صفحة الكاتب : علي الخفاجي

بين أمل .... واحتضار
علي الخفاجي

 كل يومٍ تُكتبُ قصةٌ عن شعبٍ جريحٍ فوق ألواح الحكايات ، كل يوم نتلوى ونكتوي بنارِ الإحتضار ، والموت يأتينا كأنه مطرٌ ممزوجٌ بريحٍ تقتلعُ الأرواح من جذورها ، فتتقمصُ النهاية شعب أنهكتهُ طعنات الغدر ، فيسكنُ صمتهُ الصدى ، ويطرقُ بابه الشكُ والتساؤل ، من أكونُ .. ومن أنا ؟! 

فتتناسل الأفكار وتنجب أسئلة أخرى لا جواب لها ، لما كلُ هذا الإحتضار ؟ ولما ينبت الزهرُ عندي أشواكاً ولما يتبخرُ العطرُ فيه أساً ، هل أنا ولدتُ ومنقوش على جبهتي الأسى ؟ من أكون .. ومن أنا ؟! سؤالٌ يحيرني ، يُكبلني يسرقُ نومي وينسفُ من عمري ما مضى ، لسوءِ حضي فأنا منذُ نشأتي والى يومي هذا ، أقتلُ وأحرقُ ويمثلُ بجثتي وتُقتلُ كل أحلامي ، لما كل هذا القتل ؟ لما كل هذا الجنون ؟ ولما .. ولما .. ! 
ألا لأني بدأت أفكر في رسمِ خطى المجد والعز على جدرانِ الزمن ، أم لأني بدأت أجول العالم وأتقصى الخطى محققاً حلمي ، سؤال كما قد قلت يحيرني ! 
فلا أستغرب في وطني حتى المتسول صار شاعراً تكويه نار القوافي فيصدح صوته بها ، لعل شخصاً يسمع أنين تلك القوافي المحتضرة فيواسيه بحرية أو أمانٍ أو أي شيء يسدُ رمقه أو يروي عطشه ، فلولا هذا الاحتضار لما كنتُ عذبتُ نفسي بالسؤالِ ، وما امتدت يدُ الموتِ لتأخذني إلى عالم يسكنهُ الأشباح ، فقد كان أملي أن الموتَ يشيخ في محرابي ، فأرتلُ وجعي في قصائدٍ خريفيةٍ تساقطُ أوراقَ احتضارها ، وتلونها ألوان الخريف التي تخبرني ببداية النهاية لكل هذا الأسى ، فتتمدد قطعان أحلامي كأنها الفراشُ تتراقصُ مع تلك الرياح الخريفية فتعلنُ عن بدايةِ ربيع الأحلام ونهاية الإحتضار ، فتبتسمُ شمسُ الأمل بإشراقها ، وتطوى صفحات الاحتضار ويغطى سواده بشعاع الأمل ، فيرجع الأمان لتلك النوارس التي كانت تحلق فوق دجلة الخلود ، فيُسمعُ صوتَ صداها في سماءٍ زرقاءٍ صافية فتسحرُ العيون ببياضها وجمالها ، ويَرجعُ أملي فأبلُ شفتاي التي أيبسها الخوف المتجول في خاطري بقطراتِ ماءٍ دافئةٍ من دجلة الشوق وفرات الهوى ، هكذا أنا احتفي بأملي الذي أنشده منذ نشأتي عَلِّي أعثرُ على خطواته الأولى فأمتطي صهوة فرسي راسماً خطاه الباقية ، هكذا أنا أنطق بإسم وطن الطفولة المحتضرة ووطن الشهداء واليتامى الذي يأبى التخاذل أن يطفأ قناديل تضحياتهم ، فالحرية هي حرب لا بالسيفِ فقط وإنما الحرف أيضاً يناضل ويقاتل ، ليصم بصوته أسماع الذين أوقدوا بجمرهم ونارهم تنور الجياع يشعلون فيه ناراً لا لسد جوعهم وإنما لبث حقدهم ، فأدْمُوا الطفولة وقتلوا الطهرَ فيها بعصفِ تلك القنابل التي فتت بعصفها أراجيح الطفولة ، ودكّتْ بحقدها أعشاش الحمامِ فتناثر ريشها ، كل هؤلاء يذودون عن وطنٍ مخضبٍ بالدموع ، أسرج أعدائه خيل ضغينتهم يُفتون بجواز القتل والنهب والسلب ، يا للعجب من هذه الوحوش البشرية التي بانت مخالب غدرها التي وأدت بها كل معاني الجمال في وطني ، فبعد كل هذا الأسى قررتُ إسدال الستار عن هذه اللوحة المؤلمة من وطني التي أيقظت كلماتها في عقلي الأوتار في حنجرتي وأعادت ترتيب حرفها لتجثو عند أعتاب هذا الاحتضار وترميه في بئر النسيان لترسم الأمل في الغد المجهول وتُبعد بجثة الأمس القتيل عنها أملا بغدٍ جديد يغازلُ الحمام فيه بصوت هديله نجومَ سماءٍ يشع منها بريق الأمل . 

علي الخفاجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/01/11



  مواضيع مشابهة :

    • انتصار الحكمة واحتضار الرذيلة



كتابة تعليق لموضوع : بين أمل .... واحتضار
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



ساعات الحسم :



 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى السبت 25 ـ 03 ـ 2017

 اسقاط طائرة مسيرة واجلاء 1150 من ايمن الموصل

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الخميس 23 ـ 03 ـ 2017

 بالأرقام: هذا ما حقّقته فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتاليّة خلال المعارك التي خاضتها لتحرير الساحل الأيمن من الموصل..

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الجمعة 24 ـ 03 ـ 2017

 القوات العراقیة تحرر حي اليابسات وتتقدم بالموصل

 القوات العراقیة تحرر مركز قيادة داعش وتتقدم بمحيط جامع النوري

أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو نوفل ال زنكي السعدبة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصل ال زنكي في محافظة ديالى قضاء خانقين ناحية السعدبة وعشيرة ال زنكي بطن من بظون قبيلة بني اسد وشيخم العام الحاج محمد ناجي ال زنكي الاسدي

 
علّق جمال الطالقاني ، على مرضى الثلاسيميا في العراق إلى أين؟ - للكاتب احمد محمود شنان : تشخيص وتقرير اكثر من رائع ودقيق لما يمر به بلدنا من نكبات ادت الى تزايد غير طبيعي وانتشار للمرض بسبب عدم وجود خارطة طريق ومنهاج اعلامي توعوي تثقيفي للحد من انتشاره بوجوب اجراءات الفحص المبكر ازاء كل عملية قران (( زواج ))في المحاكم الشرعية ... بالاضافة الى مواكبة التطور الحاصل في العالم لدرء الخطر عن فلذات اكبادنا من المصابين بهذا المرض الفتاك ولفت انتباه الحكومات المحلية الاهتمام بهم ومن ثم ايصال صوتهم للحكومة المركزية بأن تكون جادة بتوفير كل ما من شأنه المساعدة في تخفيف المعاناة والالام التي تصيبهم وعوائلهم المبتلاة بأمور مالية خارج عن ارادتهم وطاقتهم ... بارك الله فيك اخي القدير مع امتناني لكل من شارك وادلى بدلوه في التقرير ...

 
علّق جمال الطالقاني ، على مرضى الثلاسيميا في العراق إلى أين؟ - للكاتب احمد محمود شنان : تشخيص وتقرير اكثر من رائع ودقيق لما يمر به بلدنا من نكبات ادت الى تزايد غير طبيعي وانتشار للمرض بسبب عدم وجود خارطة طريق ومنهاج اعلامي توعوي تثقيفي للحد من انتشاره بوجوب اجراءات الفحص المبكر ازاء كل عملية قران (( زواج ))في المحاكم الشرعية ... بالاضافة الى مواكبة التطور الحاصل في العالم لدرء الخطر عن فلذات اكبادنا من المصابين بهذا المرض الفتاك ولفت انتباه الحكومات المحلية الاهتمام بهم ومن ثم ايصال صوتهم للحكومة المركزية بأن تكون جادة بتوفير كل ما من شأنه المساعدة في تخفيف المعاناة والالام التي تصيبهم وعوائلهم المبتلاة بأمور مالية خارج عن ارادتهم وطاقتهم ... بارك الله فيك اخي القدير مع امتناني لكل من شارك وادلى بدلوه في التقرير ...

 
علّق جوزف ، على موضوع خطير بحاجة إلى تأمل ..الجزء الثاني أين هي كنيسة المسيح ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لم اقرا كل المقال الا كلام المسيح بوصيته لبطرس عندما قال انت الصخره على هذه الصخره ابني كنيستي في اشاره على قوه وايمان بطرس بالمسيح وبرسالته ..تحياتي

 
علّق boutheina ، على السياسة والاخلاق بين ميكافيلي وكانط - للكاتب قاسم محمد الياسري : جيد من احسن ما رايت وشكراا

 
علّق boutheina ، على السياسة والاخلاق بين ميكافيلي وكانط - للكاتب قاسم محمد الياسري : جيد من احسن ما رايت وشكراا

 
علّق ابو علي الزنكي السعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الشيخ العام لعشيرة الزنكي في العراق الحاج محمد ناجي الزنكي والشيخ العام لمحافظة ديالى الشيخ عصام الزنكي

 
علّق عشيرة الزنكي في ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة ال زنكي في ديالى وبالتحديد قضاء حانقين الاصل والمنبع الزنكي ولا علاقة لنا بعمادالدين الزنكي نحن من قبيلة بني اسد عشيرة الزنكي اخوكم سليم الخانقيني الزنكي

 
علّق حسين الياسري ، على بحث عن الحرب الألكترونية أوالرقمية ((Cyber warfare )) - للكاتب زياد طارق الربيعي : ان هذا البحث يهدف الى تطوير المؤسسة العسكرية والامنية وتطوير الامكانيات الالكترونية العراقية نحو مستقبل اوسع , فياترى هل يتم استثمار هذا البحث من قبل المسؤولين لتطوير المنظومة الامنية العراقية ام لا ستذهب جهود الباحث هباءآ كما في السابق موضوع مهم جدآ .

 
علّق ضابط عراقي ، على دراسة عن مدى استخدام الطائرات السمتية في فرق المشاة العسكرية - للكاتب زياد طارق الربيعي : موضوع شيق وجوهري نامل من الجهات ذات العلاقة ووزارة الدفاع الاهتمام به وبالنقاط والتوصيات المذكورة لانها جوخر اساس في حسم المعارك

 
علّق كاوة حمدان الزنكي ديالى مندلي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سمعت الكثير من اولاد عمي بالتجمع لعشيرة ال زنكي على التواصل الاجتماعي وبارك الله جهودكم اولاد عمي والف تحية للشيخ عصام في بغداد على لم الشمل والتواصل نتمى من عشيرة ال زنكي في بغداد وكربلاء التواصل معنا ونتمنى التواصل والتعرف على كافة عمامي من الشمال الى بغداد وكربلاء

 
علّق ياسر الزنكي الخانفيني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصل ال زنكي في دبالى وبالتحديد قضاء حانقين وعلى مدار السنين نزحت الى بغداد وكربلاء والسماوة والبصرة وثم المناطق الشمالية في الموصل وكركوك والان متواجدين في اطراف محافظة ديالى وارتباطهم مع عشيرة الزنكنة وشيخهم برزان الشيخ نامق الزنكنة ياسر عيدان هاشم الزنكي ديالى خانقيين

 
علّق هشام الحمد الزنكي جلولاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى جاسم الكرعاوي ل زنكي الاصل في ديالى وليس في كربلاء ونورتنا

 
علّق مهند العيساوي ، على قبسات قرآنية: الحلقة 3 - للكاتب د . طلال فائق الكمالي : احسنت دكتور ونسال الله لكم التوفيق دائما

 
علّق سهيل السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : بيت السعداوي ومن عشيرة ال زنكي قبيلة بني اسد وشيخهم العام حمودي الزنكي الاسدي في كربلاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . يوسف الحاضري
صفحة الكاتب :
  د . يوسف الحاضري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

كتابات متنوعة :



 قد عزَّ على علي بن أبي طالب أن يسوَدَّ متنُ فاطمةََ ضربا"!!  : حيدر الحسني

 الحقيقة الغائبة بمرارة حاضرة  : بوقفة رؤوف

 النخبة الحاكمة ونفاق مواسم العبادة  : اسعد عبدالله عبدعلي

 تمرد البغدادي على الظواهري يشعل فتيل الصراع في تنظيمات القاعدة  : نور غصن

  بيان للعمل العراقي يدعو الى اخراج البيشمركة وتغليب سلطة القانون في طوزخورماتو  : المجلس السياسي للعمل العراقي

 أجنحة معرض كربلاء الدولي العاشر للكتاب... ملتقى متنوّع للفكر والثقافة الملتزمة..  : موقع الكفيل

 قصة أحتراق كرسي!  : مديحة الربيعي

 عَنٍ إِسْتِخْدامِ الارْهابِيّين للسِّلاحِ الفَتّاك؛ دَلِيلُ الانْهِيارِ!  : نزار حيدر

 كن خلاف ما هم عليه .. 2  : سيد جلال الحسيني

 صفى الريح ...  : سمر الجبوري

 عجيب امور غريب قضية  : مهدي المولى

  منصّات للوهم  : جواد بولس

 إسرائيل تثبّت مجسما لـ ((الهيكل)) قرب الأقصى.لقد ازف زمن مجيء القديم الايام ، ولم يتبقى سوى عقبة سوريا .  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 الموارد المائية: نعمل على زيادة الخزين الاستراتيجي من المياه  : وزارة الموارد المائية

 في الذكرى (16) لرحيل الدكتور علي جواد الطاهر  : محمود كريم الموسوي

إحصاءات :


 • الأقسام : 16 - المواضيع : 89253 - التصفحات : 69117475

 • التاريخ : 26/03/2017 - 06:27

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net