صفحة الكاتب : رواء الجصاني

مشاهير وشخصيات وأسماء في شعر الجواهري 5/5
رواء الجصاني


القسم الخامس والاخير: قصائد الفترة 1979-1994 
مع مستدركات، وخلاصات عامة    
-    بحث وتوثيق: رواء الجصاني 
-----------------------------------------------------
  هذه مساهمة / محاولة أخرى لأكتشاف بعض عوالم الشاعر العظيم، محمد مهدي الجواهري (1898-1997) وسفره ، والخوض فيهما، من خلال تجوال وتمحيص في منجزه الشعري الثري الذي امتد لأزيد من ثمانية عقود واربعة اعوام (1921-1995) وبهدف تسجيل وتوثيق اسماء شخصيات ومشاهير، وغيرهم، من العراقيين والعرب والاجانب، مع بعض التداخلات في ذلكم التصنيف / التوزيع ...
     لقد اجتهدنا، تسهيلاً للمتابعين والباحثين، وغيرهم، وهم كثيرون على ما ندعي، ان يكون هذا البحث/التوثيق بتمهيدٍ،  وخاتمة، تمتدّ بينهما اربعة فصول، زمنية، توزعت فيها وخلالها تلك الاسماء، وحتى التي قد لا تكون مهمة، بحسب رأي هنا، أو رؤى هناك.. أو انها جاءت عابرة، وغير مقصودة بالشكل والموقع المناسب، ولكننا وجدنا الأفضل في ان نتوقف عندها ايضاً، للتوثيق أولاً، كما للفائدة المرجوة منها، عند الاستنتاجات المبتغاة . 
     لقد كانت النية أولاً ان نسجل تلك الاسماء، وحسب، وقد توسع الجهد ليشمل تواريخ القصائد ذات الصلة، ثم امتد لأكثر من ذلك، فرحنا ننقل البيت الذي جاء به الاسم ( أو اللقب أو الكنية، او الصفة) ... وقد اكتفينا لذلك الحد، مع طموح، لاحق، نعد به - لمزيد من الأثراء والتوضيح - يشمل بعض تعريف بالاسماء الواردة، وابيات تسبق، أو تلحق، البيت المعني... ذلك بالأضافة ما لدينا من شروحات ومعلومات عن المناسبة، أو الاسم أستقيناها من مقدمات القصائد وخواتمها وشروحاتها، دعوا عنكم ما في الجعبة والأرشيف من متابعات وخلاصات توفرت لنا من خلال معايشة الجواهري ذاته، واحاديثه الخاصة لنا، العائلية والشخصية وما بينهما.. وكم نتمنى ان يسمح الوقت، والظروف، والاحوال، لأتمام ذلك التوسع، وتلك الازادة في فترة قريبة قادمة ...
   أما خاتمة الفصول الاربعة فستكون، على ما نزعم، رؤى وأراء وأستنتاجات توفرت، أستقراءً لما جاء في القصائد الجواهرية، زمنيا ومكانياً وظرفاً وحالا... وفي ذلك مزيد من القراءة و"السياحة" والتوثيق ليس للقصائد او لصاحبها الخالد، بل وايضاً لتاريخ وطني وعربي وأنساني يمتد لنحو قرن: في مجالات الفكر والفلسفة والتأرخة والمواقف، العامة والخاصة.. وكم نأمل ان نكون قادرين من ذلك، وعليه، مقدرين وشاكرين سلفا كل من سيتكرم بهذه الاضافات او الملاحظات، وتلك، فضلا عن التصويب والتحقيق والتدقيق .
  كما نثبت ملاحظة اخرى ربما تكون ذات فائدة اضافية تُرتجى، ونعني بها اننا سنقوم تالياً، وبعد استكمال نشر الفصول الاربعة، ومقدمتها وخاتمتها، بتوحيد التصنيفات الثانوية، اي اسماء العراقيين والعرب والاجانب، في اجمالي شامل- اي  دون ان نوزعها على عقود زمنية، كما هي الحال عليه في هذا النشر الاولي-وسيسرنا جداً، والى ذلك الحين، تسلم ما سيرد من أراء ومقترحات وتصويبات ... وفي التالي القسم الخامس والاخير، ويشمل: قصائد الفترة 1979-1994 مع مستدركات، وخلاصات عامة    
 

* الفصل الاول: عراقيــون (*)

1/ صلاح الدين الايوبي، مؤسس الدولة الايوبية، في قصيدة "أفتيان الخليج" - ابو ظبي عام 1979:
"صلاح الدين" كان يَفتُّ خبزاً، وكان ينامُ أرضاً والجنود..
وها هو عنده فلكٌ يدوي، وعند منعم ٍ قصرٌ مشيدُ

2/ آشور بانيبال، الملك الآشوري في قصيدة "بغداد" السياسية - براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزارِ...
هوت الحضارة فوقها عربيةً، وتفردت "آشور" بالآثار

3/ بشار ابن برد، الشاعر ، في قصيدة "بغداد" السياسية - براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزارِ...
هوت الحضارة فوقها عربية، وتفردت "آشور" بالآثارِ
عشرون قرناً وهي تسحب خلفها، بدمٍ، ذيول مواكب الاحرارِ
بـ"ابن المقفع" و"آبن قدوسٍ" وبـ"الحلاج" والموحى له "بشارِ"...

4/ المتنبي – ابو محسد، الشاعر في قصيدة "بغداد" السياسية- براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزارِ...
هوت الحضارة فوقها عربية، وتفردت "آشور" بالآثار
عشرون قرناً وهي تسحب خلفها، بدمٍ، ذيول مواكب الاحرارِ
بـ"ابن المقفع" و"آبن قدوسٍ" وبـ"الحلاج" والموحى له "بشار"
بـ"ابي محسد" وهي تقطع صلبه، لم يُدرَ عار مثل هذا العارِ(**)

5/ جلال طالباني، الزعيم الكوردي العراقي صديق الشاعر، في قصيدة "ماذا اغني" الوطنية - براغ عام 1980:
شوقاً "جلال" كشوق العين للوسنِ، كشوق ناء ٍ غريبِ الدار، للوطن ِ

6/ موسى الجنابي، الشاعر، في قصيدة "ياآبن الجنابي" الوجدانية - براغ عام 1982:
يا "آبن الجنابي" لاجافتك غادية ٌ، نظير صنعك ، معطاء ومعطارُ

7/ صلاح خالص – ابو سعد، صديق الشاعر، في قصيدة "أأخي أبا سعد" – براغ 1984:
أأخي "أبا سعدٍ" ومن قٌبل ، اهدى، ستقبس جمرتي قبسا..
"أصلاح" إني والذي قدرتْ، يُدهُ النفوس وقّدر النفسا
لاكفُ نفسي وهي جامحة ٌ، عن أن تروح لغيظها فرسا

8/ نادية، حفيدة الشاعر من نجله كفاح، بمناسبة تخرجها من الجامعة، عام 1988:
يا ناديا! زهو الندى، يا بسمة الزهرِ الندي،
 يا قطعة ً من كبد ٍ، تحدرتْ من كبدي

9/ حسام صكب الكامل، تقديرا لجميلٍ قدمه للشاعر، في قصيدة "يا أبا باسل" – بودابست عــام 1991:
يا أبا باسل ٍ هتاف حبيب ، من بعيد ٍ وفاؤه، وقريب ِ

10/ آمنة (أمونة) جعفر الجواهري ام نجاح، زوجة الشاعر، في قصيدة "في وداع ام نجاح" الرثائية – دمشق عام 1992:
ها نحن "أمونة ٌ " ننأى ونفترق ُ، والليل يمكث ُ والتسهيد ُ والحرق ُ

* الفصل الثاني: عــــرب (*)

1/ زرقاء اليمامة، الشخصية النجدية القديمة، في قصيدة "أفتيان الخليج" السياسية - ابو ظبي عام 1979":
كشفتُ بامس ِ وجه غد ٍ رهيب، أماطت عنه قافية شَرودُ
كـ"زرقاء اليمامة" حين جَلّت، مصائر قومها، بصرٌ شديدُ

2/ ابن قدوس، صالح بن عبد القدوس، الشاعر العباسي، في قصيدة "بغداد" الوطنية - براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزارِ...
هوت الحضارة فوقها عربية، وتفردت "آشور" بالآثار
عشرون قرناً وهي تسحب خلفها، بدمٍ، ذيول مواكب الاحرارِ
بـ"ابن المقفع" و"آبن قدوسٍ" وبـ"الحلاج" والموحى له "بشارِ"..

3/ صابر فلحوط، - ابو عمر، ومهند، المثقف السوري، صديق الشاعر، في قصيدة "دمشق" الوجدانية عام 1980:
أبا عمر ، وان قلّ السلام ، سلامٌ مثلما عبقتْ شآمُ
ـ وكذلك في قصيدة "أأبا مهند" السياسية- براغ عام 1983:
أأبا مهند والجراح فمُ ، وعلى الشفاه من الجراح، دمُ

4/ حافظ الاسد، الرئيس السوري، في قصيدة "سلام ايها الاسدُ" السياسية، بعد خبر محاولة اغتياله- براغ عام 1980:
سلاماً ايها الاسدُ سلمت ويَسلمُ البلدُ
ـ وكذلك في قصيدة "عشرون بلفور في عشرين عاصمةٍ" السياسية عام 1986:
يا حافظ العهد اعطاه مواثقه، ما عاشَ، ان عراه ليس تنفصمُ
ـ وكذلك في قصيــــدة "وكيف يصبر الليثُ الصبـور" مواساة برحيل والدته – دمشــق عــام 1992:
كعهدك انه فلكٌ يدور، فصبراً اليها الاسدُ الهصورُ
ـ وكذلك في قصيدة "يا باسل الخيل والفرسان" في رثاء باسل، نجل الاسد- دمشق عام 1994:
ويا "أباسل" ياآبن الاولى نهجوا، شرع المروءات ِ لا صُعرٌ ولا صَغرُ

5/ سيف بن ذي يزن احد ملوك اليمن القدامى في قصيدة "الغضب الخلاق" الوجدانية السياسية - براغ عام 1982:
من موطن الثلج زحاماً الى عدن، تسرى بيّ الريحُ في مهر بلا رسن...
من موطن الثلج من خضر العيون به، لموطن السحر، من سمراء "ذي يزنِ"

6/ مصطفى طلاس، وزير الدفاع السوري، في قصيدة "العماد" الاخوانية - دمشق عام 1984:
عماد المعالي يا أخا الفضل والندى، ويا تربَ آدابٍ ، ويا خدن اشعارِ

7/ باسل حافظ الاسد، في قصيدة "وكيف يصبر اليث الصبور" التي كان الجواهري يواسي فيها الرئيس السوري حافظ الاسد، برحيل والدته - دمشــق عــام 1992:
ويا آبن الصامدين يندّ منهم، على سوح الكفاح دمٌ عبير..
وعندك "باسلٌ" بعروق مجدٍ، يمد لها، فتمتدُ الجذور
ـ وكذلك في رثائه، في قصيدة "يا باسل الخيل والفرسان" – دمشق عام 1994:
يا "باسل" الخيلّ والفرسان يا نسقاً، من الرجولات تستعصي به السيّـرُ

8/ جمال عبد الناصر، في قصيدة "يا هلال الفكر" بمناسبة مئوية "دار الهلال" المصرية - القاهرة عام 1992:
يا "هلال الفكر" في العيد السعيدِ، هكذا ظل وضيئاً الفُ عيد ِ..
يا "هلال الفكر" بوركت "جمالا"، و"تبوركتَ" "بحسني" من جديد ِ

9/ حسني مبارك، الرئيس المصري، وكان قد احتفى بالشاعر عند زيارته للقاهرة عام 1992 - في قصيدة "دار الهلال" المصرية، بمناسبة مئويتها:
يا "هلال الفكر" في العيد السعيدِ، هكذا ظل وضيئاً الفُ عيد ِ..
يا "هلال الفكر" بوركت "جمالا"، و"تبوركت" "بحسني" من جديد ِ

10/ مكرم عبيد، رئيس تحرير مجلة "الهلال" المصرية، في قصيدة "دار الهلال" بمناسبة عامها المئوي – القاهرة عام 1992:
يا "هلال الفكر" في العيد السعيدِ، هكذا ظل وضيئاً الفُ عيد ِ..
يا أخي "مكرم" يا مسك ختام ٍ، لعجوز ٍ شامخٍ شبه قعيد ِ
كنت في الصفوة من صيدٍ وحيدِ ، ثقلوا حملي من لطف ٍ وجودِ

11/ حسين بن طلال، العاهل الاردني، في قصيدة "يا آبن الهواشم" - عمان عام 1992:
ياآبن الهواشمِ من قريش ٍ اسلفوا، جيلاً بمدرجة ِ الفخار فجيلا

12/الهواشم، احد افخاذ  قريش، واليهم ينتمي النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" - عمان  1992عام  مخاطبا فيها الملك حسين:
ياآبن الهواشم من قريش ٍ اسلفوا، جيلاً بمدرجة ِ الفخار فجيلا

13/ قريش، القبيلة العربية التي ينتمي اليها النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" - عمان  1992عام  مخاطبا فيها الملك حسين:
ياآبن الهواشم من قريش ٍ اسلفوا، جيلاً بمدرجة ِ الفخار فجيلا

14/ خديجة زوجة النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" التي يحيي فيها الملك حسين عمان عام 1992:
شدت عروقك من كرائم هاشم ٍ، بيضٌ نميّنَ "خديجة" وبتولا
وحنت عليك من الجدود ذؤابةٌ، رعت "الحسين" و" جعفراً" و "عقيلا"

15/ بتول- فاطمة، بنت النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" تحية للملك حسين- عمان عام 1992:
شدت عروقك من كرائم هاشم ٍ، بيضٌ نميّنَ "خديجة" وبتولا
وحنت عليك من الجدود ذؤابةٌ، رعت "الحسين" و" جعفراً" و "عقيلا"

16/ الحسين، بن علي، حفيد النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" تحية للملك حسين- عمان عام 1992:
شدت عروقك من كرائم هاشم ٍ، بيضٌ نميّنَ "خديجة" وبتولا
وحنت عليك من الجدود ذؤابةٌ، رعت "الحسين" و" جعفراً" و "عقيلا"

17/ جعفر ابن ابي طالب، عم النبي محمد، في قصيدة "يا آبن الهواشم" تحية للملك حسين - عمان عام 1992:
شدت عروقك من كرائم هاشم ٍ، بيضٌ نميّنَ "خديجة" وبتولا
وحنت عليك من الجدود ذؤابةٌ، رعت "الحسين" و" جعفراً" و "عقيلا"

18/ مسلم بن عقيل بن عبد المطلب، ابن عم النبي محمد- او: عقيل بن عبد المطلب، عم النبي، في قصيدة "يا آبن الهواشم" تحية للملك حسين- عمان عام 1992:
شدت عروقك من كرائم هاشم ٍ، بيضٌ نميّنَ "خديجة" وبتولا
وحنت عليك من الجدود ذؤابةٌ، رعت "الحسين" و" جعفراً" و "عقيلا"

*الفصل الثالث: اجانــــب

1/ ابن المقفع، عبد الله، مفكر فارسي، في قصيدة "بغداد" السياسية - براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزار...
هوت الحضارة فوقها عربية، وتفردت "آشور" بالآثارِ
عشرون قرناً وهي تسحب خلفها، بدمٍ، ذيول مواكب الاحرارِ
بـ"ابن المقفعِ" و"آبن قدوسٍ" وبـ"الحلاج" والموحى له "بشارِ" ...

2/ الحلاج، الحسين بن منصور، من اعلام التصوف، في قصيدة "بغداد" السياسية- براغ عام 1980:
لا درّ درك من ربوع ديار، قرب المزار بها كبعد مزارِ...
هوت الحضارة فوقها عربية، وتفردت "آشور" بالآثار
عشرون قرناً وهي تسحب خلفها، بدمٍ، ذيول مواكب الاحرارِ
بـ"ابن المقفع" و"آبن قدوسٍ" وبـ"الحلاج" والموحى له "بشار"

3/ المسيـح، النبي عيسى، في قصيــدة "برئت من الزحوف" الوجدانيـــة – في بـراغ عــــام 1985:
وما برح السؤال بلا مجيبٍ ، ولم تزل الرؤوس على الكعوب ِ
اينهضُ مقدمي ستين الفاً، ينط على البعيدُ على القريب
ويُعملُ كي أمسّحُ عنه طفلٌ، كما مسح "المسيح" على الصليبِ
وأنبذُ بالعراء بلا نصير ٍ، نبيل ٍ أو أديبٍ أو أريبِ ...

4/ بلفور، آرثر جيمس، السياسي البريطاني، في قصيدة "عشرو بلفور في عشرين عاصمة" السياسية عام 1986 :
أجيرةً ؟ وغزاه الجار عندكم، أأخوه؟ وغريبُ فيكمُ الرحمُ..
عشرون "بلفور" في عشرين عاصمة، بفضل ما فاءَ من نعماه، تعتصمُ..

* الفصل الرابع:مستدركات، في قصائد الاعوام 1924- 1987  

1/ على كاشف الغطاء، العلامة النجفي، في قصيدة "أمنن علي" الاخوانية عام 1924:
مولاي كم لك في العدى، يوم سبقتَ به، أغـرُّ..
أنا غرس نعمتك الذي، انطقني، فالقول سكرُ

2/ حمزة الشيخ علي، صديق الشاعر، في قصيدة "صيّاد" الاخوانية عام 1942:
مضى حمزة الصياد يصطادُ بكرةً ، فآب وقد صادَ العشيَّ ، غرابا

3/ نوري السعيد، السياسي العراقي، في قصيدة "المصير المحتوم" الهجائية- بغـــداد عــــام 1952:
أيا "آبن َ سعيد" يلهبُ الناس سوطهُ، ويحلفُ فيهم ان يخط المصايرا
لقد كنتُ أرجو ان ترى لك عبرة ً بمن رامها قبلاً ، فزار المقابرا


4/ هارون الرشيد، الخليفة العباسي، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ
عن بأس "هارون" ورقة "معبد" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"
ـ وكذلك في قصيدة "يادارة المجد" السياسية في براغ عام 1963، وفيها يخاطب بغداد:
يا دارة المجد ودار السلام بغداد يا عقد فريد النظامْ..
وعهد "هارون" وفي ملكه، تُنقل الشمس، ويرعى الغمامْ

5/ معبد، المغني القديم، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"

6/ الخليـــع، الحسين بن الضحــــاك، الشاعر، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عـــــام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ ...
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"

7/ المهتدي، من الخلفاء العباسيين، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"

8/ ابو نؤاس، الشاعر، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"
بالأريحي" ابي نؤاسَ" وصحبه، من شاربٍ نخبَ الحياة معربدِ 

9/ المعري، الشاعر، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ..
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"..
بأبن المعرة، ترتمي جمراتهُ، بأمض من عنتِ الزمان، وأحقدِ

10/ المتنبي، ابو محسد، الشاعر، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ..
بالبحتري، أبي السلاسل لمّعـاً، بالعبقري "ابي محسد" أحمدِ
بمذل "كافورٍ" عجيبة دهرهِ، ومعز آل الأرمني، و"مخلّدِ"

11/ كافور الاخشيدي، حاكم مصر، في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددُ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متوردِ..
بالبحتري، أبي السلاسل لمّعـاً، بالعبقري "ابي محسد" أحمدِ
بمذل "كافورٍ" عجيبة دهرهِ، ومعز آل الأرمني، و"مخلّدِ"

12/ البحتري، الارمني، الشاعر في قصيدة "اطياف بغداد" التنويرية عام 1953:
فأعدْ على بغداد ظِلّ غمامة، باللطف تنضحُ والندى والسؤددِ..
تتمازج الألوان فيها عن سنا، شفق بكل صيغة ٍ، متورد ِ..
عن بأس "هارون" ورقة "معبدِ" وهو "الخليعُ" بها، ونسك "المهتدي"....
بأبن المعرة، ترتمي جمراتهُ، بأمض من عنتِ ازمان، وأحقدِ
بالبحتري، أبي السلاسل لمّعـاً، بالعبقري "ابي محسد" أحمدِ
بمذل "كافورٍ" عجيبة دهرهِ، ومعز آل الأرمني، ومَخلّـدِ

13/ شوقي البغدادي، الشاعر السوري، المقطوعة المهداة اليه من الجواهري بعنوان "نحن... والكلم.." الاخوانية عام 1957:
إنا وحسبُك تلك مهزلة، نفنى، وتبقى بعدنا الكلمُ

14/ سنحاريب، ملك الامبراطورية الاشورية الحديثة، في قصيدة "يا دارة المجد" الوطنية - براغ عام 1963:
يا دارة المجد ودار السلام، بغداد يا عقداً فريد النظامْ
يا أم نهرين استفاضا دماً، ونعمة، من عهد سام، وحام
من عهد "سنحاريب" اذ نينوى، يتوح الحكمة منها النظامْ

15/ ســام، الابن الاكبر للنبي نوح، في قصيـــدة "يا دارة المجد" الوطنية- براغ عام 1963:
يا دارة المجد ودار السلام، بغداد يا عقداً فريد النظامْ
يا أم نهرين استفاضا دماً، ونعمة، من عهد سام، وحام

16/ حام، الابن الاصغر للنبي نوح، في قصيدة "يا دارة المجد" الوطنية- براغ عام 1963:
يا دارة المجد ودار السلام، بغداد يا عقداً فريد النظامْ
يا أم نهرين استفاضا دماً، ونعمة، من عهد سام، وحام

17/ جلال طالباني، الزعيم الكوردي، صديق الشاعر، الذي راح يمازحه في قطعة شعرية سياسية بعنوان "حمار عيسى" - براغ عام 1966:
شوقاً "جلال" وكم بثٌ وجدت به، عن كربهِ تسترق الروح تنفيسا

18/ نبيهة، شقيقة الجواهري، في قصيدة "حبيبتي نبيهة" الرثائية- دمشق عام 1987:
حبيبتي "نبيهة" كيف ذوتْ، معجلةٌ ، بسمتك المحببة؟!


* الفصل الخامس: بعض خلاصات وقراءات

لابد، بظننا، ان تتوضح لدى الباحث والقاريء، بعد "اللوحة" أعلاه عن اسماء عشرات المشاهير، والشخصيات التاريخية والسياسية والثقافية، وغيرها، ملاحظات ورؤى واستنتاجات، ولعلنا سنساهم في ذلك ايضاً، عبر الخلاصات والقراءات ادناه:

1/ في استعراض عجول للاسماء التاريخية الواردة في شعر الجواهري، يُدرك المتابع والقاريء ان ثقافة الجواهري، ومخزونه المعرفي راح شاسعاً لحدود بعيدة، في احداث التاريخ الانساني، السياسي والثقافي عموماً... مع مزيد من التنويه هنا، الى قصائده الاولى، في عشرينات القرن الماضي، والتي فيها ما فيها من اسماء ووقائع.. وخاصة اذا ما أُخذَ بالاعتبار حال النشر ووسائل الاتصال المتواضعة جداً حينئذٍ، وبالاخص في البلدان العربية، ومدنها، بل وحتى عواصمها.

2/ لقد سعى الشاعر الخالد، وعلى مدى عقود عطائه الشعري، ان يستقدم الماضي، وحتى السحيق، للحاضر، بل وللمستقبل، في تشابك اراد منه التقاط الجميل، والشائن، من الصور والاحداث والعبر وتوثيقها، وكل ذلك بهدف التنوير، والارتقاء.

3/ برز لدينا، ونحن نحاول تحديد اجناس القصائد الى تداخل لافكاك منه بين الاخوانية والتكريمية والوجدانية والوطنية والسياسية... وغيرها، مما يدفعنا للقول بان الاغلب الاعم من قصائد الجواهري كانت شاملة في معانيها واهدافها، وان بدت احياناً بصورة أخرى... ولقد كان – في الغالب – يحتاج لمناسبة ما لكي يكتب ويؤشر ويصيغ، وينفثُ ما يريد.

4/ وفي عجالة ايضاً، ما اثار الانتباه عندنا ان "اخوانيات" الجواهري في العقدين الاول من انطلاقته الشعرية (العشرينات الماضية) كانت الاكثر ، بالمقارنة مع العقود التاليات... وقد حرص على ان يضمها ديوانه الكامل، في مختلف طبعاته، دون خشية من نقد، او انتقاد، لبعض تلك القصائد، معنىً او مبنى. وقد يكون ذلك ايضاً من تفرد الشاعر، خلاف العديد من الشعراء والكتاب الذين حذفوا، أو أخفوا بدايات انطلاقاتهم في عالم الشعر والادب.

5/ وبحسب قرائتنا ايضاً، فان اغلب قصائد "المديح" والتكريم، وردّ الجميل، وخاصة للرؤساء والقادة وغيرهم، كانت هي الاخرى منابر انطلاق لاهداف اخرى، وقد يجد المتابع الجهود ان ابيات المديح في بعض تلك القصائد كان لا يطول كثيراً، لتطغي عليه "ابيات القصيد" المعنية التي ارادها الجواهري...

6/ وبمناسبة الحديث عن قصائد المديح أيضاً، والأسماء الواردة فيها، كان الجواهري الخالد يردّ على منتقديه، وحتى نقاده، بانه شاعر أولاً وأخيراً، فلا يملك سوى ان يرد التكريم والاحتفاء بالشعر لأولئكم القادة والزعماء.

7/ وفي انتباهة اخرى، يلاحظ القاريء والمتابع انتقالات في مواقف الجواهري في عدد من الحالات، من المديح الى الهجاء - وبالعكس احياناً - ... وكان ذلك – بحسب الشاعر الخالد– يتأتى بسبب مواقف المعنيين انفسهم، حين ينتقلون، او يتغيرون، او ينتهجون ذلك المنحى والهدف والاجراء...

*خاتمـــة
أخيراً، نود الاشارة، للتوثيق والتنويه، فضلاً عما جاء في التمهيد الذي بدأت به هذه الدراسة الى:
1/ ان ثمة ابيات هجائية، في عدد من قصائد الجواهري كانت تعني اشخاصاً محددين، وواضحين احياناً، ولو دون ذكر اسمائهم... وقد ارتأينا الابقاء على تلك الحال، مجاراة للشاعر الخالد، ومواقفه، ومن بينها ان إيراد الاسم، وحتى لو بهجاء، قد يخلـّد من لا يستحق التخليد!!... ومع ذلك نكشف هنا ان مثل تلك الحالات قائمة في ست قصائد معروفة لدينا على الاقل، وفيها اشــارة وتلميح لكل من: ( ع.ج) و (ع .ب) و(غ .ش) و(ع .ع) و(س.ح) و(ج. ع) و(م.ن) و(س.إ) و(ح.ط)...

2/ لقد حرصنا في الدراسة ان نعتمد على طبعة ديوان الجواهري (دار العودة بيروت عام 1982) بأربعة اجزاء، والتي كان أساسها طبعة بغداد ذات الاجزاء السبعة (1973-1979)... كما استفدنا بشكل قليل ايضاً مما جاء في كتاب "الجواهري.. قصائد وتاريخ ومواقف" الصادر في دمشق عام 2012 وكذلك مؤلف "الجواهري في العيون من اشعاره" بطبعته الاولى – دمشق عام 1986.

3/ لقد تعمدنا ايضاً، تجاوز ثلاث قصائد فقط، شملت اسماء معنيين، وذلك احتراماً لموقف الجواهري في التراجع عنها لاحقاً، لأسباب، أو أخرى، تمنعنا الامانة والخصوصية من البوح بها هنا...

4/ بحسب معرفتنا، ومتابعاتنا، هناك قصائد ومقطوعات، وابيات "اخوانية" للجواهري كتبها لعدد من اصدقائه وغيرهم، وهي غير منشورة في دواوينه، بمختلف طبعاتها، ولا حتى في طبعة بيروت 2000 شبه الاكمل… ومن بين الاسماء التي عنتها تلكم الاخوانيات، وبحسب التسلسل الابجدي:
1- آرا خاجادور. 2- جمال الجواهري. 3- رواء الجصاني. 4- عادل حبه. 5- عبد الحسين شعبان. 6- عبد الحميد برتو. 7- فخري كريم. 8- كاظم حبيب. 9- كفاح الجواهري. 10- محمد حسين الاعرجي. 11- موسى اسد الكريم.
---------------------------------------------------------------
(*) ثمة اجتهاد في نسب بعض الاسماء الى البلاد العراقية، أو العربية..
(**) وردت في الديوان شبه الكامل، طبعة دمشق عام 2000: "لم يُمحَ عارٌ مثل هذا العارِ" .. وجاء في شريط مسجل لدينا بصوت الجواهري " لم يُدرَ عارٌ مثل هذا العارِ".


 

  

رواء الجصاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/05/22


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • تساؤلات حول بعض الرواهن العراقية الدامية، اليوم  (المقالات)

    • هوامش وملاحظات عن بعض مؤلفات السيـرات الشخصية، والمذكرات.. وعن بعض كتابها، وكتبتها!  (المقالات)

    • الجواهري يناغـي، ويناجي والدتـه : تَعالى المجــدُ يا "قفصَ العظامِ"   (ثقافات)

    • في السنوية العشرين لرحيل الشاعر الخالد، مبدعون ومثقفون واكاديميون يكتبون:(9)  (ثقافات)

    • في السنوية العشرين لرحيل الشاعر الخالد، مبدعون ومثقفون واكاديميون يكتبون:(8)  (ثقافات)



كتابة تعليق لموضوع : مشاهير وشخصيات وأسماء في شعر الجواهري 5/5
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين باجي الغزي
صفحة الكاتب :
  حسين باجي الغزي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اعلان (حملة الرصيد المهدوي)  : مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي ع

 أمنيسيا(فقدان الذاكرة)  : انباء عبد الستار

 ديالى تعزز أمن 30 مرقدا ومزارا دينيا تحسبا لأي اعتداءات

 الدماغ و الصدفة الغبيّة!! (1)  : مصطفى الهادي

 انطلاق فعاليات مهرجان كسوة عيد الفطر لكسوة 48000 يتيما بالنجف وعموم العراق

 إعتذار إرهابي  : نزار حيدر

 100 قناص إسرائيلي في الانبار اغلبها بدعم وتمويل حارث الضاري

 ثلاث صبيان وثلاث سبايا من هم ولمن أهداهم البغدادي؟  : حمزه الجناحي

 زُمَرَ الْمَلَائِكِ فِي فِنَاءِ بِلَادِي  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 الانترنت والحياة  : فراس عدنان الهيمص

 تصريحات الرئيس الأنبطاحيه  : حسين باجي الغزي

 خيارات الإصلاح  : حميد مسلم الطرفي

 الصناعة تواصل تقديم خدماتها للصناعيين وتخصيص قطع أراضي لاقامة مشاريع صناعية  : وزارة الصناعة والمعادن

 بحر العلوم يطالب رئيس الجمهورية بالتدخل لايقاف الانتهاك الدستوري بعدم تفعيل شركة النفط الوطنية

 في ذكرى النكسة  : حسين جويد الكندي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net