صفحة الكاتب : هشام شبر

ذاكرة جسد
هشام شبر
( المكان  غرفة  يتوسطها مكتب   جلس  مؤلف   يكتب على الته الكاتبه  قصته  ينهض  ويشعل سيجارته  ويتجه صوب نافذه  في يسار الغرفة) 
المؤلف:  لابد لاشتياقي  حد   فهما بلغت في وصفها  تخجل الكلمات  وتتلعثم في فم  الة الطباعة تلك  ...(يخرج سيجارة اخرى ويضعها في فمه  وهو يبحث عن  علبة الكبريت  فجاة  تمتد يد  تشعل سيجارته )
 
( يرفع راسه  فيرى   امراة  جميلة جدا ترتدي  فستان وردي  شفاف  )
 
المؤلف: من انت 
المراة :  الم تتنفس  رائحة الاوراق  في جسدي  
 
المؤلف: من  من  ....
المراة:  انا من رسمتها  حتى فاضت وجود امامك  انا امراة الحلم  وسيدة الفرح 
المؤلف : لا لا مستحيل لابد من انني احلم  فلا وجود لمثل هذا  الا في الكتب التي خلقتها بها وجعلتها مساحة اشتهاء
المراة : هل تخاف مني ام تخاف علي 
المؤلف : انا انا  ...
 
( تدخل زوجته  وهي تحمل  قدح القهوة وتقدمه اليه)
الزوجه : مابك ياحبيبي  ماذا اردت ان تقول 
المؤلف:( وهو ينظر صوب المراة )
ها ... لا لا  انا افكر بصوت عالي فقط  افكر في حكاية تبوح نفسها  لاوراق اعدت خصيصا  للاعتراف
الزوجه : اعتراف على ورق جليد بارد ...حسبت انك تحادث احدا  ولكني حين دخلت 
 
المؤلف : حين دخلت ماذا ماذا رايت حين دخلت 
الزوجه : وجدتك انت والة الطابعه خاصتك واوراقك  ووجهك يراقص  وجوه تشكلت في دخان سجائرك  ..يبدوا انني جننت  هههه
( تخرج الزوجه)
 
المراة : والان  
المؤلف : ماذا الان  
المراة : الححت كثيرا في وصفي واشتياقك وهاانا جئتك  ارسم طعناتك  كما تشتهي على جسد  انهكه  هزيمة تنتمي اليها انت احتلت  قواي 
المؤلف : عن اي الحاح  واشتياق تتحدثين
المراة : الم تحبني ..الم تجعلني ذاتك ومدرستك وروحك 
المؤلف : انا انا 
المراة : انت ماذا
المؤلف : انا كنت اكتب  اكتب فقط ولم اعني امراة بعينها
المراة : ولكني تشكلت من كتاباتك حتى عشقتك  وعشقت  خيالك الذي صاغني انثى استثنائيه 
المؤلف: هل انت مجنونه  انا متزوج  ثم انني اعلم انك حلم خيال  ورق ورق ورق انت مجموعة نساء اتخذت روح  امراة  صنعتها  كي ابوح  ب....
المراة : كنت انتظر كل ليله  انتظرك  كي تكمل ماكتبته عني  وترسم خطوتي والطريق 
المؤلف : انا احلم اكيد انا احلم ( يصيح على زوجته بصوت عالي فتدخل )
الزوجه : مابك حبيبي هل تحتاج شيء 
المؤلف : لا لا لا احتاج شي ولكن اخبريني  من معنا في الغرفة الان
الزوجه : لا احد
المؤلف : لا احد كيف لا احد كيف
الزوجه : حبيبي مابك انت متعب  وحرارة جسدك مرتفعه ارجوك خذ قسط من الراحه واترك الكتابه الان ف الكتابة بالنسبة لك جنون وقلق 
المؤلف : لست متعب ولا محموم  سالتك سؤال واريد اجابتك من معنا في الغرفه
الزوجه : لا احد حبيبي لا احد 
المراة :( تضحك بصوت عالي ) ههههههههههههههههه
( موسيقى....اظلام )
 
(اضاءة تظهر المؤلف نائم على سريره والمراة نائمه بجانبه)
 
المراة :  جمعت ملامحي  وصفاتي   من كل عشيقاتك  وشكلتني  في اوراقك  متهمه  بالخيانه واتخذت دور القاضي  
المؤلف: لا افهم عن  ماذا تتحدثين 
المراة : ههههههههه انت تكرهني بقدر عشقك المجنون لي  هل هذا صحيح
المؤلف : ( يسمع صوت خطوات زوجته )
اش اش  انهضي من مكانك  واذهبي جانبا هيا هيا  ف زوجتي ستدخل الان 
المراة : ههههههه انت مجنون بالشك  هل تعتقد حقا انك متزوج وزوجتك تعيش معك
 
المؤلف : لابد من انك مجنونه
( تدخل زوجته )
الزوجه : نعم حبيبي هل ناديت علي
المؤلف : انا لالا   لم انادي عليك كنت   كنت..
 
الزوجه : كنت ماذا
المراة : كان نائما بجانبي  ويحادثني 
المؤلف :  اصمتي قلت لك والا ارقت كلماتي على جسدك  ومحوت فيك وجودك
الزوجه : اصمت  لماذا اصمت 
المؤلف :  لالا حبيبتي  انا اردد النص الذي كتبته  واحاول ان ..
 
المراة : يحاول ان يحبني  ههههههه
المؤلف : ساخنقك بالوسادة الان اقسم انني ساقتلك
 
الزوجه :  تخنقني حبيبي 
المؤلف : قلت لك  انني اردد نص الحكاية التي اكتبها  اخرجي ودعيني وحدي  
الزوجه : مثلما تريد زوجي الغالي وطفلي المدلل
المراة :  طفل ههههههههه طفل عجوز متسخ بمراهقته  يدعي العشق  ب ثياب موته
المؤلف : ( يحادث زوجته ) حين احتاجك سانادي عليك حبيبتي 
 
( تخرج الزوجه)
 
المراة : هل تخافها  ام انك تعودت خداعها  بحجة الكتابة
المؤلف : اعرفي حدودك  ولا تتجاوزي لست مخادعا انا  ... انا
المراة : انت ماذا اخبرني  
المؤلف : ومن انت كي اخبرك .. ماانت سوى خيال خلقته انا  ونبوءة كذب  رسمتها  ولم اؤمن بها  
المراة : هل انت متاكد من انني خيال ..انظر في عيني جيدا  انظر انظر
المؤلف : اتركيني وشاني  تعبت منك ومن ملاحقتك الغبية لي  ماانت سوى خيال شكلته انا  لست حقيقة لست حقيقه...
 
( موسيقى )
 
المراة : هل مللت مني ام من مكانات  وضعتني بها قسرا  وطلبت من حروفك  ان ترسمني  وحين تمردت على حبر كتاباتك  وجفت في حروفك الروح  بت  تسرق نفسك من نفسك  
 
المؤلف : حين اوجدتك داخل روحي  لم تكوني بذلك التمرد   كنت تنامين على اسطر الاوراق  ك عصفور حب  وتغردين مااشتهي من الكلمات   لكنك تجاوزت حدك
المراة : كيف  أ بخروجي من حدود اوراقك الصفراء البلهاء  اكون قد اجرمت   اسمع ياهذا
 
المؤلف : ماذا ... ياهذا ... هل وصل بك الحد الى نعتي ب 
المراة : لم تكن سوى صعلوك  داعب وجودي انامله   نكرة انت على مستوى العشق   لا تعرف سوى نفسك مخبول  يرتدي ثوب  براءة مزقه  خيانة نساء  خلقهم من خياله  حتى تمتم هزيمه تلو هزيمه  وهو يدعي الكتابه
 
( تدخل زوجته  على صوت صراخه العالي)
الزوجه : مابك حبيبي مابك
المؤلف : لا تقولي حبيبي ماكنت يوما حبيب كلكم من طينة خداع واحده  تتشكلون حسب  ماتريدون  لا كما تريد اناملي  انتم انتم ...
الزوجه : اهدأ اهدأ
المراة : اهدأ اهدأ
المؤلف: اريد ان انام  انا تعب جدا  جدا..
(الزوجه  والمراة تاخذانه من يديه  وتوصلانه الى فراشه  ) 
 
(موسيقى)
(المولف نائم على السرير وبجانبه الايمن تنام زوجته  وعلى جانبه الايسر تنام المراة )
المؤلف : على صدر  قصائدي  ناموا جميعا  وكنت وحدي  ثم وحدي  ارتشف  انوثة تلو انوثه  ك اعواد ثقاب كنت  في فم سجائر تحترق  اشتهاء  امنية  
 
المراة : دفء عجوز  احتضن شجرة صفصاف  ونام وهو يعد اوراق  صفراء  تساقطت  على عيونه  
الزوجه : كنت اعلم  انك مهرج  ورغم ذلك  رقصت معك رقصة الحب  وندهت كل العصافير كي تعزف  لخطواتنا  انشودة  الحلم 
 
( ينهض المولف  وبعده ينهضان الزوجه والمراة ويدوران حوله )
 
المراة : هل تتذكرني
الزوجه: هل تتذكرني
المؤلف: احاول ان اتذكر نفسي كي احظى بتذكرة توصلني اليكم..
من على منصة الوعي  اطلقت  اولى محاولات  غيابي   بحضن سحرك
المراة: سحري انا
الزوجه  : انا من تقصد 
المؤلف : حين سقطت  ب نهر الخيانة من اول  حبيبة  اعتنقت   اصبحت  انتقم  منها  من خلال كل النساء  اقتلها في كل مرة خيبة وخيانة  وعهر  
الزوجه : لم يكن ذنبي  ماحصل  وكل ذنوبي هي  انني احببتك بصدق
المراة : كنت اولهم اوسطهم اخرهم لا ادري  ولكني كنت مخلصة اليك
المؤلف : اتركوني اتركوني  هاانا اختنق هذيان  منكما ومنهم  من كل النساء  ف الطعنة تتجدد في كل شعور حب 
( موسيقى  تصاحب  تحرك  المؤلف والمراة والزوجه  حول السرير )
 
الزوجه : ذلك السرير الذي جمعنا كم اشتاق اليه  واحن  ف هو عندي حضن دفء  
المراة : هو ملاذ  ورغبة  وانتفاضة عواطف  وتمرد جسد  على اخر حتى تستكين الروح
المؤلف : هو ...هو  ..هروب  ولجوء ..هو معايشة لحظة غباء  هو انتحار لصدق روح  وثورة جسد  
 
( موسيقى تصاحب حركاتهم جميعا وهم يحملون  اغطية السرير  ويحركونها  بحركات عبثية  )
 
الزوجه : انجبت منك  
المراة : انجبتك
المؤلف : لا لا لا ...ف كاروك طفولتي  تحول في صدري قلب  يهتز لايدي كل النساء  وما جسدي سوى اثم اعتنقته منذ ولادتي  وانا اخفي حبل شنقي  حبل سري  يعلن موتي في كل ولادة على يد امراة جديدة
 
المراة : استفق  فقد مللت غياباتك  استفق   ف وسادة الصمت  تحتضن فم لقاءاتنا  وهي تقبل راسك
الزوجه : تحملت فيك جنونك  تقيئك  لوجودي  مرات ومرات  حتى  اندثرت تاريخ  وتشكلت متحف  للزائرين  
 
المؤلف : لازلت مقيد بالمفاجاة  ..لازلت  ارى اسمي ذباب فضلات  تكورت في ذاكرتي  حتى اصبت ب عمى  الاشتهاء 
 
المراة: مذ كتبتني  على ارض غربتك  وانا اتطاير غبار  يعمي  فيك  الرؤيه  ف اختلاط الذاكرة لديك  بعض انا  
 
الزوجه : مددت يدي كي  اتلمس فيك  وجودي  لكنك  كنت شفاف  فاخترقت  فيك  اناي  وتطايرت  اختناق اليك 
المؤلف : هذيانكم  يمدني بالغياب  حتى ضعت بين تواجدكم  مكانات  استفزتني منفى 
 
(موسيقى)
 
المراة : لنتفق
الزوجة: لنتفق
المؤلف : على ماذا نتفق ونحن متفقون اصلا ان لا حياة في وثيقة عهد كانت حبل سري منذ ولادة  ملامحنا  وتشكلت علامة ذبحة في الصدر تراود القلب احلامه
المراة : أتحبني
المؤلف : ماذا
الزوجه : سالتك أتحبني
المؤلف: الحب  امتراض  وتقهقر  ب ضربات قلب  ظل الطريق   في جسد  تهالك  من صدمات  اسمها السنين  
المراة : انرك جنونك واخلع عنك هذيانك واخبرني
المؤلف : عن ماذا اخبرك
الزوجه : عن كلينا نحن الاثنين عني وعنك
المراة : نعم عني وعنك
المؤلف : الحب افتراض  في جسد  هندسي الشكل يتخذ  صورة  انسان  في بناءه  الحسي ليس الا
المراة : لم افهم
الزوجه : ولا انا
المؤلف: احاول ان اوضح ان ال...
( هنا تبدء المراة والزوجه بالصراخ وهن يتحركن في ارجاء المكان بحركات عشوائيه)
 
المؤلف : كفى كفى  سئمت جدائل كذب ترتمي على اكتاف وهم  سئمت  نزف  لا يملك فم جرح سئمت منكم سئمت سئمت 
 
( هنا يدخل الطبيب والممرض  الى الغرفه  ويمسكان به  ويضعانه على السرير بعد ان  يشكلان له المغذي  وبه  دواء مسكن  حتى يهدء)
 
الطبيب :  لا اعتقد انه سيعود طبيعيا  ف المرض اخذ منه ماخذه  حتى اصبح يتخيل شخوص يحادثهم  ويجادلهم
الممرض : والحل دكتور والحل
الطبيب: الحل ان يموت الحلم فيه  
الممرض : ماذا
الطبيب: ان يموت الحلم فيه
 
( موسيقى )

  

هشام شبر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/27



كتابة تعليق لموضوع : ذاكرة جسد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غانم سرحان صاحي
صفحة الكاتب :
  غانم سرحان صاحي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مدير شرطة ديالى يعلن ضبط عجلتين مفخختين والقبض على الإرهابي الناقل لأحدهما في بلدروز وكنعان  : وزارة الداخلية العراقية

 دور الصحافة للتبليغ والاعلام في بناء المجتمع  : صادق غانم الاسدي

  أيّها الحمقى نحن لانموت!  : عباس العزاوي

 جمال البطيخ : نرفض اي مساومة سياسية على المناطق المختلف عليها  : ( إيبا )

 آمرلي : رمز الرجولة العراقية في زمن التخاذل والاستسلام  : جمعة عبد الله

 اه ياسهم المسمم  : سعيد الفتلاوي

 انباء عن اطلاق سراح الصيادين القطريين المختطفين في بغداد

 البضعة الزهراء  : ضمد كاظم الوسمي

 الاحساس بنبض الإيناس بلآلي الجناس  : د . نضير الخزرجي

 من الاخطاء العقائدية عند مدرسة الحكمة المتعالية ... ( 20 )  : نبيل محمد حسن الكرخي

 الايات المتشابهة بين السلاطين والمفسرين  : سامي جواد كاظم

 حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة (16)  : د . عبد القادر القيسي

 خطب جمعة لبنان تشید بالشعب الفلسطيني وتدعو لحفظ الوحدة

 المالية تضاعف ضريبة الموظفين بسبب عدم صدور موازنة 2014  : باسل عباس خضير

 لقاء عشتار مع الكاتب السعودي عادل حبيب القرين  : حاوره مدير تحرير عشتار/ الإعلامي ماجد ايليا

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net