صفحة الكاتب : د . عبد الخالق حسين

دور السعودية في (غزوة) البرلمان البريطاني
د . عبد الخالق حسين

بات معروفاً لدى القاصي والداني، وكل ذي عقل سليم، أن جميع منفذي ما يسمى بالإرهاب الإسلامي، لهم علاقة مباشرة أو غير مباشرة، بالسعودية، وبالمذهب الوهابي السعودي تحديداً. وقد كتبنا مع غيرنا، مئات المقالات عن الدور السعودي في الإرهاب، ومع ذلك تغض الدول الغربية النظر عن مملكة الشر، وتبرئ ساحتها من الإرهاب لا لشيء إلا لأنها تملك المال الوفير تستطيع به إسكات الحكومات والإعلام العالمي عن جرائمها. 

 

أما الأدلة على دور السعودية في اإرهاب الدولي فهي كالتالي:

أولاً، 15 من 19 من الإرهابيين الذين نفذوا جريمة 11 سبتمبر 2001 في أمريكا كانوا مواطنين سعوديين، ومؤسس تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن هو مواطن سعودي،

 

ثانياً، جميع المساجد والمدارس الدينية التي تنشر التعاليم الدينية والتطرف الديني على المذهب الوهابي، والتي  تقدر بعشرات الألوف في باكستان ومصر وجميع مناطق العالم، تموَّلها المملكة العربية السعودية،

ثالثاً، صرح الجنرال ديفيد بترايوس، القائد العسكري العام السابق للقوات الدولية في العراق سابقاً، قبل سنوات أن 100% من الإنتحاريين الإرهابيين، و50% من الإرهابيين الأجانب في العراق هم من السعودية،

رابعاً، نشر السيد كورتين وينزر، السفير الأمريكي الأسبق في كوستاريكا، بحثاً أكاديمياً، بعنوان: (السعودية والوهابية وانتشار الفاشية الدينية)(1)، قبل عشر سنوات، أكد فيه أن المملكة صرفت أكثر من 87 مليار دولار على نشر التطرف الوهابي في العالم خلال العشرين عاماً الماضية، وأن هذه التخصيصات المالية ازدادت كثيراً مع زيادة الثروات النفطية في السنوات الأخيرة. وفي بحث آخر أن السعودية صرفت على نشر التطرف خلال الثلاثين سنة الماضية ما يقدر بمائة مليار دولار،

 

خامساً، مازالت الحكومة السعودية تسمح لخطباء المساجد من مشايخ الوهابية في المملكة بنشر التحريض وثقافة الكراهية ضد اليهود والنصارى والشيعة، وعلى سبيل المثال، لا الحصر، شاهد الفيديو في الهمش، وأستمع الي خطبة العيد من قبل إمام مكة، يدعي على الشيعة والشيوعية واليهود والنصارى: (اللهم مكن أخواننا المجاهدين من رقابهم). ولا زال العالم يسأل من أين خرج الإرهاب ومن أين خرجت الطائفية؟(2 و 3)،

سادساً، قانون (جاستا)، الذي أصدره البرلمان الأمريكي بالغالبية العظمى من أعضاء مجلسيه (الكونغرس، والشيوخ) ضد الحكومة السعودية، والذي بموجبه منح الحق لذوي ضحايا جريمة 11 سبتمبر 2001، بمقاضاة السعودية.

سابعاً، وأخيراً، جاء هجوم لندن الأخير على البرلمان البريطاني يوم الأربعاء المصادف 22/3/2017، والذي قتل فيه أربعة أبرياء بينهم ضابط شرطة مسؤول عن حماية البرلمان طعناً بالسكين، مات منهم 3 على الفور والرابع مات في المستشفى بعد يوم، ومجموع القتلى 5 من ضمنهم الإرهابي نفسه على يد شرطي مسلح، كما وأصيب في الهجوم 50 شخصا، 31 منهم يتلقون العلاج في المستشفيات، واثنان في حالة خطيرة، وشرطيين لا يزالان في المستشفى، وهما يعانيان من "جروح بالغة الخطورة."(4) 

 

لم يكن اختيار البرلمان البريطاني لهذا الهجوم الإرهابي صدفة، بل جاء وفق حسابات إسلامية وهابية بالغة التقدير، وهي أن البرلمان يحتل قلب لندن، ويمثل رمز الديمقراطية الغربية وقيمها الحضارية. وحسب الإسلام الوهابي، الديمقراطية كفر وإلحاد، لذلك جاء الهجوم على هذا الصرح العتيد تحدياً صارخاً من الإرهاب الوهابي المتوحش.

 

وقد تبين من سير التحقيقات الواسعة، أن المهاجم الإرهابي خالد مسعود، البالغ من العمر 52 عاما، وُلد في بريطانيا باسم (أدريان راسل أجاو) مسيحياً، وله سجل حافل باالجرائم الجنائية لم يكن من بينها جرائم إرهابية. ثم تحول مسلماً وغير اسمه إلى (خالد مسعود). والأهم في حياته، وتحويله إلى إرهابي، هو أن هذا الشخص قد عاش في السعودية وعمل فيها كمعلم في اللغة الإنكليزية لسبع سنوات(5). لا شك أن إقامته في السعودية وتغييره دينه إلى الإسلام الوهابي، لعب دوراً كبيراً في تحويله إلى إرهابي وحش، وذلك عن طريق شحنه بثقافة الكراهية ضد غير المسلمين، وبالأخص ضد اليهود والنصارى، وكذلك ضد المسلمين من غير الوهابيين. 

 

يقول العالم، ستيفن وينبرغ (Steven Weinberg)، الحائز على جائزة نوبل في الفيزياء: (الناس الأخيار يفعلون الخير، والناس الأشرار يفعلون الشر، ولكن أن يقوم الأخيار بأفعال شريرة، فهذا يحتاج إلى عامل ديني)(6).

 

والسؤال الملح الذي يطرح نفسه هو: إلى متى تسكت الحكومات الغربية، وبالأخص أمريكا وبريطانيا، عن جرائم السعودية، وتعرض شعوبها وشعوب العالم والحضارة البشرية إلى جرائم الإرهاب الوهابي المتوحش؟ وإلى متى تستطيع السعودية شراء سكوت هذه الحكومات بالمال الحرام؟ 

 

يقول مارتن لوثر كنغ: "المصيبة ليس في ظلم الأشرار، بل في صمت الأخيار ."

 

[email protected]  

http://www.abdulkhaliqhussein.nl/

ـــــــــــــــــ

روابط ذات صلة

1- كورتين وينزر: السعودية والوهابية وانتشار الفاشية الدينية

http://www.aafaq.org/malafat.aspx?id_mlf=11

 

2- شاهد وأستمع الي خطبة العيد في مكة، إمام الحرم يدعي على الشيعة والشيوعية واليهود والنصارى: (اللهم مكن أخواننا المجاهدين من رقابهم). ولا زال العالم يسأل من أين خرج الإرهاب ومن أين خرجت الطائفية؟

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=1230210340344205&id=125762217455695&refsrc=https%3A%2F%2Fm.facebook.com%2FAl7qiqa%2Fvideos%2F1230210340344205%2F&_rdr

 

3- دعاء امام الحرم المكي في الصلاة بنصر داعش على "الرافضة واليهود والنصارى والحاقدين":

https://youtu.be/6K5mNpOC1mw

 

4- تفاصيل هجوم لندن: ما نعرفه حتى الآن

http://www.bbc.com/arabic/world-39367159

 

5- هجوم لندن: المنفذ خالد مسعود قضى فترة للعمل في السعودية

http://www.bbc.com/arabic/world-39382199

 

6- ((Good people will do good things, and bad people will do bad things. But for good people to do bad things -- that takes religion.))-  Steven Weinberg, in a dialog on religion with other scientists, 1999, quoted from "The Constitution Guarantees Freedom From Religion" an open letter to U.S. Vice-Presidential candidate Senator Joseph Lieberman, issued by the Freedom From Religion Foundation on August 28, 2000

  

د . عبد الخالق حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/03/27



كتابة تعليق لموضوع : دور السعودية في (غزوة) البرلمان البريطاني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عادل الصويري
صفحة الكاتب :
  عادل الصويري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عندما يفقد الاعتذار معناه  : لؤي الموسوي

 مفوضية الانتخابات تؤكد ان محكمة التمييز الاتحادية نقضت قرار محكمة استئناف الكرخ المتعلق بالقضية المقامة من قبل قناة الفيحاء الفضائية  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

  كشف الغمة في معرفة الامام المهدي المنتظر عليه السلام الدور الإيجابي للإنسان الرسالي في عصر الظهور  : محمود الربيعي

 اشياء تغيرت  : حاتم عباس بصيلة

 التشظي في بناء حزب الدعوة الى أين ؟؟  : صبيح الكعبي

 العمل تناقش تعزيز ملاكات المركز الوطني للصحة والسلامة المهنية وتطوير مهارتها  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أبو طالب بن عبد المطلب .. سور الإسلام المنيع  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 نجوى ...  : كريم عبد مطلك

 مستشفى الشهيد غازي الحريري يتولى تدريب طلبة معهد المهن الصحية العالي في مدينة الطب  : اعلام دائرة مدينة الطب

 تشريح الثورة  : سرمد يحيى محمد

 دبكة الجوبي!!  : د . صادق السامرائي

 الوفاق ترفع علم الائتلاف في سار: الحوار حول وثيقة المنامة أو "ما لا يعلم الا الله مآله"

 غياب الخطاب السياسي العقلاني وتصاعد الخطاب المتطرف  : د . رائد جبار كاظم

 العتبة العسكرية تصدر کتابان جديدان وتفوز بمسابقة النخبة الوطنية العاشرة لحفظ وتلاوة القرآن الكريم  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

  من بغداد إلى الشام محور الشر قادم  : محمد حسن الساعدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net