صفحة الكاتب : سعد السلطاني

"خسوف الغرور"
سعد السلطاني

التواضع مطلب شرعي وأخلاقي, وهو قمة الصفات الأنسانية الحميدة.

العلاقة طردية بين التواضع والرقي, كلما زاد تواضع الأنسان, زاد رُقياً ورفعة.

الغريب إن عصور الأستبداد والأستملاك, ولت وأنتهت, بينما يبقى التواضع, الطريقة الوحيدة لأستملاك قلوب الناس.

والأغرب إننا جميعاً, نعرف مايحمله التواضع من قيم, شددت عليها كل الأديان السماوية, كما شددت عليه المجتمعات الأنسانية.

إلا إننا نتعامل مع التواضع, كما نتعامل مع الموت!.

نؤمن به بكلامنا, ونحن على علمٍ انه الحق, بينما تناقضه أفعالنا!.

 

بحساب نتائج أختبارات التواضع, التي تمر علينا خلال يوم, شهر, سنة.

نجد هناك خسوف جزئي للغرور, يمر علينا بين الحين والأخر.

ربما يكون نتيجة ضغوط, أو في سبيل مكاسب, أو لتقديم فاصل إستعراضي, أمام مجموعة من الأشخاص, أو بسبب مشاكل نفسية, أستوجبت تقمص دور التواضع.

 

إن التواضع والغرور صفات, تشابه الى حد كبير, المعادلة الهرمونية داخل جسم كل كائن حي.

زيادة الهرمونات الذكرية تصنع ذكر, وزيادة الأنثوية تصنع أنثى, كما لايخلو جسم الذكر من الهرمونات الأنثوية, ولايخلو جسم الأنثى من الذكرية.

فإن زيادة التواضع ترتفع بالأنسان, وزيادة الغرور يحط من قدره.

ومن الخطأ تنزيه الأنسان من الغرور أو وصفه به, بالمطلق.

قد يصل الأنسان بترويض غروره حد السيطرة عليه كُلياً, وهذه حالات نادرة جداً, كل من وصل الى مرحلتها, نجده أما نبي مُرسل, أو ولي من أولياء الله الصالحين.

 

في زماننا المعاصر, سجلت معدلات الغرور في مجتمعاتنا, أعلى مستوياتها.

إنما بطرق معاصرة, تختلف عما كانت عليه, في العصور الغابرة, أيام أنا ربكم الأعلى فأعبدوني.

فأصبحنا نتظاهر بالتواضع, وزينة لنا أنفسنا ماتظاهرنا به, ثم صدقناه.

والحقيقة هي وجود فرعون, في نفس كل واحدٍ منا.

قد يظهر للناس في ساعة سلطة وسطوة, وقد يظهر في ساعة فرح ونشوة, وقد يظهر لهم في ساعة غضب.

 

ضع نفسك تحت الأختبار, وأكتشف معدلات غرورك وتواضعك.

حاول قدر الإمكان السيطرة على غرورك وترويضه, أسقي تواضعك بالصبر, قد يثمر ويُزهر, فيصنع منك جنة خضراء في عيون الناس.

للتواضع قدرة عجيبة, حتى في تغيير الشكل الخارجي للأنسان, تعجز عنها كل مستحضرات التجميل في العالم.

كيف لا؟ والتواضع نصف الجمال, وأقرب طرق الوصول الى الكمال.

 

التواضع والغرور قطرتي ماء, في نهرٍ كبير, قطرة التواضع تحملها الأقدار, لتسقي بها شجرة, فتُزهر بها ثمرة, جميلةٌ نّظرة, زاكيةٌ عطرة.

وقطرة الغرور تتعرض لشمس حارقة, فتتبخر وتتلاشى مغادرة, رغماً عنها مجبرة, لاتمر بالذاكرة, كما عاشت نكرة, أنتهى دورها وهي نكرة.

سعد السلطاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/01/11





كتابة تعليق لموضوع : "خسوف الغرور"
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق كاظم العلي ، على بالفديو : الصحفية الجزائرية بعد امتثالها للشفاء ، غدا الى ساحات القتال : هذه افضل من سياسي الفنادق ممن باعوا شرفهم للدواعش

 
علّق حسين ، على بالفديو : الصحفية الجزائرية بعد امتثالها للشفاء ، غدا الى ساحات القتال : الشفاء العاجل لها ولجميع المرضى والجرحى

 
علّق محمد ، على التلفزيون العراقي يعلن تحرير مطار الموصل بالكامل : اقتربت ساعة النصر فصبرا صبرا يا اهلينا في الموصل لم يتبقى من عمر داعش الا ايام

 
علّق زائر ، على مقتل انتحاري وتفجير سيارته في جرف النداف جنوبي بغداد : الى جهنم وبئس المصير

 
علّق هادي ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف ولجنة الإرشاد والتعبئة تزف ثلاثة من مبلغيها شهداء أثناء أدائهم واجبهم التبليغي الجهادي للدفاع عن العراق ومقدساته جنوبي الموصل : رحمك الله يا شيخ رضا ورفيقيك من اعلام التقى ومن خيرة المشايخ

 
علّق محمد ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف ولجنة الإرشاد والتعبئة تزف ثلاثة من مبلغيها شهداء أثناء أدائهم واجبهم التبليغي الجهادي للدفاع عن العراق ومقدساته جنوبي الموصل : قدس الله نفسهم الزكية

 
علّق اكرم ، على قراءة في قصائد وضوء الروح - للكاتب علي حسين الخباز : كما عودنا قلمك على الابداع سلمت يداك

 
علّق اكرم ، على الشهيد عماد الحيدري : اريد ان ازور الامام (علية السلام) فانا كلي شوقا اليه - للكاتب مؤسسة المعراج : رحم الله الشهيد وتغمده بواسع جنانه

 
علّق اكرم ، على من شهيد جسر العذاري الى شهيد شموخ النخيل - للكاتب خالد القصاب : رحم الله شهدائنا الابرار ولعن الله قاتلي الابرياء ومكفري المؤمنين

 
علّق خادم ، على تحميل مؤلفات اية الله السيد محمد رضا السيستاني دام ظله بصيغة pdf - للكاتب صدى النجف : ذرية بعضها من بعض كيف لا يكون علما عالما معلما وهو ابن ذلك الليث الهمام خاض بحور العلم وقلب صفحاتها دهرا اللهم احفظ المرجع الاعلى وابنه وزدنا توفيقا باتباعهم

 
علّق اكرم ، على الثورات الملونة وحروب الجيل الرابع: - للكاتب د . طلال فائق الكمالي : جناب الدكتور الكريم احسنتم وطيب الله انفاسكم بوردت يدكم الكريمه على ما تخطه

 
علّق اكرم ، على الموصل سقطت لكنها تحررت بفضل فتوى السيد السيستاني - للكاتب عمار العامري : اللهم احفظ سماحة السيد السيستاني نسأل الله للكاتب دوام التوفيق دوما ما تتحفنا بما يجود به قلمك

 
علّق اكرم ، على العمامة الحمراء.. - للكاتب رحمن علي الفياض : رحم الله شهداء العراق خوزتنا الصامته هي من نطقت حفظ الله مراجعنا العظام

 
علّق عبد الزهره ، على الوحيد الخراساني : ضيّعا حق الصديقة الزهراء ! ودفنا في بيت الرسول ! - للكاتب شعيب العاملي : وعلى معرفتها دارت القرون الاولى سلام الله عليها ولعن الله ظالميها وغاصبي حقها

 
علّق صديق ، على ما هي قصة الملازم الشهيد أبو بكر السامرائي الذي أعدمه داعش؟ : رحمه الله عليه شامخ ايها الشهيد تبقى دوما.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم حبيب
صفحة الكاتب :
  ابراهيم حبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



  لماذا كتابات في الميزان

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

كتابات متنوعة :



 منظمة اللاعنف العالمية تدعو لتوحيد جهود اطلاق سراح المطارنة المختطفين في سوريا  : منظمة اللاعنف العالمية

 زهرة التوليب  : د . رافد علاء الخزاعي

 " نعيد نشر تحقيق "سيمور هيرش" المنشور قبل 5 سنوات لفهم ما يقوم بها الأخوان المسلمون

  انتخبوكِ يا كرَّادة!  : بلقيس الملحم

 السلام هو المطلب المنطقي العادل العاقل والأمر في القرآن الكريم يقتضي الوجوب، وهذه الآية أصْلٌ في  : سيد صباح بهباني

  الشرخ الأوسط السعودية  : هادي جلو مرعي

 مدونة الحشد العظمى  : رحيم الشاهر

 محمد عباس شهيد الغيرة  : علي فاهم

 تَوضيح ضَروري !!  : سعد السعيد

 ثقافة الفتوى والفكر الآخر  : رضي فاهم الكندي

 اوقفوا رواتب البرلمانيين وتعاد الى خزينة الدولة ..  : علي محمد الجيزاني

 ثورة الحسين تلهم الشعوب  : احمد سامي داخل

 الحوار الديموقراطي هو الحل  : ابراهيم القعير

 مقتطفات من (دفاتر عتيگه)  : علي علي

 الكِتابَةُ..حَلاًّ (٣)  : نزار حيدر

إحصاءات :


 • الأقسام : 15 - المواضيع : 87946 - التصفحات : 67149750

 • التاريخ : 23/02/2017 - 22:41

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net