صفحة الكاتب : كرار علي عبد الواحد

انبعاثات عوادم السيارات ومولدات الكهرباء في العراق
كرار علي عبد الواحد

الاحتباس الحراري قضيه عالمية وتهدد العالم باسره على مستوى الصحة والاقتصاد والبيئة والوجود بالكامل، فكلمات مثل  احتباس حراري ،احترار عالمي ،تغيرات مناخية اصبحت لابد ان تجد لها مكان في احد وسائل الاعلام يوميا وترافقها وصف الكوارث المحتملة من هذه الظاهرة ،لذا فان التعاون بين الدول لحل هذه الازمه اصبح ضرورة لازمة وامر مُلحٌ لابد منه  ، ،وحيث نشهد في الوقت الراهن انعقاد جلسات متواليه للأمم المتحدة لتناقش حول ايجاد حلول بهذا الشأن وتقليص انبعاثات الدول الصناعية واهم الاستراتيجيات للحيلولة دون وقوع الكارثة في المستقبل .

 ان التعاون يمر بمرحلة تلكأ بسبب بعض مواقف الولايات المتحدة السلبية والتي تعد المساهم الاكبر في تلك الانبعاثات .لكن رغم ذلك فان بقية الدول العظمى والدول الاخرى  متوجه لهدف واحد هو التقليص من تلك الانبعاثات والسيطرة عليها للحد من تلك الظاهرة مستقبلا .

كما يعلم اغلب الناس فان مسببات الانبعاثات المساهمة في ظاهرة الاحترار العالمي كثيره ومتنوعه ولكن اكثرها ضررا هي الناتجة من احتراق الوقود الاحفوري بما في ذلك غاز ثاني اوكسيد الكاربون ،فان أي محرك سواء كان محرك مولد طاقة كهربائية او محرك وسيلة نقل يعمل على احد مشتقات النفط فهو سبب في انبعاث الغازات الدفيئة المسببة لهذا الاحترار.

يترتب على هذا الاحترار اضرار شتى في جوانب عده لأنه يؤدي الى خلل بيئي يعيق سير نشاط الطبيعة بالنمط الصحيح وتراكم هذا الضرر قد يؤدي الى انهيار في النظم البيئية والصحية وبالتالي اضرار لا تحمد ابدا .

تشهد بعض مناطق اسيا وافريقيا ودول الخليج العربي ارتفاع كبير في درجات الحرارة مده طويله خلال العام وتصل لدرجات عالية وخطره على حياة الانسان وصحته ،و وفقاَ للهيئة العامة  للأنواء الجوية العراقية فان درجة الحرارة في العراق تصل احيانا ل(52) درجة مئوية صيفا وهذه درجه بحد ذاتها عالية جدا ، والتزايد مستمر كل عام .

اما في العراق فان المناطق الوسطى والجنوبية تتواصل موجة الحر الشديدة فيها، ووصلت درجات الحرارة إلى أكثر من خمسين درجة مئوية.

مؤدية الى حالات مرضية و فقدان وعي عند بعض السكان المجبورون على العمل في الاجواء المفتوحة ،وكانت السلطات العراقية قد أعلنت أياما عدة في فصل الصيف عطلة رسمية بسبب الارتفاع الشديد في درجات الحرارة

وقد دفع نقص الخدمات الرئيسية كالكهرباء العراقيين للبحث عن وسائل تقليدية للتخفيف من شدة الحر، مثل بخاخات الماء المنتشرة  في الشوارع والاسواق مثلما يحدث في منطقة باب الشرقي في بغداد وخصوصا في شهر رمضان المبارك وحين يشتد العطش والحر اثناء اوقات الصيام عند المواطنين.

الاحترار بهذه الدرجات المرتفعة يكون غير طبيعي ولابد من ان له اسباب ،احد هذه الاسباب وكما اسلفنا هو الانبعاثات الملوثة  التي تحتفظ بحرارة الشمس في الاجواء فتزيد من شدة الحر.

وادى النقص الحاصل في توفير الطاقة الكهربائية الى انتشار المولدات الخاصة في شوارع وساحات مناطق بغداد واغلب محافظات البلد وخصوصا الوسطى والجنوبية .

وبالتأكيد كون هذه المولدات هي خاصة وغايتها ربحيه فلا تُراعي التأثيرات البيئية التي تسببها  والشروط اللازم اتباعها في صيانة تلك المولدات وعوادمها لتقليل مقدار تلك الغازات الملوثة للأجواء والمسببة للاحتباس الحراري وما يترتب عليها من اثار سلبيه اخرى فهي تملأ الشوارع بدخانها المزعج ناهيك عن ضجيج الصوت .

وايضا تجوب شوارع البلد الكثير من السيارات القديمة دون الاهتمام بمعاير الحفاظ على مستوى الانبعاث التي تنتجه تلك المحركات وعوادمها المستهلكة  وبدون أي سيطرة ورقابه من الجهات المعنية بهذا الخصوص ،مسببه في ذلك تلوث للأجواء بالدخان الخانق والمضر .

لذلك يتطلب الامر من وزارة الصحة والبيئة والدوائر المعنية بالتلوث والدوائر المتخصصة في مناخ العراق ان تضع معاير ملزمه لأصحاب المركبات والمولدات الخاصة المنتشرة في الشوارع ،وتضع خطط رقابية مستمرة لهم لتقيدهم بالضوابط والشروط لمنع التلوث الحاصل في هذه المناطق  .

وايضا اصبح ضروريا  ان يتجه البلد كما اتجه العالم الى استحداث وسائل جديده في توليد الكهرباء والتحول التدريجي للطاقات النظيفة الصديقة للبيئة والموفرة للاقتصاد مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وطاقة السدود وحركة المياه ،حيث كل تلك الطاقات متوفرة وتنتظر من يستغلها في العراق ،فهذا واجب وزارة الكهرباء ان تعطي الموضوع اكثر اهميه وتنظر لمستقبل الطاقة في البلد وتستفيد من خبرات الدول الاخرى في هذا الجانب للرقي بمستوى الطاقة والتخلص من الواقع الحالي الذي اتعب الشعب ،

وواجب وزارة التخطيط ايضا السيطرة على انتشار ودخول  السيارات للبلد  وتشجيع اعتماد السيارات ووسائل النقل الاخرى التي تستخدم طاقه نضيفه  صديقه للبيئة مثل السيارات الكهربائية المتواجدة  في بعض الدول المتقدمة  .

كرار علي عبد الواحد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/16



كتابة تعليق لموضوع : انبعاثات عوادم السيارات ومولدات الكهرباء في العراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد اسعد القاضي
صفحة الكاتب :
  السيد اسعد القاضي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87661779

 • التاريخ : 18/11/2017 - 12:00

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net