صفحة الكاتب : د . رافد علاء الخزاعي

رؤاق المعرفة في ضيافة ال سميسم ورواد الثقافة في النجف
د . رافد علاء الخزاعي

ان مدينة النجف هي  عبق التاريخ الحضاري الاسلامي فهي امتداد لمدينة الكوفة التاريخية عاصمة الخلافة الاسلامية ومدينة الفقه فقد خرجت جحافل من العلماء من حوزاتها الدينية على مر العصور الماضية, كما هي مدينة الصرف والنحو  والشعر والادب والقصة والفلسفة وعلم الرجال والكتابة والتاليف والنشر , وخصوصا انها تستعد لتكون عاصمة الثقافة الاسلامية لعام 2012 .
وجميل ما تشهد مدينة النجف الاشرف من اقامة للمجالس الثقافية وعقد للامسيات التي يجتمع فيها النخبة المثقفة من ابناء المدينة  والعلماء والسياسين والاكاديميين  والشعراء والباحثين في سبيل الرقي الثقافي ,فبالتأكيد ان الجهود التي تبذل فيها لهيّ محط اهتمام وموضع احترام الجميع وخاصةً النخب المثقفة في المجتمع.
فقد قدم لنا الاخ الاستاذ نجاح سميسم  وهو احد الاعضاء في اللجنة الشعبية لمشروع النجف الاشرف عاصمة الثقافة الإسلامية دعوة كنت متردد في إجابتها لأكثر من سبب ومن بينها أني لم أكن اعرف ولم أكن أألف أن هنالك مجالساً ثقافية بهذا السمو من الأدب وهذه الرفعة من الثقافة وهذا المستوى ألراق من الطرح ، وثانيا  تخوفا من فطاحل وعلماء النجف من المثقين  كما اسهبنا في بداية موضو عنا انها  منجم الادباء والعلماء واللغويين  , وثالثا لما تكن المدينة لديها صبغة دينية  وخصوصا نحن في شهر رمضان .وقد لبيت الدعوة أملاً في أن أجد ما ابحث عنه, فبعد الضيافة الرمضأنية المميزة لاهل النجف في بيت الاستاذ نجاح سميسم ولما يحمله من كرم عربي اصيل باصالة عائلته ومحافظته النجف في اطباق مميزة من الاكلات النجفية من الفسنجون وانواع الرز النجفي العنبر المميز بالوانه الثلاث وسمك الفرات ذو الطعم  اللذيذ والقيمة والطرشي النجفي المخلل  بدبس الرمان والمعتق والحلويات النجفية المميزة ومضيفنا واولاده يحف بنا بلطف اخلاقه وكرمه الاصيل  الذي يمتد من عمق اسرته العربية  التي تعتبرمن الاسر العلمية والادبية في النجف ، تعود تسميتها الى جدها الاعلى سميسم بن خميس بن نصار بن حافظ بن براك بن مفرج بن سلمان بن نصير بن ناصر بن الجراح بن جدول بن ثمامة بن عمرو بن سالم بن قبطان بن الحرث بن نشهل بن مطرود بن عدي بن الحارث بن سعد بن عدي بن افلت بن سلسلة بن عمرو بن سلسلة بن غنم بن حارث بن ثوب بن معن بن عنود ابن حارثة بن لام ، وكان سبب نزوح هذه الاسرة الى النجف ، ان أعمام سميسم قتلوا الزعيم بلاسم الشيخ العام لقبيلة بني لام يوم ذاك ، فاجلتهم القبيلة الى لواء الديوانية ، فجاوروا زعيم الخزاعل الشيخ حمد ال حمود ، وذلك سنة 1187هـ، ولما انتهت زعامة بني لام العامة الى الشيخ عبد القادر الجادر ارجع اعمام سميسم الى موطنهم في لوائي العمارة والكوت ، وتخلف سميسم وولده حميدان وحفيده ملابري ، وسكنوا النجف طلبا للعلم وانتجاعاً للفضيلة. فنبغ من هذه الاسرة العلماء والشعراء والاطباء والسياسين الذين يعتبرون احدى علامات النجف المتميزة  وبعد ها توجهت مع رواد رؤاق المعرفة وهم الاخ الاعلامي ناصر الياسري المشرف على رؤاق المعرفة والاستاذ وجيه عباس صاحب الابتسامة الساخرة التي لاتغيب عن شفاهه رغم المه الداخلي والدكتور  حيدر الدهوي والاستاذ رعد القبنجي والاستاذ احمد القبنجي  فقصدنا احد الإحياء في ظهراني النجف المقدسة في حي العلماء مع رواد رؤاق المعرفة  ونحن في الطريق شاهدنا التطور العمراني للمدينة وماتبذله الحكومة المحلية من مشاريع لتطوير الشوارع والارصفة والحدائق والحياة الجميلة من نشاط اجتماعي مابعد الفطور , وهنالك في مجلس ال سميسم الثقافي والذي تاسس في عام 1973, بعد ان انتقل من محلة العمارة في النجف القديمة, والذي يعقد  فيه اصبوحات ثقافية ايام الجمع من كل اسبوع. ان المجلس يحمل اسم (منتدى الكلمة الحرة) هذا الديوان الذي كان يرتاده الادباء والكتاب والشعراء ومثقفو النجف بالاضافة الى رجال الدين وهم المحور الاساسي في ديوان آل سميسم كونه من اسرة دينية وهذا الديوان اخذ مساراً غير المسار الديني والفقهي وهو المسار السياسي ايضاً.
وخصوصاً قبل عام 2001م عندما كان هناك تحدي بشكل آخر.. فكانت تنطلق من الديوان قصائد رنانة وقوية وهي معارضة للنظام السابق، لكنها بشكل آخر ثوري في الادب النجفي حسب ما كشف عنه الشيخ سميسم واولاده ايضاً وبعض المقربين منهم.
وامسيات رمضانية طيلة الشهر الكريم من كل عام،  وكان في استقبالنا الشيخ كامل سميم  عميد مجلس ال سميسم  حفظه الله واطال عمره, وكما في اصبوحات وامسيات آل سميسم يناقش الحضور ما يحتاجه العراق بشكل عام والنجف بشكل خاص في هذه المرحلة التي التي تحتاج الى تظافر الجهود من اجل بناء العراق الجديد؟ وايضا من ديوان الشيخ كامل آل سميسم انطلقت اللجنة الشعبية للنجف عاصمة الثقافة الاسلامية عام 2012م وذلك في عام 2009 ومنه ايضا انطلقت رابطة المثقفين الديمقراطيين اواخر عام عام 2003م هذه اللجنة والرابطة ضمت بين صفوفها نخب من مثقفي المدينة بمختلف اتجاهاتهم السياسية والفكرية.
وأنت تجالس الحاضرين تمر عليك هديةً عبارة عن رزمة من الكتب والصحف تجد فيها ما هو إسلامي وأخر علماني...توحي إليك بأن الاختلاف في الرأي والمعتقد الديني وحتى السياسي قد تلاشى في تلك الأمسية التي جمعت رجل الدين ورجل السياسة والأستاذ والأديب والباحث والناشط وحتى الشباب  ,ولذلك تشعر إنها تعطي زخماً جديداً ودفعاً قوياً لكي تكون مجالس اجتماعية والحقيقة أنهم ورغم تباعد أماكن سكناهم عن بعضهم البعض تجد أنهم ذات علاقات اجتماعية وثيقة فالتزاور بينهم والحضور في مناسبات بعضهم البعض لهو اكبر دليل على أن هذه المجالس قد أنتجت جيلاً مثقفاً وواعياً ومتماسكاً .
لقد ادار الجلسة مضيفنا  الاستاذ نجاح الشيخ كامل ال سميسم والتي شهدت حظور مميزا من ادباء النجف وعلمائها واساتذتها وشيوخها وسياسيها  , يتصدرهم  سماحة السيد صدر الدين القبنجي إمام وخطيب جمعة النجف الاشرف (حفظه الله ورعاه ) مع وفدين إداري وعشائري والاستاذ صادق اللبان عضو مجلس النواب العراقي والاستاذ الدكتور أحسان القريشي رئيس الجامعة المستنصرية والاستاذ الدكتور عادل البغدادي مساعد رئيس الجامعة المستنصرية والاستاذ الدكتورحسن ملحم الياسري معاون عميد الجامعة الاسلامية والمهندس وفي البهاش رئيس هيئة استثمار النجف الاش من ضمن الحضور النجفي كوكبة من اساتذة النجف الكبار أمثال الاستاذ الدكتور حسن الحكيم عميد كلية الاداب جامعة الكوفة والاستاذ الدكتور باقر الكرباسي تدريسي كلية التربية الاساسية و الحاج مهدي الصائغ و الدكتور امجد المظفر والاستاذ المهندس براك الشمرتي و السيد عبد الزهرة الحكيم  والباحث منذر جواد مرزة ومحمد عنوز وطالب مرزة الخزاعي وسلطان وحيدر ومحمود اولاد عدوة والشيخ فارس سميسم وحسين المشهدي والعشاب عبد الزهرة كريم الجبوري ابو رباب غيرهم
و تزين الحفل بحضور عدد من سيدات المجتمع النجفي واعلامياته,وقد بداءت الجلسة بقصيدة لشاعرنا وجيه عباس نالت رضا واستحسان الحظور من شعراء النجف ورواد المجلس وتكلم بعدها عن تجربته في كتابة الادب الساخر وعن كتابه عولمة بالدهن الحر وتجربته في الكتابة. وبعدها تكلم الدكتور حيدر الدهوي عن تجربة الموت والحياة واعجازيات مابعد الموت .
وقد القيت انا كاتب السطور (الدكتور رافد الخزاعي) بحثا عن قراءة فكرية معاصرة في فكر الدكتور العلامة علي الوردي ونظرته للاندماج الاجتماعي ورؤيته للمجتمع العراقي في محاربة الطائفية وعن الفذلكة الاجتماعية للحكام وكيفية مساهمة العثمانينن والصفويين في بناء المرقد العلوي المطهر ,وان النجف كانت اول مؤتمر هو مؤتمر الخيمة  للوحدة الاسلامية وماهي الدروس المستحضرة لكون النجف ستكون عاصمة الثقافة الاسلامية في تقبل فكر الاخرين ونشر الفكر لازالت العتمة الفكرية والاعلامية التسيقطية لفكر ال البيت عليهم السلام ولناخذ من سيرة المصلح العلامة جمال الدين الافغاني التي ساهمت النجف في اثرائه فكريا وبلاغيا في كيفية تمويه الاصل من اجل نشر الفكر وقد اثرى الموضوع من مداخلات الحظور الاستاذ الدكتور حسن الحكيم والاستاذ الكتور باقر الكرباسي والدكتور امجد المظفر والشيخ فارس سميسم مما اعطى للمحاضرة غنى فكري واستيضاح للتطور لمدينة النجف التاريخي.
أخيراً أن المدينة التي تشهد حراكاً ثقافياً رسمياً كبيراً تشهد كذلك الفعاليات الثقافية ومنظمات المجتمع المدني حراكاً  هو الأخر كبير استعداداً لاختيار النجف الاشرف عاصمةً للثقافة الإسلامية.  وهي حسب ماعرفنا تعج بعشرات المجالس الثقافية في كل احيائها .وكانت جلستنا عبارة عن تمازج الاراء الثقافية بين مجلس رؤاق المعرفة البغدادي ومجلس ال سميسم  النجفي الاصيل لتمازج الرؤيا وللتوضح لنا ان النجف قادرة على احتواء افكار الاخرين وانها ستكون مشروع نهضوي للعالم الاسلامي بصورة خاصة والانسانية جمعاء كما اخط لها  من تقدست باسمه الامام علي امير المؤمنين عليه السلام.
الدكتور رافد علاء الخزاعي

 

  

د . رافد علاء الخزاعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/08/27



كتابة تعليق لموضوع : رؤاق المعرفة في ضيافة ال سميسم ورواد الثقافة في النجف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي فاهم
صفحة الكاتب :
  علي فاهم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 علي اكبر صالحي يزور النجف دون علم الحكومة  : سامي جواد كاظم

 الذي يدعو لذبح الشيعة مازال يدرس بجامعة الكويت .. الزلزلة : مايفعله تلفزيون الكويت مهزلة  : الوكالة الشيعية للانباء

 العدد ( 380 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 حسينياً أنت أم دعياً ..؟  : احمد مهدي الياسري

 على ذمة عادل البياتي :صعقة كهربائية تودي بحياة عروس الدجيل !!  : عبد الرزاق الربيعي

 هي ذي أم البنين  : علي حسين الخباز

 أيّها الحداثويّون ! نقطة نظام  : كريم الانصاري

 ورشة عمل خاصة بحفظ وصيانة الوثائق في وزارة الثقافة  : اعلام وزارة الثقافة

 التمويل  : علي حسين الخباز

 الاقتضاب والتدوير والعمق الرمزي في نص الاديبة السورية فيحاء نابلسي( رؤى) من مجموعتها القصصية (بروكار)  : عبد الرزاق عوده الغالبي

 نكتة موقع جاكوج.. تكشف مظاهرات العيساوي في الفلوجة  : اوروك علي

 سليم الجبوري محرّضاً ضد "الأخوة الأعداء" من واشنطن!  : عباس البغدادي

 المجلس الاعلى لن نتحالف مع حزب الدعوة في الانتخابات المقبلة  : وكالة نون الاخبارية

 دبلوماسية المتخاذلين.. الى أين؟  : عباس البغدادي

 مركز تراث كربلاء التابع للعتبة العباسية المقدسة يصدر عدد جديد من مجلة تراث كربلاء  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net