الحشود الزاحفة تتجه لضریح الجوادین وسط استمرار الخدمات واستنفار النقل والصحة

 شهدت طرق محافظات العراق في الوسط والجنوب توافد الحشود الإيمانية الغفيرة الزاحفة مشياً على الأقدام رجالاً ونساءً وشيوخاً وأطفالاً متوجهة صوب ذرى الولاء الإمامين الكاظمين عليهما السلام.

 مُعلنةً عن تجديد عهدها وصدق مشاعرها وإيمانها وولائها لقاضي الحاجات الإمام موسى الكاظم عليه السلام لإحياء ذكرى استشهاده الأليمة التي أثرت الضمير الإنساني بالدروس العبر والقيم الإنسانية السامية.
 من الجدير بالذكر إن الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة قد استنفرت طاقاتها وإمكاناتها وملاكاتها منذ وقت مبكر لأجل استقبال زائري الإمامين الجوادين عليهما السلام، وتقديم أفضل الخدمات لهم بهذه المناسبة الأليمة.
موكب خدمي كبير انطلق من مرقد سيد الشهداء الإمام الحسين
سيرت العتبة الحسينية المقدسة موكبا خدميا ضخما للمشاركة بخدمة الزائرين المتوجهين لإحياء زيارة الإمام الكاظم عليه السلام، في الخامس والعشرين من شهر رجب.
وقال رئيس وفد العتبة الحسينية المقدسة السيد محمد أبو دكة في تصريح له، ان “الموكب الخدمي يضم مفرزتين طبيتين سيتم نصب الأولى قرب جسر الأئمة والثانية في ساحة عدن”.
وأضاف ان “الموكب يضم أيضا 50 خيمة لإيواء الزائرين, وأكثر من 25 سيارة لنقل الزائرين من والى مناطق القطع وفرن صمون متنقل”.
وأشار أبو دكة ان الموكب يضم أيضا 24 مجموعة صحية متنقلة انتشرت في شوارع المدينة الرئيسة وأحيائها وسيارات حوضية لنقل المياه الصالحة للشرب وكابسات لرفع النفايات”.
رحاب الصحن الكاظمي توشّحت أروقتها بالسواد إيذاناً لإعلان الحداد
حري بالدنيا أن تتشح بالسواد لذكرى استشهاد أسد بغداد الإمام موسى بن جعفر الكاظم “عليهم السلام”، نعم هكذا شاء أن ‏نستقبل هذه المناسبة الأليمة ونحن نستذكر فاجعة تدمي قلوب محبي وأتباع أهل البيت “عليهم السلام” في مشارق الأرض ومغاربها.
إذ اتَّشحت العتبة الكاظمية المقدسة بمظاهر الحزن والأسى ونشر السواد والكلمات النورانية على أعمدة الطارمات والأواوين في الصحن الكاظمي الشريف.
كما سيشهد الصحن الكاظمي الشريف يوم الخميس بعد صلاتي العشائين 22 رجب الأصب 1438هـ الموافق 20 نيسان 2017م المراسم السنوية لاستبدال رايتي قبتي الإمامين الجوادين عليهما السلام والبرنامج عزائي خاص بالمناسبة، لتجديد العهد والولاء لأهل بيت النبوة “عليهم السلام”.
 فضلاً عن إتمام الاستعدادات والتحضيرات لاستقبال جموع الزائرين الوافدين إلى حرم الإمامين الجوادين “عليهما السلام” لتقديم آيات العزاء بهذا المصاب الجَلل.
المواكب الحسينية تؤكد ولاء الخدمة
حرصت المواكب الحسينية مدينة الكاظمية المقدسة والمواكب الوافدة على توفير كل مستلزمات الضيافة والتشرف بخدمة الزائرين الكرام الذين تدفقوا بأعداد كبيرة لإحياء الشعائر الدينية في ذكرى استشهاد الإمام موسى بن جعفر الكاظم “عليه السلام”.
 حيث جندت جميع إمكاناتها في تهيئة الأجواء المناسبة فضلاً عن إعداد الموائد وتوزيع المياه والاطعمة والمشروبات، وهذه الخدمة إن دلت على شيء إنما تدل على صدق الولاء والانتماء لهذه المدرسة المباركة وهي السر المكنون في ديمومتها وبقائها عبر السنين.
قسم الآليات.. خدمة متواصلة آناء الليل وأطراف النهار
شرع قسم الآليات في العتبة الكاظمية المقدسة على عادته في كل عام بتنفيذ خطته الخدمية لتوفير أقصى درجات الراحة للزائرين الوافدين إلى الصحن الكاظمي الشريف لإحياء ذكرى استشهاد سابع أئمة الهدى الإمام موسى بن جعفر “عليه السلام”، كما تهدف الخطة إلى تحقيق الانسيابية المناسبة لحركتهم ووصولهم إلى العتبة المقدسة.
فقد واصل خدمة الإمامين الجوادين “عليهما السلام” العاملون في هذا القسم الحيوي الليل بالنهار، ليترجموا ولاءهم وحبهم وتمسكهم بنهج أهل البيت الميامين عليهم السلام وخطهم من خلال تفانيهم في أداء هذه المهمة الرسالية .. ولتسليط الضوء على أهم نشاطات القسم ومهامه وطبيعة الخدمة التي يقدمها خلال أيام الزيارة المليونية المباركة، تحدث مسؤول القسم الخادم الحاج محمد علي الجصاني.
قائلاً : بدأت استعدادات قسم الآليات الذي يعد من الأقسام الحيوية في العتية الكاظمية المقدسة منذ شهر قبل الزيارة المليونية في ذكرى استشهاد الإمام الهمام موسى بن جعفر.
 حيث بدأنا بوضع خطة وفتح مسارات جديدة تختلف عما كانت عليه في العام الماضي، كما قمنا بتقسيم خدم القسم وفق المهام والواجبات المناطة بهم، وكانت في مقدمة الاستعدادات تهيئة المستلزمات الفنية لإكمال هذه المهمة الشريفة شملت توفير الماء والوفود لآليات العتبة أو الآليات التي تدخل الخدمة لدعم العتبة الكاظمية المقدسة هذه من ناحية؛
ومن ناحية أخرى لا يخفى على الجميع بأن هناك آليات خدمية منها الآليات الحوضية وهي أربع آليات اثنتان منها بسعة عشرين ألف لتر والأخرى عشرة آلاف لتر هيئت وجهزت لتجهيز المواكب الحسينية الوافدة إلى الكاظمية المقدسة، أو أي مواكب أخرى، كذلك وفرنا سبعة آليات؛ حمل متعددة الأحمال تتراوح ما بين 2 ــ 4 طن لنقل المواد الغذائية ومتطلبات العتبة وهي رهن الإشارة في أي وقت، وأعطينا تعليمات بخصوص توفير الخدمات إلى المواكب الحسينية الوافدة إلى الكاظمية المقدسة.
 هذا فصلاً عن وضعنا لخطة جديدة تقضي التنسيق مع مقر الحركات والعمليات، وخصصنا خادمين من القسم مهمتهم تسهيل مهمة ودخول الآليات وخروجها. كما سيتم تجهيز جميع الوفود المساندة لخدمة العتبة الكاظمية المقدسة ومنها ديوان الوقف الشيعي، والعتبات الحسينية و العباسية والعلوية والعسكرية المقدسة بكل ما يلزم لإتمام مهمتهم المباركة.
أما فيما يخص خطة النقل فقد هيّأ القسم أربعين آلية تنقل الزائرين على ستة محاور؛ المحور الرئيسي وهي من ساحة جدة إلى الحكيم (صحن صاحب الزمان) ومن ساحة جدة إلى جسر الدباش، وينتهي أيضا إلى ساحة الحكيم، الخط الثالث من ساحة جدة إلى شارع الإمام علي “عليه السلام”، ثم إلى ساحة الإمام محمد الجواد؛ الخط الثاني من العطيفية طريق عبد المحسن الكاظمي إلى ساحة محمد الجواد.
 وهناك خط بديل عندما يكون هناك زخم نستخدمه وهو من العطيفية على جهة بستان علاوي مروراً على بجامع المشاط ليصل إلى ساحة الزهراء. هناك خط آخر من ساحة عدن إلى ساحة الزهراء، وهناك أيضا خط من ساحة محمد الجواد إلى شارع الإمام علي”عليه السلام”. وإن شاء الله نكون عند حسن ظن الزوار الكرام ونقدم أفضل الخدمات إن شاء الله، والعمل يكون 24 ساعة من بدء الزيارة إلى نهايتها.
تهيئة غرفة العمليات خاصة بمناسبة الاستشهاد واستنفار المراكز الصحية
بيّن مدير عام صحة بغداد الكرخ الدكتور جاسب الحجامي أن الخطة الخاصة بزيارة الإمام موسى الكاظم “عليه السلام” عن تهيئة سيارات الإسعاف في مستشفياتنا كافة والعناية بمستلزماتها وتهيئة الملاكات العاملة فيها وعلى مدى 24 ساعة اعتبارا من يوم الاربعاء 19 / 4 ولحين انتهاء مراسم الزيارة والإيعاز إلى قسم الصيدلة لتهيئة مستلزمات الخطة.
 وأيضا وتهيئة غرفة العمليات في الدائرة للعمل على مدار 24 ساعة وتأمين الاتصال مع المستشفيات وغرفة عمليات الوزارة وينظم جدول بخفارات الأطباء والملاك الصحي خلال فترة الزيارة .
مشيرا إلى : كما سيتم تهيئة فريق طبي جراحي في كل مستشفى ويكون على أهبة الاستعداد لغرض الاستدعاء الطارئ وللتحرك إلى مكان الحادث إن حدث لا سمح الله. مشيرا خلال حديثه: إلى أن الخطة تشمل أيضا الإيعاز إلى فرق الرقابة الصحية بتشكيل فرق صحية توعوية للمواطنين لمخاطر المواد الغذائية المكشوفة والماء والعصائر وتوجيه أصحاب المواكب الدينية بضرورة الاهتمام بنوعية ونظافة الطعام والشراب المقدم للزائرين الكرام .
دائرة إحياء الشعائر الحسينية تقدم خدماتها
شاركت دائرة إحياء الشعائر الحسينية في الزيارة المباركة لاستشهاد الإمام موسى بن جعفر “عليه السلام”، وقامت بتقديم الخدمات وتوفير مستلزمات الضيافة للزائرين الكرام حيث باشرت ببرنامجها وخطتها السنوية لإحياء هذه المناسبة الأليمة منذ وقت مبكر وتنسيقها مع المواكب الحسينية وتسهيل مهامها بالتعاون والتنسيق مع القيادات الأمنية.
 كما وفرت خدمات الضيافة للزائرين حيث تم نصب السرادق والموكب الخدمية في الشوارع الرئيسة للمدينة لاستراحة الزائرين وتوفير أكثر من (40) شاحنة براد من الماء والثلج.
 ورافق تلك الجهود هذا العام تهيئة مراكز المفقودين، أما في الجانب التوعوي والتثقيفي تم توزيع دليل وإرشادات الزائرين، فضلاً عن توفير أكثر من (100) عجلة مختلفة تعمل على نقل الزائرين داخل وخارج القطوعات الأمنية، والتعاون مع عدد من الفرق التطوعية ومؤسسات المجتمع المدني في بغداد والمحافظات للمشاركة في حملات التنظيف.
الشركة العامة للنقل البري تستنفر اسطولها ومفارزها الفنية
أعلنت الشركة العامة للنقل البري استعداداتها كافة بتهيئة جزء من أُسطولها وعددٍ من المفارز الفنية من مهندسين وفنيين لمرافقة الشاحنات للمشاركة في تأمين نقل زائري العتبة الكاظمية لمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الكاظم عليه السلام الذي يوافق يوم الخامس والعشرون من شهر رجب الأصب.
أعلن ذلك السيد عبد الأمير كريم المحمداوي مدير عام الشركة العامة للنقل البري، وأضاف إن وزير النقل الأستاذ كاظم فنجان الحمامي قد أوعز بتشكيل لجنة مركزية برئاسة الوكيل الإداري للوزارة الأستاذ أحمد كريم عبد أيوب وعضويتنا، إضافة الى عددٍ من التشكيلات ذات الاختصاص، تتولى الإشراف ميدانياً ووضع الخطط الكفيلة بالتنسيق مع قيادة عمليات بغداد للخروج بخطة نقل توفر الانسيابية في نقل وحركة الحشود المليونيرة التي ستتوجه إلى المدينة المقدسة .
 وأشار المحمداوي إن “أُسطولنا يمثل صمام الأمان في هكذا مناسبات حيث يوجَّه في أوقات الذروة لفك الاختناقات عبر نقل الزائرين سواء داخل بغداد والمحافظات” .
اجتماع أمني وخدمي لاستقبال زيارة استشهاد الامام موسى الكاظم
عقد في العتبة الكاظمية المقدسة اجتماعا موسعاً ضم العديد من ممثلي الأجهزة الأمنية ومسؤولي المؤسسات والدوائر الخدمية والصحية في مدينة الكاظمية المقدسة بحضور الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة أ.د. جمال عبد الرسول الدباغ، وقائد عمليات بغداد الفريق الركن عبد الجليل الربيعي ومحافظ بغداد السيد عطوان العطواني.
 وجرى خلال الاجتماع مناقشة التنسيق والتعاون المتواصل مع الأجهزة الأمنية والخدمية وسبل إنجاح الزيارة التي ستشهدها مدينة الكاظمية المقدسة وتهيئة جميع المستلزمات من الناحية التنظيمية والأمنية والخدمية وتوفير الأجواء الملائمة أمام الزائرين لأداء الزيارة المباركة .
من الجدير بالذكر تشهد مدينة الكاظمية المقدسة في كل عام توافد ملايين الزائرين من داخل العراق وخارجه، لإحياء ذكرى استشهاد الإمام موسى بن جعفر “عليه السلام” ، التي تحل في الخامس والعشرين من شهر رجب الأصب.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/20



كتابة تعليق لموضوع : الحشود الزاحفة تتجه لضریح الجوادین وسط استمرار الخدمات واستنفار النقل والصحة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : انني عندما ابحث عن اليهوديه على طريق يوشع بن نون او المسيخيه على طريق الصديق بطرس؛ فانني ابحث عن الاسلام على طريق علي.. عليهم السلام جميعا.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : انني عندما ابحث عن اليهوديه على طريق يوشع بن نون او المسيخيه على طريق الصديق بطرس؛ فانني ابحث عن الاسلام على طريق علي.. عليهم السلام جميعا.

 
علّق حميد ، على عبد الرزاق عبد الواحد من رحاب الإمام الحسين ... إلى رثاء الطاغية صدام حسين ... ؟! - للكاتب خيري القروي : كيف تصف محمد باقرالصدر بانه حسين العصر انت لا تفهم شيئا على الاطلاق .

 
علّق احمد الموسوي ، على الأدراك ..بداية التغيير - للكاتب شيماء العبيدي : معلومات قيمة عن عملية التلقي وتفسير واختيار وتنظيم المعلومات الحسية لدى الفرد ... استمتعت بالقراءة بانتظار الجديد بالتوفيق

 
علّق falih azzaidy ، على بداية عداء حسن الكشميري للسيد السيستاني دام ظله هو عدم اعطائه وكالة بقبض الحقوق الشرعية! - للكاتب الشيخ محمد الاسدي : بعد اطلاعي على المقال استطيع الفول ان السيد حسن كشميري مجرد حاقد وتافه

 
علّق د. محمد العراقي ، على تحول بوصلة البعض إلى (الدفاع عن قطر ومساندتها) .. دليل آخر على صدق مقولة المرجع الديني الأعلى - للكاتب جسام محمد السعيدي : اليوم تمتلك الحكومة العراقية فرصة ذهبية وهي التقدم بشكوى ضد قطر في مجلس الامن لدعمها الارهاب في العراق باعتراف خمسة دول اقليمية بالاضافة لاعترافات الرئيس الامريكي ودول اوربية ... وسوف ينتج من ذلك على اصدار قرار فوري من مجلس الامن على تغريم قطر ودفع تعويضات للعراق ... بالاضافة ان قطر سوف تفضح باقي دول الخليج بنفس التهمة وعلى العراق ان يستفيد منها ايضا.

 
علّق د. محمد العراقي ، على تحول بوصلة البعض إلى (الدفاع عن قطر ومساندتها) .. دليل آخر على صدق مقولة المرجع الديني الأعلى - للكاتب جسام محمد السعيدي : ارسال الغذاء اليومي للشعبي القطري ليس معناه مساندة الحكومة القطرية على جرائمها بل هو عمل انساني بالدرجة الاولى كما لو تعرضت قطر لكارثة كونية ... وبالدرجة الثانية يتجلى البعد السياسي هو لمنع الطغيان السعودي من ابتلاع قطر ، ومسادة قطر اليوم سيجعل الخلاف دائم بين دول الخليج و سيسهم في أضعافهم وفضحهم وانشغالهم فيما بينهم وابعاد شرهم عن العراق ودول المنطقة.... وبخلاف ذلك معناه اصطفاف مع آل سعود لفرض هينتهم على المنطقة.

 
علّق كاظم جابر البكري ، على ليبرمان :  تصحيح التاريخ يأتي بهذا الموقف !!!  - للكاتب رفعت نافع الكناني : ااحسنت التوضيح ابو محمد .. وبارك الله بك ..الغوص في المجهول يكلفنا الكثير من الجهد .. وما هدْه الأزمه التي تمر بها قطر .. اعتقد انها غيمه بلا مطر .. انها مجرد تحريك لكشف الغطاء غير الحقيقي للواقع الخليجي .. والمعد بسيناريو يشبه ما حدث للكويت حين عصت اخوتها فأمسكوا لها عصا غليظه اعادت لها هيبتها من جديد من خلال التعويض .

 
علّق محمد الوائلي ، على دلائل حب الله ورسوله وأهل بيته الطاهرين - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : تحية للكاتب المبدع كريم حسن السماوي المحترم مقال في منتهى الروعة لماتحمله من مفاهيم قيمة تنير العقل وتجعله يبصر حقائق لم تعرف من قبل وأتمنى باقي الكتاب أن يحذو حذوه لكي نعرف مايكمن خلف السطور من حقائق فلسفية وأصولية مهمة. محمد الوائلي

 
علّق موسى الناصري ، على الرد على احمد القبانجي في محاضرته (نقد الاعجاز القرآني) - 9/10 - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : اين اراءه بالاعجاز والرد عليها هذه افكار عامة طرقها القبانجي

 
علّق مروان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة بالنسبة لعشيرة زنكي في السعديه او عموم ديالى غيرت اصولها الى عشائر ثانية لان لايوجد شيخ لهم في السنوات الماضية والان المهمة الصعبة الى ابنها النشمي عصام زنكي وانشاء الله ان يلم الشمل الزنكي

 
علّق نعمة منعم هادي التميمي ، على شكوى إلى السيد رئيس الوزراء الإستاذ نوري المالكي ..السلام عليكم : اني المواطنة المنكوبة من جراء الطائفية من قبل اخوة زوجي كوني من خدام الحسين واهل الشيع وكون اهل زوجي من اصاب السنة الموالين للنظام السابق وبعد سيل الاهانات والاعتداءات قاموا بسلب بيت زوجي الذي اشتراه من حر ماله والله عنوة كي ننفصل ولكون عقولهم الوسخة التابعة للحزب السابق لاتنطلي علينا لم نوافق عاى طلبهم ومشكلتي الان اني بامس الحاجة الى البيت كي نبيعه ونعالج بنتنا الوحيدة وليس لدي حيله معهم فهم غدارون... ارجوك ياسيادة الرئيس يامن عرف عنل بالحق والعدالة اعدل معي في قضيتي بالقوة والحق فقد عرفت دوما بالشجاعة وانت الفارس الذي نرجو منه حل مشكلتنا ردي لي بيتي من اهل الظلم كي اعالج بنتي فقد غلقت الابواب بوجهي الابابك بعد الله..استحلفك بحق بنتي المريضة وبحق كل طفل ملريض ظلمته جاهلية الطائفية ان تعيد لي بيت زوجي وتمكنني ممن ظلمني باسرع وقت قبل ان تذهب بنتي مني..مع فائق احترامي وشكري الى شخصكم الكريم.

 
علّق مهيب ال زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ولد عمي والف شكر على من سعى بالتجمع وحي الله ابن عمنا الشيخ عصام زنكي في محافظة ديالى

 
علّق احمد شجاع زنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم نحن عشيره زنكي في كركوك مانعرف شيخنا ونحن الاصل ديالى كفري

 
علّق احمد الزنكي السعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام غليكم اولاد عمومتي في كربلاء وبغداد وديالى وكركوك الكل ال زنكي الف تحية من ارض اجدادكم ال زنكي في السعدية اول سؤالي الى الشيخ عصام الزنكي شيخنا كلنا معاك على التجمع وانشاء الله نكون سيوفا في يمناك لاكن الكثير من ال زنكي الان مع عشاءر محتلفة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : تحرير سالم
صفحة الكاتب :
  تحرير سالم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 18 - التصفحات : 74969846

 • التاريخ : 25/06/2017 - 13:29

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net