صفحة الكاتب : مهدي المولى

الامام علي الانسان الانسان الامام علي
مهدي المولى

 لااجد اي كلمة اي عبارة  من كلمات وعبارات التمجيد والتعظيم والتبجيل  اصف بها الامام علي كي أعطيه حقه غير كلمة عبارة الانسان فكل كلمات وعبارات التمجيد والتعظيم والتبجيل مهما كانت تقلل من شانه وتحط من قيمته
لان الامام علي عاش للانسان والحياة وأستشهد من اجل الانسان والحياة   كان كل هدفه خدمة الانسان سعادة الانسان وبناء حياة كريمة لم ولن ينطلق من مصلحته الخاصة من منفعته الذاتية بل كان كل منطلقاته افعاله  اقواله  وحركاته من مصلحة ومنفعة الاخرين
كان شغوفا ومغرما بالحياة  العزيزة الكريمة حياة العدل والحب  الخالية من اي نوع من الظلم و الكره والظلام
لم يبدأ بقتال مهما كان غدر وخيانة وحقارة  أعداء الحياة ولم يجهز على جريح ولم  يتبع هارب في الوقت نفسه لا يخشى الموت سواء  وقع على الموت او وقع الموت عليه   ملتزما ومتمسكا بالحق حتى وان اضره ومتجنبا للباطل وان نفعه عاش للحياة واستشهد من اجل الحياة لهذا كان يرى الموت من اجل الحياة  وهو يواجه الظلم والظلام  افضل  من العيش في حياة الذل والعبودية   فعندما ضربه  احد كلاب الفئة الباغية  بتوجيه  وتدبير وتخطيط من رأس النفاق والكفر والفساد معاوية صرخ بوجه متحديا فزت ورب الكعبة
 من هذا يمكننا  ان نصف الامام علي  بالمقياس الذي نقيس به الانسان من كان بمستوى الامام علي من حب  للحياة واحترام للانسان ونكران لذاته وتضحيته للاخرين فهو انسان والا ليس بمستوى الانسان
لا شك  ان  الانسان  منح هذه المنزلة بفضل عقله  الذي هو روح الله اودعها فيه واصبح سيد الوجود وكل شي في خدمته ومن اجله 
وهكذا اخذ عقل الانسان يرتقي ويتطور تدريجيا وكلما تطور وارتقى كلما ابدع واكتشف واخترع كل ما هو نافع ومفيد   للتخفيف من متاعب ومصاعب الحياة وأزالة  ما فيها من شر وفساد وخلق حياة سعيدة  وانسان   كريما عزيزا
 اي نظرة موضوعية  تتضح لنا يشكل واضح ان الانسان بشكل عام لم يصل الى مستوى الانسان لا تزال الكثير من القيم الحيوانية المتوحشة هي الغالبة  بشكل عام صحيح هناك نسبة معينة بين انسان وانسان بين  شعب وشعب  ومع ذلك فالانسان  يسير للوصول الى هذه الحقيقة  وسيصل اليها امر حتمي 
عند العودة الى الامام علي  والتدقيق في قيمه الانسانية لاتضح لنا بشكل واضح انه وصل الى مستوى الانسان بشكل كامل  وواضح لم يتنازل عن ذلك المستوى ولو درجة واحدة ومهما كانت الظروف والتحديات ومهمة كانت النتائج سوى له  او عليه  لهذا لسنا مبالغين اذا قلنا انه كان في زمن غير زمانه وفي مكان غير مكانه  لهذا عاش غريبا في مجتمعه  غير مرحب به من قبل عناصره فكانوا خائفين منه  فتمنوا قتله وفعلا اقدموا على قتله  حيث اتهموه بتهم باطلة  من ابسطها  انه كافر  تاركا للصلاة رغم انهم قتلوه في محراب الصلاة وهكذا تخلصوا من عقبة كبيرة كانت تحول دون تحقيق اهدافهم المعادية للحياة   هكذا اعتقدوا لا يدركون  ولا يفهمون انهم ساهموا في خلوده الابدي  وفي  فنائهم  الابدي   نعم انهم نالوا من جسده الطاهر  الا انهم منحوا روحه السمو والتألق ويزداد سموا وتألقا بمرور  السنين
لهذا كرهه  اهل النفوذ والمال والسلطة وابتعد عنه وكفره البعض واعلنوا الحرب  عليه لم يقف الى جانبه الا قلة قليلة وحتى هذه القلة   كانت لها مفاهيم خاصة لم ترتق الى مفاهيم الامام علي
فالامام علي لا يعرف الخطة المسبقة لانه لم يبدأ بأي قتال ولا يقاتل الا بعد دعوة الخصم الى السلام ونزع فتيل الحرب بكل الوسائل وكان ذلك سببا في خسارته في حربه في معركة صفين التي قادها الطاغية المنافق معاوية
لهذا فالامام علي اول صرخة في التاريخ ضد العبودية داعيا الى الغاء العبودية عندما قال  مخاطبا الانسان لا تكن عبدا لغيرك  لا شك مثل هذه الصرخة ومثل هذه الدعوة في ذلك الزمن ليست سهلة ولا يمكن لاي  انسان مهما بلغت رجاحة عقله وقوة ارادته ان يطرح مثل هذه الفكرة وبهذا التحدي    المجتمع الدولي الامم المتحدة لم تجرا على الغاء العبودية الا بعد 1400 عام من دعوة وصرخة الامام علي الى الغاء العبودية
كما انه اول من دعاء الى الغاء الحرب   وكان اول من طبق هذه الدعوة وهو انه لن يبدأ بقتال مهما كانت التحديات والفتن والمؤامرات التي تحاك ضده 
 مصيبة الامام علي ليست  في اعدائه مصيبته ببعض الذين يتظاهرون بحبه ومن انصاره هؤلاء  الذين يفعلون خلاف ما يقولون  هم الذين يذبحون روحه ويطفئون نوره
    ومع ذلك اي نظرة موضوعية للزمن  الذي نعيشه انه زمن الامام علي  وهذا يعني  بدأ الأ ن زمن الامام علي  رغم الهجمة الظلامية  التي تقودها ال سعود وكلابها الوهابية  وبعض ادعياء التشيع الذين ينطلقون من مصالحهم الخاصة فاذا الكلاب الوهابية تفترس جسده فكلاب التشيع  تفترس روحه فلا شك ان هؤلاء اكثر خطرا لهذا على محبي الامم علي  السائرين على نهجه التصدي اولا لهؤلاء  فهؤلاء خذلوه  في معركة صفين  وخانوه وهؤلاء كانوا وراء كل الاساءات التي وجهت اليه  قديما وحديثا ومستقبلا
فالامام علي ليس خرافة ولا اسطورة الامام علي انسان محب للحياة والانسان ومغرم بهما عاش من اجلهما واستشهد من اجلهما

  

مهدي المولى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/06/17



كتابة تعليق لموضوع : الامام علي الانسان الانسان الامام علي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ضياء الوكيل
صفحة الكاتب :
  ضياء الوكيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 القبض على متهم بالجرم المشهود بحوزته 3 قطع اثرية في بابل

 اذا قالت أسرائيل قال محور الشر !  : علي جابر الفتلاوي

  كلية الامام الكاظم في واسط تقيم احتفال بمناسبة ميلاد الامام علي (علية السلام)  : علاء الذهبي

 ملحمةٌ علويّةٌ جبرئيليّة  : كريم الانصاري

 صلاة تراويح نسائية في السعودية  : سامي جواد كاظم

 شكــــوى !!  : حسين الربيعاوي

 شرطة ديالى تلقي القبض على 6 مطلوبين على قضايا جنائية  : وزارة الداخلية العراقية

 طيب آل أبي طالب وخبث بني عبد الدار !!! الهجرة إلى الحبشة  : سيد صباح بهباني

 العمل تخرج اكثر من (1500) باحث عن العمل في مراكز التدريب المهني خلال تشرين الاول الماضي

 اجتماع قطر:- دوحة الطائفية وتغريدة الشؤم  : عبد الخالق الفلاح

 هل هو رئيس لجمهورية العراق ام مجرد مسؤول كردي؟  : عارف مأمون

 ضبط رئيس لجنة الكشف في گمرك أم قصر الشمالي متلبساً بتهريب حاوية محملة بالدراجات النارية  : هيأة النزاهة

 فلنجعل عام 2018م عاما لمعرفة ونشر اخلاق النبي محمد ص  : الشيخ عقيل الحمداني

 بيان صحفي  : مكتب د . همام حمودي

  من الاخطاء العقائدية عند مدرسة الحكمة المتعالية ... ( 15 )  : نبيل محمد حسن الكرخي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net