صفحة الكاتب : جواد كاظم الخالصي

الاستثمار في العراق ينطلق من مؤتمر لندن
جواد كاظم الخالصي

انطلق مؤتمر التجارة والاستثمار العراقي في العاصمة البريطانية لندن اليوم الاثنين 3-7-2017 ويستمر الى يوم 4-7-2017  والذي نظمته السفارة العراقية في المملكة المتحدة ليلتئم فيه العديد من الوزارات العراقية والبريطانية ومؤسسات اخرى وشركات من الجانب البريطاني والجانب العراقي والجميع حيُّوا الانتصارات العراقية في الموصل وان هناك فرصة كبيرة للاستثمار على الارض العراقية...
الجلسة الاولى ضمَّت كل من وزير الخارجية د . ابراهيم الجعفري والسفير العراقي د . صالح التميمي ووزير التجارة البريطاني السيد هانس وممثلة غرفة التجارة العربية البريطانية حيث كانت  افتتاحية المؤتمر بكلمة السفير العراقي للحديث عن الاستثمارات عبر الاتفاقيات التي يمكن ان تنهض بالعراق بعد ما حصل من ارهاب وتدمير البنى التحتية وهي فرصة للقطاع الخاص البريطاني كي يعمل  مع الشركات والمؤسسات العراقية  وهناك ورش عمل في هذا المؤتمر يديرها الوزراء وبعض المسؤولين في الوزارات وكذلك مناقشة العلاقات مع العراق تجاريا والعمل بالفيزا التجارية.
المناطق التي احتلها داعش تحضى برعاية في هذا المؤتمر وهناك مشاربع مهمة بين العراق وبلدان العالم،
ثم تحدث الدكتور الجعفري عن تحرير الموصل وباقي الاراضي العراقية من تنظيم داعش وعن العلاقة بين العراق ودوّل العالم وبشكل خاص العام ٢٠١٤ التي تطورت فيه العلاقة  من قبل التحالف الدولي لمحاربة الارهاب وقد سجل ابناء العراق اروع الملاحم على ساحات المواجهة.
ما بعد داعش العراق مفتوح على كل مساحته للاستثمار من قبل الشركات العالمية وان الدماء التي اريقت من اجل التحرير ترسم الطريق نحو عراق قابللالبناء والاستثمار والاستقرار.
واجهتنا أزمة نزوح كبيرة حيث وقفت فيها دول معنا كثيرة ومنها بريطانيا وان التعاون بيننا كبير.
وقد اصدر مجلس الوزراء نظام صندوق إعمار المناطق المدمرة والبنى التحتية وتحقيق الأهداف الوطنية والمحافظة على الأموال التي تصل من تبرعات الدول وعدم هدرها من اجل توفير العيش والاستقرار في تلك المناطق المحررة ، والعراقيون أنفسهم هم أجدر من يقوم بإعادة بناء العراق واعماره.
والملفت في طرح الدكتور الجعفري هو إشارته الى تطبيق خطة مارشال على العراق كما حصل مع ألمانيا ولكن الفرق بين ألمانيا والعراق هو ان ألمانيا ذهبت الى الحرب بنفسها ومع ذلك قاموا بالإعمار والبناء اما العراق فالحرب هي جاءت اليه والارهاب هو من جاء الى العراق فاضطر العراقيون للدفاع عن أنفسهم ولذلك يمكن تطبيق خطة مارشال ليس بالضرورة شبيهة لما سبق وان كان بنوع من التطوير عليها لما يتوافق وقوانين الدولة العراقية.
ثم تحدث وزير التجارة والاستثمار في المملكة المتحدة السيد هانس قائلا بأن العراق كل له دور كبير  يلعبه في التجارة ما بين بريطانيا والمنطقة ونتمنى الرخاء والاستقرار لبلدينا، ويمكن تلخيص ذلك بنقاط هي:
1- ان التاريخ العراقي في المنطقة له دور في التجارة والحضارة فقد انطلق من هناك الفلك والرياضيات والطب والباحثين في العلوم والفنون وكانت حينذاك  مهمة في العراق ومن طريق الحرير الى اوروبا ومن خلال العراق 

2- العراق مركز مهم للعالم وتعليم الآخرين وعام ٢٠١٧ عام مهم للبناء فيما يخص الرياضة
3- الهدف الرئيسي للاقتصاد الدولي في بريطانيا مهم مع العراق وهناك اتفاقات في موضوعات مختلفة خصوصا في التجارة والاستثمار وسوف نعمل على تحسين ذلك من خلال صندوق النقد الدولي والمملكة المتحدة موجودة في العراق مثل BP  وحضور للشركات البريطانية في العراقية
اشكر اعضاء البرلمان الذين يهتمون بالجانب التجاري مع العراق وان الشركات البريطانية تلتزم بالعقود مع العالم
المملكة المتحدة تدعم طموح العراق في انتاج النفط ونحن جاهزون لدعم العراق في إرساء السلام والاستقرار والاستثمار.
الارهاب في العراق ولندن ومانشستر هو عدونا جميعا
ثم تحدثت ممثلة غرفة التجارة العربية البريطانية
ورحبت بهذا المستوى من التعاون بين العراق وبريطانيا وتتمنى ان يكون هذا المؤتمر ناجحا لجلب الاستثمار للعراق وهي مبادرة من اجل النمو بين البلدين وهناك اهتمام كبير بهذا المؤتمر من خلال حضور العديد من مسؤولي البلدين
بريطانيا أصدرت خطة اعمارية لبناء المناطق التي دمرتها الحرب بقيمة مليار دولار وهناك أولويات في الاستثمار مثل النقل والاتصالات والصحة والمساكن الجديدة للمهجرين وقطاعات اخرى.
العراق وبريطانيا لهم تاريخ طويل في العلاقات التجارية في تحقيق الشراكات بين المؤسسات والعراق لديه الاستعداد في تسهيل التعاون بين البلد 
تم توجيه  السؤال الى السيد الجعفري حول خطة مارشال والحاجة الماسة لها وهل يمكن للمجتمع الدولي القيام بها
عام ١٩٤٦ الى ١٩٤٧ ما حصل في ألمانيا حيث افقدت ألمانيا العالم ٥٥ مليون من البشر في حرب طاحنة. 
وبدل من معاقبة ألمانيا قاموا على اعادة الإعمار أما العراق لم يختار داعش او غيرها وتعرض الى دمار وارتفاع النفط وخسائر كبيرة ولذلك نامل من العالم ان يعمل على تطوير مارشال والوقوف الى جانب العراق.
ثم تحدث السيد هانس وزير التجارة البريطاني معلقا على مقترح السيد الجعفري نعم هذا له علاقة وعندما كنت طالبا في التاريخ واطلعنا على ذلك وهو مشروع إيجابي حيث الجنرال مارشال الذي أنقذ الكثير من العالم وكانت هناك ضرورة لهذا المشروع وهذا المنهج المماثل نحتاجه في العراق، وعلى  وبريطانيا ان تستمر في دعم العراق.
الاقتصاد في العراق ليس النفط فقط فهناك مجالات اخرى ومهمة وهذه مسؤولية مشتركة على الجميع القيام بها.
وهنا كانت نهاية الجلسة الاولى  للمؤتمر ثم بعد ذلك تحدثت البارونة ايما نيكلسون عن الصداقة بين بريطانيا والعراق واهمية التبادل التجاري والمساحات كبيرة لذلك وان معركة الموصل كانت مهمة في إيقاف الشر الذي نشره الارهابيون وفخورة بما قدمه ابناء العراق في محاربة الارهاب.
ثم أعطي الحديث الى السيد أندرو عضو مجلس العموم البريطاني قائلا ان الفرص كبيرة للرفاهية بالنسبة للعراق والتبادل التجاري مهم جدا ثم اشاد بعمل البعثة الدبلوماسية والجهود التي يقومون بها ،، مبينا بأنه ستعقد من خلال هذا المؤتمر اتفاقيات مهمة في الجانب التجاري وهو منطلق مهم لخدمة العراق ، وفِي رأي ان الشعب العراقي يستحق ذلك وجلالة ملكة بريطانيا تقف مع العراق اطار دعمه .

 لينتقل الحديث الى السيد  اراس كريم رئيس بنك البلاد الاسلامي موضحا بأنه قد تم تدمير كل شيء من الصناعة الى البنى التحتية خلال السنوات الماضية فتقلصت التنمية نتيجة الارهاب.
والعراق بحتاج الى دعم البلدان الاخرى مثل بريطانيا وخصوصا في مجال النفط والعنصر البشري العراقي لا يستخدم بشكل صحيح ويمكن ان نجد الكثير من الخبرات العراقية  ونعمل على تقوية القطاع الخاص.
ثم أعطي الحديث الىذالسيد وزير النفط وزير النفط العراقي
الذي تحدث عن التعاون الكبير بين الشركات الأجنبية ووزارة النفط العراقية. ثم تطرق للحديث عن المصافي التي تم استحداثها وفتحت الكثير من فرص العمل وخاصة في جنوب العراق وهي مصفاة تصدير للمنتوجات البتروكيمياوية وهناك عقود اخرى لإنشاء مصافي اخرى.
كاشفا عن وجود خطط لتطوير محطات التعبئة وبشكل جزئي راغبا من القطاع  الخاص العراقي ان يشارك في ذلك ولدينا خطط جيدة وهناك تحول تدريجي من القطاع العام الى الخاص بين الوزارة والشركات الاخرى وهناك تسهيل بالنسبة لاعمال المنتجين.
وزارة النفط عقدت حلقات دراسية للتطوير واستكشاف الغاز ويوجد تحديات كبيرة فيما يخص الاتفاقيات وحضرها الكثيرين من الخبراء الدوليين والمختصين.
والوزارة أعدت الكثير من الهيكلية لبناء خطوات تحسين شركة النفط الوطنية وهذه الخطة موجودة لدى البرلمان العراقي تعمل على زيادة القدرة الاستيعابية ستقوم بها شركة النفط الوطنية ولها القدرة على ذاك والعراق يعتمد على هذا المورد النفطي...
بعد ذلك تحدث السيد جفري ليبرسون الذي يعمل على ملف حل النزاعات والحروب فيما بخص ليبيا ومصر.
بعد خدمة عشرين عام في البرلمان ومتابعة نزاعات الحروب  وذهبت الى العراق اجد ان من الممكن الاستثمار في العراق وخصوصا اصرار العراق على طرد الارهاب من أراضيه ومنا هنا يمكن بعد النزاعات ان بكون هناك بناء وأعمار واجد يمكن للاتحاد الأوربي ان يقوم بهذا الدور الكبير والعمل مهم بين بريطانيا والعراق علما ان العراق فيه فرص متاحة.
ثم تطرق في حديثه حول السفارة العراقية في بريطانيا قائلا هي سفارة فاعلة وتعمل بجد من اجل العراق وتتواصل مع دوائر القرار وان الوقت مناسب جدا للانفتاح على العراق والشركات يجب ان تاخذ شيئا من المخاطرة وتذهب الى هناك لان العراق يستحق ذلك ونحن نروج لذلك بقوة والمعاهد الدولية ايضا ترى ذلك وانا ارى ان هذا المؤتمر جاء في وقته لوجود الفرص في ذلك حتى في الطاقة المتجددة وانا ادعم الاستثمار في العراق وهذا المؤتمر سيوصلها لذلك.
وانتقل الحديث الى ماجد جعفر من شركة الهلال 
في ال الأخير استثماراتنا 2,3 مليار في قطاع الطاقة ومحطات توليد الكهرباء في تزايد ضمن الف ميكاواط ولدينا خدمات لوجستية في ام قصر اكثر مو ٩٠٪‏ هم عراقيون
تحقيق النظام البيئي
لا يمكن ان تتجاوز التاريخ وأشر الى مقترح الجعفري باختيار مارشال
1- في الخمسينات تفاوض العراق حول النفط وصادراته وكانت الواردات كلها تأتي من بريطانيا وكان جدي يفاوض في ذلك وأصبحت فيما بعد ٥٠٪‏ بالمناصفة بين العراق وبريطانيا
2-الذهاب الى الخصخصة ويجب ان نصل الى خمسة ملايين برميل يوميا
فلسفة الاستثمار في الشركات المحلية نحن نركز عليه وعلى احتياجات الناس ويعتمد على بناء العلاقات وتحسين الاستيراد والشركات البريطانية بجب ان تلعب دورا في ذلك
الاستفادة  الكبرى للغاز هو توفير الكهرباء
وهناك توقعات بفرص في العراق كبيرة جدا في الشرق الأوسط 
وكان بعدها الحديث للسيد زياد الزيد من شركة  BP
قمنا بتحويل حقل الرميلة كأكبر حقل في العالم ولمدة عقود طويلة من النفط والطاقة 
سوف هناك ارتفاع في الطاقة بنسبة ٣٥ ٪‏ بعد سنوات بسيطة 
ما قمنا به الاستثمار في التحديث في الحقول النفطية 
عام ١٩٢٧ قمنا باكتشاف حقل كركوك وعام ١٩٥٧ اكتشاف حقل الرميلة وعمره الان ستون عاما.
من عام ٢٠١٥ و ٢٠١٦ قمنا بتخفيض التكلفة وزيادة الانتاج عبر  التحديث وتحسين الكفاءة وتعظيم الاستثمار  والتدريب وقد حسّن الإنتاجية حيث كانت عملية المسح هي الأكبر في العالم.
عرض فلما عن تطوير الحقول النفطية التي قامت بها الشركة وارساء الخبرة للعاملين في الحقول على مدى خمسين عاما.
الرميلة قدمت دخلا للعراق بما يقارب ٢٠٠ مليار دولار ومنحت الخبرة وتطوير مهارات الناس ولديهم التقنية والكفاءة في زيادة الانتاج للمشاريع القادمة في العراق.

جواد كاظم الخالصي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/04



كتابة تعليق لموضوع : الاستثمار في العراق ينطلق من مؤتمر لندن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ منير حياكم الرب. انا لم اوجه كتاباتي للمسلمين بل للمسيحية ، والمسلمون هم من حلّوا ضيوفا على صفحتي ، ويقرأوا مواضيعي لاني ايضا كتبت بحوثا اظهرت فيها نبوءات تنبأ بها الاسلام ونبوءات مسيحية تتعلق بالاسلام اظهرتها ولكنها كلها موجهة للمسيحية . الشباب المسيحي الموجود بالالوف على صفحتي في فيس بوك ، وهم يتأثرون بما اكتب وذلك انهم يُراجعون المصادر ويطمأنون إلى ما اكتبه . انا انتصر للحقيقة عند من تكون ولا علاقة لدين او مذهب بما اكتب ، وإذا ظهرت بعض البحوث تميل لصالح الاسلام او الشيعة ، فهذا لانها لم تنطبق إلا عليهم . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : للاخ منير حجازي البعض يكتب للحفيفه بنيته الفكريه لا تخضع للاعتبارات التبعيه البعض منخاه الغكري تبعي؛ ينظر الى الطرح من باب من يخدم ومن يؤيد الى هنا عادي! لكن الذي منحاه الفكري تبعي يابى الا ان ياتي ويفةل لصاحب القلم الحر: لماذا انت حر في كتالتك! يا استاذ منير..هناك الكثير من قصائد المدبح.. يمكن ان تروق لك هذه احداها: http://www.anhaar.com/ar/?p=2802

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حكمةٌ وتفسيرها .  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ عندما يكون النص اشكالي ومقدس× فتصبح البراعه في الجمع بين النص الاشكالب والتفسير البراعه! هو اقرب ما يكون الى العمل البهلواني. فيصبح رجل الدين بهلوانا وتصبح السذاجه عباده دمتِ بخير مولاتي

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : (طبعا الجحش لا يعوي) حلوه ، ولكن يا ست إيزابيل لماذا تنبشين في كتبكم وتُظهرين مساوئها ، وكأن القارئ لما تكتبين يتصور انكم تنتصرون للاسلام . تحياتي

 
علّق محمد الحدراوي ، على المُهرّج : أحمَد البَشير ـ شَو ـ مَـاسونِي غَـشِيم - للكاتب نجاح بيعي : السلام عليكم اني من متابعي برنامج البشر شو مسلم( شيعي ) بهذا الموضوع انتم تسون طائفية بين العراقيين الاعلامي احمد يتكلم ببرامجه عن السياسيين الفاسدين بدون انحياز الى طائفة تكلم عن الشيخ عبد اللطيف الهميم والشيخ من الطائفة السنية واذا احمد كان سني يعني كل سني طائفي انتم تثيرون الطائفية من خلال هذا الموضوع وارجو منكم عدم اثارت الطائفية بين العراقيين احمد هو اعلامي يحمل صوت الشعب وهو مؤيد من مليون عراقي واني واحد منهم انتم تريدون إقامة طائفية بين الشيعة والسنة ، الشيعة والسنة اخوان ربنا واحد ونبينا واحد وشكرا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي عبد الرزاق
صفحة الكاتب :
  علي عبد الرزاق


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الاحساس بالظلم  : احمد محمد العبادي

 بعد مشاجرة في ملهى ليلي ..اعتقال علي حاتم السليمان في دبي

 حل اللجان الاقتصادية ليس كافيا  : ماجد زيدان الربيعي

 أهل الدين و..الديمقراطية  : نزار حيدر

 بغداد عروسة العرائس  : ماجد الكعبي

 فتوی السید السیستانی ووحدة المنهج للمرجعية الدينية

 الأحزاب العراقية بين سلبيات الماضي والحاضر ومتطلبات المستقبل  : د . خالد عليوي العرداوي

 شؤون حسينيه  : ابواحمد الكعبي

 1000 دولار راتب خطباء داعش في الموصل

 ألآخرون أولا : قطوف من كتابات ساندة  : ناظم السعود

 مفتي الديارالعراقية الذي سعى في خرابها !  : صالح المحنه

 موقع الثقافة في الحملة الانتخابية العراقية  : عبد الخالق الفلاح

 تاريخ البنية التحتية في العراق واسباب تدهورها  : جواد البولاني

 رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يعقد اجتماعا مع محافظ واعضاء مجلس محافظة ذي قار   : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 توقيف موظفين اثنين في ديوان البصرة بتهم فساد، وهروب آخرين مشتبه بهم

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105120780

 • التاريخ : 21/05/2018 - 10:15

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net