “.
واضاف انه ” تم تدمير مقرا لداعش في منطقة الملاحمة بجزيرة الخالدية وقتل من فيه فيما دمر وكر يتواجد فيه اكثر من 10 ارهابيين في منطقة البو شهاب بجزيرة الخالدية”.
ابطال مفعول عبوة ناسفة مزروعة داخل منزل شمالي بغداد
افاد مصدر في وزارة الداخلية، مساء الاثنين، بأن القوات الامنية تمكنت من ابطال مفعول عبوة ناسفة، بمنطقة الكاظمية، شمالي بغداد.
وقال المصدر إن “القوات الامنية عثرت على عبوة ناسفة مزروعة في حديقة داخل منزل يعود للمواطن (قاسم عبد الهادي)، والذي يعمل كاسباً”، مبيناً ان “القوات الامنية تمكنت من ابطالها وتفككيها من قبل خبراء متفجرات الشرطة الاتحادية”.
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، إن “القوات الامنية فتحت تحقيقاً في ملابسات الحادث، للكشف والبحث عن منفذي هذه العملية”.
استعدادات واسعة لعملية تحرير الموصل
كثفت قيادة فرقة العباس ع القتالية في هذه الايام من لقاءاتها واجتماعاتها مع القيادات الامنية والعسكرية وذلك للاستعداد الفرقة للشروع بعملية تحرير الموصل.
تاتي هذه التحركات في وقت اعلن فيه المشرف العام لفرقة العباس ع القتالية الاستاذ ميثم الزيدي في الاسبوع الماضي خلال زيارته لقضاء بلد عن حصول موافقات رسمية بمشاركة فرقة العباس ع في تحرير تلعفر .
وذكر الاعلام المركزي للفرقة في بيان له، ان المشرف العام على فرقة العباس ع القتالية التقى بالفريق الاول الركن حامد المالكي قائد طيران الجيش وتباحث معه حول تعاونهما المشترك في قتال تنظيم داعش الاٍرهابي فضلا عن شكره للدور الذي قام به صقور الجو في مساندة قطعات الفرقة خلال تحرير قصبة البشير ، وكذلك تنفيذهم الواجب الرائع في الانقضاض على أرتال الدواعش الهاربة من الفلوجة، وتباحث الطرفان في إمكانية تنسيق الجهود، واسناد قطعات الفرقة في العمليات القادمة.
عمليات بغداد: إلقاء القبض على عصابة تبتز ذوي ضحايا الكرادة
أعلنت قيادة عمليات بغداد، إلقاء القبض على عصابة تبتز ذوي ضحايا انفجار منطقة الكرادة.
وقال الناطق باسم القيادة العميد سعد معن في بيان له أن “مفارز وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية استخبارات لواء الثالث شرطة اتحادية ألقت القبض على عصابة تقوم بابتزاز عوائل وذوي شهداء الكرادة وتساومهم على مصير بعض المفقودين بادعائهم انهم موقوفين لدى الاجهزة الامنية وتطلب فدية من المال مقابل اطلاق سراحهم”.
وأضاف معن أنه “تم القبض عليهم بناءً على معلومات دقيقة ومراقبة ضمن منطقة الرصافة في بغداد” مشيرا الى ان “التحقيقات لاتزال مستمرة”.

  

شفقنا العراق
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/07/19


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • المرجع الفياض يحذر من تحول حوزة قم إلى أزهر جديد  (أخبار وتقارير)

    • بالصور: مظاهرات حاشدة ضد ترامب في العاصمة البريطانية  (أخبار وتقارير)

    • المراجع العظام ووكيل السيد السيستاني يطلعون على الحالة الصحية للمرجع الموسوي الأردبيلي  (أخبار وتقارير)

    • الحشد الشعبي بوجهة نظر مسيحية؛ فتوى السید السيستاني ضمان اجتماعي وأخلاقي ووطني  (قضية راي عام )

    • التيجاني : السيد السيستاني قال لي: من يعتدي على سني كأنما يعتدي عليّ شخصيا  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : إحباط هجوم لداعش في بغداد وسقوط الشرقاط عسكريا ومقتل 56 إرهابیا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ

 
علّق عزيز الحافظ ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : الاخ الكاتب مقال جيد ونوعي فقط اعطيك حقيقة يغفل عنها الكثير من السنة.....كل سيد ذو عمامة سصوداء هو عربي لان نسبه يعود للرسول فعلى هذا يجب ان تعلم ان السيد السستاني عربي! ىوان السيد الخميني عربي وان السيد الخامنئي عربي ولكنهم عاشوا في بلدة غير غربية....تماما كما ىانت اذا تجنست في روسيا تبقى بلدتك المعروفة عانة ساطعة في توصيفك مهما كنت بعيدا عنها جغرافيا...أتمنى ان تعي هذه المعلومة مع تقديري

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق منير حجازي. ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : احسنتم وعلى الحقيقة وقعتم . انظر لحال أخيه السيد مرتضى الكشميري في لندن فهو معتمد المرجعية ومؤتمنها بينما حسن الكشميري مُبعد عنها نظرا لمعرفتهم بدخيلة نفسه . الرجل شره إلى المال وحاول جاهدا ان يكون في اي منصب ديني يستطيع من خلاله الحصول على اموال الخمس والزكاة والصدقات والهبات والنذور ولكنه لم يفلح ولس ادل على ذلك جلوسه مع الدعي المخابراتي الشيخ اليعقوبي. وامثال هؤلاء كثيرون امثال سيد احمد القبانجي ، واحمد الكاتب ، وسيد كمال الحيدري . واياد جمال الدين والغزي ، والحبيب ومجتبى الشيرازي وحسين المؤيد الذي تسنن ومن لف لفهم . اما الاخ رائد الذي اراد ان يكتب اعتراض على مقال الأخ الكاتب سامي جواد ، فسقط منه سهوا اسم الكشميري فكتبه (المشميري). وهذا من الطاف الله تعالى حيث أن هذه الكلمة تعني في لغة جامو (المحتال). مشمير : محتال وتأتي ايضا مخادع. انظر کٔشِیریس ویکیپیٖڈیس، موسوعة ويكيبيديا إصدار باللغة الكشميرية، كلمة مشمير.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق عامر ناصر ، على واعترفت اني طائفي.! - للكاتب احسان عطالله العاني : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سيدي هل أنشر مقالاتك هذه

 
علّق عامر ناصر ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عامر ناصر ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضلة حياك الله وبياك وسددك في خطاك للدفاع عن الحقيقة عظم الله أجرك بمصاب أبي عبدالله الحسين وأهل بيته وأصحابه والبطل الذي سقط معه

 
علّق منير حجازي ، على عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب العراقي : يجب أن يكون عنوان المقال هكذا ((عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب الكردي )). انطلاقا من جذوره الشيوعية وما يحلمه عبد المهدي من علاقة النظال بينه وبين الاكراد وعرفانا منه للجميل الذي اسدوه له بجلوسه على كرسي رئاسة الوزراء فقد حصل الاكراد على ما لم يحلموا به في تاريخهم. وكذلك حصل اهل المنطقة الغربية على كل ما طلبوه ويلطبوه ولذلك نرى سكوت كردستات عن التظاهر ضد الفسادوالفاسدين وسكوت المنطقة الغربية ايضا عن التظاهر وكأن الفساد لا يعنيهم . هؤلاء هم المتربصين بالعراق الذين يتحينون الفرص للاجهاز على حكومة الاكثرية . ومن هنا نهض ابناء الجنوب ليُعبّروا عن الحيف الذي ظالهم والظلم الذي اكتووا به طيلة عهود ولكنهم لم يكونوا يوما يتصوروا ان هذا الظلم سوف يطالهم من ابناء مذهبهم .

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مرتضى الجابري
صفحة الكاتب :
  مرتضى الجابري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اجابة وزير الموارد المائية د.حسن الجنابي عن التساؤلات حول احتمالية انهيار سد الطبقة السوري  : وزارة الموارد المائية

 عشتار.. ضلعك.. القصيدة  : زوليخا موساوي الأخضري

 المرجع السيستاني يستقبل ضمن برنامجه اليومي مجاميع من الزوار العراقيين والأجانب داعيا لهم وللعراق والعراقيين جميعا الحفظ من كل سوء  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 تعاونوا تآخوا تربحوا!  : سيد صباح بهباني

 كشف طبي للعملية السياسية  : كاظم فنجان الحمامي

 أطروحة دكتوراه في جامعة النهرين تناقش تقييم الانزيمات المعدنية المحللة للبروتين  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 رجال الدولة بين السياسة والتجارة؟  : كفاح محمود كريم

 البصرة : القبض على اخطر المتهمين من مروجي ومتعاطي المواد المخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 وفد مصري يلتقي بـ "القائم بأعمال" السفير السوري في القاهرة للتضامن مع الشعب السوري

 طالبان ترتكب مجزرة بدم بارد بحق شيعة منطقة ارزگان في أفغانستان  : منظمة شيعة رايتس

 السوداني : الوزارة تحقق مليار دينار كرسوم عن منح اجازات عمل الشركات واستقدام مدبرات المنازل  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 استحقاق أيلول» والتباس الموقف الأوروبي  : علي بدوان

 هكذا استبيحت الصحراء  : عبد الكاظم حسن الجابري

 طبيب عراقي مغترب ينقل خبرته من نيوزيلاندا الى بلده  : علي علي

 ثقة الاكراد بالحكيم  : عمار احمد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net