وفاة العلامة آية الله الشيخ المحمدي البامياني

 إنا لله وإنا إليه راجعون 

إنتقل إلى جوار ربه العلامة الشيخ محمدي البامياني بعد طلب منه لنقله إلى النجف الأشرف بسبب تدهور حالته الصحية، حيث وافاه الأجل مساء اليوم الثلاثاء ربيع الأول ١٤٣٨هـ. 
رحمه الله لازم التدريس في حوزتي النجف والسيدة زينب (ع) في سوريا لأكثر من خمسين عاماً، وتخرج على درسه جماعة من فضلاء الحوزة .
وقد خدم الحوزة العلمية بالتزامه بالتدريس، ومؤلفاته النافعة في العقائد والاصول .
رحمه الله وحشره مع سادته محمد وآل الطاهرين سلام الله عليهم.
 
من مقام السيد الخوئي (قد) العلمي على لسان تلميذه العلامة البامياني
 
🔹 كان لي هذا اليوم الأثنين ١٢ ذو القعدة ١٤٣٥ توفيق اللقاء بالشيخ محمدي البامياني في منزله بمنطقة السيدة زينب عليها السلام، واغتنمت الفرصة لسؤاله عن شيء من حياته وخواطره أثناء دراسته في النجف الأشرف.
 
🔹وكان مما ذكر لي بهذا الخصوص :
درست الرسائل والكفاية عند الشيخ مسلم السرابي (الملكوتي) ، وكان أبرز أساتذة الكفاية في ذلك الوقت أربعة ، أحدهم أستاذي الشيخ مسلم السرابي والسيد صدرا والشيخ مجتبى اللنكراني والميرزا كاظم التبريزي.
 
🔹وكان أغلب حضوري في البحث الخارج عند السيد الخوئي ، كما حضرت عند الميرزا البجنوردي صاحب منتهى الأصول والقواعد الفقهية ، وكذلك عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رحمهم الله.
 
🔹وكان أستاذي السيد الخوئي لا يقارن بغيره من الناحية العلمية ، فكان كالبحر في سعة العلم.
 
🔹وعندما أوقف السيد الخوئي (قد) دروسه في الأصول واكتفى ببحث الفقه بسبب أعباء المرجعية لم أجد ضالتي في الدروس الأخرى.
 
🔹ثم عقد الشيخ البامياني مقارنة بين الآخوند الخراساني (قد) صاحب الكفاية الذي تقوم أبحاث الخارج في أصول الفقه على متن كتابه وبين السيد الخوئي (قد) فقال:
كان السيد الخوئي (قد) يستعرض رأي الآخوند (قد) ويثبت قوله بتفنيد بعض الإشكالات الواردة عليه وكأن رأي الإخوند هو الصواب والحق وأنه لايوجد أحد فوق الآخوند علما ، ثم بعد ذلك يعرض اعتراضاته عليه ويقرر رأيه وكأن الآخوند تلميذ عنده!!
 
🔹هذا مع أن الآخوند (قد) كان بمستوى من العلم بحيث أنه ينقل عنه وكما قرأت في سيرته أنه كانت السلطة العثمانية ترغب في رؤيته لما سمعت من فضله وعلمه ، فأرسلوا إليه وفدا من العلماء وعندما دخلوا في النجف الأشرف كان الآخوند الخراساني مشغولا بالدرس ، فلما رآهم قد حضروا بحثه غير مسار البحث وعرض رأي أبو حنيفة (والعثمانيون أحناف) في تلك المسألة الأصولية وفند رأيه ، ثم قال لهم : إن كانت لديكم أي أجوبة وردود على اعتراضاتي فتفضلوا، فلم يكن لهم أي رد.
 
🔹واللطيف أن وفدا دينيا مصريا قدم على السيد الخوئي (قد) أثناء تدريسه ، وقد أخبرني السيد الرضوي (أحد العلماء الأفغانيين الذين كانوا مقيمين في السيدة زينب) أن الوفد المصري قد انبهر بعلم السيد الخوئي فنزلوا على رجل السيد الخوئي (قد) لتقبيلها.


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/12/13



كتابة تعليق لموضوع : وفاة العلامة آية الله الشيخ المحمدي البامياني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ليالي الفرج
صفحة الكاتب :
  ليالي الفرج


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



  و ماذا بعد  : اسراء البيرماني

  القوات الأمنية توجه ضربات صاروخية وتقتل 18 داعشيا في الفلوجة

 ملامح شوُهت بالتصريحات  : حسين نعمه الكرعاوي

 المرجع الحكيم: فتوى المرجعية للجهاد كان لها الاثر الاكبر في التصدي للارهاب

 تيريزا ماي للعبادي : بريطانيا خصصت مبالغ لدعم القوات العراقية وإعادة النازحين واستقرارهم

 الشركة العامة للمنتوجات الغذائية تتخذ عدد من الاجراءات لترشيد الطاقة الكهربائية وتجهزعدد من الدوائر بالسماد العضوي  : وزارة الصناعة والمعادن

 وقفه مع السيد محمد حسين فضل الله ( 4 )  : ابواحمد الكعبي

 مصادر اعلامية غربية : كيري ابلغ اوباما بمقتل البغدادي

 حُسيننا!!  : د . صادق السامرائي

 تحالفُ العِلْمِ ، والجِهادِ العسكريِّ  : د . علي عبد الفتاح

 بالشكر تدوم النعم  : علي البحراني

 المرجع صافي الكلبايكاني: ستبقى عاشوراء المدرسة الإنسانية الكبرى والمكتب الأمثل الأول

 أردن لك من القلب نبض وقصيدة  : ميمي أحمد قدري

  وللعصي مأرب اخرى  : د . رافد علاء الخزاعي

 الجمعية العراقية لحقوق الانسان تشارك مع وفد اممي ومحلي في زيارة لمخيم كبارتو بدهوك لتفقد اوضاع النازحين  : دلير ابراهيم

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107885270

 • التاريخ : 23/06/2018 - 01:28

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net