صفحة الكاتب : صفاء ابراهيم

الله يرحمك يا نوبل
صفاء ابراهيم

  جائزة نوبل حدث سنوي تقوم فيه الاكاديميه السويدية للعلوم بتكريم مجموعة من( الذين تعتبرهم )اهم المبدعين والمتميزين في شتى حقول الفكر والمعرفه الانسانية كالطب والكيمياء والاقتصاد والفيزياء والاداب والسلام

 
اهمية الجائزة لاتنبع من قيمتها المادية البالغة عشرة ملايين كرون سويدي اي ما يعادل او يزيد قليلا عن مليون دولار بقدرما تكمن في قيمتها الاعتبارية التي يخلد بها اسم من تمنح له في سجل الخالدين ويشتهر ذكره ويذاع صيته ويشار له بالبنان
 
جائزة نوبل تشرأب  لها الاعناق ويتطلع لها المتطلعون في كل عام ويتباهى بها الفائزون مابقي لهم في العمر من اعوام
 هذه الجائزه استمدت اسمها من اسم الصناعي والكيميائي السويدي (الفريد نوبل) ومن ثروته الطائلة التي خلفها بعده استمدت قيمتها الماديه
يقال ان نوبل والذي استمد شهرته التاريخيه من اختراعه للدايناميت وبسبب هذا الاختراع نال كل تلك الاموال , يقال انه وقبيل مماته قد شعر بالذنب تجاه ماقدمت يداه تجاه البشريه بسبب اختراعه هذه المادة المميته التي كانت نقلة في عالم المقذوفات والمتفجرات والاسلحه الحربيه ومات بسببها  مئات الالاف من  الاشخاص فقرر وفي العام 1895 التبرع بكل ثروته وما ينتج عن ريع املاكه الاخرى بشكل جوائز سنويه لاهم المكتشفين والباحثين في مجالات العلوم المختلفه ممن قدموا واسسوا لاهم الانجازات العلميه والحضارية في تاريخ البشريه 
 
وتقدم الجائزه وهي عباره عن شهادة تقديريه وميدالية ذهبية ومبلغ مالي يزيد قليلا عن مليون دولار للفائزين في حفل بهيج تقيمه الاكاديميه السويديه للعلوم في العاشر من ديسمبر من كل عام بعد ان يتم اختيارهم قبل ذلك من بين عشرات المرشحين الذين ترشحهم  اللجنه المشرفه على الجائزة بعد استشارة الهيئات العلميه والاكاديميه  المتخصصه والمعاهد البحثية ومراكز الدراسات والعلوم في السويد وفي بقية انحاء اوربا والولايات المتحده الامريكيه
 
هذه الجائزة تمنح للاحياء فقط وقد اقيم اول حفل لتوزيعها سنة 1901 وكانت في ذلك الوقت تعتبر جائزة سويدية وطنيه وكان يتولى توزيعها الملك بنفسه
 
في ايام الحرب البارده كان الاتحاد السوفيتي السابق ودول المعسكر الاشتراكي يتهمون القائمين على جائزة نوبل بعدم  الحيادية والابتعاد عن المهنيه  في ترشيح المتنافسين ومن ثم اختيار الفائزين
ومن يلاحظ ضالة اعداد الفائزين من الدول الاشتراكية  والدول الموالية  لها ودول عدم الانحياز ودول العالم الثالث مع كثرتهم من  مواطني الولايات المتحده ودول المعسكر الغربي والدول الحليفة كاسرائيل واليابان واستراليا وكوريا وغيرها يلاحظ ان هذا الزعم  قدلايخلو من الصحه وقد يكون مقبولا ايضا
 
والواقع ان مصداقية الجائزه كانت محل نقاش منذ سنوات خلت وخصوصا في مسالة الجائزة التي تسمى جائزة نوبل للسلام ,ذلك ان هذه الجائزة يفترض فيها ان تمنح لابرز الاشخاص الذين قدموا انجازات كبيرة في مجال احلال الامن وتوطيد السلم العالمي ونبذ وابعاد شبح الحروب والنزاعات المسلحه بما يحقق الامن والامان للبشرية جمعاء
 ولكن نظرة فاحصة لمن منحت لهم هذه الجائزة هذا العام والاعوام التي خلت يوضح لنا كيف ان الجائزة اصبحت اداة سياسية  لتكريم اشخاص معينين دونما استحقاق اوللتاثير على سياسات بعض الدول  التي لا تسير في ركب امريكا وحلفائها وقد لاتتوافق او ربما تتقاطع مصالحها مع مصالحهم ورغباتهم
 
نوبل للسلام هذه السنه منحت للمنشق والسجين الصيني(ليو تشياو بو) ومع اننا لسنا مع القبضة الحديدية القاسية التي يحكم بها الشيوعيون مليارا ونصف المليار من البشر مصحوبة بقمع الحريات الاساسية وتكميم الافواه وانتهاك حقوق الانسان الا اننا مع ذلك نستغرب  اختيار شخص مغمور لايعرف عنه شيء و لم يسمع به قبل ذلك  ولم يعرفه العالم الا من خلال الفضائيات وقت اعلان اسمه فائزا بالجائزه
 
ياترى لو كان هذا المنشق من سجناء الجيش الجمهوري الايرلندي في بريطانيا او من سجناء منظمة ايتا في اسبانيا او من سجناء جماعة الالوية الحمراء في ايطاليا هل سيكون له مطمع في نيل هذه الجائزة.... لا اظن ذلك
وياترى لو كان هذا المنشق سعوديا اوكويتيا او تركيا اوبحرينيا كوريا جنوبيا اويابانيا او من اية دولة اخرى حليفة للغرب هل سيكون له حظ فيها... لا اظن ذلك
واذا نظرنا الى قائمة باسماء من نال هذه الجائزة خلال الثلاثين عاما الماضيه لوجدناها زاخرة بمن خانوا شعوبهم وخانوا قضاياها وتواطئوا مع اعداءها وبالقتلة ومجرمي الحروب وكبار السفاحين
 
انظروا الى قائمة تضم السادات ومناحيم بيغن وعرفات وبيريز و اوباما الذي نال الجائزة في العام الماضي
ومن الغريب ان تمنح جائزة نوبل للسلام لشخص مثل باراك اوباما,  هذا الرجل الذي تهدد جيوش بلاده السلام والامن في كل ارجاء المعموره, الرجل الذي يقود دولة تحتل جيوشها العراق وافغانستان  وتحاصر وتهدد سيادة عدة دول اخرى وتقود حلفا عسكريا يضم معظم دول اوربا  وتمتلك ترسانة مهولة من الاسلحة النووية واسلحة الدمار الشامل وتنتشر قواعدها العسكرية في عشرات البلدان وتجوب بوارجها الحربيه واساطيلها كل بحار الارض وتحلق طائراتها المسيرة وبدون استئذان لتقتل الابرياء والمدنيين في مواقع عده في العراق وافغانستان وباكستان واليمن والصومال والسودان وغيرها من الدول
من العجيب حقا ان تمنح جائزة نوبل للسلام لشخص هو زعيم الحرب الاول في العالم كله , فاي مفارقة هذه؟؟؟
ومن يعلم فلربما سياتي اليوم الذي نجد فيه ايهود باراك وبنيامين نتنياهو ووزير خارجيته المنبوذ ليبرمان وبقية القتلة والمجرمين من امثالهم على منصة التتويج بالفوز 
 
من الطريف ان (موردخاي فعنونو) العالم النووي الاسرائيلي الشهير الذي قضى سنوات طويلة في السجن بتهمة افشاء اسرار المشروع النووي الاسرائيلي وقضى سنوات اخر تحت الاقامة الجبرية في بيته, من الطريف انه رفض ان يتم ترشيحه لنيل جائزة نوبل للسلام وقال( لايشرفني ان انال جائزة قد اعطيت قبلي لمجرم وقاتل مثل شمعون بيريز)
 
الله يرحمك يا نوبل , اردت شيئا واراد القائمون على جائزتك شيئا اخر, اردت ان تكفر عن ذنوبك بان تهب ثروتك التي جمعتها من صنع ادوات القتل والدمار الى من يكرسون علمهم وابداعهم خدمة للبشريه وارادوا ان يزيدوا اثاما الى اثامك بان يمنحونها لكبارالقتلة والمجرمين فشتان بين ما اردت وما يريدون 
 

  

صفاء ابراهيم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/10/19



كتابة تعليق لموضوع : الله يرحمك يا نوبل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : روعه سطاس من : سورية ، بعنوان : مناصرة في 2010/10/20 .

فعلا الله يرحمك يانوبل بما فيها الشخصية الحقيقية والشخصية الوهمية
تحياتي للكاتب وشكرا لكل شيء
روعه






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . طالب الرماحي
صفحة الكاتب :
  د . طالب الرماحي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لماذا يخافون العراق ؟!  : عبد الرضا الساعدي

 رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يعقد اجتماعاً مع مدراء الوحدات الادارية والخدمية في محافظة نينوى  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 لماذا التركيز على مدينة الثورة ( الصدر ) في التفجيرات الاجرامية ؟  : جمعة عبد الله

 المرشح رشيد السراي :الواقع التربوي في ذي قار يحتاج الى " ترليون "

 مفتي الديار العراقية وتسويف الحقائق  : سعد الحمداني

 الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (15) مراسم وفاة ودفن الانتفاضة  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 العتبة الكاظمية المقدسة ترسل قافلة مساعدات لوجستية الى قاطع عمليات الحشد الشعبي في منطقة الحضر  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 (الإمامُ المهدي(عليه السلام) وحتمية السنن الألهية في تحقق الظهور الشريف : تطبيق معرفي  : مرتضى علي الحلي

 الى متى تنتهي ملاحقة رجال الدين الشيعة وأخرها الشيخ علي سلمان!!  : محمد المرشدي

 الحشد الشعبي : سبع قرى حصيلة الساعات الأولى من اليوم العاشر لعمليات محمد رسول الله الثانية

 العتبة العلوية تستقبل وفود المرجعية من الناصرية وبغداد وتواصل إنجاز مشروع صحن فاطمة  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 عضو هياة الرئاسة الشيخ د.همام حمودي يستقبل القائم بالاعمال الياباني ويبحث معه أهمية عودة الشركات اليابانية للعمل داخل البلد  : مكتب د . همام حمودي

 مبادرات  : د . هشام الهاشمي

 البولاني بدلا من ضياعها في دروب غير معلومة لماذا لايخصص مجلس النواب الموازنة التكميلية لفقراء العراق!!؟  : جواد البولاني

 من ادب فتوى الدفاع المقدس ( حلو عابس حلو )  : علي حسين الخباز

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net