صفحة الكاتب : صالح الطائي

حدود التخريب الوهابي السلفي إلى أين؟ يا نافز يا عطوان أخي جاوز الشيعة المدى ولن أقول، فحق الجهاد ضدهم وحق الفدى
صالح الطائي
في العدد: 3610 الصادر يوم الأحد 24/ 7/2016 وفي الرابط
نشر نافز عطوان في موقع صحيفة المثقف موضوعا متحيزا طائفيا بعنوان( أخي جاوز الشيعة المدى، وطبقا لحق الرد ارتأيت أن أجيبه بهذا الموضوع 
 
اسمع يا نافز يا عطوان:
سأبدأ معك من عنوان موضوعك(أخي جاوز الشيعة المدى) ثم قولك في المقدمة: "ولن أقول، فحق الجهاد ضدهم وحق الفدى" فهو عنوان استفزازي عدواني يتهم الشيعة بالظلم ولاسيما وأنك استبدلت كلمة (الظالمون) في النشيد بكلمة (الشيعة) في موضوعك) وهذا مردود عليك لأنه يفضح طائفيتك المقيتة.
بعدها أقول: إن ردي هذا لا يشمل سوى السلفية الوهابية التكفيرية التي أنتجت الإسلام الراديكالي المتطرف الفوضوي المجرم؛ الذي شوه وجه الإسلام الحقيقي، فأنا أحترم جميع المذاهب الأخرى، وأجلها ولا مشكلة لي معها.
وبعد:
يتبين من موضوعك أنك تعيش في أرقى بلدان العالم ويتبين من موضوعك أنك لا زلت تؤمن بأدنى ما يجب أن يؤمن به الإنسان للأسف وإلا ماذا قدم موضوعك هذا للعالم وللإنسانية المعذبة؟ ماذا قدم للإسلام وللوحدة الإسلامية وأنت تتهم الشيعة بأنهم يلقون صواعقهم جزافا دون أن يتأكدوا ممن ستصيبه الصاعقة إذا ما كان حنونا لا يفيدهم بخردلة أم لا؟ 
ماذا قدم وقد ملأته بالدس والتدليس والافتراء والكذب وكأنك تأكل لحم أخيك ميتا؟
إن هذا الأسلوب التبشيري الموروث، والتحشيد القبيح ضد الشيعة والطعن بهم، يوغر القلوب، ويثير مكامن العداوة والبغضاء بين الشعوب.
إن العالم يتحدث اليوم عن القرية الكونية والدين الإبراهيمي الواحد ويسعى بجد لتحقيق تلك الأماني، وأنت يا رجل كأنك من أهل الكهوف، تتحدث عن الطائفية والفئوية، وتبث سمومك بين الناس من كافة الأجناس وكأنك الوسواس الخناس.
أما شطحاتك ونطحاتك الصلعاء فلا يثبت معها غطاء، كان قولك إن الشيعة حينما يذكرون اسم علي يقولون (صلي الله وبارك على اسمه) من أوائلها، وهذا كذب بواح فالمعروف أن الشيعة يقولون (عليه السلام) وهي كلمة تستفز من يكرهه. ثم حتى لو فرضنا جدلا، نعم حتى لو فرضنا جدلا أنهم يقولون ذلك، فما الضير،  وأنت تعرف أن معنى الصلاة هنا طلب الرحمة لا غير، وقد اتفق علماؤكم أن الصلاة عليه(ص) معناها: من الله تعالى: الرحمة، ومن الملائكة: الاستغفار، ومن الآدميين: الدعاء؟ ثم ألم يأت في القرآن الكريم ما يثبت ذلك، فأنت إن كنت تقرأ القرآن، فلابد وأنك قرأت قوله تعالى في سورة الأحزاب(إن الله وملائكته يصلون على النبي). أفلا يستحق علي بن أبي طالب(عليه السلام) أن نطلب له الرحمة من الله مثلما نطلبها لرسول الله(ص)؟ وأنا لا أغالي بهذا القول، فتخصيص علي وحده من دون الصحابة له دليل في السنة، فعلي كما هو معروف من أهل البيت، وانتم بعظمة لسانكم اعترفتم بذلك حينما أرسله النبي(ص) ليأخذ (براءة) من أبي بكر ويبلغها فقلتم: معنى منك: من أهلك! 
كما جاء في البخاري ومسلم وغيرهما أن الصحابة، سألوا رسول الله(ص) أن يعلمهم الصلاة عليه بعد نزول الآية، فقال لهم: قولوا: "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم أنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم أنك حميد مجيد". وبالتالي لا ضير من قول تلك الكلمة، وأجد الشيعة في غاية التقصير لأنهم لا يستعملونها. كما أجد أنكم تخالفون النبي(ص) لأنكم تصلون عليه الصلاة المبتورة فتحذفون اسم الآل منها، والدليل موجود في موضوعك هذا! وما أتفه قولك " علي ابن أبي طالب والذي نترضى الله عليه ولا نصلي عليه كما يصلون عليه".
من جانب آخر علمنا الإسلام أن نحترم الرأي الآخر حتى وإن كنا لا نتفق معه أو لا نؤمن به، فلماذا لم تتعلم من الإسلام هذه المعلومة البسيطة لتتقول على الشيخ الذي تدعي أنه أراد كسبك إلى التشيع: "قمت فيها بالرد مخاطباً لذلك الشيخ الشيعي بعد فراغه من هراءه". فما أدراك أنه قال الصواب، وأن قولك وحده هو الهراء بعينه؟
وكم استغربت من قولك: "لقد أخبرنا (صلى الله عليه وسلم) بخبركم وحذرنا من قوم يكاد حديثهم يذهب بالعقول له وقع السحر وما هو بسحر يأخذ بتلابيب العقل حتى تحسب أن العقل به مخموراً ويداخل السامع أن يلازم هذا الحديث ولا يبرحه يقع فيما وقع فيه أبونا آدم عندما إستمع إلى الشيطان فأغواه" استغربت لأنك تعيش في أمريكا ومع ذلك لا زلت تؤمن بالسحر وكأنك تعيش في مجاهل أفريقيا! تحرروا يا رجل من عقدكم التاريخية وانظروا إلى الحياة بواقع القرن الحادي والعشرين لا بواقع مؤامرة السقيفة!
والظاهر أنك لكونك مملوء بالحقد أعمى لا ترى فقولك: "لا تراب لقبر له يصلى عليه ولا حجراً من قبور أبناءه رضوان الله عليهم نضعه بيننا وبين القبلة التي أمرنا الله بها". يدل على أنك لم تقرأ في البخاري وغيره أن النبي(ص) كان يستخدم الخمرة في صلاته. فهل معنى ذلك أنه كان الخمرة حاجزا بينه وبين القبلة التي يصلي إليها؟!
وإيغالا في الجهل الحقود وجدتك حينما تتحدث عن أمنا الطاهرة الشريفة أم المؤمنين السيدة عائشة(رضوان الله تعالى عليها) تقول: "فلا نقدسها تقديسكم لفاطمة الزهراء رضي الله عنها ولا هي عندنا بمقام مريم عند المسيحية" وهذا منتهى الجهل، فالإخوة النصارى يبجلون السيدة مريم لأنها سيدة نساء عالمها؛ بنص الحديث الصحيح، ونحن نقدس فاطمة(ع) بنص الحديث الصحيح، وهذا الحديث رواه البخاري ومسلم وغيرهما، والنص أدناه من فتح الباري شرح صحيح البخاري، حديث رقم3426 حدثنا أبو نعيم حدثنا زكرياء عن فراس عن عامر الشعبي عن مسروق عن عائشة (رضي الله عنها) قالت: أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشي النبي (صلى الله عليه وسلم) فقال النبي: مرحبا بابنتي ثم أجلسها عن يمينه أو عن شماله ثم أسر إليها حديثا، فبكت فقلت لها: لم تبكين؟ ثم أسر إليها حديثا، فضحكت، فقلت: ما رأيت كاليوم فرحا أقرب من حزن، فسألتها عما قال، فقالت: ما كنت لأفشي سر رسول الله، حتى قبض النبي فسألتها، فقالت: أسر إلي إن جبريل كان يعارضني القرآن كل سنة مرة وإنه عارضني العام مرتين ولا أراه إلا حضر أجلي وإنك أول أهل بيتي لحاقا بي، فبكيت، فقال: أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة أو سيدة نساء المؤمنين فضحكت لذلك". 
وجاء في مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح للقاري، حديث رقم 6171 عن حذيفة (رضي الله عنه) قال: قلت لأمي: دعيني آتي النبي (ص) فأصلي معه المغرب وأسأله أن يستغفر لي ولك، فأتيت، فصليت معه المغرب، فصلى حتى صلى العشاء، ثم انفتل فتبعته، فسمع صوتي، فقال: من هذا؟ حذيفة؟ قلت: نعم. قال: ما حاجتك؟ غفر الله لك ولأمك، إن هذا ملك لم ينزل الأرض قط قبل هذه الليلة، استأذن ربه أن يسلم علي ويبشرني بأن فاطمة سيدة نساء أهل الجنة، وأن الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة ".
قلت بعد ذلك: "دعوتموني إلى باطل وأنا بدوري أدعوكم إلى الحق" وهذا هو التكفير بعينه، فأنت تكفر من يقول لا إله إلا الله وهذا ينزع الحصانة عنك ويجعلك رجلا متحيزا لا يؤخذ بقوله.
وإيغالا في الجهل وبعد أن اتهمت الشيعة بأنهم دعاة باطل وكفرة، عدت لتقول نفاقا: "وإني لأحبكم في الله وأدعوكم إلى الله" وفي قولك هذا دليلان: الدليل الأول: أنك منافق، ولا تحبهم وإنما تريد بهذا القول أن تظهر عدالتك وتمدح نفسك عسى أن تغويهم بإتباع عقيدتك. والثاني أنك تجهل مباني الشريعة الصحيحة، ولا تفهم من الإسلام شيئا، بدليل أنه جاء في سورة النساء قوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا الكافرين أولياء من دون المؤمنين أتريدون أن تجعلوا لله عليكم سلطانا مبينا) وجاء في سورة الممتحنة قوله: (يا أيها الذين آمنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم) وجاء في سورة المائدة: (ومن يتولهم منكم فإنه منهم) بل جاء في سورة التوبة: (يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا آباءكم وإخوانكم أولياء إن استحبوا الكفر على الإيمان ومن يتولهم منكم فأولئك هم الظالمون قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين)، فكيف تكفرهم وتتهمهم بالضلال والانحراف ثم تدعي محبتهم؟!
 
أما قولك: "يبدو وأن الشيعة التزموا هذا الخط التبشيري والذي يدعو الناس إلى الدخول في شيعتهم وهناك الأخطر من ذلك وهو أن دعوتهم هي للتشيع وليس للإسلام بمعنى أن الشيعة لا يسعون ولا يجتهدون في موضوع دخول غير المسلمين إلى الإسلام ولكن يبذلون جل جهدهم في عمليات ومحاولات إدخال أهل السنة إلى شيعتهم)
فلا يعدو كونه مجرد هراء نابع من الخوف من عقيدة التشيع الرصينة المتينة التي اكتسحت عقائدكم الضحلة في عقر داركم مما بعث الرعب والخوف في نفوسكم، فالشباب المسلم الواعي الذي قرأ وأطلع وشاهد بدأ يدرك ان علماء السلفية الوهابية نشروا بينهم الأباطيل والجهل والتأخر وحرفوا لهم دينهم وشوهوا عقيدتهم وبالمقابل وجدوا في فكر التشيع روح الإسلام الحقيقي النقي الطاهر فبدأوا يتبعون التشيع وينسلخون من سلفيتهم ووهابيتهم، وانا لا أستغرب قولك فهو سياسة صرفت عليها مملكتكم مليارات الدولارات وأغوت الكثير من الجهلة.
وكم استغربت من دجلك وكذبك حينا قرأت قولك: "يجب التنبيه إلى هذا الأمر الخطير والذي هو من وجهة نظري أخطر بكثير من الحرب المسلحة التي يخوضها الشيعة أو يقوم بتمويلها الشيعة ضد أهل السنة". مع أن المعروف والمعلوم للعالم كله وللمسلمين الشرفاء كلهم أن الوهابية والسلفية التكفيرية هي التيس تخوض حربا مسلحة ضد الشيعة في كل مكان، وكأنك تريد تطبيق مثل (رمتني بدائها وأنسلت).
لقد أزعجتني كثيرا بهذا الهراء العفن وكم كنت أتمنى لو لم تقم صحيفة المثقف بنشر هذا الموضوع السخيف.
وأنا أرسل لك هذا الرد المقتضب لكني على استعداد لأكتب لك عشرات الصفحات، فإذا وافقت على نشر التعليق سأكتفي بهذه أما إذا رفضت نشره فسأكتب عنك مواضيع كثيرة أكشف بها حقيقتك!
 
 
أقلام
http://almerja.com/aklam/indexv.php?id=10313
صحيفة المثقف
http://almothaqaf.com/index.php/aqlam2016/908077.html

  

صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/07/26



كتابة تعليق لموضوع : حدود التخريب الوهابي السلفي إلى أين؟ يا نافز يا عطوان أخي جاوز الشيعة المدى ولن أقول، فحق الجهاد ضدهم وحق الفدى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 5- اما هذه فترجع الى نفسك ان وجدتها طربا سيدي العزيز فاتركها ولا تعمل بها ولا تستمع اليها.. او اذا لم تجدها طريا صح الاستماع اليها (مضمون كلام السيد خضير المدني وكيل السيد السيستاني) 6-7 لا رد عليها كونها تخص الشيخ نفسه وانا لا ادافع عن الشيخ وانما موضوع الشور

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 4- لا فتى الا علي * مقولة مقتبسة * لا كريم الا الحسن ( اضافة شاعر) وهي بيان لكرم الامام الحسن الذي عرف به واختص به عن اقرانه وهو لا يعني ان غيره ليس بكريم.. ف الائمة جميعهم كرماء بالنفس قبل المال والمادة.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن الهاشمي
صفحة الكاتب :
  حسن الهاشمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 النظام الدولي يرفض الدولة الكردية ......لماذا  : رائد عبد الحسين السوداني

 الجوع لقائد!!  : د . صادق السامرائي

 الشعب العراقي والثقافة السياسية..  : وضحة البدري

  نائب محافظ ذي قار يوجه بمنع موظفي الدولة من العمل كسائقي اجرة  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 ونحن ننتظر نتائج التحقيق..!  : علي علي

 تحديث الإرهاب  : سلام محمد جعاز العامري

 شبكة الإعلام العراقي توضح سبب فسخ عقد السيد أحمد عبد الحسين من منصبه

 يامصر زحفا للقصور  : جاسم المعموري

  تأسيس مجلس شعبي لدعم الثقافة في ميسان  : عدي المختار

 تخريفات النجيفي تزيد في افلاسه السياسي  : مهدي المولى

 التعذيب جريمة ضد الإنسانية  : جميل عوده

 دماؤنا تنزف وحقوقهم محفوظة  : صادق غانم الاسدي

 مقداد الشريفي يطالب بألغاء الديمقراطية والرجوع الى الدكتاتورية  : صادق درباش الخميس

 مدير عام توزيع كهرباء الصدر يُستقبل رئيس مجلس محافظة بغداد  : وزارة الكهرباء

 " عندما تنظر الذات إلى نفسها من الخارج " مجموعة " امرأة ٌبزي ّ جـَسد ْ " *  : توفيق الشيخ حسن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net