صفحة الكاتب : صالح الطائي

توبة الفتى اللعوب وعلاقتها بالتطرف
صالح الطائي

هناك نوعان من الفتيان اللعوبين في عالمنا الإسلامي، النوع الأول يتكاثر وجودهم

في القسم الآسيوي من العالم وتحديدا في جمهوريتين إسلاميتين متشددتين، خرج منهما عشرات بل مئات الإرهابيين والمتطرفين، هما الباكستان الإسلامية وأفغانستان الإسلامية، وهذا النوع من الفتيان اللعوبين يعرف محليا باسم (Bacha Bazi) أو باشا بازي أو الفتى اللعوب، وهم فتيان حسان يتم انتقائهم بعناية، ويتم تعليمهم الرقص الماجن والغناء والغنج الأنثوي الداعر ليرفهوا عن الأغنياء ليس بالرقص والغناء وحده وإنما وصولا إلى العلاقة الشاذة معهم، وليس للزعيم وحده بل يقدمون هدايا لكبار الضيوف ليقضوا معهم ساعات العبث. وهو تقليد موروث لا يعرف متى بدأ، مع أن هناك إشارات تدل على قدمه.  

ينتشر هذا التقليد المنحرف في هاتين الدولتين بشكل علني مقبول لا يعترض عليه المجتمع ولا يدينه علماء الدين؛ الذين تأثر بعضهم به فمارسه جهارا نهارا. مع أن الديانات القديمة؛ التي لا تزال بقايا منها إلى الآن راسخة في هذه البلدان، ولا تزال رواسبهم الجنسية الفكرية الموروثة فاشية عند بعض سكان هذين البلدين، تدين الانحراف والشذوذ. هذا مع وجود دلائل أخرى على قدم هذا التقليد في ثقافات وأديان تلك الشعوب فالبراهمة الهنود؛ الذين توجد لهم مجاميع صغيرة في هذين البلدين، وهم فئة طبقية في الديانة الهندوسية، وهي واحدة من أقدم الديانات ولا يعرف مؤسسها، كانوا يقومون بخصي  الغلمان ليتمتعوا بما في صباهم من سحر وفتنة وينعموا بأصواتهم الحادة، إذ كان هؤلاء المخصيون محط رعايتهم وتدليلهم"(1)

إن طرق الحصول على (Bacha Bazi) كثيرة جدا منها اختيارهم عن طريق الإقناع وغسل الأدمغة، أو شرائهم ببعض المال من العوائل الفقيرة، أو حتى اختطافهم وإجبارهم على ما يقومون به، وجميع هؤلاء يخضعون إلى تدريب مكثف على أيدي مدربين مهرة، تخصصوا بهذا الفن، يقومون بتعليمهم أداء الحركات المثيرة للشهوة، والحركات الأنثوية، واستخدامهم للرقص في جلسات لهو جماعي يقيمها المترفون، وفي هذه الجلسات، يستخدمون للرقص وإثارة الغرائز، ولتقديم الشاي لعلية القوم وخدمتهم، ومن ثم ممارسة المثلية معهم. حيث يتم خلال الحفلات اليومية غالبا الاتصال بالفتيان جنسيا من قبل عدة أشخاص بالتتابع، ثم يغسل الوجيه غسل الجنابة ويذهب ليصلي صلاة الجماعة، وقد يكون هو إمام الجماعة، وغالبا ما يكون الذين اشتركوا في جلسه لهوه العابثة يقفون في الصفوف الأمامية لأن الدين الحنيف الذي يتعبدون به حثهم على التقاتل للوقوف فيها ليكون الثواب أكثر!.

بعد أن قويت التنظيمات المتطرفة في باكستان وأفغانستان، وبعد أن قامت بعض بلدان الخليج الغنية بدعم تلك التنظيمات، وبسبب فقر تلك البلدان، تم انتشار التطرف حتى مع وجود (الباشا بازي) لكن التثقيف العقدي المستمر أشعر هؤلاء الفتيان المنحرفين بالدونية، ودفعهم إلى طلب التوبة، ولم يكن أمامهم سوى القدوم إلى العراق وسوريا للقيام بأعمال انتحارية لكي يسامحهم ربهم، ويغفر لهم ما قاموا به من أعمال

 

أما القسم الثاني من الفتيان اللعوبين فيتواجدون في القسم الأوربي من العالم، فهناك جمهوريات إسلامية أو مختلطة فقيرة، كانت من ضمن جمهوريات الاتحاد السوفيتي، ثم لما تفكك الاتحاد السوفيتي و(تحررت) هذه الجمهوريات، وجدت نفسها مثل حال (الموالي) الذين حررهم المسلمون بعد أن كان البعض يستخدمهم للهو والعبث والمجون: لا أصل ولا ثقافة ولا أهل ولا ثروة ولا خبرة عمل ولا مقومات حياة مما دفع الكثير منهم لامتهان الشذوذ الجنسي للحصول على لقمة العيش، كذلك هذه الجمهوريات وجدت نفسها ولاسيما الإسلامية منها عاجزة عن توفير مستلزمات الحياة الكريمة، فقامت بتشجيع السياحة الجنسية، وبدأت أكثر النساء فيها يعملن بالبغاء لكسب المال، بعدما أسهمت الدول نفسها في تنمية ما يعرف بالسياحة الجنسية حيث فتحت أبواب بيوتها للوافدين من طالبي المتعة الرخيصة. 

كرد فعل معاكس نشطت بالتزامن مع هذا الانحلال وبدعم من دول عربية غنية الكثير من الحركات الإسلامية المتطرفة المدعومة ماديا وفكريا، فأخذ بعض شبابها الذين يشعرون بالعار لأنهم كانوا يرون أمهاتهم وأخواتهم في أحضان مختلفة يفكرون بأعمال متطرفة، ولكي يتخلصوا من عارهم هذا، حملوا أحلامهم بالتوبة والأمل بالحصول على الحور العين الطاهرات اللواتي (لم يطمثهن قبلهم إنس ولا جان) وهاجروا إلى العراق وسوريا ليفجروا أنفسهم بين الأبرياء عسى أن يغفر ربهم لهم.

النكاية الكبرى أن لا هؤلاء ولا أولئك نجحوا في أن يقدموا للبشرية ما يخدمها بقدر إسهامهم في تردي العلاقات الاجتماعية والروابط الإنسانية بين الشعوب، لكن في كلتا الحالتين كان للإسلام السياسي دورا كبيرا في وجود هاتين الفئتين في مجتمعاتنا الإسلامية!.  

 

 

(1)  ويتاكر، براين، الحب الممنوع، حياة المثليين والمثليات في الشرق الأوسط، ترجمة ف. إبراهيم،  دار الساقي، بيروت، 2007.

  

صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/08/08



كتابة تعليق لموضوع : توبة الفتى اللعوب وعلاقتها بالتطرف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد قاسم ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : مسألة التدرج في الاحكام لم يرد بها دليل من قرآن او سنة .. بل هي من توجيهات المفسرين لبعض الاحكام التي لم يجدوا مبررا لاستمرارها .. والا لماذا لم ينطبق التدرج على تحريم الربا او الزنا او غيرها من الاحكام المفصلية في حياة المجتمع آنذاك .. واذا كان التدريج صحيح فلماذا لم يصدر حكم شرعي بتحريمها في نهاية حياة النبي او بعد وفاته ولحد الآن ؟! واذا كان الوالد عبدا فما هو ذنب المولود في تبعيته لوالده في العبودية .. الم يستطع التدرج ان يبدأ بهذا الحكم فيلغيه فيتوافق مع احاديث متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم احرارا !! ام ان نظام التدرج يتم اسقاطه على ما نجده قد استمر بدون مبرر ؟!!

 
علّق Alaa ، على الإنسانُ وغائيّة التّكامل الوجودي (الجزء الأول) - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت دكتور وبارك الله فيك شرح اكثر من رائع لخلق الله ونتمنى منك الكثير والمزيد

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب أحمد بلال . انا سألت الادمور حسيب عازر وهو من اصول يهودية مغربية مقيم في كندا وهو من الحسيديم حول هذا الموضوع . فقال : ان ذلك يشمل فقط من كانت على اليهودية لم تغير دينها ، ولكنها في حال رجوعها لليهودية مرة أخرى فإن الابناء يُلحقون بها إذا كانت في مكان لا خطر فيه عليهم وتحاول المجامع اليهودية العليا ان تجذبهم بشتى السبل وإذا ابوا الرجوع يُتركون على حالهم إلى حين بلوغهم .ولكنهم يصبحون بلا ناموس وتُعتبر اليهودية، من حيث النصوص الواضحة الصريحة والمباشرة في التوراة ، من أكثر الديانات الثلاثة تصريحاً في الحض على العنف المتطرف المباشر ضد المارقين عنها.النصوص اليهودية تجعل من الله ذاته مشاركاً بنفسه، وبصورة مباشرة وشاملة وعنيفة جداً، في تلك الحرب الشاملة ضد المرتد مما يؤدي إلى نزع التعاطف التلقائي مع أي مرتد وكأنه عقاب مباشر من الإله على ما اقترفته يداه من ذنب، أي الارتداد عن اليهودية. واحد مفاهيم الارتداد هو أن تنسلخ الام عن اليهودية فيلحق بها ابنائها. وجاء في اليباموث القسم المتعلق بارتداد الام حيث يُذكر بالنص (اليهود فقط، الذين يعبدون الرب الحقيقي، يمكننا القول عنهم بأنهم كآدم خُلقوا على صورة الإله). لا بل ان هناك عقوبة استباقية مرعبة غايتها ردع الباقين عن الارتداد كما تقول التوراة في سفر التثنية 13 :11 (فيسمع جميع إسرائيل ويخافون، ولا يعودون يعملون مثل هذا الأمر الشرير في وسطك) . تحياتي

 
علّق حكمت العميدي ، على  حريق كبير يلتهم آلاف الوثائق الجمركية داخل معبر حدوي مع إيران : هههههههههههه هي ابلة شي خربانة

 
علّق رائد الجراح ، على يا أهل العراق يا أهل الشقاق و النفاق .. بين الحقيقة و الأفتراء !! - للكاتب الشيخ عباس الطيب : ,وهل اطاع اهل العراق الأمام الحسين عليه السلام حين ارسل اليهم رسوله مسلم بن عقيل ؟ إنه مجرد سؤال فالتاريخ لا يرحم احد بل يقل ما له وما عليه , وهذا السؤال هو رد على قولكم بأن سبب تشبيه معاوية والحجاج وعثمان , وما قول الأمام الصادق عليه السلام له خير دليل على وصف اهل العراق , أما أن تنتجب البعض منهم وتقسمهم على اساس من والى اهل البيت منهم فأنهم قلة ولا يجب ان يوصف الغلبة بالقلة بل العكس يجب ان يحصل لأن القلة من الذين ساندوا اهل البيت عليهم السلام هم قوم لا يعدون سوى باصابع اليد في زمن وصل تعداد نفوس العراقيين لمن لا يعرف ويستغرب هذا هو اكثر من اربعين مليون نسمة .

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هذه الحالة اريد لها حل منطقى، الأم كانت جدتها يهودية واسلمت وذهبت للحج وأصبحت مسلمة وتزوجت من مسلم،، وأصبح لديهم بنات واولاد مسلمين وهؤلاء الابناء تزوجوا وأصبح لهم اولاد مسلمين . ابن الجيل الثالث يدعى بما ان الجدة كانت من نصف يهودى وحتى لو انها أسلمت فأن الابن اصله يهودى و لذلك يتوجب اعتناق اليهودية.،،،، افيدوني بالحجج لدحض هذه الافكار، جزاكم الله خيرا

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ا ارجوا افادتي ، إذا كانت جدة الأم قد أسلمت ذهبت للحج وأصبحت حاجة وعلى دين الاسلام، فهل يصح أن يكون ابن هذه الأم المسلمة تابعا للمدينة اليهودية؟

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الساده القضاه واللجان الخاصه والمدراء سوالي بالله عليكم يصير ايراني مقيم وهو به كامل ارادته يبطل اقامته وفي زمان احمد حسن البكر وزمان الشاه عام 1975لا سياسين ولا اعتقال ولا تهجير قسرا ولا ترقين سجل ولامصادره اموال يحتسب شهيد والي في زمان الحرب وزمان صدام يعتقلون كه سياسين وتصادر اموالهم ويعدم اولادهم ويهجرون قسرا يتساون ان الشخص المدعو جعفر كاظم عباس ومقدم على ولادته فاطمه ويحصل قرار وراح ياخذ مستحقات وناتي ونظلم الام الي عدمو اولاده الخمسه ونحسب لها شهيد ونص اي كتاب سماوي واي شرع واي وجدان يعطي الحق ويكافئ هاذه الشخص مع كل احترامي واعتزازي لكم جميعا وانا اعلم بان القاضي واللجنه الخاصه صدرو قرار على المعلومات المغشوشه التي قدمت لهم وهم غير قاصدين بهاذه الظلم الرجاء اعادت النظر واطال قراره انصافا لدماء الشداء وانصافا للمال العام للمواطن العراقي المسكين وهاذه هاتفي وحاضر للقسم 07810697278

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : المدعو جعفر كاظم عباس الي امقدم على معامله والدته فاطمه وحصل قرار والله العظيم هم ظلم وهم حرام لانه مايستحق اذا فعلا اكو مبالغ مرصوده للشهداء حاولو ان تعطوها للاشخاص الي عندهم 5 شهداء وتعطوهم شهيد ونصف هاذه الشخص صحيح والدته عراقيه بس هي وزوجها واولاده كانو يعيشون بالعراق به اقامه على جواز ايراني ولم يتم تهجيرهم ولاكانو سياسين لو كانو سياسين لكان اعتقلوهم لا اعتقال ولامصادره اموالهم ولاتهجير قسرا ولا زمان صدام والحرب في زمان احمد حسن البكر وفي زمان الشاه يعني عام 1975 هومه راحوا واخذو خروج وبارادتهم وباعو غراض بيتهم وحملو بقيه الغراض به ساره استاجروها مني بوس وغادرو العراق عبر الحود الرسميه خانقين قصر شرين ولا تصادر جناسيهم ولا ترقين ولا اعرف هل هاذا حق يحصل قرار وياخذ حق ابناء الشعب العراقي المظلوم انصفو الشهداء ما يصير ياهو الي يجي يصير شهيد وان حاضر للقسم بان المعلومات التي اعطيتها صحيحه وانا عديله ومن قريب اعرف كلشي مبايلي 07810697278

 
علّق مشعان البدري ، على الصرخي .. من النصرة الألكترونية إلى الراب المهدوي .  دراسة مفصلة .. ودقات ناقوس خطر . - للكاتب ايليا امامي : موفقين

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على عمائم الديكور .. والعوران !! - للكاتب ايليا امامي : " إذا رأيت العلماء على أبواب الملوك فقل بئس العلماء و بئيس الملوك ، و إذا رأيت الملوك على أبواب العلماء فقل نعم العلماء و نعم الملوك"

 
علّق حكمت العميدي ، على مواكب الدعم اللوجستي والملحمة الكبرى .. - للكاتب حسين فرحان : جزاك الله خيرا على هذا المقال فلقد خدمنا اخوتنا المقاتلين ونشعر بالتقصير تجاههم وهذه كلماتكم ارجعتنا لذكرى ارض المعارك التي تسابق بها الغيارى لتقديم الغالي والنفيس من أجل تطهير ارضنا المقدسة

 
علّق ابو جنان ، على الابداع في فن المغالطة والتدليس ، كمال الحيدري انموذجا - للكاتب فطرس الموسوي : السلام عليكم الطريف في الأمر هو : ان السيد كمال الحيدري لم يعمل بهذا الرأي، وتقاسم هو وأخواته ميراث أبيه في كربلاء طبق الشرع الذي يعترض عليه (للذكر مثل حظ الأنثيين) !! بل وهناك كلام بين بعض أهالي كربلاء: إنه أراد أن يستولي على إرث أبيه (السيد باقر البزاز) ويحرم أخواته الإناث من حصصهم، لكنه لم يوفق لذلك!!

 
علّق احم د الطائي ، على شبهة السيد الحيدري باحتمال كذب سفراء الحجة ع وتزوير التوقيعات - للكاتب الشيخ ميرزا حسن الجزيري : اضافة الى ما تفضلتم به , ان أي تشكيك بالسفراء الأربعة في زمن الغيبة رضوان الله تعالى عليهم قد ترد , لو كان السفير الأول قد ادعاها بنفسه لنفسه فيلزم الدور , فكيف و قد رويت عن الامامين العسكريين عليهما السلام من ثقات اصحابهم , و هذا واضح في النقطة الرابعة التي ذكرتموها بروايات متظافرة في الشيخ العمري و ابنه رحمهما الله و قد امتدت سفارتهما المدة الاطول من 260 الى 305 هجرية .

 
علّق safa ، على الانثروبولوجيا المدنية او الحضرية - للكاتب ليث فنجان علك : السلام عليكم: دكتور اتمنى الحصول على مصادر هذه المقال ؟؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غازي الطائي
صفحة الكاتب :
  غازي الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السيستانية.. مرحلة من مراحل تطور العقل الشيعي الفاعل  : كريم الانصاري

 الحلقة الثالثة (الكدر) العراقي ــ قراءة في الوعي الانتخابي.  : د . طلال فائق الكمالي

 ثورة 18 من ديسمبر ثورة الجائعون والكادحين من الاكراد  : محمد كاظم خضير

 ملخيات راس السنة بين المانيا والعراق .... ضحك كالبكا  : حميد آل جويبر

 (أعراب غربهمُ القضية)  : سمر الجبوري

 شيطان من تحت الماء  : اسراء العبيدي

 تقسيم الوقت وأهميته  : محمد المبارك

 المجتمع الدولي وتجريم الابادة الجماعية لشيعة العراق !!  : عون الربيعي

 ألملكه رانيا العبدالله.....ويا جبل ما يهزك ريح  : فريال حموري

 غزوة الصناديق ثمار مسمومة و نتائج مشؤومة!  : اوعاد الدسوقي

 العبادي : كردستان تطالب برواتب موظفين اعدادهم نصف موظفين العراق

 نظرية المد الاسلامي المتصاعد .... التشيع انموذجاً ?!  : محمد حسن الساعدي

 زمن المسخرة... الاردن تنتقم للكساسبة  : سامي جواد كاظم

 هروب جماعي للدواعش من الشرقاط الى الموصل

 فن على مرامي وبكيفي  : محمد علي الهاشمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net