صفحة الكاتب : سارة الزبيدي

أطفال العراق ....في ضياع ؟!
سارة الزبيدي
ظاهرة اطفال الشوارع تعد من اخطر الظواهر التي طالت مجتمعنا العراقي ,وتفاقمت اعداد هذة الظاهرة بشكل خطير ومتزايد حيث اشارت المنظمة اليونيسيف الى اعداد اطفال الشوارع يقدر عددهم حوالي مليون طفل عراقي ,وينقسم اطفال الشوارع الى قسمين قسم منهم يعود الى بيته وقسم منهم يكون الشارع هو مأواه الوحيد,ويقوم هولاء باعمال جدا مرهقة وخطيرة منها مهنة الحدادة وبالاضافة الى الاستخدام المنشار اليدوي والكهربائي ومنهم من يمتهن مهنة الحمالة الشاقة بالنسبة الى عمرة وهو بعمر الزهور
والبعض الاخر يقوم بالتسول في اروقة الشوارع.
 ان هذة الاعمال انستهم طفولتهم وذهبت احلامهم الوردية مع هبوب الريح ,اليس من حق هولاء التمتع بعيش رغيد وطفولة جميلة وعلى فرصة التعليم ؟
ولقد طالب الاديب محمد رشيد /عضو المنظمة العربية لحقوق الانسان ومؤسس برلمان الطفل العراقي بأعتراف بحقوق الطفل العراقي المسلوبة حقوقه من قبل مجلس النواب العراقي ورئيس الوزراء ,وطالب بتطبيق الاتفاقية التي وقع عليها العراق في عام 1989التي تتضمن حقوق الطفل العراقي ,ولقد سبق ان نشر عدة مطاليب لكن لم يستجيب له سوى منظمة اليونيسيف ومن بين هذة المطاليب تشريع قانون برلمان الطفل ورفع الحظر على دور الرعاية الاهلية للايتام وتأسيس وزارة للطفل العراقي واقرار قانون حماية الطفل العراقي .
لابد من اقرار قانون حماية الطفل العراقي لكي يعيش الطفل في اجواء صحية ويحصل على قدر من الرعاية والتعليم المناسب ولكي لايكونوا فريسة سهلة الانقضاض عليها من قبل الجماعات الارهابية التي تحاول غسل عقول الناس واغوائهم بالمال,
الايشاهد الساسيين عند تجوالهم في سياراتهم الفارعة هذة المناظر؟ّ!
على الساسيين ان يعوا الى مدى خطورة هذة الظاهرة ويجب انتشال هولاء "براعم العراق"لانهم عماد المستقبل ,  
في بلد عائم  على بحرمن النفط ويعيش اطفاله في فقر وعازة وتشرد وتسول,وهناالاطفال بانتظار الاعتراف بحقوقهم المشروعة لانقاذهم واسترداد حقوقهم التي لايعرف الكثير عنها اي شئ. 

  

سارة الزبيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/09/13



كتابة تعليق لموضوع : أطفال العراق ....في ضياع ؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 8)


• (1) - كتب : بسمان ، في 2011/09/22 .

الصحفي قنوع جدا بحيث يعطي (( محابس ذهب وفلينات سمك )) ليتم دعوته الى فلان مهرجان عزيزي فراس أم نسيت ؟؟؟؟؟

• (2) - كتب : فراس حمودي الحربي ، في 2011/09/17 .

الزميلة العزيزة سارة
لك الالق وعبق الياسمين وأنت اليوم تخطي المواضيع المهمة التي تستحق الوقوف عندها لما تكون فيها من أهمية للمواطن
لك ومنك الرقي أيتها السارة النبيلة المثابرة بمواضيعها المهمة التي تستحق الثناء
--------------------------------------------
الزميلة العزيزة سارة أختي اسمحي لي أن أعقب على تعليق الأخ والزميل بسمان رغم تعقيبك الذي يفي بالغرض
ليس هكذا أيها الأخ والزميل بسمان والحقيقة بحثت عن اسمك في المواقع ولم أجده وهذا يعني أسلوب الأسماء المستعارة والتهجم على الآخرين شيء غير لائق وأكيد أنت توافقني الرأي
سيدي الكريم صحيح سارة ابنة الإعلامية الرائعة سوسن الزبيدي لكن لماذا نخلط الأوراق بكلام من هنا وهناك عذرا لكلامي الصريح لكن أسلوبك وكلامك غير صحيح وغير لائق
الإعلامية سوسن الزبيدي إعلامية ناجحة وبرامجها منوعة وهي من رحم الشارع العراقي وكذلك هي تتنزه من الرد على هكذا كلام
سيدي الكريم ليس عيبا أو حرام لقاءاتها مع شخصيات معينة في البرامج التلفزيونية وهذا حق مشروع لجميع الفضائيات والمشرفين على الفضائية من يحددوا طبيعة برامجهم عن المكياج أو الموضة كما تدعي وهذه البرامج شيء طبيعي وحق مشروع
وما علاقة الزميل الصائغ في الأمر وتمجيده وهو يستحق الثناء والتمجيد أيضا والسبب انه إنسان نبيل وكل إنسان نبيل يستحق التمجيد
ولما هذا العداء لقناة أشور وشخص الزميلة سوسن الزبيدي
وأنا أقول لك سيدي الكريم عليك التوقف عن الكلام الذي لا يمد للحقيقة بشيء وكما قالت لك الرائعة الأخت سارة أن كنت لا تعرف البرنامج وما حققه من نجاح الأفضل أن تصمت أحسن
وان كنت لا تهتم بالدروع وهي صحيح لا تهم الشارع والمواطن العراقي أنا أوافقك بهذا الشيء
لكن بالمقابل أكيد ومن خلال كلامك الذي يدل على انك لا تمد للأعلام والصحافة أي شيء
الإعلامي والصحفي العراقي ما هو الشيء الذي يمنحه القوة والاستمرارية في العمل الحر أنا أوجه السؤال لك
هل قالوا لك يوما أن الصحفي والإعلامي الدولة تمنحه راتب أو سيارة أو بيت
وأنا أجيبك هنا أيضا
هو الدرع والشهادة التقديرية والكلمة الطيبة هي من تعطي الصحفي والإعلامي الاستمرارية
اعلم يا أخي أن الصحفي الشريف لا يباع ولا يشترى ولا يستطيع احد أن يشتري قلمه القلم وهو سلاحه الذي ينتصر فيه دائما وأبدا
لا حظ كيف الصحفي والإعلامي إنسان بسيط وقنوع
وفي نهاية المطاف أقول لك أخي العزيز ولا أقول غيرها أتمنى أن توجه الاعتذار أولا إلى الزميلة الأخت سارة الزبيدي وثانيا إلى الزميلة الإعلامية وأنا تلميذ لديها وافتخر سوسن الزبيدي
والشيء الثاني الذي أتمناه لك سيدي إذا كنت أعلامي أو كاتب أو من أي جهة ثقافية أو إعلامية إذا أردت مناقشة موضوع مع أعلامي أو كاتب عبر الانترنت الأفضل أن تكتب اسمك الصريح لتكون شخص معرف وليس ...........................
-------------------------------------------------------------------------------------------
عذرا أيتها السارة لأني منحت نفسي فرصة التعقيب على هذا التعليق وكما تعرفي الساكت عن الحق شيطان اخرس وأنا لا أريد أن أرى الحق وأكون شيطان اخرس
شكرا لك أيتها السارة لهذا الموضوع النير والشكر الجزيل من خلالك إلى المعلمة الرائعة سوسن الزبيدي وأقول لها يا جبل ميهزك ريح
دمت سالمة
تحياتي الكاتب والصحفي /// فراس حمودي الحربي


• (3) - كتب : ناصر عباس ، في 2011/09/15 .

موضوع يستحق القراءة ...
وفعلا معاناة هؤلاء الاطفال يجب الانتباه لها وينظر اليهم من كان مثلهم يستجدي لقمة الخبز ...
شكرا للكاتبة
وننتظر منها المزيد

• (4) - كتب : ناصر عباس ، في 2011/09/15 .

موضوع يستحق القراءة ...
وفعلا معاناة هؤلاء الاطفال يجب الانتباه لها وينظر اليهم من كان مثلهم يستجدي لقمة الخبز ...
شكرا للكاتبة
وننتظر منها المزيد

• (5) - كتب : بسمان ، في 2011/09/15 .

الكل يعرف ما هية الدروع
ولا اعتقد ان التي تهم الشارع الذي تعنيه هي معاناة الانسان الحقيقي فهمك الميك اب والازياء وتمجيد الاصنام

• (6) - كتب : سارة الزبيدي ، في 2011/09/15 .

اذا كنت لاتعلم شئ عن البرنامج الذي حاز على درع من النقابة الصحفيين لما يتناوله من المواضيع السياسية ومواضيع تهم الشارع العراقي فالافضل ان تلتزم الصمت

• (7) - كتب : سارة الزبيدي ، في 2011/09/14 .

اذا كنت لاتعرف شئ عن البرنامج الذي حازعلى درع من النقابة الصحفيين لما يتناوله من قضاياةسياسية وظواهر طرأت على مجتمعنا العراقي وظواهر تهم الشارع العراقي فالافضل ان تصمت.

• (8) - كتب : بسمان ، في 2011/09/13 .

اتمنى منك ان توجهي هذا المقال للسيدة والدتك سوسن الزبيدي لتخصهم بحلقة من برنامجها بدلا من ان تخصص برنامجها مرة لتمجيد الصائغ ومرة للقاء فلانة وعلانة للحديث عن الموضة والماكياج نعم نفس المنهج والسلوك




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . عبد اللطيف الجبوري
صفحة الكاتب :
  د . عبد اللطيف الجبوري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  الصربي موسلين يدخل دائرة الاهتمام لتدريب منتخبنا الوطني

 بحث التعاون الثقافي والفني بين العراق وايران  : عمر الوزيري

 معا وسويةً!!  : د . صادق السامرائي

 شخصيات تنير الماضي وشعاعها للمستقبل  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

  العراق وتركيا هل ينتقلان من التوتر الى البناء الاقتصادي

 وَدَاعاً .. أَيُّهَا الْحُزْنْ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 اضافة لقبور ائمة البقيع هنالك 5 اثار اسلامية قضى عليها الوهابيون وازالوها من الوجود  : الشيخ عقيل الحمداني

 تبقين جميلة  : هادي جلو مرعي

 مفهوم العلمانية وتاريخها واصولها  : د . محمد الغريفي

 فلسطين تحت القصف والرجم 2  : معمر حبار

 حداثوية التكنيك في مونودراما ( النبأ الاخير )  : د . أكرم وليم

 صورة لضريح الإمام الحسين عليه السلام، بعد رفع الشباك لإستبداله بواحد جديد.  : وكالة نون الاخبارية

 من موروثات الثقافة الدكتاتورية  : جمعة عبد الله

 عشرة أيام وحزب الله يفي بوعده  : منتظر الصخي

 جوع الفلوجة  : هادي جلو مرعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net