صفحة الكاتب : عزيز الدفاعي

الايستحق ( صقر العراق ابا تحسين الصالحي ) اشهر قناص في التاريخ وسام بطوله وطني؟؟؟
عزيز الدفاعي
 حين استطاع بلونكيت أوّل جندي أيرلندي ينضمّ إلى كتيبة الرماة البريطانية رقم 95(في أوائل القرن التاسع عشر)، أن يقتنص الجنرال الفرنسي أوجست فرانسوا ماري دي كولبيرت من 600 متر تقريباً، خاصة عند ما ناخذ بعين الاعتبار عدم دقة البنادق في هذه الحقبة فقد اعتبره زملاؤه محظوظاً ليس إلا... وهو ما دفعه لإعادة تعمير بندقيته مرة أخرى وتصويبها نحو أحد الجنود الذي هرع لنجدة الجنرال، وعندما أصابت الرصاصة هدفها أيقن زملاؤه أنهم أمام واحد من أعظم القناصة في التاريخ الذين برز دورهم  في اعتبارهم من امهر واشجع الرجال الذين يجعلون لكل رصاصه  يطلقونها هدفا من الاعداء الذين لايشعرون بان هناك من يترصدهم بدم بارد وشجاعه  ودقه تتطلب اعصابا وخبرة وحرفيه عالية جدا اضافه الى المكر والحنكه  في ميدان المعركة . 
 
 حين نستعرض اسماء اشهر القناصين   العسكريين في العالم   تطالعنا اسماء بارزه من بينهم العريف الامريكي جريس  خلال الحرب الاهلية الامريكية  الذي اصاب ضابطا كبيرا  عام 1864  وكان يستهزي منه لانه يقف على مسافه بعيده عنه لم يتخيل احد حينها ان هناك من هو قادر على اصابه هدفه من بعد كبير   .
 وخلال الحرب العالمية الثانية   برزت بصوره كبيرة قدره القناصه الروس خلال معارك ستالينغراد   ومن اشهرهم  فاسيلي زايتسف  الذي اخرجت هوليود فلما عن  حياته بعنوان (
Enemy at the gates
  بعد ان تمكن من قنص 242 ضابطا وجنديا المانيا مما دفع الالمان لارسال افضل قناصيهم لتصفيته لكنه استطاع ان يقضي عليه بعد مطارده طويله بين خرائب سان بطرسبورج  وكان هناك اكثر من الف روسيه في   سرية للقناصه  ومن  اشهرهن ليدوميلا بافليشنكو التي صرعت 187 المانيا خلال عام واحد . 
وخلال حرب فيتنام كرم البنتاغون اشهر قناص  هو كارلوس هانوك  الذي صرع 106 من القوات الفيتناميه  . وتتضمن قائمه اشهر عشرة قناصين  والدورن وكارلوس نورمان  وتشارلز ماهوني لكن الرقم القياسي كان من نصيب الفلندي  سيمو هايا الذي قتل 700 روسي 
 
 ابو تحسين العراقي  يكاد اليوم هو المتوج على قائمة اشهر القناصين في العالم فهذا المقاتل بدا خلال حرب اكتوبر عام 1973   جنديا يحتفظ بورقه وقلم يدون بها  اهدافه التي  وجدت رصاصته طريقا لها فصرعتهم في حرب الجولان  وما تلاها من حروب  ضروس خاضها العراق  . 
 
ابو تحسين بات يعيش هاجسا يتجاوز عينيه واصابعه الا وهو حدسه قبل وخلال اي معركه  يحدد  من خلالها  اين يختبئ العدو  ومكامنه وهو الذي يعطي الضوء الاخضر بان الارض  سالكه  قبل ان تتقدم القوات  العراقيه والحشد الذي تطوع فيه  مقاتلا ينهي احيانا اجازته ويعود ليمارس لعبه شد الاعصاب والشطرنج مع قناص  يتربص هو الاخر به في جانب العدو .. حكايه باتت مثل ادمان نفسي يعيش معه وينام معه ويستحضرها في احلامه  التي غالبا ما يستعيد من خلالها  ارض المعركه فيفيق صباحا عائدا الى وكر الصقر  حيث لعبه الموت والحياه تحددها فوهات البنادق 
 
 خلال معارك مكحول  وكرمه الفلوجه  والفلوجه  صرع ابا تحسين الصالحي 297 داعشيا  رغم انه في الستينيات من عمره  وقد غطى راسه ولحيته الشيب  لكنه يبقى يبحث مثل صقر عن طريدته  التي ينقض عليها  مورخا  تاريخ البطولة العراقيه  التي لايكتب عنها اعلام  اغلبه يبحث عن الكومبارس والضجيج والتضليل  وبائعات الهوى  وساسه   يساومون على بطولات ودماء هؤلاء الابطال المجهولين 
بينما يبقى بطل  مثل  ابا تحسين الصالحي  الذي عادل سريه قتال لوحده  في الظل لولا فلم وثائقي   عاش يوما مع صقر الحشد 
 وها هو اب تحسين  ينقل خبرته لجيل جديد من الشباب   وهو يعلمهم ما معنى ان تضع اصابعك على زناد بندقيه قناصه  قائلا (تذكروا كل شهداء العراق  وان التراب والسياده والعرض امانه في اعناقكم )
 
 ترى الا يستجق هذا البطل العراقي الذي بلغ 64 عاما  تكريما وطنيا من القياده العامه للقوات المسلحه التي تكرمت على خائن مثل اثيل النجيفي ليكون احد قواد الحشد الشعبي ؟؟؟؟؟


عزيز الدفاعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/01/13



كتابة تعليق لموضوع : الايستحق ( صقر العراق ابا تحسين الصالحي ) اشهر قناص في التاريخ وسام بطوله وطني؟؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ منير حياكم الرب. انا لم اوجه كتاباتي للمسلمين بل للمسيحية ، والمسلمون هم من حلّوا ضيوفا على صفحتي ، ويقرأوا مواضيعي لاني ايضا كتبت بحوثا اظهرت فيها نبوءات تنبأ بها الاسلام ونبوءات مسيحية تتعلق بالاسلام اظهرتها ولكنها كلها موجهة للمسيحية . الشباب المسيحي الموجود بالالوف على صفحتي في فيس بوك ، وهم يتأثرون بما اكتب وذلك انهم يُراجعون المصادر ويطمأنون إلى ما اكتبه . انا انتصر للحقيقة عند من تكون ولا علاقة لدين او مذهب بما اكتب ، وإذا ظهرت بعض البحوث تميل لصالح الاسلام او الشيعة ، فهذا لانها لم تنطبق إلا عليهم . تحياتي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : يعقوب يوسف عبد الله
صفحة الكاتب :
  يعقوب يوسف عبد الله


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 العيد الحرب الشهداء المرجعية النصح  : رحيم الخالدي

 لماذا لم يقاوم أهلُ الأنبار داعش؟؟؟  : صالح المحنه

 من أسرة شهيد الي طيور الظلام  : اوعاد الدسوقي

 صلاة السيد المسيح خلف المهدي (عج). رؤية جديدة.  : مصطفى الهادي

 ترامب يسعى لإنقاذ واحدة من كبريات الشركات الصينية

 ضوابط التقديم للدراسات الاولية والعليا  : وزارة الصحة

 توضيح من رجال على الأعراف  : هادي جلو مرعي

 المرجع النجفی: حوزة النجف الأَشرف أوضحت معالم الإسلام الحقيقي الأصيل

 قروش تحت القبة الرابعة  : حميد آل جويبر

 أخلاق النبي (ص) النموذج اﻷكمل❗  : السيد ابراهيم سرور العاملي

 العدد ( 272 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 الفرحة بفرحتين  : حميد سالم الخاقاني

 السيد حسن نصر الله يكشف عن انياب القمة العربية الجديدة  : مجاهد منعثر منشد

  شهادات للتـأريخ  : ابواحمد الكعبي

  لماذا اصبح التشهير سيد الموقف  : عبد الخالق الفلاح

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105287577

 • التاريخ : 23/05/2018 - 06:34

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net