صفحة الكاتب : اسعد عبدالله عبدعلي

مصر هي مفتاح الحل للعراق
اسعد عبدالله عبدعلي

 كانت السلبية هي الصفة الملازمة للسلطة في السنوات السابقة, مما جعل الأمة تعيش خيبة أمل عظيمة, فكانت سياسة الانكفاء على النفس, والابتعاد عن العمق العربي, نتيجة غياب الرؤية وبروز حالة من العنترية! المبنية على جهل في علم السياسة, مما أنتج شبه عزلة للنظام السياسي في العراق, مع تعمق الخطاب الطائفي في عموم المنطقة, واقتراب المنطقة من حرب طائفية شديدة, فكانت العزلة تتجذر يوما بعد أخر.
في السنوات الاخيرة كان هناك نوع من الانفراج البسيط, لكن لم يتحقق الأمل المنشود, نتيجة غياب الإستراتيجية في العلاقات السياسية عن السلطة الحاكمة.
الزيارة الاخيرة التي يقوم بها وفد التحالف الوطني, والذي يمثل اكبر تحالف سياسي عراقي, تعتبر مهمة جدا, ويمكن أن تفتح أبواب كثيرة للعراقيين, وتنتج خيرا كثيرا, بشرط أن تكون هناك رؤية وخطة وبرنامج يجعل من مصر العصا السحرية للعراقيين.
أن الدخول مع مصر كحليف استراتيجي يمكن أن يسهم في حل مشاكل أكثر من قطاع.
 
أهمية مصر في حرب الإرهاب
المنطقة العربية تشهد حرب كبيرة ضد الجماعات الإرهابية التي حولت حياة الشعوب الى جحيم بسبب حربها القذرة المعتمدة على القتل والحرق والتفجير والذبح, وتعرضت مصر مثل العراق وسوريا الى حرب إرهابية, والحقيقة مصر نجحت كثيرا في تحييد وجود العصابات التكفيرية, عبر نظامها الأمني الممتاز, فالأمر الملفت أن خطط المصريين الأمنية كانت فعالة, ويمكن إرجاع هذا الأمر لقوة الحاكم.
هنا يتضح أهمية التعاون الأمني مع مصر, لأنها تخوض نفس الحرب, وهي تمتلك قدرات متفوقة ونظام معلوماتي متقدم, وهنا يتضح ايجابية الخطوة التي قام بها وفد التحالف الوطني, في السعي لتحقيق تقارب عراقي-مصري, والذي ممكن أن يثمر الى تحالف حقيقي مع المصريين.
 
أهمية مصر السياسية
لمصر أهمية سياسية عالميا وعربيا, فالكثير من المؤتمرات العالمية تقام في مصر وبالتحديد في شرم الشيخ, المكان الذي يعتبر مكان مؤهل لأي اجتماع عالمي, بالاضافة لاحتضان القاهر للمقر الدائم للجامعة العربية, مما جعل لها تلك الأهمية وكان لها الريادة في قضايا المنطقة, ولا يمكن تجاهل مصر في أي اجتماع أو حدث لوزنها المهم.
لذا ما يقوم به وفد التحالف الوطني هو جبار وخطوة مهمة في صالح العراق, فالتقارب مع مصر والوصول لتحالف وثيق, ممكن أن يعطي دعم كبير للعراق, فالعزلة اليوم التي اجتهد في صنعها بعض الأطراف الإقليمية, لخوفهم من ولادة نظام ديمقراطي بين دول يحكمها نظام الوراثة, والذي يهدد عروشهم جميعا, لذا عملوا على عزل العراق عن المنطقة, بل وعمدوا الى دعم الإرهاب وفلول البعث كي يستمر العراق في دوامة الضياع.
 
أهمية مصر العسكرية
يعتبر الجيش المصري أخر الجيوش العربية المتبقية, بعد الجيش العراقي والسوري وما حصل لهما في العشر سنوات الاخيرة, ويمكن القول أن  منظومة الجيش المصري قوية جدا, والجيش المصري هو من  أسهم بشكل كبير في أحداث مصر والتغيير الذي حصل فيها.
فعملية الاعتماد على مصر في مجال التدريب, واستقدام المستشارين والخبراء المصريين, يكون أفضل للعراق ومصر, بالاضافة الى أهمية فتح أفاق بين المنظومة الجوية العسكرية العراقية والمصرية, فالاستفادة من الخبرات المصرية أمر أساسي, ويعود بالنفع على العراق, إذا ما علمنا أن الجيش المصري منظم ومهني وولائه للوطن وبعيد عن أي تحزب, أي انه يعمل بإخلاص حسب ما توجهه قيادته وهذا ما نريده.
 
أهمية مصر الاقتصادية
الجانب الاقتصادي متشعب وممكن الاستفادة نظر جغرافية بسيطة لمصر تخبرك عن مدى الأهمية للتعاون مع مصر,
أولا : أن مصر تتمتع بسواحل طويلة على البحر الأحمر والأبيض, وتمتلك 32 ميناءً بحرياً, تمثل في مجموعها منافذ تجارية هامة للاستيراد والتصدير,بالاضافة لأهمية قناة السويس عالميا, هذا الأمر يمكن أن يفتح لنا نافذة على العالم, بدل الممرات التجارية الحالية التي تعتمد على تركيا أو الأردن, وما يتبعها من شروط سياسية كبيرة, مع مصر يمكن أن يكون مختلف حيث "نفيد ونستفيد", تعاون يثمر لكلا البلدين, فتصبح الموانئ المصرية بوابة اقتصادية عراقية.
ومن الممكن أن ننطلق لأوربا عبر الموانئ المصرية, بما يخص بضائعنا, والتي تتمحور
ثانيا: أن لمصر خبرة كبيرة في البناء العمودي وإنشاء المدن السكنية, ونجحت في الحد من مشكلة السكن, فالاستعانة بالمصريين في قضية أزمة السكن وطرق حلها أمر جيد ويحقق المكاسب للطرفين.
ثالثا: لمصر شركات رصينة تنشط في مختلف المجالات, ممكن التعامل معها بدل الشركات التركية والصينية, مع فارق السعر لصالح البلد, فيتحقق ارتباط اقتصادي كبير بين البلدين.
 
● الهدف
كنا دوما نطالب وندعو  لتحقيق تقارب مع مصر, وحل كل الإشكالات التي تقف بوجه علاقة مثمرة مع مصر, لان مصر يمكن أن تكون بوابة لحل اغلب ما يعاني منه العراق, بشرط تواجد سلطة عاقلة تفهم أين تكمن مصلحتها, لكن سياسة الحكام منذ عام 2006 والى 2014 كانت تبحث عن أثارة المشاكل, مما افسد كل الأماني, ألان نتوسم خيرا بتحقق هذا التقارب المنشود, المبني على أساس الثقة والمصلحة المشتركة.
نحن نشد على يد قيادة التحالف الوطني, لأنها قامت بخطوة باتجاه مصر, عسى أن يتحقق التكامل السياسي الاقتصادي العسكري, وتعود صدارة المنطقة لأهلها الشرعيين على مر القرون, وهما العراق ومصر.  

اسعد عبدالله عبدعلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/21



كتابة تعليق لموضوع : مصر هي مفتاح الحل للعراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ستار موسى ، على ايران وتيار الحكمة علاقة استراتيجية ام فرض للامر الواقع !  - للكاتب عمار جبار الكعبي : المقال لم يستوعب الفكرة ايها الكاتب

 
علّق محمد المقدادي التميمي ، على الرد على رواية الوصية وأفكار اصحاب دعوة أحمد البصري - للكاتب ياسر الحسيني الياسري : الف رحمة على والديك مولانا اليوم لدي مناظرة مع اتباع احمد البصري واستنبطت اطروحاتك للرد عليهم جزاك الله الف خير

 
علّق رشيدزنكي خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كم عدد عشيرتنا وكم فخذ بعد الهجرة من ديالى الى كركوك والموصل وسليمانية وكربلاء

 
علّق سالم خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام زنكي في خانقين عشيرة الزناكية مسقط اجدادنا القدماء وسلامنا الى زنكي كربلاء

 
علّق رشيد حميد سعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم احنة عشيرت زنكي قي ديالى سعدية ونحن الان مع شيخ برزان زنكنة وهل زنكي نفسة زنكنة ارجو الجواب اذا ممكن

 
علّق علي حسين ، على قراءة انطباعية في بحث.. (بين يوم الطف ويوم الحشد الأكبر.. للشيخ عماد الكاظمي) - للكاتب علي حسين الخباز : بسمه تعالى : يُريدون أن يطفئوا نور اللّه بأفواههم ويأبى اللّه إلّا أن يتم نوره ...، لقد أدرك الأعلام المضاد المتمثل في زمنين لايمكن لنا أن نصِفهُما منفصلين عبر حقبة زمنية بل هي امتداد الهي يستنسخه في فترات تمرّ بها الأمّة بأفكار ضحلة تتداعى أخلاقيات بشرية الى رتبة النزعة الوحشية فيأتيها ( نور ) يسمو بها الى رتبة الوحي السماوي الذي منه انطلق قائد معركة كربلاء بثلة وعت ففهمت ثمّ َ نمَت لتشكل عُرى ً عقائدية سوّرة بها مجتمعاً أمسك بسفره الذي قرأه قراءة واقعية تجسدة بفعلٍ أخلاقي تنامى عبر جيناته الوراثية ،وهذا متأتي من جوهر صلد لا تغييرهُ عواصف ريح ٍ تتغير بأتجاهات وتقلباتٍ شيطانية بأفكار ( حزب الشيطان) الغير منتظم بتجمعات سكانية بل فكرية جافة ،وهي بهذا تصور لنا عبر سلوكياتها نموذج واقعي لما مرّت به معركة كربلاء ،وهذا رد واضح وآية كبرى من معجزات كربلاء أن تتجسد بشخوصها سلباً وإيجاباًعلى نحو الاثبات والأنتصار للحق كونه فكرا يحفظه اللّه الى يوم القيامة ويتجدد بصور متماثلة تبقى تشحن الذات الإيمانية بمشروعية المشروع الحسيني للاصلاح والذي تجدد على يد الامام علي الحسيني السيستاني دام عزه وبقاءه .

 
علّق احمد البشير ، على المُهرّج : أحمَد البَشير ـ شَو ـ مَـاسونِي غَـشِيم - للكاتب نجاح بيعي : تم حذف التعليق لاشتماله على عبارات غير لائقة  الادارة 

 
علّق حكمت العميدي ، على العتبة الحسينية المقدسة تكذب قناة الشرقية وتنفي اتخاذ عقوبة ادارية بحق احد مسؤوليها : قناة الشرقية هي نسخة ثانية من قناة الجزيرة الفضائية المقيته الوقحة سلمت يداك يامدير المدينة انت وكل كوادر العتبة الحسينية المقدسة المحترمين فالقافلة تسير ......

 
علّق جعفر الصادق صاحب ، على السيد السيستاني دام ظله يجري عملية جراحية لاحدى عينيه تكللت بالنجاح : الله يحفضه

 
علّق د.عبير خالد يحيي ، على الخارج من اللحد - للكاتب عماد ابو حطب : إصدار مبارك بإذن الله ، تحياتي للمبدع دكتور عماد أبو حطب

 
علّق هاشم ، على الانتخابات وطريقة حساب المقاعد  - للكاتب سامي العسكري : كل من يدفع باتجاه رفض نسبة ١.٩ هو مؤمن بالمحاصصة على اوسع نطاق شاء ام ابى ... لقد عايشنا عمليات الابتزاز السياسي والسيطرة على مقدرات المحافظات وخلق حالة من حالات عدم الاستقرار بسبب كتل حصلت على مقعدين من مجموع ٣٠ مقعد في مجلس المحافظة وكانت المساومات علنية .. تاخر في تشكيل الحكومة وحالة من حالات عدم الاستقرار والصراع المستمر منذ ٤ سنوات والى اليوم .... محاولة حشر الكتل الصغيرة ضمن خارطة تشكيل الحكومات في المرحلة المقبلة هي دعوة للاستمرار في عدم استقرار الوضع السياسي وفتح ابواب الابتزاز والتحكم على مصاريعهاوتجسيد للمحاصصة بابشع صورها .... مع ملاحظة اننا في هذا القانون امام استحقاق هو نصف عدد المجالس السابقة يعني اننا امام اصطفافات ستزيد الطين بله في جميع الاتجاهات...

 
علّق د . احمد الميالي ، على الانتخابات وطريقة حساب المقاعد  - للكاتب سامي العسكري : عتماد نظام سانت ليغو بكل صيغه المعدلة يعبر عن حالة سلبية تتعلق بالمبدا وليس بالنتيجة وهي ان السواد الاعظم من المرشحين لن ولم يحققوا القاسم الانتخابي وان ٣٠ او ٤٠ مرشح فقط يستحقون الصعود لمجلس النواب ولهذا لابد من تشريع قانون انتخابات يراعي توجهات الناخب العراقي المتمثله بخياراته المحدودة بانتخاب الرموز السياسية والدينية وهذا منطقي ويجب ان نعترف به ،اما النخب والمستقلين فلا ضير ان يحدد لهم فقرات معينه بالقانون لموائمة صعودهم وخاصة ان قواعدهم الشعبية ضعيفة كان يكون بقاعدة الصعود للاعلى اصواتا تو اختيارهم من قبل رئيس القائمة او صاحب اعلى الاصوات في الكيان مع مراعاة الكوتا النسوية والاقليات

 
علّق aaljbwry230@gmail.com ، على العمل تطلق قروض المشاريع الصغيرة لمحافظة نينوى عن طريق موقعها الرسمي - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اين اجد الاستمارة

 
علّق وليد مثنى جاسم ، على العمل تطلق قروض المشاريع الصغيرة لمحافظة نينوى عن طريق موقعها الرسمي - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : قرض

 
علّق عبود مزهر الكرخي ، على الأعراف العشائرية ...وما يجري في مجتمعنا حالياً / الجزء الاخير - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الشيخ العزيز مصطفى هجول الخزاعي السلام عليكم ورحنة الله وبركاته لقد فرحت كثيراً بردك الكريم على المقال لأني وجدت أن من هناك الناس الخيرة من أبناء وشيوخ العشائر والذين نتأمل منهم أصلاح هذا الحال المنحرف والمعوج في عشائرنا أي وكما يقال عندنا في العشائر اصحاب حظ وبخت وقد أثريت المقال بردك الكريم. شاكرين لكم المرور على الموضوع. وتقبل مني كل المحبة والامتنان. أخوك عبود مزهر الكرخي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سلام ناصر العظيمي
صفحة الكاتب :
  سلام ناصر العظيمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 20 - التصفحات : 79310986

 • التاريخ : 17/08/2017 - 14:24

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net