صفحة الكاتب : ثائر الربيعي

نفوس صغيرة .. ومناصب كبيرة .
ثائر الربيعي

 أذا كانت هنالك نفوس صغيرة ,وتردفها بعناوين كبيرة فأنك ستجد أفعال وسلوك منها بما لا يحمد عقباه ,فعندما تسمي الأمور بمسمياتها وتشخص الخلل سيكون هنالك حل ناجع ,فمن مهازل الدنيا أنك تجد أمي لا يعرف القراءة والكتابة الناس يمتشدقون به فيسألونه في مسألة (1+1) فيجيبهم الجواب (16) ويقولون له أنك جئت بنظرية جديدة ,وترى عالماً مفكراً يروي ويسقي الأمة بعلمه ويضيء لهم طريق ظلماتهم يقولون عنه أنه جاهل ,وقول الشاعر:{وإذا كانت النفوس كبارا / تعبت في مرادها الأجسام } هنالك من يبرر تنازله عن ثوابته ومبادئه ليركن للتلِ مفسراً ومعللٍ هذا الفعل ,لأن المد جارف والتيار عاتٍ بقوة ولن يصمد أي أحداً في الصمود أمام وجه ,لكن ما يقوله ليس فيه سوى جزءاً صغيراً من الصحة ,هو أراد التنازل لغرض اللحاق بمعرض الغنائم ليحصل على بعض ما يريده منه ,لكن أصل الموضوع لا يحتاج لهذا التراخي في الموقف .. فالتراخي موجود في البنيان الذاتي للشخص المهزوز غير القادر على حسم موقفه فنراه يُلقي بسوء فعله على قوة المتغيرات التي تحيط به دون مقاومة و الإذعان بالاستسلام ,لأن الإصلاح لم يكن لديه مشروعاً وقضية بل كان عنواناً لمدخل يريده هو لمبتغى معين ,فالحديث عن المواقف يجب أن يكون حديثاً معمقاً وليس سطحياً يقزم الفكر وينقله لصغائر الأمور وإعطائها صبغة الموقف المشرف ,أن أخطر ما تعيشه الأمم هو وصول المهزوزين لسدة الحكم عندئذ تجد دولة هزيلة يتصيدها الانتهازيين والوصوليين يعلبون بها ما يشاؤون ,وتنهشها الذئاب المفترسة ,فهؤلاء ليس لديهم أي خبرة ومعرفة وكفاءة في أدارة السلطة ستكون النتيجة وقوع الظلم على الرعية من أشخاص يجدون بإلحاق الظلامات بالمجتمع هو عمل مريح نفسياً يداوي جروحهم وآلامهم المريضة ,كيف تأمن الناس على نفسها والراعي هو الذئب في الوقت نفسه ,فقول سيد الألم الإمام علي (ع) {الظلم ثلاثة: فظلم لا يغفره الله، وظلم يغفره، وظلم لا يتركه، فأما الظلم الذي لا يغفره الله: فالشرك , قال الله: {إن الشرك لظلم عظيم} وأما الظلم الذي يغفره: فظلم العباد أنفسهم فيما بينهم وبين ربهم - عز وجل -، وأما الظلم الذي لا يتركه: فظلم العباد بعضهم بعضا , حتى [يقص] بعضهم من بعض }

يحكى أنه : سمع أحد السلاطين بأن في السوق جارية سعرها يتجاوز سعر 100 جارية!

فأرسل السلطان يستقدمها ليرى ما يميزها عن سواها ؟!

فلما جاءت , وقفت أمامه وشموخها لم يعهده من الجواري الأخريات ..

فسألها السلطان: لماذا سعركِ غالي يا فتاة ؟!

أجابت لأني أتميز بالذكاء !!!!

أثار كلامها فضوله وقال سأسألكِ لو أجبتي أعتقتكِ ولو لم تجيبي قتلتكِ؟!

فوافقت ..فسألها السلطان ..

ما هو أجمل ثوب وأطيب ريح وأشهى طعام وأنعم فراش وأجمل بلد ؟

 التفتت الجارية إلى الموجودين وقالت :حضروا لي متاع وفرس فإني مغادرةٌ هذا القصر وأنا حُرة !!وردت على اسئلة السلطان قائلة :

-  أما أجمل ثوب فهو قميص الفقير الوحيد الذي لا يملك غيره فأنه يراه مناسباً للشتاء والصيف.

-  أما أطيب ريح هي رائحة الأم حتى لو كانت نافخة النار في حمام السوق.

 - أما أشهى طعام ما كان على جوع فالجائع يرى الخبز اليابس لذيذ.

 - أما أنعم فراش ما نمت عليه وبالك مرتاح فلو كنت ظالم لرأيت فراش الذهب شوك من تحتك.

ثم سارت نحو الباب .. فناداها السلطان لم تجيبي سؤالي الأخير؟!

ألتفتت وقالت : أما أجمل بلد هو الوطن الحر الذي لا يحكمه الجهلة.

أجادت الجواب فنالت حريتها.

 

 

 

ثائر الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/21



كتابة تعليق لموضوع : نفوس صغيرة .. ومناصب كبيرة .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : انني عندما ابحث عن اليهوديه على طريق يوشع بن نون او المسيخيه على طريق الصديق بطرس؛ فانني ابحث عن الاسلام على طريق علي.. عليهم السلام جميعا.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : انني عندما ابحث عن اليهوديه على طريق يوشع بن نون او المسيخيه على طريق الصديق بطرس؛ فانني ابحث عن الاسلام على طريق علي.. عليهم السلام جميعا.

 
علّق حميد ، على عبد الرزاق عبد الواحد من رحاب الإمام الحسين ... إلى رثاء الطاغية صدام حسين ... ؟! - للكاتب خيري القروي : كيف تصف محمد باقرالصدر بانه حسين العصر انت لا تفهم شيئا على الاطلاق .

 
علّق احمد الموسوي ، على الأدراك ..بداية التغيير - للكاتب شيماء العبيدي : معلومات قيمة عن عملية التلقي وتفسير واختيار وتنظيم المعلومات الحسية لدى الفرد ... استمتعت بالقراءة بانتظار الجديد بالتوفيق

 
علّق falih azzaidy ، على بداية عداء حسن الكشميري للسيد السيستاني دام ظله هو عدم اعطائه وكالة بقبض الحقوق الشرعية! - للكاتب الشيخ محمد الاسدي : بعد اطلاعي على المقال استطيع الفول ان السيد حسن كشميري مجرد حاقد وتافه

 
علّق د. محمد العراقي ، على تحول بوصلة البعض إلى (الدفاع عن قطر ومساندتها) .. دليل آخر على صدق مقولة المرجع الديني الأعلى - للكاتب جسام محمد السعيدي : اليوم تمتلك الحكومة العراقية فرصة ذهبية وهي التقدم بشكوى ضد قطر في مجلس الامن لدعمها الارهاب في العراق باعتراف خمسة دول اقليمية بالاضافة لاعترافات الرئيس الامريكي ودول اوربية ... وسوف ينتج من ذلك على اصدار قرار فوري من مجلس الامن على تغريم قطر ودفع تعويضات للعراق ... بالاضافة ان قطر سوف تفضح باقي دول الخليج بنفس التهمة وعلى العراق ان يستفيد منها ايضا.

 
علّق د. محمد العراقي ، على تحول بوصلة البعض إلى (الدفاع عن قطر ومساندتها) .. دليل آخر على صدق مقولة المرجع الديني الأعلى - للكاتب جسام محمد السعيدي : ارسال الغذاء اليومي للشعبي القطري ليس معناه مساندة الحكومة القطرية على جرائمها بل هو عمل انساني بالدرجة الاولى كما لو تعرضت قطر لكارثة كونية ... وبالدرجة الثانية يتجلى البعد السياسي هو لمنع الطغيان السعودي من ابتلاع قطر ، ومسادة قطر اليوم سيجعل الخلاف دائم بين دول الخليج و سيسهم في أضعافهم وفضحهم وانشغالهم فيما بينهم وابعاد شرهم عن العراق ودول المنطقة.... وبخلاف ذلك معناه اصطفاف مع آل سعود لفرض هينتهم على المنطقة.

 
علّق كاظم جابر البكري ، على ليبرمان :  تصحيح التاريخ يأتي بهذا الموقف !!!  - للكاتب رفعت نافع الكناني : ااحسنت التوضيح ابو محمد .. وبارك الله بك ..الغوص في المجهول يكلفنا الكثير من الجهد .. وما هدْه الأزمه التي تمر بها قطر .. اعتقد انها غيمه بلا مطر .. انها مجرد تحريك لكشف الغطاء غير الحقيقي للواقع الخليجي .. والمعد بسيناريو يشبه ما حدث للكويت حين عصت اخوتها فأمسكوا لها عصا غليظه اعادت لها هيبتها من جديد من خلال التعويض .

 
علّق محمد الوائلي ، على دلائل حب الله ورسوله وأهل بيته الطاهرين - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : تحية للكاتب المبدع كريم حسن السماوي المحترم مقال في منتهى الروعة لماتحمله من مفاهيم قيمة تنير العقل وتجعله يبصر حقائق لم تعرف من قبل وأتمنى باقي الكتاب أن يحذو حذوه لكي نعرف مايكمن خلف السطور من حقائق فلسفية وأصولية مهمة. محمد الوائلي

 
علّق موسى الناصري ، على الرد على احمد القبانجي في محاضرته (نقد الاعجاز القرآني) - 9/10 - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : اين اراءه بالاعجاز والرد عليها هذه افكار عامة طرقها القبانجي

 
علّق مروان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة بالنسبة لعشيرة زنكي في السعديه او عموم ديالى غيرت اصولها الى عشائر ثانية لان لايوجد شيخ لهم في السنوات الماضية والان المهمة الصعبة الى ابنها النشمي عصام زنكي وانشاء الله ان يلم الشمل الزنكي

 
علّق نعمة منعم هادي التميمي ، على شكوى إلى السيد رئيس الوزراء الإستاذ نوري المالكي ..السلام عليكم : اني المواطنة المنكوبة من جراء الطائفية من قبل اخوة زوجي كوني من خدام الحسين واهل الشيع وكون اهل زوجي من اصاب السنة الموالين للنظام السابق وبعد سيل الاهانات والاعتداءات قاموا بسلب بيت زوجي الذي اشتراه من حر ماله والله عنوة كي ننفصل ولكون عقولهم الوسخة التابعة للحزب السابق لاتنطلي علينا لم نوافق عاى طلبهم ومشكلتي الان اني بامس الحاجة الى البيت كي نبيعه ونعالج بنتنا الوحيدة وليس لدي حيله معهم فهم غدارون... ارجوك ياسيادة الرئيس يامن عرف عنل بالحق والعدالة اعدل معي في قضيتي بالقوة والحق فقد عرفت دوما بالشجاعة وانت الفارس الذي نرجو منه حل مشكلتنا ردي لي بيتي من اهل الظلم كي اعالج بنتي فقد غلقت الابواب بوجهي الابابك بعد الله..استحلفك بحق بنتي المريضة وبحق كل طفل ملريض ظلمته جاهلية الطائفية ان تعيد لي بيت زوجي وتمكنني ممن ظلمني باسرع وقت قبل ان تذهب بنتي مني..مع فائق احترامي وشكري الى شخصكم الكريم.

 
علّق مهيب ال زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ولد عمي والف شكر على من سعى بالتجمع وحي الله ابن عمنا الشيخ عصام زنكي في محافظة ديالى

 
علّق احمد شجاع زنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم نحن عشيره زنكي في كركوك مانعرف شيخنا ونحن الاصل ديالى كفري

 
علّق احمد الزنكي السعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام غليكم اولاد عمومتي في كربلاء وبغداد وديالى وكركوك الكل ال زنكي الف تحية من ارض اجدادكم ال زنكي في السعدية اول سؤالي الى الشيخ عصام الزنكي شيخنا كلنا معاك على التجمع وانشاء الله نكون سيوفا في يمناك لاكن الكثير من ال زنكي الان مع عشاءر محتلفة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كريم حسن كريم السماوي
صفحة الكاتب :
  كريم حسن كريم السماوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 18 - التصفحات : 74917495

 • التاريخ : 24/06/2017 - 22:04

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net