صفحة الكاتب : هادي جلو مرعي

بنت آشور تعود
هادي جلو مرعي

 مدينة عراقية عريقة وكبيرة وممتدة عبر تاريخ الدنيا، وأهلها ليسوا وافدين، أو طارئين على الحياة. هم أسارى الشر القادم من خلف الحدود، وضحايا الخيانة والنذالة من البعض. سيعود أبناء الموصل ليكتبوا التاريخ من جديد. سيكتبون وينظمون الشعر ويؤسسون للمستقبل. لافرق كبير بين روح من تعجن للخبز هناك، وبين من يؤلف ملحمة في الأدب، أو النقد، أو الشعر، أو العلوم الأخرى فكلهم يشتغلون للحياة. هناك من سيضع كتابا، وهناك من ستضع مولودا جديدا، وهناك من سيعمر البيوت، ويعبد الشوارع، ويغسل عتبات البيوت بمياه دجلة النقية ويزرع شجرة أو يغرس غرسا. الموصل تعود.. بنت آشور تتزين لعرسها القادم ولجمال روحها البهية.

المعارك تشتد حول الموصل، والقوات العراقية تتقدم من محاور عدة، والهزيمة التي سيمنى بها داعش جلية قبل المعركة، وليس أثناءها أو بعدها فالإرهابيون يدرك حجم خسارتهم وأن العراقيين توحدوا في مواجهتهم، وإن الموصل مدينة للحضارة وصناعة الإنسان وإعمار الحياة، وليست مكانا للجنون وللخرافات وللشعوذة والتعاويذ الباطلة وهرطقات بعض المجانين وأدعياء الدين والباحثين عن المكاسب المادية والمفاسد تحت شعار حماية هذا المكون، أو ذاك، أو لفرض قيم دينية معينة، أو نشر الوصاية عليها.

العراقيون لديهم فرصة كبيرة لينتصروا ويعيدوا التوازن لوجودهم المادي والمعنوي، وأن يفكروا في الغد وإمكانية حماية المكتسبات التي تحققت بفعل كم الإنتصارات الهائلة على التنظيمات الإرهابية المجرمة حيث يتجسد الشعور الوطني وترتفع الهمم وتتعالى الأصوات المنادية بالوحدة، وبناء الدولة وإقامة العدل.

مشروع داعش ينهزم ويذوب، فأبناء الحضارة لايمكن أن يرتهنوا له لأنهم ليس مستعدين ليضحوا بكل ذلك التاريخ، وكل تلك الإنجازات وعناوين الحضارة والإبهار من أجل بعض المنحرفين والشاذين الذين إستولى عليهم الشيطان فباعوا شرفهم له وأصبحوا أسرى لخزعبلاته التي لاتنتهي، ولكنها لاتستطيع أن تتمكن منا على الدوام فنحن أقوى وأبقى وأجدر بالحياة.


هادي جلو مرعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/12/07



كتابة تعليق لموضوع : بنت آشور تعود
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد فلاح زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى كل زنكي حاليا مع الزنكنة التحول الى الاصل مع الشيخ حمود وشيخ عصام الزنكي فرصة كبيرة لنا ولكم لم الشمل الزنكي ونحترم امارة زنكنة تحياتنا لكم في سليمانية وكركوك اخوكم محمد الزنكي السعدية

 
علّق عادل زنكنة سليمانية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كثر الحديث الان عن اصولنا النسب الاصلي لعشيرة الزنكي كل ال زنكي حاليا مع الزنكنة ناكرين نسب زنكي ولا يعترفون الا القليل لانهم مع الزنكنة ومستكردين ولا يعترفون في ال زنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين باسم الحربي
صفحة الكاتب :
  حسين باسم الحربي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 قصص قصيرة جدا/88  : يوسف فضل

 اختتام بطولة (أنا نزيه) بخماسي الكرة في النجف الاشرف  : احمد محمود شنان

 سؤال برئ جدا لتكفيري وهابي يعمل في النجف الاشرف ..!!!!!!  : احمد مهدي الياسري

 البطيخ : قانون الانتخابات المعدّل يخدم المرحلة لكنه ليس مثالي  : مكتب النائب جمال البطيخ

 ممثل مفوضية الانتخابات لمراقبة الانتخابات الرئاسية التونسية يزور عدد من مراكز الاقتراع في تونس  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

  استهداف المقدسات الإسلامية والمسيحية  : شاكر فريد حسن

 الاخضر الابراهيمي سيزيد الامور في سوريا تعقيدا !  : علي جابر الفتلاوي

 المجلس الأعلى لرعاية آل البيت يعلن تفاصيل أول مؤتمرعن شيعة مصر  : صوت السلام

 دعم الصناعة الوطنية واجب وطني  : صباح الرسام

 لماذا يعادونكم سادتي  : مالك كريم

 لعبة المصالحة الوطنية ولعبة رفع المصاحف الهدف واحد  : مهدي المولى

 حَرقُ العراق : كمكسب إنتخابي!  : د . محمد ابو النواعير

 *كتاب "إستراتيجيا" (ح3) ,(ح 4)  : محمد الحمّار

 حديث عن أول وآخر حكم عادل..!  : سلام محمد جعاز العامري

 معركة بدر وانقلاب القوى  : اسعد عبدالله عبدعلي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107957784

 • التاريخ : 23/06/2018 - 22:45

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net