صفحة الكاتب : اسعد الحلفي

بيان النصر
اسعد الحلفي

جاء نصر الله وفتحت المدن المستباحة بفتوى عظيم زماننا ودماء افذاذنا ومهج قلوب امهاتنا وسواعد ابطالنا فها هو النصر المؤزر يُعلن بتحرير الموصل وانهاء وجود اعتى قوة بربرية تكفيرية عرفها التاريخ تمثلت بعصابات داعش الاجرامية وسُحقت دولة خرافتهم بأقدام العراقيين ..
 
اليوم سيُدركُ القريب والبعيد والعدو والصديق " انّ بيان الانتصار قد اعلنه النجف الاشرف قبل ثلاث سنين " عندما انطلقت فتوى الجهاد الكفائي من فم نائب امام الزمان (عج) وصدحت بها حنجرة القادة فوق منبر كربلاء من داخل الصحن الحسيني الشريف فهبت تلك الملايين قبل ان تنتهي الخطبة نحو مراكز التطوع حتى اصبح بعضهم يدفع بعضاً على تسجيل اسماءهم في سجل المُلبين فضاقت بهم المراكز وعجزت الحكومة عن احتواء تلك الجموع الغفيرة في عصر ذات اليوم الذي انطلقت به الفتوى المباركة تحديداً في 13 حزيران 2014 ..

من جانب آخر كانت الدولة على وشك الانهيار بعد انكسار الجيش وانسحابه من الاراضي المستباحة وبلغت القلوب الحناجر حيث العدو توغل في اطراف بغداد وبلغ حدود كربلاء ولم يبق للعاصمة سوى بضع سويعات وتلقى مصير الموصل والرمادي وصلاح الدين وبعض المدن من ديالى وكركوك وهروب بعض القادة الجبناء من الموصل وتركوا خلفهم مئات الجنود الذين وقعوا ضحية سكين الدواعش ورصاص بنادقهم في مجازر بكتها المقلُ دماً حيث آلاف الشبان يساقون للمذبح على شاطيء دجلة ومئات النساء يُغتصبن ويُبعن إماءاً في اسواق داعش وخلفهن رجال صرعى واطفال غطت الدماء اجسادهم النحيلة ..
ضحايا ساسة خونة باعوا ذممهم وخنعوا لمصالحهم ومصالح من جندهم ليجاهدوا ضد ابناء جلدتهم في حرب حملت في خفاياها كل اساليب الانحطاط والتسافل لقتل كل امل يلوح في افق شعب هذا الوطن واطفاء كل شعلة نور قبل ان تلمحها اعين المساكين ولم يترددوا في تنفيذ اجندة الاعداء الذين تسربلوا سربال الحريص الحاني العطوف ..

وادركت دول الجوار وما بعدها هول ما هو قادم نحوهم وعرفوا انهم وبين الحرب كقاب قوسين او ادنى وان زحف هذه العصابات سيستقر في قلب عواصمهم ولن يقف حتى يستولي على كل ما ينتهي عنده بصره من هنا نفهم سبب مساعدة البعض لنا !
وعليه ليس من حق اي دولة ان تتفوه بتصريح غير تنحني امام العراق بتصاغر وتقدم الشكر لحارس بوابة هذا البلد ورجاله الافذاذ الذين قدموا كل غال ونفيس واوقفوا الخطر الذي كان يهدد أمن عواصمهم والعالم اجمع وغير ذلك سوف لن يضعهم إلّا موضع السخرية لأن جميع من قدم المساعدة للعراق قد فشل بشكل ما في اثبات فضله الذي يتبجح به على العراق والعراقيين ..
فالجميع يعلم بأن التحالف الدولي ما تشكل إلّا مِن اجل مساعدة التنظيم الذي صنعه القادة الفعليين لتلك الدول المتحالفة واستنزاف القوى العسكرية العراقية المتصدية لدحر ذلك التنظيم والاخطاء الفاضحة التي وقع فيها التحالف ليست بقليلة والتي من خلالها كُشف على حقيقته، كما أن ايران التي تتبجح وتصرخ بما يُضحك الثكلى تناست فشلها في حسم امر سوريا طوال ست سنوات من القتال بالرغم من تواجدها الحقيقي الفعلي الكثيف على الاراضي السورية بالاضافة الى وجود عساكر حزب الله وفصائل عراقية اخرى معها بينما ها هو العراق قد حسم معركته في غضون ثلاث سنوات فقط بعد ان راهنت قوى الاستكبار على اكثر من ذلك !

لا يحق لأحد ان يرفع راية الانتصار سوى مَن ذكرته المرجعية الرشيدة في خطبة الجمعة بتاريخ ( 30 حزيران 2017) بقولها: (ونؤكد على ان صاحب الفضل الاول والأخير في هذه الملحمة الكبرى التي مضى عليها ثلاثة اعوام هم...) ولكنني أستهلها بمن ذكر الجميع ونكر ذاته :
١: صانع النصر وقائد الجموع (صاحب الفتوى الخالدة السيد الامام السيستاني دام ظله) .
٢: القوات المسلحة بكافة صنوفها وبمختلف مسمياتها ومن وراءهم عوائلهم .
٣: عوائل الشهداء .
٤: الغازون المدنيون وهم اصحاب الدعم اللوجستي الذين لم يتوقفوا ابداً من مساندة اخوانهم المجاهدين وتعزيزهم بكل ما يحتاجونه وهؤلاء فئة واسعة جداً وتشمل كل من بذل جهداً او درهماً او كلمةً لينصر بها المرابطين فوق السواتر ، إذ سجّل التاريخ صوراً لم يعرفها من قبل ومن صوره التي باتت لكثرتها مألوفة لدى اهل الجنوب والوسط هو ما رأيناه من اطفال صغار حرموا انفسهم من تحقيق رغباتهم البسيطة وجمعوا كل ما يحصلون عليه ليقدموه لأحبتهم المدافعين عنهم في ساحات القتال عبر مواكب الدعم وما زال صوت ذلك الطفل يرن في اسماع بعض رجال الدعم وهو يناديهم بصوته العذب ولهجته الجميلة بعد ان اعطاهم ما جمعه بنفسه: (عمو سلمنا على الحشد وخل يعذرونه على التقصير) .

جميع هؤلاء قد تفانوا الى حدٍ لا يمكن تصديقه في تنفيذ توجيهات الامام السيستاني (دام ظله) لأنه اطلق فتوى الجهاد الكفائي وارتقى منصة القيادة الفعلية وعينه حاضرة في كل جبهة إذ لا تفوته صغيرة ولا تتعداه كبيرة ، يوجه بوصلة الانتصار اينما اشار بسبابته ، فلم تتمكن من خطته المُحكمة اقوى المكائد التي اعدها الاعداء بكل ما اوتوا من قوة ..

فغير هؤلاء لا يحق لهم ان تنبس شفاههم لاسيما ساسة النفاق عليهم ان يدفنوا رؤوسهم في التراب لأنهم كانوا سبباً في حدوث كل ما نحن فيه اليوم ..
وآخرون قالوا فتوى السيستاني انتحار جماعي وغيرهم ممن لم يكن لهم همٌ سوى التكذيب والتثبيط وقطع السبيل ..
وآخرون مدنيون وشيوعيون ومتحررون لم يعرف الشارع منهم سوى خلق الفتن وإثارة الشبهات والنيل من الدين وترويج المنكر والتشجيع على الانحراف والتصيد بالماء العكر واقتناص الفرص للنيل ممن حملوا ارواحهم على اكفهم وتركوا ازواجهم وأبناءهم وهجروا بيوتهم والتحقوا بساحات المنايات من اجل الذود عن الوطن ومقدساته وحرائره ومستقبل اجياله ..
امثال هذه الفئات لا يستحقون ان يحملوا هوية الوطن ولا حتى شمُّ عطره ..

ولو عدتم الى الخلف وجمعتم مواقف المرجعية وخطبها وتوجيهاتها وامعنتم النظر فيها لأدركتم قوة ما اعده السيد السيستاني من خطة محكمة لم تترك للعدو ثغرة واحدة ولم تعطه فرصة يلتقط بها نفسه وكأنه كان على دراية بما سيحدث قبل حدوثه بزمن طويل .. ومن ابرز ما لم يغب عن الذاكرة :
١: اصدار فتوى الجهاد الكفائي حيث صُدم بها القريب والبعيد ولم تكن واردة في حساب احد على الاطلاق ، وعامل المباغتة والمفاجئة هو من ابرز ما اتصف به سماحته حيث لا يُمكن ان يُحزر من قبل اعداءه ابدا ولا يمكن توقع مواقفه على الاطلاق لذلك كانوا دائماً يعجزون عن مجاراته .
٢: شحن جبهات القتال وغرف العمليات برجال الحوزة وعلماءها وعصبة من عظماءها ومحققيها وكان بعضهم من اوائل الذين سقوا الارض المستباحة بدماءهم لتكون اعظم شاهد على عظمة التضحيات التي قدمتها العمامة الشريفة .
٣: تشكيل لجنة التعبة والارشاد حيث تخصصت في توجيه السواعد في الجبهات والتي يقودها اساتذة الحوزة وفقهاءها ممن يأتمرون بأمر المرجعية العليا ولا جبهة تخلوا من وجودها .
٤: رفد القوات المسلحة -بكافة صنوفها- بحزمة كبيرة من التوجيهات والتعليمات التي شكلت طوق امانٍ ودرع حصين يقي رجال السواتر من مكر الاعداء وسموم السنتهم واحباط مكائدهم ونسف ذرائعهم بقطع الطريق امامهم وبفضل تلك التوجيهات واستجابة المجاهدين لها نال الحشد المقدس تأييد الجميع واخرست الالسن وارتفعت رايته وبات الاعتراف به اختبار للمنافقين بعد ان ارادوا ان يجعلوه اول اسم في القائمة السوداء ..
٥: اصدار عشرون مادة من الوصايا للمجاهدين الغيارى والتي عدّت فيما بعد (وثيقة حرب عالمية) .
٦: تشكيل عدد من لجان اغاثة النازحين منبثقة من مكتب سماحته ولقد بذل في تنفيذ تلك المهام عشرات المليارات كما قام سماحته بتوجيه العتبات المقدسة عبر ممثليه ووكلاءه لتحمل جزء كبير لاسيما العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية ومدن الزائرين والمجمعات السكنية التابعة للعتبتين شاهدة على ذلك ، كذلك كان هناك دور كبير جداً لمؤسسة العين في انجاح تلك المهام بتوجيه من سماحة السيد السيستاني وكمثال على ذلك المجمع السكني (مجمع السلام) الذي انشأه لإيواء النازحين حيث بلغت قيمة تكاليفه اكثر من ثلاثة ونصف مليون دولار وقد لا يعرف الناس مقدار الاموال التي بذلها السيد السيستاني فقط من اجل ايصال النازحين الى مساكن آمنه في محافظات الوسط والجنوب حيث يروي لنا جناب الشيخ (امجد رياض) ويقول: (بمجرد ان دخل الدواعش الموصل ونزحت العوائل كان مقدار ما سلمته انا شخصياً بيدي ثمانية مليون دولار فقط من اجل وصول تلك العوائل الى الجنوب ما عدا ما صرف من مواد عينية في سنجار قبل ذلك) ..
لم يُميز السيستاني بين سني او شيعي او ازيدي او مسيحي او غير ذلك وبشهادة زعماء الطوائف فضلاً عن المساعدات الغذائية التي تُرفد بها مخيمات النازحين بشكل متواصل والمساعدات المالية التي تُقدم بشكل شهري كمرتب استثنائي لكل فرد نازح بواسطة مؤسسة العين حيث بلغ عدد العوائل النازحة المسجلة في تلك المؤسسة لغاية ايلول 2016 (33,623 عائلة ) جميعهم يستلمون مساعدات مالية وعينية مقدمة من مكتب سماحة المرجع الاعلى منذ عام 2014 وحتى اليوم وجميع ذلك موثق بالارقام والبيانات الدقيقة ..
وعند الحديث عن النزوح الكبير لأهالي الموصل تحضر امامنا صور تلك المواكب التي تجحفلت على اطرافها بمجرد ان دعتهم مرجعيتهم لإغاثة نازحي تلك المدينة حتى قال البعض كالنائب اللويزي وهو من ممثلي سنة تلك المدينة: (ان دعوة المرجعية لإغاثة نازحي الموصل بعد تحرير الجانب الايمن هي فتوى لا تقل عن عظمةً عن فتوى الجهاد، حيث استنقذ الملايين من خلال ما شاهدناه من استجابة آلاف القوافل المحملة بالمؤن والتي امتدت من الجنوب وحتى الموصل) ..
فبينما كانت المرجعية تتحرك بقلب متوجع وحرقة تكوي الفؤاد على ما آل إليه البلد كان هناك ثلة من حيتان الفساد من ممثلي المكون السني قد سلبوا ونهبوا ملايين الدولارات ومليارات الدنانير التي كانت مخصصة للنازحين!

٧: قد لا يعرف الكثيرون حجم الاموال التي انفقها السيد السيستاني من مكتبه في النجف الاشرف من اجل الدعم اللوجستي لجميع المرابطين في سوح الجهاد منذ انطلاق الفتوى المباركة وحتى هذا اليوم .

٨: توجيه عامة الناس لاسيما شيعة اهل البيت (ع) وحثهم على دعم المجاهدين الغيارى فوق السواتر وتعزيزهم بالدعم اللوجستي وعلى اثر ذلك تشكلّت الاف المواكب والجمعيات والمنظمات الداعمة واخذت تتواكب على ساحات القتال وبلغت بدعمها خط الصد الاول وجعلت طريق المجاهدين حافلاً بمركباتهم المحملة بكل ما يحتاجه المقاتلون وطوال ثلاث سنوات لم يكلوا ولم يملوا بل ازدادت اعدادهم وتضاعف تنافسهم على ذلك .
٩: تكليف مؤسسة العين بمتابعة جرحى المتطوعين ومعالجتهم سواء في داخل العراق او خارجه لأنها تتمتع بخبرة واسعة في هذا المجال .

فالمتأمل في كل خطوات المرجعية سيدرك
إن القائد هو مَن كان ممسكاً بزمام الامور مِن عليائها ومَن كان مُحيطاً علماً بكل صغيرة وكبيرة، وأكثر مِن ذلك قد رأيناه ولمسناه في مرجعنا المفدى ..
وما النصر الذي تحقق اليوم إلّا ثمرة تلك الفتوى الخالدة والخطط المنيعة والجهود العظيمة التي ما عرفنا عنها إلّا القليل جداً ..

  

اسعد الحلفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/09



كتابة تعليق لموضوع : بيان النصر
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد المشذوب
صفحة الكاتب :
  محمد المشذوب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  فقراء و أغبياء  : علي دجن

 صراع بسط النفوذ على عدن ... لماذا الآن !؟  : هشام الهبيشان

 التجارة: سيارات لوكلاء التموين لايصال المفردات الغذائية الى مساكن المواطنين

 ملاحظات على كتاب (الشهيد الخالد).. [٣]  : الشيخ محمد جاسم

  المسلم الحر تدين تفجيرات كابل وقندهار معلنة تضامنها مع الضحايا  : منظمة اللاعنف العالمية

 المالكي يأمر الاجهزة الامنية بالرد بعد اعلان "الدولة الاسلامية" في سوريا  : دولة المواطن

 القائمة العراقية والمشروع الوطني  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 رسالة منظمة اللاعنف الى الرئيس الامريكي باراك اوباما حول الشأن السوري  : منظمة اللاعنف العالمية

 الموقف المائي ليوم 20-5-2019

 وثيقة رسمية من مجلس النواب : النائب الحكيم لم يستلم سلفة علاجية من مجلس النواب طيلة السنوات الأربع الماضية  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 العدد ( 194 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 البارزاني: لن يرفع أي علم آخر غير علم اقليم كردستان في سنجار

  فشل انقلاب تركيا صدم كثيرين  : سليم عثمان احمد

 انطلاق فعاليات مهرجان السفير الثقافي الثامن بمشاركة دولية واسعة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

  الأسلام يضع الجنة تحت أقدامها والوهابية تعتبرها عاراً  : فيروز بغدادي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net