صفحة الكاتب : ايليا امامي

أين وصل الاستنساخ؟ ملاحظات عامّة حول التوهبن والتشيع.
ايليا امامي

 
🔴 لا يخفى أن هناك محاولات مستمرة لهدم قواعد الدين .. وقد نجح الأمر الى حدّ كبير في النسخة الوهابية للإسلام والتي أصيبت بمقتل قاتل .. وهي الآن في طور التآكل .. وغاية ما تعيش عليه للأسف هو أخطاؤنا التي تعطيهم مبرر الحركة والكلام  .. ولذا فعلى شيعة أهل البيت عليهم السلام التنبه  والحذر من محاولات أخرى لجعل النسخة الشيعية من الإسلام شبيهة بتلك الوهابية .. لكي يقال ان الإسلام بكلّ مذاهبه على هذه الشاكلة .. ويخرج الناس من دين الله أفواجا. 
 
🔴 كيف تجري محاولات عمل نسخة وهابية من التشيع ؟؟ 
 
يجري ذلك من خلال مجموعة خطوات أهمها ثمان : 
 
١)) ♦️ #بذاءة_اللسان ♦️ لا يخفى أن الوهابية منذ ابن تيمية _ عندما كان يراسل العلامة الحلي قدس سرّه _ وحتى هذا الزمان كان دأبُهم بذاءة اللسان واللجوء الى الألفاظ القبيحة إذا أعوزهم الدليل . 
وبذاءة اللسان علامة على نقص الحجة وقصور البرهان .
🔷 وهناك محاولة للقول أن الشيعة لا يختلفون عن الوهابية في ذلك .. فهؤلاء مشايخهم فلان وعلان على فضائياتهم يشتمون هذا ويسبّون ذاك !! كما أن هناك حرص على ترويج هذه النماذج كممثلين عن المذهب لينشأ جيل لا يعرف شيئاً عن الأدب الشيعي في الحوار. 
 
٢)) ♦️ #تفريخ_الإرهاب ♦️ من الواضح ان المفقس الأول والأهم حالياً لتفريخ الجماعات الإرهابية هو الفكر الوهابي .. وبدأ الكثير من الشباب يهجرون عقيدة الوهابية بسبب هذه الجرائم .. 
🔷 وهناك محاولات لتصوير الحشد الشعبي بشكل مساوٍ للإرهابيين وجعلهم في كفّة ميزان مساوية ليُقال حتى الشيعة مجرمون. 
 
٣)) ♦️#ضرب_الموروث ♦️ كما هو المعلوم أن الأمويين تلاعبوا بالموروث الروائي والتاريخي الإسلامي أيّما تلاعب .. وقد كتبت الكثير من الصحاح بهوىً أموي واضح لم يسلم من هذا الدسّ الذي فعله كعب الأحبار وأبو هريرة وأمثالهما من الوضّاعين . 
كما أن المخالفين بشكل عام والوهابية بشكل خاص ألزموا أنفسهم بكتب جعلوها صحيحة من الدفّة للدفّة لا يسع الباحث المناقشة فيها أساساً .. ومع وجود روايات لايمكن لذي فطرة أو عقل القبول بها .. وقع الناس في حيرة شديدة بين استحالة قبولها واستحالة ردّها !! 
 
🔷 وهناك محاولة خبيثة تريد ضرب الموروث الشيعي بسهم ذي شعبتين .. 
 
🔶 الأولى : القول أن الموروث الشيعي ناله من الدسّ والتحريف الإسرائيلي مثلما نال موروث الآخرين .. وكأننا كتبنا روايات عبد الله بن سلام اليهودي وتركنا جعفر بن محمد الصادق !! وكأن زرارة ويونس ومحمد بن مسلم وأبان وأمثالهم من الأفذاذ رضوان الله عليهم كانوا تلاميذ عند وهب بن منبه اليهودي وليس الباقر والصادق اللذان وضعا قواعد الحديث التي يُعرف من خلالها ويسلم من التحريف !! وكأننا لسنا أصحاب الأصول الاربعمائة التي بقيت جواهرها محفوظة في ما وصل إلينا !! 
 
🔶 الثانية : محاولة القول ان الشيعة لديهم كتب غير قابلة للنقاش ( صحاح ) مثل السنة .. بمعنى أن ما هو موجود في هذه الكتب هو ما يراه الشيعة بكلّ تفاصيله من دون النظر في سندٍ أو دلالة !! 
 
ولعلّ هكذا محاولات هي الأخطر على المذهب بسبب قصور الناس المعرفي وعدم قدرتهم على تمييز حجم الزيف والكذب في هذا الكلام . 
 
٤)) ♦️ #فوضى_الفتوى ♦️ من أكثر الأمور التي ابتُلي بها الوهابية في السنوات الأخيرة .. بحيث تجد بعض الجُهّال يدرسون لسنتين أو ثلاث ثم يظهرون على الإعلام وتصدر منهم العجائب !! 
 
🔷 وهناك محاولة لتشجيع الكثير من أصحاب العقول الخفيفة ممن يدّعون الانتماء للحوزة ليتصدروا المشهد وليتكلموا بأمور تشوّه صورة المذهب والحوزة التي دانت لرصانتها ودقتها أجيال المفكرين .
لا يتوهم أحد بأن رجال الدين الحكماء قد تركوا الساحة لهؤلاء .. ولكن الضجيج الكبير للمهرجين هو الذي اخفى صوت المبلّغين الحقيقيين .. وسواء كان الأمر وليد أسباب ذاتية أو عرضية .. فهو يصب في خانة مساواة الشيعة بالوهابية . 
 
٥)) ♦️ #فوضى_القيادة ♦️ .. فالوهابية لا مرجعية لديهم .. ويعلم الجميع أن أكبر منصب لديهم مثل ( مفتي المملكة ) لا يساوي أي قيمة في المواقف الحقيقية التي تتطلب مرجعية روحية ينضوي الجميع تحت لوائها. 
 
🔷 وهناك محاولات حثيثة _ ولعلّها الأشد _ لمساواة الشيعة بالوهابية من خلال الهجوم المستمر على مرجعيتهم ومحاولة شرذمتهم وتمزيقهم .. بفريق محسوب على الشيعة يعلم جيداً مايقوم به. 
 
٦)) ♦️ #المهاترات ♦️المتابع لدواخل الجماعات الوهابية يعلم أن المهاترات العلنية بينهم و بدون خجل ولا حفاظ على سمعة العلم والمذهب قائمة على أشدّها .. بينما كانت الأطراف الشيعية لا يظهر عليها أي خلاف علني مهما بلغت من اختلاف وجهات النظر .. وماء وجه المذهب محفوظ بهيبة العلماء الذين لا يردّون على أي إساءة لهم مهما كانت. 
 
🔷 ولكن هناك من يحاول جرّ الأطراف جميعاً إلى مهاترات علنية أشبه بالوهابية ليجزع الشباب من الدين كلّه ويتركوه هرباً من الشحن النفسي. 
 
٧))♦️ # خرافات_الدجّالين ♦️ التنجيم والشعوذة من أشهر البضاعات المتداولة لدى الوهابية .. وبنظرة واحدة لحجم الفضائيات المفتوحة لهذا الغرض بذريعة ( الطب الروحاني وتفسير الأحلام ) تدرك ما يقوم به هؤلاء الدجّالون . 
 
🔷 وهناك محاولة لتشبيه المذهب الشيعي ( العقلي والبرهاني ) بالوهابية عبر تلك الخرافات والمنامات والشعوذات عن طريق مجموعة من الدجّالين يغزون الفضائيات التي تربح الملايين من ذلك بدون اهتمام بسمعة هذا المذهب ومستوى ثقافة أبنائه .
 
٨)) ♦️#التكفير ♦️.. وهو الماركة العالمية للوهابية والتي لم يسلم أحد من شرّها ولا داعي للحديث عنها مطلقاً  . . 🔷 ولكن هناك محاولات خبيثة لتعويد شباب الشيعة على تفسيق ولعن الشيعة نفسهم فضلاً عن الآخرين .. بل تفسيق ولعن علماء الشيعة الذين يختلفون معهم فضلاً  عن عوامهم .. وأنهم فاسقون وخارجون عن الدين والمذهب ....الخ . 
 
في الختام من يعرف أوساط البيئة الوهابية وتفاصيلها سيرى المشهد الذي رسمناه بوضوحٍ شديد .. وستكون لديه قناعة أن ما يجري من مسخٍ للمذهب عن طريق الإعلام وبأفكار مختلفة وواجهاتٍ مختلفة .. لا يحصل بالصدفة.

ايليا امامي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/12/13



كتابة تعليق لموضوع : أين وصل الاستنساخ؟ ملاحظات عامّة حول التوهبن والتشيع.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



ساعات الحسم :



 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى السبت 25 ـ 03 ـ 2017

 اسقاط طائرة مسيرة واجلاء 1150 من ايمن الموصل

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الخميس 23 ـ 03 ـ 2017

 بالأرقام: هذا ما حقّقته فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتاليّة خلال المعارك التي خاضتها لتحرير الساحل الأيمن من الموصل..

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الجمعة 24 ـ 03 ـ 2017

 القوات العراقیة تحرر حي اليابسات وتتقدم بالموصل

 القوات العراقیة تحرر مركز قيادة داعش وتتقدم بمحيط جامع النوري

أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو نوفل ال زنكي السعدبة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصل ال زنكي في محافظة ديالى قضاء خانقين ناحية السعدبة وعشيرة ال زنكي بطن من بظون قبيلة بني اسد وشيخم العام الحاج محمد ناجي ال زنكي الاسدي

 
علّق جمال الطالقاني ، على مرضى الثلاسيميا في العراق إلى أين؟ - للكاتب احمد محمود شنان : تشخيص وتقرير اكثر من رائع ودقيق لما يمر به بلدنا من نكبات ادت الى تزايد غير طبيعي وانتشار للمرض بسبب عدم وجود خارطة طريق ومنهاج اعلامي توعوي تثقيفي للحد من انتشاره بوجوب اجراءات الفحص المبكر ازاء كل عملية قران (( زواج ))في المحاكم الشرعية ... بالاضافة الى مواكبة التطور الحاصل في العالم لدرء الخطر عن فلذات اكبادنا من المصابين بهذا المرض الفتاك ولفت انتباه الحكومات المحلية الاهتمام بهم ومن ثم ايصال صوتهم للحكومة المركزية بأن تكون جادة بتوفير كل ما من شأنه المساعدة في تخفيف المعاناة والالام التي تصيبهم وعوائلهم المبتلاة بأمور مالية خارج عن ارادتهم وطاقتهم ... بارك الله فيك اخي القدير مع امتناني لكل من شارك وادلى بدلوه في التقرير ...

 
علّق جمال الطالقاني ، على مرضى الثلاسيميا في العراق إلى أين؟ - للكاتب احمد محمود شنان : تشخيص وتقرير اكثر من رائع ودقيق لما يمر به بلدنا من نكبات ادت الى تزايد غير طبيعي وانتشار للمرض بسبب عدم وجود خارطة طريق ومنهاج اعلامي توعوي تثقيفي للحد من انتشاره بوجوب اجراءات الفحص المبكر ازاء كل عملية قران (( زواج ))في المحاكم الشرعية ... بالاضافة الى مواكبة التطور الحاصل في العالم لدرء الخطر عن فلذات اكبادنا من المصابين بهذا المرض الفتاك ولفت انتباه الحكومات المحلية الاهتمام بهم ومن ثم ايصال صوتهم للحكومة المركزية بأن تكون جادة بتوفير كل ما من شأنه المساعدة في تخفيف المعاناة والالام التي تصيبهم وعوائلهم المبتلاة بأمور مالية خارج عن ارادتهم وطاقتهم ... بارك الله فيك اخي القدير مع امتناني لكل من شارك وادلى بدلوه في التقرير ...

 
علّق جوزف ، على موضوع خطير بحاجة إلى تأمل ..الجزء الثاني أين هي كنيسة المسيح ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لم اقرا كل المقال الا كلام المسيح بوصيته لبطرس عندما قال انت الصخره على هذه الصخره ابني كنيستي في اشاره على قوه وايمان بطرس بالمسيح وبرسالته ..تحياتي

 
علّق boutheina ، على السياسة والاخلاق بين ميكافيلي وكانط - للكاتب قاسم محمد الياسري : جيد من احسن ما رايت وشكراا

 
علّق boutheina ، على السياسة والاخلاق بين ميكافيلي وكانط - للكاتب قاسم محمد الياسري : جيد من احسن ما رايت وشكراا

 
علّق ابو علي الزنكي السعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الشيخ العام لعشيرة الزنكي في العراق الحاج محمد ناجي الزنكي والشيخ العام لمحافظة ديالى الشيخ عصام الزنكي

 
علّق عشيرة الزنكي في ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة ال زنكي في ديالى وبالتحديد قضاء حانقين الاصل والمنبع الزنكي ولا علاقة لنا بعمادالدين الزنكي نحن من قبيلة بني اسد عشيرة الزنكي اخوكم سليم الخانقيني الزنكي

 
علّق حسين الياسري ، على بحث عن الحرب الألكترونية أوالرقمية ((Cyber warfare )) - للكاتب زياد طارق الربيعي : ان هذا البحث يهدف الى تطوير المؤسسة العسكرية والامنية وتطوير الامكانيات الالكترونية العراقية نحو مستقبل اوسع , فياترى هل يتم استثمار هذا البحث من قبل المسؤولين لتطوير المنظومة الامنية العراقية ام لا ستذهب جهود الباحث هباءآ كما في السابق موضوع مهم جدآ .

 
علّق ضابط عراقي ، على دراسة عن مدى استخدام الطائرات السمتية في فرق المشاة العسكرية - للكاتب زياد طارق الربيعي : موضوع شيق وجوهري نامل من الجهات ذات العلاقة ووزارة الدفاع الاهتمام به وبالنقاط والتوصيات المذكورة لانها جوخر اساس في حسم المعارك

 
علّق كاوة حمدان الزنكي ديالى مندلي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سمعت الكثير من اولاد عمي بالتجمع لعشيرة ال زنكي على التواصل الاجتماعي وبارك الله جهودكم اولاد عمي والف تحية للشيخ عصام في بغداد على لم الشمل والتواصل نتمى من عشيرة ال زنكي في بغداد وكربلاء التواصل معنا ونتمنى التواصل والتعرف على كافة عمامي من الشمال الى بغداد وكربلاء

 
علّق ياسر الزنكي الخانفيني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصل ال زنكي في دبالى وبالتحديد قضاء حانقين وعلى مدار السنين نزحت الى بغداد وكربلاء والسماوة والبصرة وثم المناطق الشمالية في الموصل وكركوك والان متواجدين في اطراف محافظة ديالى وارتباطهم مع عشيرة الزنكنة وشيخهم برزان الشيخ نامق الزنكنة ياسر عيدان هاشم الزنكي ديالى خانقيين

 
علّق هشام الحمد الزنكي جلولاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى جاسم الكرعاوي ل زنكي الاصل في ديالى وليس في كربلاء ونورتنا

 
علّق مهند العيساوي ، على قبسات قرآنية: الحلقة 3 - للكاتب د . طلال فائق الكمالي : احسنت دكتور ونسال الله لكم التوفيق دائما

 
علّق سهيل السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : بيت السعداوي ومن عشيرة ال زنكي قبيلة بني اسد وشيخهم العام حمودي الزنكي الاسدي في كربلاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اسماعيل عزيز كاظم الحسيني
صفحة الكاتب :
  اسماعيل عزيز كاظم الحسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

كتابات متنوعة :



 حقيقة ال سعود ودينهم الوهابي الظلامي  : مهدي المولى

  رجال ليسوا كباقي الرجال !...  : رحيم الخالدي

 الشاعرة ام علوان  : حيدر الحد راوي

 علاوي يتضامن مع السعودية  : وليد سليم

 صانع الولاعة  : هادي جلو مرعي

 مهمة المخلصين الصادقين الان  : مهدي المولى

 الحكومة مطالبة بتحمل مسؤولياتها  : عمران الواسطي

 مقتل 122 داعشیا بأنحاء العراق

 تفسير القران – بحث للمنبر الحسيني – سقوط الدول والحكومات  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 الى متى الصمت الحكومي تجاه كردستان ؟  : خالد محمد الجنابي

 عربة الفقير المستهدفة  : عبد الرضا الساعدي

 من الفاشل السياسي العربي أم المثقف العربي؟؟؟  : زين هجيرة

 عودة الأمريكي الضال  : هادي جلو مرعي

 ريد بول... والمواطن العراقي  : حيدر فوزي الشكرجي

 اين الخدمات ياخادم بغداد.؟!  : زهير الفتلاوي

إحصاءات :


 • الأقسام : 16 - المواضيع : 89253 - التصفحات : 69117382

 • التاريخ : 26/03/2017 - 06:24

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net