صفحة الكاتب : زهير الفتلاوي

(الدولمة) في مكتب رئيس الجامعة المستنصرية !! ( 2)
زهير الفتلاوي
   السؤال المحير والعجيب  الذي يدور في اوساط وزارة التعليم  العالي والبحث العلمي  هو  كيف يستحق مثل هذا  الموظف الفاشل أن يكون مسؤولا عن مرفق علمي كبير في الجامعة؟! ليكون رئيسا لجامعة علمية يعشعش  فيها فسادا و وتزداد دمارا مرة ثانية ينتعش رئيس الجامعة المستنصرية بتناول الاكلات العراقية وخاصة البغدادية الدسمة و الشهيرة ويترك المواطن يأكل الحصرم !! قبل عدة اسابيع اشاع خبر عزيمة رئيس الجامعة المستنصرية التي دخل بها موسوعة غينس للأرقام القياسية اذ بلغت تكاليفها اكثر من  (( 100 مليون دينار. وتشير المعلومات المسربة من مكتب رئيس الجامعة بوجود العديد من ملفات الفساد 
منها * عدم اجراء المزايدات على ممتلكات الجامعة مثل الكافتيريا ومواقع التصوير وغير ذلك * توزيع الدور والشقق العائدة الى الجامعة الى موظفين غير مستحقين
 * صرف اموال كثيرة خارج الضوابط وتسعى هيئة النزاهة الى استردادها
 * عدم مواكبة نظام التطور للعلوم والتكنلوجيا على الرغم من وجود السيولة المالية المخصصة لهذا الغرض 
* هناك العديد من الأساتذة والطلبة والموظفين يقدمون طلبات للمقابلة وشرح مظلوميتهم لكنه يرفض المقابلة ويفضل الجميلات 
*  عملية توزيع الاعلانات تخضع لدفع الرشاوي ولم توزع بعدالة  ،
* يقال ا نه تورط في اختلاس الملايين وتغلق تلك الملفات باتفاق لصوصي مع سراق المال العام في الوزارة والجامعة ،
 * يغض النظر عن عصابات الجريمة اذ  يعملون في الجامعة بالابتزاز والرعب والتهديد وصاروا يتحكمون بشؤون الجامعة  وكوادرها وهو يلتزم الصمت
 *  معاناة الطلبة  في عدم  وجود معدات واجهزة مختبرات حديثة يتم التدريب عليها خصوصا لكليات الهندسة ، والطب ، والادارة والاقتصاد وغيرها . 
 المفارقة التي حصلت امامنا هذه المرة تجمع عشرات المراجعين امام مكتب رئيس الجامعة امس الاول  الخميس  لغرض اكمال معاملاتهم لكنهم تفاجئوا بخروج رئيس الجامعة من الباب الخلفي والناس تتنظر وبعدها تم طردهم بطريقة غير لائقة وعدم استلام الطلبات وبقية المراجعين اصابهم الذهول حين سمعوا بهذا الخبر المفجع وبحضور احد الزملاء الصحفيين  ، حيث كان يتطلب من رئيس الجامعة او السكرتير الجالس في هذا البرج العاجي التحلي بالأخلاق والآداب وحسن السيرة والسلوك ، واستلام طلبات المراجعين وتقديمها الى رئيس الجامعة بعد الانتهاء من هذه العزيمة الدسمة وتناول الدولمة ، ليس من المنطق والمعقول ان ينتظر المراجعين لعدة ساعات طويلة ويقال لهم  حضرة  الدكتور رئيس الجامعة  خرج بواجب ويتضح انه ذهب الى (مطعم الطبيخ ) مع شله من الاصدقاء والمقربين لتناول وجبة الغداء ، وقيل لهم سوف يرجع فيما بعد ويبقى الى الساعة الرابعة عصرا ، ولكن من الخزي والعار والمعيب على رئيس جامعة يكذب ويقوم بالتدليس واحتقار المراجعين مع مدير مكتبه ومن نصبهم  بهذه الطريقة المهنية والتي لا تليق بمسؤول اؤتمن على منصب كبير وينبغي عليه ان يصون الامانة  خاصة ان اعتلاء هكذا مناصب تنهل  علم وعمل وهي  تعتبر تشريف لا تكليف !  واذا لم يستطيع ويفضل كرشه وعرشه على حساب كرامة ووقت المواطن الكريم عليه ان يستقيل ويفسح المجال لغيرة في خدمة ابناء هذا الشعب المظلوم وهناك كثير من الاخيار والاشراف يجلسون على هذا الكرسي وادارة شؤون الجامعة وبقية مفاصل التعليم ، أملنا ضاع بمشاهدة عراق متطور يزهو بالعلم والمعرفة  ويخرج من اروقة الجامعات جيل واعي سلاحه العلم والايمان ولكن  بسبب وصول هذه النماذج الى المواقع الادارية وسلاحها الفشل وافشال هذه التجربة أتمنى من كل قلبي براءته من  هذه المخالفات  التي ترتكب ولكن اين المتابعة بغياب حق الرد والايضاح .  ماذا تبقى لنا  في مستقبلنا لكن لن نتهاون بأخذ حقهم هذا المثال  وصمة عار بتاريخك ايها  الوزير اذا لم تصلح هذا النموذج المعوج  أن كنت لا تعلم فسنشير لك للعلم وان علمت وتهاونت فتلك هي المصيبة ، ونريد ان ترد علينا.   المطلوب من مجلس الوزراء ، ووزير التعليم انهاء بطش وتسلط وسطوة  رئيس الجامعة المستنصرية على مقدرات وامكانيات الجامعة وخاصة المادية  وتخليه عن صفات   الأخلاق والصدق والنزاهة والتربية الصحيحة ،لا نريد للجامعات ان تصبح  بؤر للفساد الاخلاقي والمالي وسيأكل القوي فيها الضعيف، وقد نصدم باحتجاجات واضطرابات نحن في غنى عنها أو نستسلم لظواهر مؤسفة تخرب مؤسسات الدولة ، وهناك تعليمات وضوابط بخصوص انهاء الروتين واستخدام التكنلوجيا الحديثة، واشاعة ثقافة حكومة المواطن الإلكترونية  وانصاف المواطن في الانتظار واكمال المعاملات  لكافة المواطنين دون تفريق ومحسوبية والتعامل بالطائفية والحزبية في هذه الوزارة وبقية الوزارات و ننتظر الرد من مكتب اعلام الوزارة ومن يعنيه هذا الامر في مجلس النواب والابتعاد عن التسابق الانتخابي  والخلاص من الروتين وتناول الطبيخ واكلة الدولمة  بهذه الطريقة ولا يجوز مطلقا  طرد المراجعين واشاعة مفاهيم الكذب والتدليس وتلك عوامل المحتالين من اصحاب 56 ,  و للحديث تفاصيل  في مقال مفصل لاحق .   [email protected]

  

زهير الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/01/14



كتابة تعليق لموضوع : (الدولمة) في مكتب رئيس الجامعة المستنصرية !! ( 2)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد عون النصراوي
صفحة الكاتب :
  عبد عون النصراوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ذي قار : ستشكل وفداً محليا لوزارة الأعمار والإسكان و البلديات العامة لحل مشكلة قرار ٥٩ لتسكين المتجاوزين  : اعلام السيدة شيماء عبد الستار الفتلاوي

 وزارة النفط تدعوالمواطنين لاستلام البطاقات الوقودية الجديدة  : وزارة النفط

 الربيع العربي بنسخته الثانية  : اثير الشرع

 صحة صلاح الدين تنفذ حملات صحية رقابية على المحال التجارية  : وزارة الصحة

 الحبس ثلاث سنوات لمطلق العيارات النارية على المتظاهرين والقوات الأمنية  : مجلس القضاء الاعلى

 فلسفة الفساد ..  : عبد الامير جاووش

  كلام عن ثلاثة؛ القضاء التعليم الصحة  : علي علي

 عضو مجلس المفوضين كولشان كمال علي : مفوضية الانتخابات تحذف اكثر من اربعمائة الف قيد ناخب متوف  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 اختتام زيارة ناجحة لمنظمات المجتمع المدني العراقية للولايات المتحدة الامريكية  : دلير ابراهيم

  عمار أذهب الى الصومال علاوي أذهب أم عنيج  : عبد الكريم قاسم

 خطیب جمعة الناصریة يدعو لبناء علاقات دولية حسب الاحترام المتبادل

 هيئة رعاية الطفولة تتفقد مستشفى الطفل المركزي للوقوف على احتياجات الاطفال المرضى  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 صيامكم.. دم وبارود.. وكأس من معين  : مديحة الربيعي

 ايران تزيح الستار عن منظومات صاروخية ورادارية جديدة

 نيسان عراقي الهوى  : حميد الموسوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net