صفحة الكاتب : صالح الطائي

مباديء السياسة العربية الإسلامية
صالح الطائي
 
[من وحي الليالي الرمضانية، بمناسبة مولد الإمام الحسن عليه السلام في 15 رمضان]
 
في المجتمع العربي الإسلامي الأول كانت هناك أنساق سياسية متباينة بعضها محلي موروث والآخر وافد مكتسب اجتمعت سوية لتؤسس لبادرة الثقافة السياسية الإسلامية التي قادت المجتمع الإسلامي.
ومن خلال ما تحدث به المؤرخون عن النظام الإداري العربي الإسلامي تتبين وراثة العرب المسلمين للنظم الإدارية لحضارات الأمم السابقة (الفرس والروم) [1] ويتبين أنهم ورثوا عنهم أيضا فكرهم السياسي بعد أن شذبوه من خصوصيته وأسبغوا عليه روحا عربية جعلته أقرب لأنماط حياة العرب التي كانت روح البداوة لا تزال سابتة ومتحكمة فيها، ومن أمثلة إرثهم لمباديء النظم الإدارية غير العربية قيام الخليفة الراشد عمر بن الخطاب بتقسيم الدولة الإسلامية إلى  ثماني ولايات، فهذا التقسيم الإداري ليس من مخترعات الخليفة، ولا من موروث الفكر العربي بل هو مأخوذ من النظم الإدارية السياسية للحضارات الأخرى،كذلك يرى علي حسني الخربوطلي في مسألة تشكيل القوة البحرية العربية لأول مرة في التاريخ العربي: "أن العرب كانوا في الأصل مدينين للبيزنطيين في هذه الناحية من الفنون الحربية" [2] وهذا لا يعني أن المنظومة السياسية العربية كانت قاصرة عن تحقيق غاياتها وقد تبين من خلال البحت أن العرب كانوا على قدر كبير من الفهم والتقدم الفكري جعلهم قادرين على تطويع واحد من أصعب العلوم المعاصرة لخدمة قضاياهم وتوظيفه للوصول إلى سدة الحكم ومنافسة من هم أكثر استحقاقا وأجدى نفعا للدين والأمة، ألا وهو علم السياسة. إن مجرد نجاحهم بتطويع هذا العلم لخدمة مقاصدهم يؤكد سعة إطلاعهم.
وفي موروث العرب المسلمين الأوائل الكثير من الإلماعات السياسية الناهضة والمتطورة منها على سبيل المثال أن الحرب الإعلامية المضادة فن لم يعرف ولم يوظف في الحروب إلا في أربعينات القرن الماضي وتحديدا في الحرب الكونية الثانية وبعد أن تطورت وسائل الاتصال وطرائق نقل المعلومة لمسافات كان الوصول إليها مستحيلا بما فيها المواقع خلف خطوط العدو حيث تم استخدام الراديو ذلك الاختراع الجديد المدهش، والطائرات تلك الآلات المحلقة ذات القدرات الكبيرة لبث الأخبار الكاذبة وتوزيع المنشورات المحرضة والمثبطة للعزائم. لكننا نجد الفكر السياسي العربي القديم فنانا مبدعا ومبتكرا في توظيف هذا الفن رغم ضعف الإمكانيات المتاحة، ونجد لهم فيه وقائع كثيرة تدل على عبقرية نادرة من أمثلتها ما نقله اليعقوبي عن استخدام الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان لهذا الفن في حربه مع الإمام الحسن عليه السلام فقال: (وكان معاوية يدس إلى عسكر الحسن من يتحدث أن قيس بن سعد قد صالح معاوية وصار إليه! ويوجه إلى عسكر قيس من يتحدث أن الحسن قد صالح معاوية وأجابه) [3]
وضمن التوجه الإعلامي المضاد نفسه وجه معاوية وفدا إلى الحسن بن علي يتكون من المغيرة بن شعبة وعبد الله بن عامر بن كريز وعبد الرحمن بن أم الحكم، وأتوه وهو بالمدائن نازل في مضاربه، ثم خرجوا من عنده وهم يقولون ليسمعوا الناس ويوهمونهم: إن الله حقن بابن رسول الله الدماء، وسكن به الفتنة، وأجاب إلى الصلح!
فأنخدع الناس وأضطرب العسكر ولم يشك الناس بصدق هؤلاء الكذابين لأن الحسن لم يكن قد وافق على الصلح في حينه، فانتهبوا مضاربه وما فيها [4]
وهنا قد يوجه سؤال مفاده: إذا كانت السياسة العربية بكل هذه القوة والتأثير فلماذا لم يشر إلى وجودها أحد من المؤرخين الأقدمين؟
وهو سؤال بمنتهى الدقة، وأقول جوابا عليه: لو كان الإداريون المسلمون قد اهتموا بشأن المنهج السياسي العربي كما هو اهتمامهم بشان الجانب المالي مثلا لكان لدينا اليوم خزينا ثرا وتصورا واضحا عن كل تلك الحراكات السياسية الجبارة ولكنهم أغفلوا الإشارة لهذا الجانب بمعناه الحقيقي وأشاروا له من خلال إلماعات تهتم بمسألة الدهاء والخداع وغيرها من الطباع دون أن يربطوا هذه الصفات بالسياسة رغم أنها من أوضح صفات السياسيين، كما أنهم أسموا تلك الحراكات بـ (الفتنة) وأنا أرى أن مصطلح الفتنة مأخوذ من الفلسفة السياسة التي لم تكن قد أصبحت علما قائما بذاته في ذاك التاريخ فاستعاضوا عن كلمة (سياسة)  بكلمة (فتنة) ويقصدون بها الحراكات التي وقعت في زمن الخيفة الراشد عثمان وما تلاه من العصور الإسلامية القريبة منه.
وللدكتور صبحي الصالح رأيا ناضجا يقول فيه: (وأمهات الكتب القديمة في "النظم الإسلامية" التي حملت اسم " الأحكام السلطانية" لم يفتها الفصل بين تينك الزمرتين من النظم ولكن ما أكتنف عباراتها من الغموض في "أحكام" الفقيهين الماوردي "الشافعي" وأبي يعلى "الحنبلي" لم يتح لنا ولا للباحثين قبلنا الوقوف على الأطوار التاريخية والأنماط الحضارية والظروف البيئية والجغرافية التي مر بها كل نظام على حدة من قبل أن يأخذ صيغته النهائية "الرسمية" في تعاليم الإسلام) [5]
وأرى أن هذا الرأي على قدر كبير من الصحة، ولكنه بالتأكيد لا يغطي كل جوانب الحقيقة وإنما يغطي جزء منها، وجزء صغيرا فقط لأن التغييب المتعمد لأثر النظام السياسي، والذي كان جزء من العمل السياسي المنظم، هو المتسبب الأكبر في هذا الغموض وألا فإن النظام السياسي بمفهومة المعاصر كان حاضرا وفاعلا ومتحكما في مسار الأحداث والتاريخ وهو الذي شكل الخارطة السياسية الإسلامية بشكلها المعروف حاليا.
وكلما توغلنا في الحديث عن تعامل العرب المسلمين مع متطلبات المرحلة التي عاشوها بحسناتها وسيئاتها سيتضح لنا دور السياسة في ترتيب البيت العربي الإسلامي وفق هواها، وفي مراحل من هذا الحراك قادهم الهوى السياسي بعيدا عن هوى الدين ومسؤولياته، وهذا النجاح يؤشر إلى الدور الكبير الذي لعبته السياسة في الحياة العربية الإسلامية القديمة.
 
 
 
الهوامش
[1] ينظر: الحضارة العربية الإسلامية، علي حسني الخربوطلي، ص 18  
[2] المصدر نفسه، ص 63
[3] تاريخ اليعقوبي، الجزء 2، ص 214
[4]  المصدر نفسه،ص 215
[5] النظم الإسلامية، الدكتور صبحي الصالح، ص 8
 
 
 
 
 
 
 
 

  

صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/08/10



كتابة تعليق لموضوع : مباديء السياسة العربية الإسلامية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس خلف علي
صفحة الكاتب :
  عباس خلف علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الحسين عليه السلام مدرسة العلوم قرانية (1)  : سامي جواد كاظم

 عضو بمجلس كربلاء ينتقد تشكيل تجمع سياسي يضم السكان الاصليين للمدينة

 طبول الحرب ومفتاح بغداد  : واثق الجابري

 أهل العراق ..تيارت وأحزاب اختلاف على باطل وتمرد على حق !!  : خالد القيسي

 أخونة الدولة التركية بين التمكين الديمقراطي والانقلاب العسكري  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 قانون العيب في كوكب اليابان  : حميد آل جويبر

 لا وجود لجنيف (3) ومؤشرات لأنهيارسريع لمؤتمر موسكو(1)  : هشام الهبيشان

 العدد ( 153 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 ابا ذر والشيخ عيسى قاسم تاريخ يتجدد في الربذة  : وليد كريم الناصري

 اعتصامات وامتيازات؟؟  : قيس المولى

 الطريقة المثلى للتعامل مع الطفل  : صفاء سامي الخاقاني

 للانسانية مدار هندسي متميز  : عزيز الحافظ

 سؤال للمرأة العراقية في عيدها  : مهدي المولى

 مطالعات في فقه السلطة والتعددية السياسية  : د . نضير الخزرجي

 السفارة الإيرانية: هذه حقيقة انسحاب السفير اثناء الوقوف تحية لشهداء العراق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net