صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

العدد العاشر تخلل اوضاع اليهود في العراق سنة 1951م .
مجاهد منعثر منشد

حدث تخلل استقرار يهود العراق وتبدل اوضاعهم في نهاية الاربعينيات وبداية الخمسينيات نتيجة عدة مسائل اهمها :

المسائلة الاولى

 كان بن غريون رئيس الوزراء الاسرائيلي في حينها يؤكد على تهجيرعنصر يهود العراق باعتبارهم من الجاليات العريقة جدا في العالم , مما دعاه الى تهجرهم بالقوة المسلحة , ولذلك اصدر اوامره بتكوين خلايا سرية داخل بغداد لبث الارهاب بينهم ,فتأثروا بتلك العمليات الارهابية التي كانت تتبناها شبكات التجسس التابعة للكيان الصهيوني.

المسألة الثانية 

نجاح وسيلة الاشاعات المبثوثة من الصهيونية الى عوائل اليهود  بانهم مستهدفون من الحكومة العراقية , لاسيما ان الصهاينة استخدموا وسيلة الاشاعة منذ عقد الثلاثينيات كاستغلال دور الجيش العراقي في القضاء على التمرد الآثوري ,فأخذت تشيـع بان هـذا الإجـراء هـو فاتحـة لأعمـال أخـرى موجهـة ضـد الأقليات في العراق, فضلا عن هروب بعض شباب الطائفة اليهودية من الخدمة العسكرية سنة 1934.

المسالة الثالثة 

بدأ الصهاينة أسلوباً اخر في ترويع يهود العراق لجعلهم يعتقدون ان قرار الهجرة اصبح امرا لا مفر منه ، وذلك باعداد افراد من حركتها لتنفيذ اعتداءات على اليهود تتهم المسلمين في تنفيذها، وابرز هذه الحوادث ما حصل للحاخام ناحوم في مدينة زاخو ، عندما تنكر يهودي من اعضاء الحركة الصهيونية بزي مسلم واعتدى عليه بعد ان خرج المصلين من الكنس(1).

وهناك مسائل اخرى جعلتهم في دور انهزامي من مواجهة الواقع الذي يعيشون فيه ,فوقع اختيارهم على طريق الهروب والرحيل الابدي  من البلاد .

وعندها واجهت الحكومة العراقية في حينها مشكلة عويصة جدا , فمن ناحية انها كانت في مواجهة مع المشروع الصهيوني العالمي وتحاربه من اجل راي الشارع العراقي الذي يطالب بوقوفها مع فلسطين , ومن ناحية اخرى معالجة حالات الهروب الجماعي من اليهود نتيجة الضغوط  والخوف المفروض عليهم من الصهيونية  .

ولذلك اتخذت الحكومة والسلطات عدة اجراءات خارجية وداخلية منها :

الاجراءات الخارجية 

1.طلبت الحكومة العراقية من  الحكومتين السورية واللبنانية عدم الموافقة على منح سمات المرور للمهاجرين اليهود من تركيا عبر اراضي البلدين .

2.في 24حزيران 1949واثناء زيارة الوصي  الى ايران طلب من القنصل العراقي في الاحواز ان يعرض قضية تساهل ايران في استقبال الهاربين اليهود على الشاه ايران محمد رضا بهلوي مباشرة ,فبذل القنصل جهوداً كبيرة لمنع تهريب يهود العراق الى ايران علما ان السلطات الايرانية في نيسان عام 1942 للوكالة اليهودية بتأسيس مكتب لها في طهران ، وشهد العام ذاته وصول مبعوثي حركة (الطليعي) وحركات الشباب الصهيوني من فلسطين الى العاصمة الايرانية طهران.

وقد وجدت الحكومة العراقية ان النشاط الصهيوني في ايران انعكس على يهود العراق ، بعد ان اخذ يمتد في نشاطه لضم الرعايا العراقيين والسوريين (اليهود) فيها الى الجمعيات الصهيونية ، واستطاعوا خلال سنتين تهجير (146) يهودي الى فلسطين بطريقة غير مشروعة سالكين ببواخر خاصة طريق الخليج العربي – خليج عمان – البحر العربي – خليج عدن – البحر الأحمر – قناة السويس – يافا – حيفا(2).

وقامت ايران بالاتفاق مع الحكومة العراقية بتبادل المعلومات , فكانت السلطات الايرانية ترسل معلومات خاطئة تتهم فيها يهود عراقيين موجودين في ايران بالانخراط بالنشاط الصهيوني ، ولكن بعد التحقيقات ثبت للحكومة العراقية خلاف ما تدعيه ايران ويبدو انها كانت تبغي من وراء ذلك تحقيق أمرين اولهما : ارباك التحقيقات التي تجريها الحكومة العراقية لمواجهة النشاط الصهيوني ونشطاء الحركة الصهيونية .

 والثاني: دفع الحكومة العراقية الى اعتقال اليهود العراقيين بعد عودتهم الى العراق على اعتبار انهم من اعضاء الحركة الصهيونية بناءً على المعلومات الايرانية وهم غير ذلك ، مما يخلق ارباكا لوضع اليهود في العراق واشعارهم انهم مهددين سواء كانوا متعاونين مع الصهيونية او غير ذلك.

وتبين بان ايران كانت على علاقة قوية بالصهاينة حيث اعترفت بدولة الكيان الصهيوني في اذار عام 1950 واصبح لدى الكيان الصهيوني ممثلية دبلوماسية في طهران.

و ازدادت معدلات الهجرة اليهودية الى ايران يوماً بعد أخر ، خصوصاً بعد ما اخذت السلطات الايرانية تعد من يهرب اليها من يهود العراق لاجئين سياسيين ، وتسهل لهم سبل الاقامة والسفر.

وامعاناً في دعم النشاط الصهيوني بدأت الولايات المتحدة وبريطانيا بالتعاون مع ايران في تهجير يهود العراق ، بنقلهم على طائرات امريكية تعود لشركة American Trans – Ocean Lines  من طهران الى (مطار اللد) مباشرة وعبر العراق ، كما تقوم شركة الطيران البريطانية بنقلهم الى قبرص ومنها الى فلسطين.

الاجراءات الداخلية 

1.بذلت السلطات العراقية جهود حثيثة من اجل السيطرة وتشديد مراقبتها على التهجير الصهيوني فاستطاعت القبض على مجموعات متفرقة بين الحين والآخر وايداعهم السجن بأحكام طويلة وخصوصاً المتعاونين معهم من (المهربين) الذين ينتشرون على الحدود العراقية ,فأثر ذلك في عمل الحركة الصهيونية مما اضطرها الى وقف نشاطها السري لفترة معينة . (3).

2. اصدرت الحكومة العراقية اوامر الى وزارة الداخلية في سنة 1943 تقضي بان اليهودي العراقي الذي يرغب السفر يجب ان يطلب منه مبلغ (200) دينار كتأمينات من اليهودي الراغب في الحصول على جواز لغرض السفر خارج العراق , على ان يسبق ذلك موافقة وزارة الداخلية والامن العام ، كما ان الجواز كان يشفع بعبارة (غير صالح للسفر الى فلسطين) للحيلولة دون توجههم اليها.

3. اتخذت حكومة السويدي الثالثة سنة 1950 قرار بفرض قانون اسقاط الجنسية الذي اعتبره بعض اليهود تدبير بريطانيا , اذ يقول اليهودي العراقي (نعيم كلادي) : ان مردخاي بن بورات(4) كان في بغداد يؤدي دورا مزدوجاً ، فهو من جهة يفاوض الحكومة على طريقة تهجير اليهود الى فلسطين ومن جهة اخرى يشرف على سير وضع القانون الخاص باسقاط جنسية اليهود وتجميد أملاكهم لكي يقطعوا الامل ويرحلوا الى اسرائيل.

ويذكر اليهودي (باروخ نادل) من ان اتفاقا قد تم بين نوري السعيد والامام يحيى امام اليمن وغيرهما من الحكام العرب من جهة وبن غوريون من جهة اخرى ويقضي: ((انتم تحتفظون لانفسكم بكل ممتلكات اليهود وتعطوننا بدلا من ذلك اليهود انفسهم)) (5)

واما صاحب القانون السويدي فلا يختلف في رؤيته مع نوري السعيد تجاه  الكيان الصهيوني بتأكيده :((ان الحكومة العراقية قد وجدت انه لطالما اسرائيل اصبحت في الوجود ، اصبح اليهود عقدة من العقد في بطن الدولة العربية ، ولا يمكن ان يعول عليها في استتباب الامن لذا اصدرنا قانون اسقاط الجنسية))( 6).

ولهذا في 2  اذار  1950 ، عقد مجلس النواب جلسته العاشرة من الاجتماع الاعتيادي برئاسة عبد الوهاب مرجان ، الذي اعلن عن ورود لائحة قانون ذيل مرسوم اسقاط الجنسية رقم (62) لسنة 1933 (7).

واني كباحث لا اتفق مع هذا القانون ومشرعيه بسبب الاخطار الناجمة عنه , والاثار المترتبة عليه التي انصبت بشكل سلبي على فلسطين من خلال دعم الهجرة اليها , ولذلك براينا هو اجراء غير صحيح من حكومة السويدي .

واما موقف الطائفة اليهودية من هذا القانون , فبعد مضي اسبوعين من اصداره كان عدد المسجلين 70 يهودي فقط (8).وبعد شهر من قانون اسقاط الجنسية اصبح العدد 126 يهوديا (9).

وبعد ان باشرت الاستخبارات الصهيونية بتوجيه ضرباتها الارهابية الى يهود العراق على اثر ذلك شهدت مراكز تسجيل اسماء اليهود الراغبين باسـقاط جنسيتهم إقبالاً اكبر(10) مقارنة بالايام التي سبقت حادث التفجير(11).

وشهد التاسع عشر من مايس عام 1950 بداية النهاية لوجود الطائفة اليهودية في العراق بانطلاق اول قافلة من اليهود الذين تخلوا عن الجنسية العراقية، وبلغ عدد أفرادها (160) شخصاً سافروا على متن طائرتين أمريكيتين متوجهتين الى فلسطين عن طريق قبرصوهي تمثل اول رحلة (قانونية) لمهاجرين يهود عراقيين الى فلسطين(12) . 

و يشير يهودي عراقي: ((كنت مسؤولا عن اصدار دفاتر النفوس لليهود وكشاهد عيان اقول للتاريخ ان مكتبي بدأ يغص بهم فجأة وبصورة هستيرية بعد هذه القنابل للحصول على دفاترهم لمعاملة إسقاطها، وبين عشية وضحاها اختفت هذه الطائفة من التركيبة السكانية لشعب العراق))( 13 ) .

و كان عدد المسجلين لاسقاط جنسيتهم من يهود العراق قد بلغ (103868) يهودي هاجر منهم الى فلسطين اكثر من ثلاثين الف يهودي وبقي سبعون الف يهودي ينتظرون تهجيرهم(14 ).

4. بعد نفاذ قانون اسقاط الجنسية في 10 اذار 1951 سنت حكومة نوري السعيد لائحة نظام ومراقبة وادارة اموال اليهود المسقطة عنهم الجنسية ، وقدمها رئيس الوزراء الى مجلس الامة لتشريعها(15 ) .

واصدرت الحكومة العراقية في 27اذار 1951 بيانا هذا نصه : ((ان الغرض من تشريع قانون تجميد اموال اليهود ، هو تامين تجميد الأموال العائدة للذين أسقطت عنهم  الجنسية العراقية او الذين تنطبق عليهم أحكام ذيل القانون المذكور فقط . اما اليهود الذين حافظوا على جنسيتهم العراقية ، واظهروا ارتباطهم بوطنهم ، فانهم مواطنون عراقيون كأمثالهم كما ضمن لهم ذلك الدستور العراقي))( 16).

وجاء هذا البيان لغرض المحافظة على اليهود الباقون في العراق من الاجراءات التي اتخذتها الحكومة العراقية لتنظيم تطبيق قانون تجميد اموال اليهود المسقطة عنهم الجنسية(17).

ولكن لم ينفع البيان ,اذ استمر اليهود بالتنازل عن جنسيتهم وشهد شهر نيسان من عام 1951 اعلى معدلات الهجرة  ، اذ بلغ عدد المهاجرين فيه 21615 مهاجراً .

وكان عدد الذين هاجروا قد بلغ خمسة وستون الف يهودي بنهاية آذار عام 1951 (18 )، وقد استمرت عمليات نقل اليهود الذين تخلوا عن جنسيتهم حتى مغادرة أخر رحلة من بغداد في النصف الثاني من شهر كانون الثاني عام 1952(19).و لم يبق من اليهود الذين قرروا الاحتفاظ بجنسيتهم الا ستة الاف يهودي(20).وعلى حد قول بن غوريون الذي يشغل منصب رئيس الوزراء الاسرائيلي  (948 1 _1953) بان عدد اليهود الذين وصلوا الى الكيان الصهيوني من العراق بلغ (112464) (21).

واذا نظرنا في الاحصائيات الخاصة باعداد المهاجرين الى فلسطين من يهود العالم لسنة 1948-1952 نجد بأن يهود العراق مجموعهم 124226 (22) وهم بنسبة 95.25 % أي أعلى نسبة بين يهود العالم هناك .

الهوامش

Marion wooIf son ,op,cit,p.195 (1)

(2) كتاب وزارة الخارجية الى المفوضية الايرانية في بغداد ، برقم ع/198/198/13/ 758 في 17 كانون الاول 1945.

(3) حاييم كوهين ، النشاط الصهيوني في العراق ، ص177  .

(4) يهودي عراقي من مواليد 1923 ، انضم الى حركة (الطلائع) الصهيونية وهاجر الى فلسطين سنة 1945 ، ، عاد الى العراق في تشرين الثاني سنة 1949 ليتولى عملية تهجير يهود العراق ، واصبح من كبار ضباط الموساد ، وعضواً في الكنيست الصهيوني ستة  1977 .  

(5) مجلة أفاق عربية ، مقال بعنوان (اعترافات صهيوني) ، العدد 3 لسنة 1978 ، ص143.

(6) محاضر جلسات المحكمة العسكرية العليا الخاصة (محكمة الشعب) ، ج5 ، القضية 15 ، ص201.

(7) صحيفة الاخاء الوطني في 17/8/1933.

(8) صحيفة صدى الاحرار في 26/3/1950.

(9) حاييم كوهين ، النشاط الصهيوني في العراق ، ص193.

(10) صحيفة الزمان في 11/4/ 1950 .

(11) ذكرت صحيفة الشعب ان عدد اليهود الذين طلبوا اسقاط جنسيتهم للفترة من 11-13 نيسان 1950 هو (975) يهودي ، بينما يذكر حاييم كوهين ان عدد الذين اقبلوا على التسجيل ليوم 10/4/1950 فقط هو (3400) يهودي . للمقارنة : صحيفة الشعب في 11و 13 و 14/4/1950؛ حاييم كوهين ، النشاط الصهيوني في العراق ، ص193  .

(12) صحيفة الحوادث في 19/5/1950 .

(13) صحيفة الشرق الاوسط في 26/2/2001 .

(14) شلوموهيلل ، تهجير يهود العراق ،ص273.

(15) عبد الرزاق الحسني ، تاريخ الوزارات العراقية جـ8، ص202ـ203.

(16) عبد الرزاق الحسني ، المصدر السابق ، جـ8 ، ص203-204.

(17) انظر الوقائع العراقية الاعداد 2942 ، 2944 ، 2949 في 12 و 15 و 22/3/195 ، اصدرت في السابع والعشرين من آذار عام 1951 .

(18) حاييم كوهين ، النشاط الصهيوني في العراق ، ص194.

(19) شلوموهيلل ، تهجير يهود العراق ، ص264.

Shoshanna walker , op . cit ; Nissim Mishal , op . cit.(20)

 David Ben - Gurion , op . cit ., p. 362(21)

(22) جامعة الدول العربية ، الهجرة اليهودية الى فلسطين ، ص48-49.

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/17



كتابة تعليق لموضوع : العدد العاشر تخلل اوضاع اليهود في العراق سنة 1951م .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مرتضى حميد
صفحة الكاتب :
  مرتضى حميد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شيوخ الازهر يبيعون ربهم ودينهم ونبيهم الى ال سعود  : مهدي المولى

 لقاء مع ممثل السلام مدير مكتب صوت العراق والحديث عن انتهاك حقوق الفنانين والإعلاميين .  : خالدة الخزعلي

 وكالة الطاقة الدولية: هدوء أسواق النفط قد يكون قصير الأجل

 كركوك ..عراقنا المصغر  : حميد الموسوي

  العراق ..الى اين  : عصام العبيدي

 رئيس الخارجية النيابية يثمن عودة الوزراء والنواب الكرد الى عملهم ويدعو اعضاء العراقية الى انهاء مقاطعتهم  : مكتب د . همام حمودي

 هَلْ دَا عِيبْ فِيَّةْ؟!!!  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 ممثل السید السیستاني یحث الباحثین لبذل المزيد من الجد والتعمق في الجانب البحثي

 أحاديث على بوابة قمة بغداد (2 )  : لطيف عبد سالم

 الأمريكان يخشون لساننا فيخدعون سياسيونا ولذا نحتقرهم!  : ياس خضير العلي

 الأقليات في شمال العراق تتعرض للابادة  : مهدي المولى

 الحشد والقوات الامنية يعتقلان 14 عنصرا من داعش بعمليات دهم وتفتيش في محافظة نينوى  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العيسى يزور جامعة لايدن الهولندية ويبحث التعاون الأكاديمي  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 زعيم التحالف الوطني يدعو الى اقرار قانون النفط والمالكي يدعو الى ايقاف المشاريع الداعية الى التقسيم

 المرجعية تطالب المسؤولین بتوظيف موقعه لخدمة المجتمع وليس لنفسه او حزبه

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net