الصميدعي يبعث رسالة للسيد السيستاني ويطلب منه ان يشمر سواعد الخير لملمة الشعب العراقي

بعث رئيس دار الإفتاء في العراق الشيخ مهدي الصميدعي، رسالة الى المرجع الاعلی السيد علي السيستاني دام ظله.

وقال الصميدعي، “ابعث رسالة من قلبي الى سماحة السيد السيستاني، واطلب منه ان يجد ويشمر سواعد الخير منه للملمة الشعب العراقي، واناشد كل العراقيين المسلمين في العراق شيعة وسنة لم يبقَ لنا الا الجلوس تحت سقف واحد ونحتمي جميعاً من حرارة الفتنة وشمس الظالمين”.

وذكر، ان “السيد السيستاني قال ان السنة انفسنا، وانا أقول ان الشيعة اجسادنا ولابد للنفس و الروح ان تجتمع فنحن لا نبيع غالِ برخيص ولا نستبدل فضة بذهب”، لافتا الى ان “الطارئ الكبير جعل السنة والشيعة يصحون فنحن ثوب واحد”.

وأضاف، ان “واجبي ان اعيد الجسد الإسلامي الى واجهته الحقيقية واخرج الفكر الذي ادخله دواعش السياسية”، منوها الى ان “السنة يحبون الشيعة اكثر مما كانوا في 2012 و2011”.

وأشار الى ان “القنابر التي سقطت من دواعش السياسة والعمائم المزيفة اوضحت الصورة الحقيقية، ودار الإفتاء العراقية هي الصورة البيضاء الناصعة التي لم تجامل ولم تبيع وتشتري وبقيت مع العراق كله”.

وعن مؤتمر السنة المزمع عقده، قال الشيخ الصميدعي، ان “المؤتمر ليس لأهل السنة والمؤتمرات ليست سنية وانما سياسية، فسياسيو السنة متصارعون على المناصب واستقبال الانتخابات الجديدة بثوب يغاير ما لبسوه في السابقة، ونحن نبرأ من كل مؤتمر يعقد من طرف واحد يعقد من طرف سياسي”.

واكد “نبرأ الى الله من هذه المؤتمرات ولن نشارك بها ولن نرضى عنها، ووصل الحال بنا الى تهديد المؤتمر اذا انعقد سيحدث شيء غير محمود، وبعثنا رسالة الى رئيس الوزراء وناشدناه بحرمة الفرحة التي يعيشها العراق والمقاومة والحشد والجيش والمضحين ان لا يسمح لاي مؤتمر يعقد في بغداد كي لا يفسدوها”.

وشدد، “ونحن نرفض وانا ارفض كمفتٍ واحمل المسؤولية الكاملة ومن يسمع صوتي الان، لتؤجل هذه المؤتمرات حتى تنتهي فرحة العراق ونجلس نرتب البيت بالترتيب السليم ونضع له عواميد سليمة من العيوب والفتن من الرؤوس الداعشية الخبيثة التي باعت العراق”.

وحذر الشيخ الصميدعي، “نحن نحذر وننصح ونأمل بسماع كلامنا، ونحن لا نضمن خروج الجماهير وتعديها على من سيجتمعون بالمناطق ونهنئ من يفعل هذا الشيء وهو رجل عراقي شريف”.

وتابع، “وهذا حتى الان حرص وطلب، اتركوا الوقت”، لافتا الى “الصراع بين الحزب الإسلامي وتحالف القوى غير متفقين يريدون تخريب العراق كساحات الاعتصام، واصرارهم وتعنتهم غير مسموع، وانصحهم، انصح المشهداني {محمود المشهداني} بسماع الكلام وأقول، واعقل مرة واحدة في حياتك لا تتخذ اجراء لتخريب شيء لا تحبه، وانصح سليم الجبوري اجلس واجمع اهل السنة أولا والعراق ثانيا امن اخوانك واهلك الشيعة لا نسمع انفاس الخارج والاقاليم والدول المجاورة لإحراق البلد”.

وفي سؤاله عّمن يمثل السنة، قال الصميدعي ان “الأحزاب تدخلت في حياة اهل السنة دستوريا والحمد لله كفى الشيعة حيث لم تتدخل الأحزاب دستوريا في المرجعية، والمرجعية السنية توحدت بعد 2016 بدار الإفتاء العراقية ولا يوجد مفتي غير الصميدعي والمراجع محترمة، والذي تصدر للفتنة لا يسمى مرجعية ومن امر بغلق المساجد ومن نادى قادمون يا بغداد ليسوا مرجعية، فالحياة اليوم للعراقيين الذين وقفوا مع العراق”.

وفيما يخص انتشار الزيجات غير الشرعية والتعامل معها بعد داعش، أوضح “سيكون لدار الإفتاء دور كبير في هذا، وهناك تفاهم بيننا وبين مجلس القضاء الأعلى والنفوس بهذا الشأن”.

وعن الازمة القطرية ومقاطعتها من قبل عدد من الدول، بين الصميدعي، “انا اميل مع قطر لان قطر تدفع الثمن بسبب العراق، حيث لدي معلومة من ثقاه بذلك لأنها رفضت التصويت على الحشد الشعبي لحله واعتباره منظمة إرهابية لذا فهي تدفع الثمن”، مؤكدا ان “هذه معلومة حقيقية، وطالما انها وقفت مع الحشد وانا لا اقبل التطاول على الحشد لذا فانا اقف معها واتكلم بهذه المعلومة دراية”.

وفيما يخص مرحلة ما بعد داعش وفيما اذا كانت لديه مخاوف من ظهور تنظيمات إرهابية أخرى، ذكر رئيس دار الإفتاء، “لدي خوف لان الامريكان اوعدونا قالوا ان الدواعش سيخرجون باسم جديد وانا خائف من هذا الشيء، وانا متيقن بانهم صنعوا البديل وبعدها تكلموا”.

وهنأ الصميدعي “القوات المسلحة والحشد الشعبي وأبناء المقاومة الإسلامية جميعا برسالة أقول لهم اشكركم شكر المعترف بالفصل وجزاكم الله خيرا لقد دفعتم عنا وعن بلادنا ما رسم الأشرار من سمعة السوء”.

وفيما يخص الاستفتاء في إقليم كردستان، قال “أتمنى من الله العلي القدير لمسعود بارزاني ان ينزل خيره على الاكراد، ويجنب الاكراد هذا التاريخ غير المحمود والذي يشق عصا، واسأل الله ان ينزل ماءا باردا على قلب مسعود يكفي العراق هذا الامر”.

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/14



كتابة تعليق لموضوع : الصميدعي يبعث رسالة للسيد السيستاني ويطلب منه ان يشمر سواعد الخير لملمة الشعب العراقي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد جبر حسن
صفحة الكاتب :
  محمد جبر حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أنتظر قلبي أن يكبر  : حسن العاصي

 صحيفة الكون المصرية تنشر خبر هدم قبور ائمة البقيع عليهم السلام( صوره )

 القائمة العراقية تتنازل عن حقوقها الدستورية لماذا؟  : عبد الكريم قاسم

 النقل البحري : نتطلع لتعزيز أسطولنا ببواخر جديدة من أحدث المناشئ العالمية

 أيامكم مفخخات وعيدكم دماء  : غزوان العيساوي

 اخلع نعليك انك في مكتب رئيس التحرير حسن جمعة  : اوروك علي

 تشكيل لجنة لتسريع إجراءات تثبيت عقود بشائر السلام  : اعلام نائب محافظ ميسان

 البصرة : تمصيرها وتاريخها على طبقٍ من وطن  : كريم مرزة الاسدي

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تنفذ حملات خدمية واسعة لأعادة تأهيل وتطوير الشوارع في العديد من أقضية ونواحي محافظة واسط  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 عاشوراء (2) السنة الثانية  : نزار حيدر

 العقولُ المخدَرة وسياسة التأويل  : رضي فاهم الكندي

 الصقور الاستخبارية: تفكيك مجموعة قتلت مواطنين ومنتسبين ونفذت عمليات حرق في البصرة

 الشركة العامة لمعدات الاتصالات والقدرة تجهز المصارف الحكومية بمنظومة مراقبة فديوية ذات جودة ودقة عالية  : وزارة الصناعة والمعادن

 بمناسبة انعقاد قمة العار وقرصنة مقعد سورية العروبة وكذبة نيسان  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 نازحو الموصل يتفاجأون بالخدمات الطبية التي قدمها الحشد الشعبي لهم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net